EN
  • تاريخ النشر: 16 أغسطس, 2009

أخطاء تحكيمية وشغب جماهيري صدى يرصد أسباب خسارة المريخ إفريقيًّا أمام جمهوره

عرض برنامج صدى الملاعب تقريرا مفصلا حول خسارة فريق المريخ السوداني على أرضه وأمام جماهيره المتحمسة، من ضيفه زيسكو يونايتد الزامبي، رصد خلالها أسباب الخسارة القاسية التي نتج عنها تذيل حامل لقب الدوري السوداني لمجموعته في دوري أبطال إفريقيا، بنقطة واحدة من ثلاث مباريات.

عرض برنامج صدى الملاعب تقريرا مفصلا حول خسارة فريق المريخ السوداني على أرضه وأمام جماهيره المتحمسة، من ضيفه زيسكو يونايتد الزامبي، رصد خلالها أسباب الخسارة القاسية التي نتج عنها تذيل حامل لقب الدوري السوداني لمجموعته في دوري أبطال إفريقيا، بنقطة واحدة من ثلاث مباريات.

استعرض التقرير خطأ حارس مرمى المريخ في بداية اللقاء عندما تقدم بدون مبرر من مرماه؛ مما مكن مهاجم الضيوف من لعب الكرة لوب من فوقه؛ ليتقدم الفريق الزامبي بعد أقل من خمس دقائق. بعد الهدف، اندفع أصحاب الأرض في هجوم جارف لإدراك التعادل، ولكن التألق غير العادي لحارس مرمى الضيوف وقف حائلا دون تحقيق المراد.

وقبل اكتمال الربع ساعة الأول من اللقاء، أصيب مرمى المريخ بالهدف الثاني من خطأ دفاعي قاتل، وفي المرة الثانية فقط التي تصل فيها لمرماه.

وفي ظل تشجيع جنوني من جماهير المريخ، تحصل الفريق على ركلة جزاء مستحقة في الدقيقة 36؛ ليتمكن من تقليل الفارق، ولكن حكم اللقاء تدخل بصورة سافرة في مجريات المباراة واحتسب ركلة جزاء وهمية للضيوف؛ ليعود فارق الأهداف إلى هدفين قبل نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، تواصل هجوم المريخ سعيا وراء تقليل الفارق، وهو ما تحقق بعد أقل من عشر دقائق من انطلاق الحصة الثانية؛ لتصبح النتيجة 3-2. بعدها لجأ الضيوف لاستهلاك الوقت بصورة واضحة ومستفزة؛ حيث كان يسقط لاعب من الفريق الزامبي في كل دقيقة تمر تقريبا بسبب وبدون سبب، بينما حكم اللقاء لا يحرك ساكنا.

وقبل نهاية اللقاء بدقيقة واحدة، تحصل حارس المريخ على بطاقة حمراء، بعد ركله لمهاجم الفريق الزامبي بدون كرة، على رغم أن اللعبة كانت تسللا، وأطلق الحكم صافرته، ولكن اللاعب احتك بالحارس والحكم "يتفرج" قبل أن يشهر البطاقة الحمراء، لتنفجر المدرجات من الغضب ويهتف الجمهور ضد لاعبيه، ويلقي بالحجارة في أرضية ملعب المريخ، ويتوقف اللقاء لأكثر من 10 دقائق، قبل أن يتدخل نجم السودان والمريخ فيصل عجب لتهدئة الجمهور، وينتهي اللقاء بعد استئنافه بنفس النتيجة.

بهذه الخسارة، يتعقد تماما موقف المريخ الذي يتذيل المجموعة برصيد نقطة، يتيمة بعد الخسارة الثانية من ثلاث لقاءات، بينما يتصدر الهلال نفس المجموعة بسبع نقاط، ويقتسم زيسكو يونايتد وكانو بيلارس النيجيري المركز الثاني بأربع نقاط.

من جانبه، أرجع سامي عبد الإمام -ضيف صدى الملاعب- خسارة المريخ لسوء الأداء التحكيمي ولغياب التوفيق عن مهاجمي أصحاب الأرض، والتألق غير العادي لحارس مرمى الضيوف.