EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

أبدى عدم رضاه عن مستوى بعض المحترفين ضيف صدى: العالمي قادم على رغم نزيف النقاط وفيجاروا الأفضل

نتائج النصر لا تزال دون طموحات الإدارة والجماهير

نتائج النصر لا تزال دون طموحات الإدارة والجماهير

طالب المدرب العراقي والمحلل بصدى الملاعب جماهير نادي النصر السعودي بالصبر على الفريق، مؤكدا أن هناك بالفعل محاولات حثيثة من إدارة النادي الملقب بالعالمي لإعادة الفريق إلى سابق عهده؛ كضيف دائم على منصات التتويج محليا وقاريا، وإن كان التوفيق لا يزال بعيدا عن أقدام اللاعبين.

  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2010

أبدى عدم رضاه عن مستوى بعض المحترفين ضيف صدى: العالمي قادم على رغم نزيف النقاط وفيجاروا الأفضل

طالب المدرب العراقي والمحلل بصدى الملاعب جماهير نادي النصر السعودي بالصبر على الفريق، مؤكدا أن هناك بالفعل محاولات حثيثة من إدارة النادي الملقب بالعالمي لإعادة الفريق إلى سابق عهده؛ كضيف دائم على منصات التتويج محليا وقاريا، وإن كان التوفيق لا يزال بعيدا عن أقدام اللاعبين.

".. أنا أقول ما زال الوقت مبكر، يعنى فريق كبير مثل النصر بالتأكيد جماهيره وإدارته تطمح للبطولة وعلى الأقل تطمح في المركز الرابع للدخول بالبطولة الأسيوية على مستوى الأندية ونحن نعرف فريق النصر فريق عالمي يعنى هو اللي شارك على مستوى أندية العالم في الأندية السعودية، هناك مجهود حقيقي لإعادة النصر لما كان عليه سابقاً، قد لا يكون هناك توفيق حاليا..ولكن أنا أعتقد أن هناك جهد حقيقي يهدف لإرجاع الفريق كما كان."

وأثنى محلل صدى الملاعب على لاعب الفريق المحترف الأرجنتيني فيجاروا، ولكنه طالب بوجود محترفين آخرين في مستواه: "أنا أعتقد هناك إمكانية للنصر بأن يكون لدية أفضل من المحترفين الموجودين باستثناء فيجاروا اللي مازال يمثل روح الفريق في منطقة وسط الملعب مع أحمد عباس، ولكن المحترفين الآخرين أعتقد أن النصر قادر أن يكون عنده أفضل منهم في ضوء أدائهم حتى الآن، ولكن أيضا لا ننسى أنه أنه كثير من اللاعبين أحيانا يحتاجون وقت أطول حتى يتطبعون مع دوري جديد ومع مكان جديد..".

"بدايتها عناق وقبلات بين الناديين ونهاية شوطها الأول كانت سيارة الإسعاف تتنقل بين المستشفى والملعب بين لحظة وأخرى! دقيقة وأجزاء منها والنصر يتلقى أول هدف في مرماه بتوقيع صالح الغوينم، والمفاجأة قد أصابت الجميع خصوصاً جمهور النصر الذي لم ينتظر سيناريو كهذا.

بعدها بدأ الشؤم يدخل إلى النخاع حيث فقد الرائد لاعباً بعد حالة احتكاك داخل منطقة الجزاء وسيارة نقل المصابين نراها لأول مرة داخل المستطيل...لحظات فقط وريان بلال يحمل على ذات السيارة التي دخلت علينا والدماء تسيل من فمه، والبديل سعد الحارثي يعوض ريان، وآمالنا بأن يكون آخر المرات دخولها!

والسجال مستمر بين الجهتين حتى جاءت أخطر لقطة بهذا اللقاء، حين تعرض عبد الله العنيزي حارس النصر لضربة بمؤخرة رأسه والأمور تتأزم وكأن السيارة تلك صارت شؤماً على المباراة وليس سيارة علاج تنقل المصابين، حيث تأخر وجودها هنا والدعاء لأن يقوم العنيزي من إصابته البليغة جداً حتى اقتضى الأمر بنقله إلى المستشفى. غادرنا العنيزي ودخل علينا خالد راضي والنصر غير راضٍ بكل ما يمر به من تأخرٍ ومن كرات كانت تضيع أمام المرمى سيما وقد فقد اثنين من أهم أعمدته للفريق، والكبير كبير وإن قطعت أوردة جسمه، حيث عاد النصر بآخر دقيقة من النصف هذا من الاسترالي جوناثان.

والشوط الثاني لا يقل بنشاطه عن الأول حيث بدأ النصر مهاجما والحل لم يأتي بالتقدم، بينما استمر الرائد بهجماته اللادغة التي لو استغلها المغربي جواد أقدار لكان الثاني بيد أهل الأرض أكيد، والأخبار السارة تعود إلى أرض الملعب من جديد بعد شوطٍ حبس أنفاسنا على سلامة اللاعبين، عبد الله العنيزي يدخل إلى أرض الملعب بعد عودته من المستشفى سالماً معافى، إلى جانبه ريان بلال وإن كانت أسنانه ما زالت تنزف لكنه فضل مشاهدة النصر على الاستراحة.

والأقدار تلعب ضد أقدار مهاجم الرائد الذي وجد نفسه بمرتين أمام المرة والقدر وحده منعه من التسجيل، وصالح الغوينم يصعد من أقدار فريقه بحصوله على البطاقة الصفراء الثانية والرائد بعشرة لاعبين لكن النتيجة ظلت على حالها، نزيف النقاط إلى نزيف الدماء ينضموا إلى خانة العالمي... عمار علي".