EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2010

انتقادات للبداية المبكرة ثم التوقف الطويل عبدالإمام: هل يصبح الأوليمبي الباجي عقدة للصفاقصي؟

أبدى الناقد الرياضي العراقي وضيف برنامج صدى الملاعب سامي عبد الإمام اندهاشه من الانطلاقة المبكرة للدوري التونسي؛ التي تتبعها فترة توقف طويلة، وأضاف أنه على ما يبدو أن الأوليمبي الباجي سيتحول لعقدة لفريق الصفاقصي، بعد التعادل السلبي بينهما في افتتاحية الدوري في ملعب الأخير.

  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2010

انتقادات للبداية المبكرة ثم التوقف الطويل عبدالإمام: هل يصبح الأوليمبي الباجي عقدة للصفاقصي؟

أبدى الناقد الرياضي العراقي وضيف برنامج صدى الملاعب سامي عبد الإمام اندهاشه من الانطلاقة المبكرة للدوري التونسي؛ التي تتبعها فترة توقف طويلة، وأضاف أنه على ما يبدو أن الأوليمبي الباجي سيتحول لعقدة لفريق الصفاقصي، بعد التعادل السلبي بينهما في افتتاحية الدوري في ملعب الأخير.

"هذي أمور إدارية يمكن الإخوان في تونس كان في امتعاض على مستوى الصحافة وعلى مستوى اللاعبين والمسؤولين بالأندية، ولكن تبقى الكلمة الأولى والأخيرة هي لاتحاد كرة القدم اللي يرتئي هذا الشكل. كان في اعتراضات على البداية المبكرة بسبب الحر، لا زال الوقت حارا هناك..

"وبالتالي كان في رأيي إنه لماذا لا يتم الانتظار، وبعدين حتى لو نشوف في دوريات تانية الإنجليزي وغيره، لما يصير الوقت ضيق تضغط المباريات بدل ما تلعب مباراة في الأسبوع تلعب مباراتين في الأسبوع لما يكون الجو مساعد، هذي كانت اعتراضات تونسية طبعا احنا كمحايدين الحقيقة احنا يهمنا مستوى الأندية التونسية، شفنا طبعا الترجي حامل اللقب ما نجح في الفوز تعادل في أول مباراة، أيضا الصفاقسي المتعطش للقب لفترة طويلة".

وحول مباريات الجولة الأولى وفشل الترجي حامل اللقب في تحقيق الفوز وكذلك الصفاقصي، قال عبد الإمام: "يبدو أن الأوليمبي الباجي حيكون عقدة بالنسبة للصفاقصي اللي أخد منه الكأس في المرة السابقة، والآن أخذ منه نقطة ثمينة من ملعبه في بداية المشوار..

البداية المبكرة لا زال الوقت مبكر هذا الموسم، هذي أول مرحلة ولكن البداية بثلاث نقاط تعطي معنويات كبيرة يمكن أكثر الفرحين يمكن هو الإفريقي اللي فاز في مباراته الأولى ونعرف إنه الإفريقي في الفترة الأخيرة كان قريب جدا من القمة ومن اللقب، ربما يكون بداية لوجه مغاير".

"مستقبل قابس طبعا خسر المباراة لكن أعتقد إنه فرح لأنه أولا مع الملعب التونسي اللي هو صاحب المركز الخامس وفريق قوي، وتعودين منه بهدف نعم أنتي صفر من النقاط لكن بهدف أمام الملعب أعتقد هذا يعطي معنويات، وربما يكون لهذا الهدف رد فعل جيد على نفوس اللاعبين".