EN
  • تاريخ النشر: 25 يوليو, 2011

صدى: البطولة العربية للشباب منجم للمواهب

أثنى محللا حلقة أمس من "صدى الملاعب" على البطولة العربية للشباب التي اختتمت مؤخرًا بفوز المغرب على السعودية في النهائي بركلات الترجيح، مؤكدين أن البطولة شهدت مباريات قوية عديدة، وقدمت أكثر من نجم واعد للمنتخبات الأولى في البلاد العربية المشاركة.

أثنى محللا حلقة أمس من "صدى الملاعب" على البطولة العربية للشباب التي اختتمت مؤخرًا بفوز المغرب على السعودية في النهائي بركلات الترجيح، مؤكدين أن البطولة شهدت مباريات قوية عديدة، وقدمت أكثر من نجم واعد للمنتخبات الأولى في البلاد العربية المشاركة.

وبعد أن بادر مصطفى الأغا إلى تهنئة المنتخب المغربي الشاب على فوزه رغم أنه أكمل اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد حارس المرمى؛ قال جمال علي: "الفريق المغربي قدم أداء رائع مثل الفريق السعودي، يعني الفريقين تألقوا وقدموا مباراة جميلة بيها أهداف. والمغرب في البطولة كلها سجلت 4 أهداف، واليوم سجلت 3 أهداف، كذلك الفريق السعودي هو الوحيد اللي قدر يهز شباك المغربمضيفًا: "المباراة قدمت أكثر من لاعب واعد، يعني تشوف اليوم العسيري سجل هدف جميل بمهارة عالية، وهو من نجوم البطولة، والشيبي كمان يمتلك مهارة عالية".

كما أكد عمار عوض أن مباراة النهائي من أمتع مباريات البطولة، وأن "الفريقين بيستاهلوا يكونوا أبطال، والغريب في الموضوع أنه المغرب ما تسجل عليه ولا هدف، تسجل في مباراة واحدة 3 أهداف، والسعودية كمان سجلت بكل مباراة هدف واحد، اليوم سجلت 3 أهداف".

واتفق المحللان على أن نقطة التحول في المباراة كانت طرد الحارس؛ فقال جمال علي: "بدل ما تتحول المباراة للفريق السعودي، شفنا فريق المغربي ينهض، وهذا دليل أنه يملك لياقة بدنية عالية، ولاعبين يمتلكون الثقة العالية للتعويض؛ لذلك كان دائمًا التعويض سريعوهو ما اتفق معه عمار عوض، مضيفًا: "كمان الحارس الاحتياطي قدر أن يتصدى لـ3 ضربات ترجيح فأعطى دافع أكبر للفريق المغربي يفوز، بس الفريقين قدموا مستوى أكثر من رائع".