EN
  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2010

أثنيا على أداء الفريقين في نهائي الكونفدرالية ضيفا الصدى: الفتح الرباطي استحق اللقب الإفريقي بجدارة

صدى الملاعب يرصد تتويج الفتح بكأس إفريقيا

صدى الملاعب يرصد تتويج الفتح بكأس إفريقيا

أكد ضيفا برنامج "صدى الملاعب" الناقد الرياضي علي الزين والنجم السعودي السابق محمد الدعيع أن فريق الفتح الرباطي المغربي استحق بجدارة التتويج بكأس الاتحاد الإفريقي بعد فوزه الثمين على الصفاقسي التونسي في عقر داره 3-2 في مباراة قوية ومثيرة.

  • تاريخ النشر: 05 ديسمبر, 2010

أثنيا على أداء الفريقين في نهائي الكونفدرالية ضيفا الصدى: الفتح الرباطي استحق اللقب الإفريقي بجدارة

أكد ضيفا برنامج "صدى الملاعب" الناقد الرياضي علي الزين والنجم السعودي السابق محمد الدعيع أن فريق الفتح الرباطي المغربي استحق بجدارة التتويج بكأس الاتحاد الإفريقي بعد فوزه الثمين على الصفاقسي التونسي في عقر داره 3-2 في مباراة قوية ومثيرة.

من جانبه قال علي الزين: "الصفاقسي كاد أن يحطم الرقم القياسي اليوم بإحراز لقب البطولة المرة الرابعة، ولكنه لم يكن موفقا، كانت مباراة سريعة وقوية جدا، والفتح الرباطي انتزع المبادرة من ملعب تونس، في النهاية لا يسعنا إلا أن نقول مبروك، ويعني أن الشخص يفرح عندما يرى مستوى جيدا مثل ذلك أداء وجمهورا".

أما محمد الدعيع فقد أبدى إعجابه بالمستوى الفني والبدني للاعبين في هذه المباراة، مؤكدا أنها تستحق أن تكون مباراة النهائي، خاصة وأن فريقين عربيين هما طرفاها.

وقال حارس الأخضر السابق "لقد أعجبتني المباراة، والهدف الثالث للفتح الرباطي أعجبني كثيرا، خاصة مهاجم الفتح الذي نجح في التعامل جيدا مع الكرة في الدقيقة 88 من عمر اللقاء واقتنص الفوز للفتح".

كان الفتح المغربي قد دخل التاريخ من أوسع أبوابه، بعدما توج بلقب كأس الاتحاد الإفريقي "الكنفدرالية" للمرة الأولى في تاريخه، بعدما حسم مباراة الإياب خارج أرضه أمام الصفاقسي الرياضي التونسي بنتيجة (3-2)، على ملعب الطيب المهري، كان الفريقان قد تعادلا ذهابا في المغرب دون أهداف.

ومن جانبه هنَّأ مقدم البرنامج مصطفى الآغا الجماهير المغربية لفوز الفتح الرباطي بهذا اللقب الإفريقي لأول مرة في تاريخه، مؤكدا أن الفريقين شرفا الكرة العربية في هذا النهائي الجميل.