EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2010

ليبيا والسودان تحتاجان إلى معجزة لبلوغ أمم إفريقيا 2012 صدى الملاعب: حظوظ مصر وتونس كبيرة والقدر يصدم الجزائر بالمغرب

حظوظ كبيرة لمصر وتونس في التأهل

حظوظ كبيرة لمصر وتونس في التأهل

اعتبر تقرير "صدى الملاعب" على قناة MBC أن المنتخبين المصري والتونسي الأكثر حظوظا في التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 المقررة في الجابون وغينيا الاستوائية، مشيرا إلى تساوي حظوظ الجزائر والمغرب، بعدما أوقعتهما القرعة في مجموعة واحدة، بينما رأى أن حظوظ ليبيا والسودان وموريتانيا في التأهل ستحتاج إلى معجزة.

  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2010

ليبيا والسودان تحتاجان إلى معجزة لبلوغ أمم إفريقيا 2012 صدى الملاعب: حظوظ مصر وتونس كبيرة والقدر يصدم الجزائر بالمغرب

اعتبر تقرير "صدى الملاعب" على قناة MBC أن المنتخبين المصري والتونسي الأكثر حظوظا في التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 المقررة في الجابون وغينيا الاستوائية، مشيرا إلى تساوي حظوظ الجزائر والمغرب، بعدما أوقعتهما القرعة في مجموعة واحدة، بينما رأى أن حظوظ ليبيا والسودان وموريتانيا في التأهل ستحتاج إلى معجزة.

وفيما يلي تقرير "صدى" عن قرعة المنتخبات العربية في تصفيات إفريقيا:

حمادي القردبو: غريب هو حال قرعة كأس أمم إفريقيا فكأنها حكمت على المنتخب الجزائري بالمواجهات المثيرة، فمباشرةً بعد انتهاء المنافسة النارية مع الشقيق المصري تختار المجموعة الرابعة أن تضع زملاء عبد المجيد بوقرة وجهًا لوجه مع الجار المغربي الجريح، المصيبة أن المتصدر وحده يتأهل مباشرةً أما صاحب المركز الثاني فعليه أن يكون ضمن قائمة أفضل ثلاثة أصحاب الوصافة حتى يلتحق بالركب، وإلا فإن الفشل سيكون من نصيبه، محاربو الصحراء من أجل التأكيد وأسود الأطلس من أجل التدارك واستعادة الهيبة، والأهم الفوز على تنزانيا وإفريقيا الوسطى ذهابًا وإيابًا وبعدها لكل حادث حديث، نعود إلى المجموعة الثالثة وفيها المنتخب الليبي الذي لم يسعفه الحظ في التأهل إلى نهائيات أنجولا.. منتخب ليبيا منتخب طموح له من الإمكانيات ما يؤهله لأن يكون بين الكبار، خاصةً وأن ليبيا ستستضيف نهائيات بطولة 2013، ولكن منتخبي زامبيا وموزمبيق اسمان يحسب لهما ألف حساب، فزامبيا ودعت أنجولا في ربع النهائي بركلات الجزاء الترجيحية وموزمبيق أجهضت حلم تونس في التأهل إلى المونديال. وفي المجموعة السادسة تبدو حظوظ المنتخب الموريتاني ضعيفة لتواضع إمكانياته، ولكننا ننتظر منه أن يكون على الأقل مؤثرًا في المجموعة، بعدها وفي المجموعة السابعة سيكون المنتخب المصري العتيد في مواجهة جنوب إفريقيا والنيجر وسيراليون، قد يبدو الجنوب إفريقي منافسًا محترمًا، ولكن أبطال إفريقيا للنسخ الثلاث الأخيرة هم الأقرب والأجدر بالصدارة، ولكن بشرط ألا يستسهلوا خصومهم، نتقدم أكثر في المجموعات لنجد المنتخب السوداني مجبرًا على مواجهة المنتخب الغاني المرعب مرة ثانية. التأهل على حساب غانا والكونغو مهمة ستحتاج من صقور الجديان أن يكونوا بحق صقورًا لا ترحم المنتخبات المنافسة وتبطش بها كما تفعل الصقور بالجديان، تونس على رأس المجموعة الحادية عشرة والمنافسون منتخب مالاوي صاحب المفاجأة المدوية بهزمه الجزائر بالثلاثة، ومنتخب تشاد وبتسوانا، مهمة غير عسيرة، لكن الشعار الذهبي دائمًا لا للتهاون مع المؤامرات الإفريقية.. حمادي القردبو- صدى الملاعب.

من جانبه، رأى الإعلامي العراقي والمحلل الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" أن منتخب مصر بطل الأمم الإفريقية في النسخ الثلاث الأخيرة مرشح فوق العادة للتأهل عن المجموعة السابعة، وذلك على حساب منتخبات جنوب إفريقيا وسيراليون والنيجر.

واعتبر عبد الإمام أن تونس ستكون لديها الأفضلية الكبيرة في تأهلها عن المجموعة الحادية عشرة، وذلك على حساب منتخبات مالاوي وتشاد وبتسوانا، وذلك نظرا لفارق المستوى.

وأشار إلى أن حظوظ المنتخب الجزائري ستكون أفضل في التأهل من نظيره المغربي في المجموعة الرابعة التي تضم أيضًا منتخبي تنزانيا وإفريقيا الوسطى، قياسا على مستوى المنتخبين في الفترة الأخيرة.

وجزم عبد الإمام بأن البطاقة ستكون من نصيب المنتخب الجزائري في حال استمرار معاناة أسود الأطلس وعدم استعادة مستواهم من جديد، فضلا عن استمرار التألق الجزائري في ظلّ التشكيلة الحالية بقيادة رابح سعدان.