EN
  • تاريخ النشر: 11 أغسطس, 2010

صدى الملاعب..استراحة محارب بعد عام من التميز والجوائز

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: كفاح الكعبي، التاريخ: 10 أغسطس

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: كفاح الكعبي، التاريخ: 10 أغسطس

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
- ثلاثي فريق الوحدات الأردني تحدوا إدارة ناديهم وحزموا الحقائب برفقة منتخبهم الفلسطيني إلى نواكشط.

  • تاريخ النشر: 11 أغسطس, 2010

صدى الملاعب..استراحة محارب بعد عام من التميز والجوائز

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: - ثلاثي فريق الوحدات الأردني تحدوا إدارة ناديهم وحزموا الحقائب برفقة منتخبهم الفلسطيني إلى نواكشط. - جنود صدى الملاعب ستة أشخاص لا غير استطاعت أن تنقل وتغطي البطولات الكبرى على مدار موسم كامل. - أكثر من عشر دوريات عربية صدى الملاعب تابع منافساتها وتتويج أبطالها. - فى كل مرة تزداد المسئولية صعوبة وفي كل مرة يصعب الرهان والسبب صدى الملاعب هل هو الأفضل والأقرب إليكم لماذا؟ - أبطال وفرسان صدى الملاعب تواجدوا لينقلوا ويغطوا الأحداث من كل مكان. - بعد أكثر من أربع سنوات من عمر الصدى ضيوفنا من كل حدب وصوب والوعد بالمزيد. - وأطرف وأظرف لقطات لصدى الملاعب وأجمل برومو خلال العام الماضى. - حسن شحاتة ومحمد أبو تريكة بيدخلوا البيوت المصرية عبر بوابة فوانيس رمضان تقاليع جديدة قد يأتي الدور على بقية النجوم قريبا. مصطفى الأغا: وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم كل يوم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأمثل والأكمل MBC ، برنامجكم صدى الملاعب، فيكم تتواصلوا معنا عبر الـsms عبر الأرقام اللى راح تظهر على الشاشة أو على موقعنا على النت www.mbc.net/sada. ومعى في الإستوديو الضيف العزيز الكابتن الحديدي كفاح الكعبي أهلا وسهلا فيك يا كابتن. كفاح الكعبي: أهلا وسهلا بيك مصطفى. مصطفى الأغا: أول شيء كل عام وأنتم بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم ثانى شيء ثلاثى فريق الوحدات الأردنى فهد عتال ، وعبد اللطيف البهدارى ، أحمد كشكش تحدوا قرار إدارة ناديهم وحزموا الحقائب برفقة منتخبهم الفلسطينى إلى نواكشط لملاقاة موريتانيا ودياً يوم الأربعاء..مراسلنا في عمان "محمد قدرى حسن" تابع القضية من بدايتها. محمد قدرى حسن: بعد افتتاح موسم الكرة الأردنى الجديد متوجاً الجمعة الماضى بدرع الإتحاد، وقبل الموعد المقرر لملاقاة الإتحاد أمام الفيصلى الجمعة القادم على كأس الكؤوس الأردنية، اصطدم نادى الوحدات هذا الإسبوع بأزمة غير مسبوقة بعد مطالبة اتحاد الكرة الفلسطينى السماح لمحترفيها الثلاثة المدافع عبد الله البهدارى،والمهاجمين أحمد كشكش وفهد العتال إلى نواكشط لمشاركة منتخب فلسطين في مباراته الودية الدولية المقررة أمام المنتخب الموريتانى. فهد عتال( لاعب منتخب فلسطين المحترف بفريق الوحدات بالأردن): خير ولكن هذا الشأن متروك لإدارة النادى يعنى وإن شاء الله ربنا يعمل ما فيه الخير. محمد قدرى حسن: إدارة الوحدات رفضت الطلب الفلسطينى لحاجتها للمحترفين الثلاثة في قمة كأس الكؤوس، وإتحاد الكرة الفلسطينى قال أنه وبعد استنفاذ كافة المحاولات والإتصالات مع نادى الوحدات فإنه اضطر لإتخاذ القرار الصعب، وهو الطلب من المحترفين الثلاثة السفر إلى نواكشط في رحلة مكوكية من عمان عبر تونس والدار البيضاء بدأت صباح اليوم دون علم أو موافقة نادى الوحدات. أحمد كشكش(لاعب منتخب فلسطين ومحترف بالوحدات الأردنى): عرفنا أن الإتحاد الفلسطينى بيرسل خطاب إلى نادى الوحدات بشأن مباراتنا الدولية أمام موريتانيا وفوجئنا أن النادى لم يرد على خطاب الإتحاد، فقام الإتحاد الفلسطينى بإتصال هاتفيا بينا أنا وعبد اللطيف وفهد العتال، وأمرنا أن نسافر مع المنتخب لأن المنتخب حالياً منقوص العدد لأن منع الإحتلال ستة لاعبين من مغادرة