EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

صدى الملاعب: رضوخ إدارة الهلال للجماهير خطأ

توماس دول

الألماني توماس دول

رفض ضيفا صدى الملاعب علي الزين وعبد الرحمن محمد إقدام إدارة نادي الهلال السعودي على إقالة المدير الفني الألماني توماس دول، والاستعانة بالتشيكي إيفان هاسيك بدلًا منه.

  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2012

صدى الملاعب: رضوخ إدارة الهلال للجماهير خطأ

 واعتبرا أن تلك الخطوة ليست في محلها، لأنها جاءت نتيجة ضغوط جماهيرية وإعلامية أكثر منها فنية.

قال الزين إن الهلال يتواجد حاليًّا في المرتبة الثالثة بفارق نقطتين فقط عن المتصدر الأهلي، وتعتبر نتائج "الزعيم" مقبولة وليست سيئة، لذا لا يوجد سبب مقنع لتغيير المدرب بحجة أن الأداء غير مقنع، طالما أن الفريق يفوز وينافس على الدوري فهذا هو الأهم، وأي تغيير في هذا التوقيت سيكون له نتائج سيئة جدًّا.

وأضاف أن مشكلة "دول" عدم وجود مساندة جماهيرية له، لأن مشجعي الفريق يريدون اللعب الممتع، وأيضًا الإعلام لا يساند الألماني لذا قد تكون إدارة الهلال اضطرت في النهاية إلى الرضوخ لتلك الضغوط، وهذا قرار غير صائب.

فيما قال عبد الرحمن محمد إن هاسيك يميل إلى اللعب المنطقي القائم على الاعتماد على العناصر المتوفرة داخل الفريق وإمكانات لاعبيه، لذا فهو لن يختلف كثيرًا عن "دولولن يكون الهلال معه أكثر إمتاعًا، فمدربو المدرسة الأوروبية الشرقية دائمًا يميلون للتحفظ في الأداء وعدم الاندفاع، وقد يكون "الزعيم" مع هاسيك أقل متعة على مستوى الأداء.

كانت وسائل الإعلام السعودية ذكرت أن الهلال اتفاق مع هاسيك ليقود الفريق خلفًا للألماني "دولوتم الاتفاق أن يقود الفريق لمدة ستة أشهر فقط؛ حيث فضل المدرب أن يكون عقده لمدة قصيرة، ومن المتوقع أن يصل التشيكي نهاية الشهر الميلادي الجاري ليبدأ مهامه مباشرة.