EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2013

طارق ذياب.. نجم تونسي بدرجة وزير

طارق ذياب عيد ميلاد سعيد

طارق ذياب

طارق ذياب هو وزير الشباب و الرياضة في تونس بحكومة حمادي الجبالي، ثم عين في نفس المنصب في حكومة علي العريض منذ 2013.

طارق ذياب هو وزير الشباب و الرياضة في تونس بحكومة حمادي الجبالي، ثم عين في نفس المنصب في حكومة علي العريض منذ 2013.

وقد كان لاعب دولي تونسي سابق ولد يوم 15 يوليو 1954 وقد أكمل اليوم عامه التاسع والخمسون بالتمام والكمال.

لعب في نادي الترجي الرياضي التونسي كصانع ألعاب وقد حصل على الكرة الذهبية الإفريقية عام 1977 وشارك مع المنتخب التونسي في نهائيات كأس العالم 1978 وفي الألعاب الأولمبية بسيول 1988 التي سجل خلالها هدفين ضد المنتخب المغربي في التصفيات إضافة إلى هدف في النهائيات ضد السويد.

تخلى عن اللعب نهائيا عام 1990 و كانت آخر مبارياته في إياب كأس إفريقيا ضد الأهلي المصري بالقاهرة وعمل كمحلل رياضي مع قناة ART الرياضية كما عمل لمدة سبع سنوات كمحلل في قناة الجزيرة الرياضية قبل أن يقدم استقالته من القناة في ديسمبر 2011 بعد تعيينه وزيرا للرياضة.

نجح طارق في أن يكون رمزا من رموز نادي الترجي التونسي خلال ما يقرب من 18 عاما تميزت بعطاء مستقر و أخلاق رفيعة.

نجح في قيادة الترجي لحصد عديد الكؤوس إضافة إلي نهائيين خارجيين أولهما 1986 في الكأس العربية ضد الرشيد العراقي والثاني في كأس كؤوس إفريقيا ضد جورماهيا الكيني و رغم أن التحكيم حرم الترجي في مناسبتين من التتويج لكنها كانت بداية الظهور الخارجي للترجي التونسي و إشعاعه إقليميا و إفريقيا.

احترف طارق ذياب لفترة في النادي الأهلي السعودي تحت إشراف المدرب البرازيلي الشهير ديدي والذي حقق فيما بعد كأس العالم مع منتخب البرازيل، وقد حققق طارق مع الأهلي أكثر من انجاز في فترة احترافه لعل أبرزها الفوز معه بنهائي كأس الملك خالد على الغريم التقليدي الاتحاد بنتيجة تاريخيه قوامها أربعة أهداف نظيفها كان أحدها بإمضاء طارق ذياب.

تولى طارق ذياب رئاسة نادي جمعية أريانة ، كما دخل هيئة الترجي الرياضي التونسي في شهر مايو 2008 بصفته نائبا للرئيس، غير أنه أجبر على الاستقالة يوم 11 يوليو من نفس العام بسبب رفضه مصافحة وزير الشباب والرياضة التونسي خلال تسليم الكأس إلى فريق الترجي.