الضفة الغربية فنحن رهن الإشارة من قبل الإتحاد وعلينا التنفيذ في الأول والأخير وهذا واجب وطنى يجب علينا تلبيته. محمد قدرى حسن: سفر العتال وكشكش والبهدارى إلى نواكشط سبب صدمة للوحدات خاصة أن جوازات السفر الخاصة بهم كانت ما تزال في حوزته لإنجاز تأشيرات الوصول السبت القادم إلى دبى للمشاركة في بطولة دولية رمضانية. أحمد كشكش: طبعاً إحنا لاعبين مرتبطين بعقود مع نادى الوحدات ولكن الأولوية للمنتخب الوطنى وهذا واجب وطنى لا يمكن التأخر عنه وطبعاً جماهير الوحدات جماهير عاقلة وواعية وتعى مدى حساسية القضية إنه المنتخب الوطنى يشارك في مباراة منقوص العدد ولا يملك حتى تشكيلة كاملة ، وإن شاء الله نستطيع إكمال المباراة والرجوع لنشارك بمباراة كأس الكؤوس مع الوحدات. محمد قدرى حسن: جاهزين؟ أحمد كشكش: طبعاً جاهزين للمباراة مع نادينا الوحدات ومع المنتخب الوطنى. برنامج صدى الملاعب،MBC – محمد قدرى حسن، العاصمة الأردنية عمان. مصطفى الأغا: أنا شخصياً اللى بقوله ممكن يزعج رئيس نادى الوحدات وبعض جماهير الوحدات، ولكن إسرائيل منذ خمسين سنة تحاول أن تطمس فلسطين ولكن في شيء اسمه فلسطين عندما تشارك فلسطين الآن بأى مباراة ودية بعد عودة الفريق الفلسطينى يجب أن نساندها، ولا شيء برأيى أهم من هذا الموضوع، يعنى كأس الكؤوس عادى كأس أردنية محلية، وحتى لو كانت مباراة ودية مع موريتانيا ولكن المنتخب يذهب ليسجل شيء سياسي أكثر منه رياضى. كفاح الكعبي: أنا وحداتى حتى الصميم أنت تعرف لكن في هذا الموقف أقف مع منتخب فلسطين، لأنه الدولة هي الأساس، ومشاركة الدولة ودية أو وات إيفر لذلك أنا مش مع الوحدات اليوم، وأحيى هؤلاء اللاعبين الثلاثة وأشكر شجاعتهم. مصطفى الأغا: هما أعتقد خالفوا نظام ناديهم اليوم بالسفر بدون علمهم. كفاح الكعبي: أنا أعتقد أنه لما النادى يخالف المنتخب يكون المنتخب هو اللى يربح دائماً. مصطفى الأغا: الأخ عبد العزيز الإتفاقى من الخبر والأخت أريج العنجرى وصالح من الرياض وطلال الخضر بنقولكم كل عام وأنتم بخير عم بيباركوا قدوم الشهر، وريهام من العراق عم تقول بدى صير مذيعة يا أهلا وسهلا محلى، محلى راح يكون فاضى. اليوم هي الحلقة قبل الأخيرة قبل منتوقف على مدار شهر كامل حوالى 40 يوم تقريباً، على مدار عام حوالى 1200 حلقة لكن بنحكى عن العام الماضى حوالى 335 حلقة، قدمنا وغطينا الكثير من البطولات طبعاً غطاها جنود صدى الملاعب اللى ما بيتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة، لكن بطولاتنا وصل صوتها إلى كأس العالم وكأس أمم أفريقيا وكأس العالم للأندية وكأس الشباب ونظرة أقرب مع"عمار على". عمار على: ستة أشخاص لا غير ويرأسنا من يتحدث أمامكم كل يوم ويقول اربطوا الأحزمة، فقد نأخذكم من مقاعدكم إلى مكان مجهول لا يعلمه إلا الفيفا، ستة أشخاص يعادلون جيشاً، لأن الروح التى بينهم تعادل ألف أو يزيدون، وإذا قلت البطولات التى غطاها الجنود هؤلاء وأنا منهم طبعاً، فإنها تأتى ضمن قائمة البطولات التى يعترف بها الفيفا وحتى غير الفيفا فإن إهتمامنا ينصب حولها وبإختصار شديد فإن كل ما يثير إهتمامكم فهو محور حديثنا، وسوف أتكلم عن البطولات الكبرى أترك البقية لباقى التقارير، حيث غطينا كأس العالم للأندية التى أقيمت بأبو ظبى والتى فاز بها برشلونة، وبعد ذلك مباشرة إهتممنا بكأس الأمم الأفريقية التى أقيمت بأنجولا بأول شهر من عام 2010 وكان فيها ثلاث منتخبات عربية هي مصر والجزائر وتونس وقد فازت بها أم الدنيا، ونحن أقمنا الدنيا ولم نقعدها لفوز هذا البلد العربى للمرة السابعة في تاريخه بهذا الكأس، ومن بعد أمم أفريقيا جاءنا أكبر حدث عالمى وهو كأس العالم بجنوب أفريقيا، وقد ذهب إليه اربعة من أصل ستة أشخاص، وقد دعمت الصفوف بآخرين سيكون أحدهم لاعباً أساسياً بعد أيام فقط، هو المهاجم دانا صملاجى ولا أقول لكم شيء عن كأس العالم بهذا البلد، لكننا خضنا غماره من دون أسلحة ثقيلة أو خفيفة وخرجنا منتصرين حين