EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2011

صدى: خطة ريال مدريد وراء فوز الأرجنتين

أجمع محللا حلقة أمس من صدى الملاعب سامي عبد الإمام وجمال علي، على أن التغييرات التي ادخلها مدرب الأرجنتين سيرجيو باتيستا على تشكيلة فريقه، واعتماده طريقة لعب ريال مدريد بدلا من طريقة برشلونة، وكذلك تحرير ميسي، كانت السبب الرئيسي في الفوز الكبير على كوستاريكا.

أجمع محللا حلقة أمس من صدى الملاعب سامي عبد الإمام وجمال علي، على أن التغييرات التي ادخلها مدرب الأرجنتين سيرجيو باتيستا على تشكيلة فريقه، واعتماده طريقة لعب ريال مدريد بدلا من طريقة برشلونة، وكذلك تحرير ميسي، كانت السبب الرئيسي في الفوز الكبير على كوستاريكا.

وقال عبد الإمام "المدرب أخيرا أصبح واقعيا، وأشرك كل لاعب في مكانه الصحيح، وعاد إلى خطة ريال مدريد 4 2 3 1 بعدما فشل في الفوز بخطة برشلونة 4 3 3 وقام بتثبيت مهاجم صريح هو هيجوين، ولعب ديماريا أفضل الأجنحة وأيضا جويرو، وحرر ميسي لأنه كان يلعبه المباراتين السابقتين قلب الهجوم، وما في لاعب وسط يصنع الأهداف، فكان ميسي يرجع وسط الملعب يطلب الكرة، والآن مع تثبيت هيجوين مهاجما صريحا بدأ ميسي يأخذ راحته يتحرك ويعود ويمرر، وبالمقابل أيضا بدل ما يلعب ب3 لاعبين ارتكاز لعب بلاعبين ارتكاز فقط، ومعهما لاعب وسط مهاجم".

إلى جانب أهمية تحرير ميسي قال جمال علي "أعتقد السبب الآخر أن الفريق الأرجنتيني كان يهمه جدا يتقدم بالمباراة بعد ما حصل في المباراتين السابقتين، أمام بوليفيا ظلوا يصارعون للحصول على التعادل وأمس الهدف الأول أعطاهم اطمئنانا أكبر، إضافةً نرجع للواقع كوستاريكا ليست بمستوى الأرجنتين، وأعتقد البطولة راح تبدأ فعليا من المرحلة القادمة، الأرجنتين ضمنت الصعود مع كولومبيا، بس صعدت كثانٍ وتنتظر الثاني للمجموعة الثانية.