وصفنا لكم كل شيء هناك، فلم ندع صغيرة أو كبيرة لم نتناولها فحتى الحلاقة والحلاقين قد تكلمنا عنهم، والكبسة والكباسين كانوا معنا، ولن أطيل أكثر سوى أن أقول لكم كل عام وأنتم بخير وأعاده الله رمضان عليكم بالخير والبركة- عمار على ، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: صدى الملاعب أفضل برنامج رياضى لأربع سنوات، لكن للأسف هناك بعض من يحاولون المغرضين اللى يحاولوا ينزعوا الصفة الرياضية من هذا البرنامج. كفاح الكعبي: والله إنت عارف المنطق يقول انه برنامج يلخص أغلب الدوريات والبطولات العربية...ملخص لأكبر بطولات بالعالم، كثير من القنوات ما قدرت تلخصه، أنا شهادتى أكيد مجروحة لأنى عضو وإحنا نتشرف إننا نكون أعضاء ضمن هذا البرنامج. مصطفى الأغا: إنت أثقل عضو لأنك حديدى إنت، سارة من السعودية بتقولك كل عام وانت بخير ورشا من جدة بتقولى أنا كل عام وانت بخير، نورا العراقية بتقول لعمار كل عام وانت بخير، وجهر الله اليحيى من الخبر بيسلم عليك ويقولك كل عام وانت بخير. كفاح الكعبي: الله يسلمك وأنا عندى اثنين كمان ما واحدة..طبعاً أحمد الرحيلى الحربى هلالى متعصب وأعز أصدقائه فراس يسلمون عليك وعلى الجمهور. مصطفى الأغا: وين شفتهم؟ كفاح الكعبي: بالفيس بوك. مصطفى الأغا: ماشاء الله عليك منتشر كفاح، راح نروح لفاصل إعلانى بعده:- أكثر من عشر دوريات عربية صدى الملاعب تابع منافساتها وتتويج أبطالها، في كل مرة تزداد المسئولية صعوبة وفى كل مرة يصعب الرهان والسبب صدى الملاعب هل هو الأفضل والأقرب إليكم لماذا؟والجواب بعد قليل. مصطفى الأغا: كل عام وأنتم بخير بمناسبة حلول شهر رمضان تحديداً إلى أهلنا بغزة وآل أبو خماش ، وهى غزة تحتاج إلى الكثير من الوقفة معها وأيضاً فلسطين.. الأخ فايد من الأردن عم يقول إنت وكفاح صح فلسطين أولاً ثم النادى، محسن من العراق بيقول إن شاء الله خاشمك أصغر العام القادم.. صعب ما عم تظبط معك، شكرا لفرحان العنيزى، علاوى محمد با عبيد من اليمن، عادل دليجان من جدة، مشجع الإتحاد عبد المجيد من المدينة ومصطفى من سوريا، بس بحب اقول إنه عماد الحسنى نجم العمان وقع اليوم عقد لمدة عام مع النادى الأهلى السعودى أعتقد مكسب كبير. أكثر من عشر دوريات عربية صدى الملاعب تابعتها "سلام المناصير" راح يعرفنا على هاى الدوريات في تقرير سريع. سلام المناصير: صدى الملاعب وصل إلى كل بيت عربى، غطينا كل المسابقات العربية والعالمية والقارية والمحلية، والدوريات العربية وقفنا على تفاصيلها ولم نترك أى بطل إلا وأحتفلنا به على طريقتنا الخاصة، الدورى الأفضل والأقوى بشهادة الجميع خصصنا له مساحة واسعة من النقد والقراءة والتحليل فالدورى السعودى لم نفرق فريقاً على آخر ولم نجامل أحداً وعملنا بمهنية عالية، باركنا للفائز وقلنا للخاسر حظاً أوفر، وفى الكويت تابعنا مواجهات الموسم وعرضنا لمشاهدينا أبرز اللقاءات النارية بين أقطاب الكرة الكويتية، أما الدورى العراقى الأطول والأغرب بالعالم لم نتركه، سرنا مع سيره، وتوقفنا مع توقفه، وعرضنا للجماهير في الداخل والخارج أبرز الأحداث والمباريات، وفى الأردن كنا سباقين لنقل الأحداث اولاً بأول من مباريات وتصريحات في لقاءات الفيصلى والوحدات.. كنا محايدين ولم نؤيد طرفاً على طرف، وكذلك الحال في سوريا حتى أن الزميل مصطفى الأغا الذي يعشق الجيش بارك للكرم التتويج بكأس الجمهورية، صحيح أننا نشجع فرقاً وأندية وأسماء، لكن نهجنا في صدى الملاعب الحياد على الدوام. من بلاد الشام إلى ام الدنيا حيث عرضنا وما زلنا نعرض الدورى المصرى بحرص شديد، لأنه دورى البلد الفائز بكأس الأمم الأفريقية لثلاث مرات متتالية..الأهلى والزمالك كلاهما في القلب ولم نفضل أحدهما على الآخر.. الدورى السودانى وقباء بلاد النيل حرصنا على متابعتها ويكفينا شرفاً أن الجماهير في السودان كلها تهتف لصدى الملاعب وتعتبره البرنامج العادل الذي ينصف الجميع، الجزائر التى وقفنا بجانبها في كأس العالم لأنها مثلت العرب في المونديال العالمى لم نقصر مع هذا البلد وشعبه، والدليل ما حصلنا عليه من تكريم قبل أيام قليلة.. إحتفلنا بمولودية الجزائر بلقب الدورى ووفاق سطيف بكأس الجمهورية، في تونس الخضرا عشنا أيام وما زلنا نعيش هذه اللحظة مع الدورى الجميل والممتع..فى الموسم الماضى باركنا للترجى التتويج، وفى هذا الموسم نواصل التغطية والمتابعة ونتمنى للجميع التوفيق، ولم نتخلى عن مغربنا العربى. تابعنا مبارياته ونقلنا الإثارة والمتعة التى جمعت أغلب مبارياته وخصوصاً بين الوداد والرجاء، والجيش والدفاع الحسنى. عودناكم على نقل الأبرز ولن نتخلى عن وعودنا مهما كانت الظروف على درب المهنية والحيادية والموضوعية سائرون،وكل عام وانتم بألف خير- سلام المناصير، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: تحدينا ومن حقنا أن نتحدى نحن البرنامج العربى الوحيد الذي يغطى الكرة العربية من المحيط إلى الخليج، تحدينا في ذلك. كفاح الكعبي: إحنا اتثقفنا إنت عارف إنك تتابع عشر دوريات في كل حلقة يعنى كان الواحد ممكن يشوف دوريين أو ثلاثة. مصطفى الأغا: صرتوا تتابعوا البحرين وتونس والمغرب . كفاح الكعبي: أقولك صرنا نتابع دوريات ما كنا نهتم فيها بالأساس، أنا أعتقد ان الموضوعية والحياد... مصطفى الأغا: بس إنت مو محايد إنت وحداتى، وبالسعودية نصراوى. كفاح الكعبي: شوف أنا اعترف في بعض البلدان أشجع اندية ولكنى موضوعى، إنت تحب أندية ولكن هذا لا يعنى أنك تنحاز في السراء والضراء إلى ما يقولون. مصطفى الأغا: الأخ ماجد أبو شوارب بيسلم عليك، الأخت غادة الكليبى بنقولك شكراً جزيلاً إلك، والأخ تركى من السعودية عم يقول مع إنى أكرهك لكنى سأشتاق إليك يعنى أحياناً الواحد الشغلات اللى ما بيحبها راح يشتاقلها شوى. مصطفى الأغا: في العمل التلفزيوني لا شيء يترك للصدفة هذا في العمل التلفزيوني اللى فيه شغل وإنتاج مش عمل بنحط ناس ونقعد نحكى، جماهيرية البرنامج تعكس مدى نجاحه وإنتشاره.. صدى الملاعب حاضر وثابت في الصدارة، صدارة الاستفتاءات الرياضية ليكون الأقرب للنفوس..لماذا؟ اللى ابتدع لماذا هو "حماد الجردابو" يبحث في معادلة هذا النجاح إن كان هذا لدى البعض يعتقده نجاح. حماد الجردابو: لماذا صدى الملاعب هو الأفضل، لماذا صدى الملاعب الأكثر شعبية، لماذا صدى الملاعب يحصد الجوائز الواحدة تلو الأخرى! لماذا صدى الملاعب يحافظ على لقب أفضل برنامج رياضى عربى يومى للعام الرابع على التوالى!! لن أبحث عن الأجوبة فالأجوبة عندكم أنتم وعند مجلة الأهرام الرياضى وموقع كورة وغيرهم كثير، أما نحن في صدى الملاعب، فعلينا فقط الإجتهاد والسهر على إمتاعكم دون كلل، قد لا نكون من المستفيدين من الحصر الذي لا يوجد إلا في عنوان وحيد، وقد لا نكون ممن يمتلك شبكة مراسلين عددها بالعشرات، وقد لا نكون ممن يستفيدون من وقت بث مثالى يساعد على شد الجماهير، وقد لا نكون ممن يتزاحموا في ضيافته أشهر نجوم اللعبة، وقد لا نكون من من يستفيدوا من التواجد في قناة رياضية جماهيرها بالملايين..رأسمالنا التواجد ضمن قناة كل العرب، رأسمالنا قائد مقدم يجده الكثير خفيف الظل محايداً، رأسمالنا مقدمة تشارككم نهاية إسبوعكم، رأسمالنا خمسة صحفيين متواضعين، وفنان في المونتاج، رأسمالنا أربعة مراسلين،أشهرهم وأكثرهم نشاطاً في المملكة، رأسمالنا ضيوف تلقائيون يقدمون الإضافة بطلة خفيفة، رأسمالنا جهود خفاء من مخرجين وفنيين ومصورين وأرشيف مبدعين، رأسمالنا تصور ورؤية تجمع كل العائلة وتشبع المتابع الشغوف، وتقنع من لا يهوى الرياضة بالمتابعة، رأسمالنا اختلاف وإبداع ومثابرة واجتهاد، رأسمالنا جمهور مثابر يسهر متأخراً ولا يهاب التخمة، يستمتع لينام مبتسماً راضياً سواء فاز فريقه أو خسر، صدى الملاعب منكم ولكم، أما وعدنا فمضاعفة الجد والإجتهاد لتعزيز ثقتكم ولنضرب مواعيد خامسة وسادسة مع الأهرام العربى وغيرها ممن ينظم استفتاءات رياضية جادة، الوعد بالإجتهاد أكثر كان في الأسبوع الأول من هذا العام، وبعده بقليل جاء التاكيد بتغطية قيل أنها وافية لكاس الأمم الأفريقية عندما ضربنا حصاراً مضيقاً على الخبر والمعلومة بتقارير ميدانية حصرية وبمواكبة لكل كبيرة وصغيرة داخل ملاعب أنجولا، بعد بطولات أنجولا كان صدى الملاعب رائداً بمواقفة الرصينة ليختلف نحو الأفضل، في جنوب أفريقيا كان الرهان صعباً وكانت المواجهات ثقيلة فتحول صدى الملاعب إلى أصداء العالم، فالإسم تغير لكن الإشباع والإمتاع فتعززا أكثر، عائلة صدى الملاعب تعززت بالمجتهد مدين رضوان، وبالمتألقتين الناشطتين دانا صملاجى ورزان إسحاق، ومرة أخرى نعدكم بأن لا نخيب آمالكم، لأن رضاكم يمتعنا رغم شح المصادر، وأكل الحقوق الحصرية الأخضر واليابس، لكن والحمد لله ورغم كل شىء، صدى الملاعب في كفة ، والبقية مجتمعين في كفة- حماد الجردابو، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: وعد بالمزيد إن شاء الله بعد شهر رمضان المبارك، لأنكم على الشاشة الأجمل والأكمل والأعظم عبر كل جيد، كفاح.. كفاح الكعبي: المنطق هذه إحصائية تعرف كيف؟ الحيادية والموضوعية هو وسيلة هذا البرنامج.. مصطفى الأغا: البعض يريد أن ينزع عن هذا البرنامج الحياد ويريد دائماً لربما لغايات ليست إعلامية حقيقة. كفاح الكعبي: أربع سنوات أعتقد ما مصادفة ومش ممكن هاذى الأرقام كلها تكذب وبعدين من مختلف الدول العربية مش من مكان واحد فقط لا غير، لذلك هذا دليل واضح على النجاح، والنجاح يدفع أكثر للإجتهاد للحفاظ على هذا النجاح، لذلك الفترة القادمة هتكون أصعب إن شاء الله. مصطفى الأغا: حسام من جدة بيقول شكراً لأن فلسطين ببالكم..أصلا الشكر هون عيب هاد المفروض، مأمون شبيلى من سوريا وخالد عاشور من الإمارات، يوسف محمد السعدى من حائل وعباس الأشقر ومحمد الشمسى من الإمارات، والتركى الديحانى من السعودية، وسامى الحارثى بنقولكم شكراً إلكم، حتى الناس اللى عم تطمنى مثل واحد عم يطمنى يقول هل تعلم أن العضو الوحيد في جسد الإنسان الذي لا يتوقف عن النمو هو الأنف بأد هيك بيصير أنفى. مصطفى الأغا: مراسلين صدى الملاعب في كل مكان تواجدوا نقلولنا الأحداث من كل مكان، سلام المناصير بمعية بشير كامل بيقدمولنا أبطال وفرسان صدى الملاعب اللى هما خارج الإستوديو في دولنا العربية. (فيديو يظهر المراسلين الخارجيين لصدى الملاعب في الكواليس أو خلال التغطيات التى نقلوها) مصطفى الأغا: لسة في عندنا المزيد إن شاء الله نغطى بعض الدول يعنى لسة في الكويت وموريتانيا وفى المغرب طبعاً سنغطى كل الدول العربية بعد شهر رمضان المبارك، فهمنا بالأردن وحداتى وبالسعودية نصراوى، في سوريا كرماوى ما؟ كفاح الكعبي: نعم مصطفى الأغا: وفى مصر؟ كفاح الكعبي: في مصر زملكاوي مصطفى الأغا: لاحظوا هذا المحايد اللى عم يحكي عن الحيادية..في تونس شو؟ كفاح الكعبي: بصراحة كنت صفاقسي. مصطفى الأغا: هذا المحايد نعم كفاح الكعبي: نحن في اللعب نتكلم وهذه ميول. مصطفى الأغا: في المغرب شو؟ كفاح الكعبي: في المغرب الوداد. مصطفى الأغا: في السودان؟ كفاح الكعبي: في السودان مريخابى. مصطفى الأغا: والله! طبعاً عم يتهمونا إنه إحنا عم نغطى موضوع المريخ أكثر من موضوع الهلال..أكثر من مرة حاولنا الوصول للإخوة في الهلال وهم يتمنعون علينا لكن نحن نحاول مرة واتنين وتلاتة أكثر من هيك ما فينا ندق أبواب، إحنا برنامجنا مفتوح للجميع لكل من يريد أن يظهر معنا، طبعاً الأخ صقر عم يقول اشتقنا..وين أنا طول النهار موجود، أبو على من الرياض بيسلم عليك وبيطلب منى أعمل عملية ليزك لعيونى..واحد عامل دقنه والتانى زعلان فيها ما حلوين النظارات خليهم. بنروح لفاصل مع الإعلان بعده:- بعد أكثر من أربع سنوات من عمر الصدى ضيوفنا من كل حدب وصوب والوعد بالمزيد، وأطرف وأظرف لقطات لصدى الملاعب واجمل برومو خلال العام الماضى. (فيديو للفنان عبد المجيد عبد الله يحيى فيه مصطفى الأغا وبرنامج صدى الملاعب) مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب والحلقة الأخيرة قبل التوقف خلال شهر رمضان، الأخ محمد نصيب من عمان هقرا شوية رسايل بس لفرجيكم هذا البرنامج اللى يحاول البعض ينزع صورة الرياضة عنه، فارس من السعودية وعزوز الحايلى من السعودية، والنجار من الأردن ، وحاتم السودانى، محمد البخيت من الإمارات بيقول تحية لماجد التويجرى أبو تركى بنقول تحية لك يا ماجد، مروة من البحرين، أحمد من فلسطين، نضال من سوريا، عائشة بنت منى من موريتانيا اللى اتحقق حلمها مع مجموعة MBC ، لولوة من الكويت، بسمان من الموصل العراق، عبد المجيد العنيزى من تبوك ، وإبراهيم شيبان من السعودية،وسهيلة من الجزائر، وتانى شقيقة النجمة التليفزيونية الجزائرية فريدة بالقسام...كلهم بيقولوا كل عام وأنتم بخير. كفاح الكعبي: وأنتم بخير. مصطفى الأغا: هم ما قالولك إلك بس بيمشى الحال، بالمناسبة كفاح أكثر ضيف بيتحمل ما؟ إنت ولا على الزين؟ كفاح الكعبي: والله كلنا صرنا عندنا جلود تماسيح. مصطفى الأغا: على مدى أكثر من 340 حلقة قدمناها العام الماضى حل علينا ضيوف من كل حدب وصوب، حاولنا التنويع أد ما قدرنا، نحن برنامج يومى وموجود بدبى وبالتالى إنك تجيب ضيوف يحتاج ترتيبات ولكن حاولنا قدر الإمكان وهنتابع أبرز من حلوا علينا ضيوفاً خلال العام الماضى مع"راضية صلاح". راضية صلاح: لم تعد كلمة الضيف موجودة في قاموس صدى الملاعب، لأن كل من دخل بابنا صار منا ومن عائلتنا الصغيرة التى نتمنى أن تكبر يوماً بعد يوم بوجوه جديدة، أسماء غنية عن التعريف أطلت عليكم في ساعات البرنامج اليومية وفى مناسباته التى عرفت أجواء جميلة، المونديال كان مختلف الطعم هذه السنة، والفضل الكبير يعود للحضور المميز لبعض النجوم والإعلاميين الذين وإن اختلفت إهتماماتهم فإنهم كانوا رياضيين حتى وإن لم يشاءوا، أسماء ستستمر معنا، وأخرى كانت ضيفاً خفيفاً لكنها تركت أثراً كبيراً، أصوات جميلة وروح مرحة ونكهة طيبة..طيبة جماهيرنا الكبيرة التى يسعدنا وفائها ونتمنى إسعادها، فألف تحية ورمضان كريم للجميع- راضية صلاح، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: بالمناسبة تحية جميلة لمحمد حمادى، لعبد الله بالخير، للنجم الكبير نبيل شعيل، لكل من ظهر معنا بصدى الملاعب وأصداء العالم تحية لك يا كابتن كفاح. كفاح الكعبي: شكراً جزيلاً مع هؤلاء النجوم كانت لنا فرصة صراحة. مصطفى الأغا: البعض يعيب وجود نجوم الفن في برامج الرياضة. كفاح الكعبي: يعنى أنا أعتقد أن هذا تكامل مش قضية رياضة. مصطفى الأغا: دائماً البدايات فيها صعوبة يعنى أحيانا تجابه بالنقد. كفاح الكعبي: يعنى الآن شوف أغلب التليفزيونات جالسين يقلدوا وما حداً اتكلم. مصطفى الأغا: الغياب ماهو جفا أو الحضور ماهو وفا والأهم شوق القلوب حتى لو الشخص اختفى، عبد الجبار مهاجم مصلح الحسينى من السعودية...رامى عم يقول حابب أعرف كم ألف دولار بيعطوك..هو يعنى أكتر من عشعش، هما بيعطونا ها القد بس إحنا بدنا ها القد بس ماشى الحال. مصطفى الأغا: أطرف وأظرف لقطات صدى الملاعب واجمل برومو للعام الماضى جمعها زميلنا"أحمد الأغا" اللى امبارح عذبنا هيك على بنته نتاليا بنقولها سلامات وشقيقه بدنا نبارك لمحمد الأغا قدوم ابنه ورد، صار عنده ورد ومجد وشام، بنقولكم ألف مبروك وكل عام وأنتم بخير، وبنتابع هذا الملخص. (فيديو لبعض اللقطات داخل الإستوديو خارجه خلال البطولات التى تم تغطيتها وأطرفها وأجملها) مصطفى الأغا: هذه هي روح صدى الملاعب، وروح أصداء العالم، بالـ 66 أديش كان عمرك عن جد كفاح بدون لف ودوران؟ كفاح الكعبي: كنت كنارى.. مصطفى الأغا: أديش لا تقولى كنارى شو كنارى وولف،أديش كان عمرك؟ كفاح الكعبي: كنت صغير، مصطفى الأغا عمره يعطيك جواب؟ مصطفى الأغا: طبعاً إبنه أطول ما راح أحكى عن الطول أنا قصير لكنه إبنه كريم ماشاء الله 24 أو 25 سنة. كفاح الكعبي: لا لا تكثر من 18 لـ 25 . مصطفى الأغا: الأخ أمين أو أيمن الوحداتى عم يقول فداكى يا فلسطين وانا مع اللاعبين الثلاثة، حسن الرشيدى عم يقول ليش الشيبات زايدين..ما بعرف أى متزوج لازم يكون الشيبات زايدة فيه إلا الأخ كفاح ما بعرف شو؟ بيصبغ. نايل من السودان وسارة العراقية عم تقول ليش الديكور معتم ضووه شوى، ومحمد من السعودية ، والأخت مودا سر الختم مذيعة برنامج جنة الأطفال في تليفزيون السودان عم تقول اخ مصطفى لك منى التحية..شكراً يا اختى العزيزة، والأخ عاشق النمور أبو فيصل الإتحادى من جدة بنقولك اهلا وسهلا فيك، بنروح لفاصل أعتقد أخير من الإعلان بعده:- حسن شحاتة ومحمد أبو تريكة بيدخلوا البيوت المصرية عبر بوابة فوانيس رمضان تقاليع جديدة قد يأتى الدور على بقية النجوم قريباً. مصطفى الأغا: إذن أنتم مع الجزء الأخير من صدى الملاعب..شكراً للأخت سالى الإماراتية بتقول ألف سلامة عليك ما تشوف شر، دانا الشبابى زعلانة بتقول ما عم تقرا رسايلى لا بقراها، ليندا من الجزائر أهلا وسهلا فيكى، إبراهيم الغامدى من سوريا، فهد محمد من دبل فجيرا،وشذا من السعودية، وعامر المجيدل ، وصفاء من السودان، وسليمان القبيضى من السعودية، وبدر الزهرانى وأيمن الحلفاية من السودان، وتركى الحديدى من السعودية.. شكراً على رسايلكم هاى فيها كلام كثير حقيقة، بنحب نقرا النقد ما بنحب نقرا المديح لكن نشكركم على هذه المشاركة. مصطفى الأغا: من أحلى الذكريات على قلبنا هي ذكرى تتويج برنامج صدى الملاعب اللى هو برنامج له علاقة بالرياضة بالميدالية الذهبية لأفضل برنامج رياضي في العالم العربي في مهرجان الأغنية للإذاعة في مهرجان الخليج للإذاعة والتليفزيون الحادى عشر اللى أقيم في البحرين، كما توجت قناة كل العرب MBC بـ11 جائزة لتميزها الإعلامى والبرامجى"راضية صلاح". راضية صلاح: صدى الملاعب خاطف كل القلوب بسحره الكبير، وصدى الملاعب طفل كبر في بيوتكم وعيونكم ليصبح الأفضل بإمتياز، من كأس العالم إلى يومنا هذا ذكريات لا تمحى، صاحب اليوم والشهر ثم السنة، كبر اليوم فزف مرة أخرى بجائزة عنوانها الافضل دائماً، تلون شعاره بالذهب على ارض البحرين الغالية في اختتام مهرجان الإذاعة والتليفزيون، فوضع الوسام على صدر كل من ساهم في نجاح البرنامج، فألف تحية من الأعماق صحفيين، مراسلين، فنيين، ومحللين هم من قاد السفينة إلى بر الأمان بكل حب وإخلاص، صدى الملاعب جزء لا يتجزا من عالم قناة MBC قناة كل العرب التى لم تفوت الفرصة عليها فكان لها النصيب الأكبر. صدى الملاعب كان الأفضل عام 2006 وهو الذي لم يبلغ من العمر إلا شهور واستفتاء مجلة الأهرام المصرية تضعه في قمة برامج الرياضة العربية تأكيداً على ثقة الجماهير واهتمامها بالأحداث العربية بصورة جميلة وموضوعية. صدى الملاعب الأفضل العام الماضى ومرة أخرى في استفتاء جريدة الأهرام المصرية وشكراً لكل من رسم الفرحة على شفاهنا مسح عرقنا بمنديل مطرز بكلمة أفضل، كل عام وانت الأحلى، وكل عام وانت الامتع، وكل عام نطمع أن نكون الأفضل لأننا تعودنا على ذلك فلن نقبل بأقل من الذهب هدية، من أرض الحدث أتيناكم بأخبار امتزجت بالفرحة تارة، والدمعة تارة أخرى، لكن في النهاية لا غالب ولا مغلوب، فالإبتسامة هي شعارنا وستبقى، والموضوعية هي طموحنا فلن نحيد عن هذا الخط ما دمنا ضيوف كل بيت عربى، ولن ندخر أى جهد لنوصل الامانة إلى أصحابها، ولن تتوقف عجلة العطاء مادمنا اختياركم- راضية صلاح، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: إذن هذا كان واحد من أجمل التقارير لأنه الجائزة كانت تتويج للجهد، نحن نعمل في اليوم أكثر من 18 أو 16 ساعة ليس بالسهولة 6 أو 7 أشخاص يعملون ليطلعون برنامج يومي ساعة وأحيانا ساعة ونص، صدقوني من يعمل بالتليفزيون يعرف عن ماذا اتحدث، خصوصاً بعد كأس العالم لا يوجد ولا بطولة ولا شىء، واحياناً بعد كأس اوروبا كان ما في ولا شيء ولا صورة حتى إنك تطلع برنامج يا كفاح. كفاح الكعبي: ومع هذا أنت تطلب وقت زيادة. مصطفى الأغا: شكراً للاخ طارق إبراهيم اليوم عذبناه ولمجاهد عبد المنعم ها دول اللى عم يعطونا وقت زيادة آخر البرنامج، ورغم كل ما نحارب به من أمور شخصية ولكن إن شاء الله البرنامج ولد ليبقى. مصطفى الأغا: ما راح نتحدث عن المسائل القانونية وحقوق الملكية ولكن راح نتحدث عن ظاهرة هي نجومية لاعبي ومدربي الكرة في مصر، ظاهرة رمضانية كروية جديدة نتابعها مع مراسلتنا هناك"سماح عمار". أحد المشترين: لو سمحت أبو تريكة بكام وحسن شحاتة بكام؟ سماح عمار: هذا السؤال أصبح يتكرر كثيراً في الأسواق المصرية ولكن بالطبع ليس المقصود هو ثمن أبو تريكة كلاعب دولي محترف، أو ثمن حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري، ولكن المقصود هو سعر فانوس رمضان. أحد المشترين: لعيالى جيبالهم عشان شهر رمضان، وهما بيحبوا أبو تريكة وحسن شحاتة، وانا أهلاوية. طفل مشترى: والله يا جدعان أنا بحب أبو تريكة وحسن شحاتة وكلو وجبت فانوس لأبو تريكة وإن شاء الله تجيبوه ويعجبكم بس أنا زملكاوي بس المفروض كانوا يعملوا فانوس لشيكابالا وعمرو زكي وحسني عبد ربه والناس دي. سماح عمار: رغم أن هناك الكثير من الاشكال المتعددة لفانوس رمضان، إلا أن فانوس أبو تريكة وحسن شحاتة اكتسحا أسواق الفوانيس هذا العام. أحد البائعين: بالنسبة للفوانيس السنة دى فانوس أبو تريكة وحسن شحاتة هما اللى شغالين وعليهم إقبال جامد أوى أوى السنة دى ومعمول فانوس تانى إسمه بوجى وطماطم بس اللى عليه إقبال اكتر أبو تريكة وحسن شحاتة. أحد البائعين: هو بس عشان الفانوسين دول عليهم إقبال ولسة أول سنة فهما غاليين شوية بس برضو الناس بتاخدهم لأن كل الناس والاطفال بتعشق أبو تريكة وحسن شحاتة. احد البائعين: هو غالباً الصين عرفت تعمل حاجة صح بالنسبة للشعب المصرى اللى هي عرفت أن الشعب المصرى بيحب أبو تريكة كتير فعملت له فانوس. سماح عمار: كثيراً ما أسعد أبو تريكة وحسن شحاتة الملايين من الشعب المصرى داخل الملعب وها هما الآن يسعدوهم ولكن خارج الملعب وقبل رمضان. طفلة من الجماهير: كل سنة وإنت طيب يا كابتن حسن، وكل سنة وإنت طيب يا كابتن أبو تريكة. سماح عمار، لصدى الملاعب، قناة MBC – القاهرة. مصطفى الأغا: كل رمضان وانتم بخير، طبعاً مسائل قانونية فيها حقوق من حق اللاعب ومن حق ناديه ما هيك؟ كفاح الكعبي: في مصر إنت عارف الأمور بالنسبة لهاى الامور. مصطفى الأغا: آخر كلمة راح يورطنا مع دولة شقيقة شو ها الأمور.. كفاح الكعبي: الفانوس يعنى لعبة صغيرة تسويه زى منت عايز. مصطفى الأغا: الأخ علاء عجم أهلاوى حلبى يعنى اهلاوى عم يشجع فريق الإتحاد، بوشيما من الجميرة قريب علينا هون، وسامر خاروف كرماوى من الإمارات كمان عم نقولكم كل عام وأنتم بخير... طبعاً راح تغيب عليكم فترة طويلة ما بنعرف أديش بس مبدئياً يوم 18 سبتمبر أيلول سيعود البرنامج بعد عيد الفطر المبارك إن شاء الله، سيعود بفكر وحلة جديدة بمواد جديدة، بضيوف هنبدل فيهم شوى. كفاح الكعبي: ليش لا مصطفى الأغا: شكراً لك كفاح الكعبى. كفاح الكعبي: شكراً لك بو كرم وإن شاء الله نلتقى على خير. مصطفى الأغا: شكراً لكل من شارك بهذا البرنامج من سكيوريتى للإدارة، حاولنا بجهدنا الحقيقة، ونتمنى أن يكون النقد لهذا البرنامج موضوعى وليس نقد شخصى، من له حسابات شخصية معى فليصفيها خارج موضوع البرنامج، لأنه هذا البرنامج انا اعتقد انه بعد 30 سنة من الإعلام الرياضى هو نقطة لاند مارك، وشاهدنا في الجزائر وفى موريتانيا وفى السودان وفى كثير من الدول العربية حب لهذا البرنامج وايضاً في السعودية والبحرين والكويت وسوريا، إن شاء الله يبقى هذا البرنامج هو الأحلى والأجمل والأكمل والأفضل عربياً، بنقولكم كل عام وأنتم بخير ونشوفكم إن شاء الله بعد عيد الفطر السعيد، زميلنا بشير كامل تركتله الخيار ليختار أجمل برومو هو سواه فا ما بعرف شو اختار، ومع هذا الإختيار بقولكم إلى اللقاء وشكراً إلكم، باى باى. (برومو تحت شعار صداكم وبس يبدأ بأغنية لمصطفى الأغا ثم لقطات سريعة لأشهر المباريات والبطولات وفى النهاية تحية من بعض الفنانين لبرنامج صدى الملاعب)