EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2010

طالب بالسلطة المطلقة على الفريق صدى الملاعب يستعرض وصايا مورينيو العشر للنجاح في الريال

مورينيو واثق من النجاح مع الريال

مورينيو واثق من النجاح مع الريال

استعرض برنامج "صدى الملاعب" على mbc في تقرير له الوصايا العشر التي اقترحها البرتغالي مانويل مورينيو المدير الفني المتوقع لريال مدريد في الموسم المقبل، والتي سيضمن معها عودة نادي العاصمة للمنصات المحلية والأوروبية.

  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2010

طالب بالسلطة المطلقة على الفريق صدى الملاعب يستعرض وصايا مورينيو العشر للنجاح في الريال

استعرض برنامج "صدى الملاعب" على mbc في تقرير له الوصايا العشر التي اقترحها البرتغالي مانويل مورينيو المدير الفني المتوقع لريال مدريد في الموسم المقبل، والتي سيضمن معها عودة نادي العاصمة للمنصات المحلية والأوروبية.

وأبرز التقرير طلب مورينيو بأن تكون السلطة المطلقة له في الفريق، علاوة على راتب مساوٍ لراتب أغلى نجم في الريال حتى لا يفكر أي أحد في التعالي عليه، فضلا عن انتقال فريق العمل المتكامل الذي يرافقه في السنوات الأخيرة إلى الريال.

كما طالب مورينيو بأغنية تحفيزية يرددها اللاعبون قبل المباريات، ومنع تواجد الصحفيين والمشجعين في معسكرات الفريق المغلقة، وكذلك منع المشروبات الكحولية، وشدد على أن تكون وسائل الإعلام من اختصاصه ولا دخل للاعبين في الرد عليها، فهو يتحمل الضغط نيابة عن فريقه.

وفيما يلي تقرير الصدى عن الوصايا العشر:

حمادي القردبو: بعد الإبهار مع بورتو والإبداع مع تشيلسي وإعادة الإنتر إلى قمة أبطال أوروبا جاء الدور على النادي الملكي، من يقول مورينيو سيقول صانع الأمجاد، ومن لا يعرف الفريق سيقول إنه محظوظ ذكي ومشاكس، من يقول ريال مدريد سيقول النادي الملكي الذي يكدس نجوم العالم ويتعثر سريعاً في دوري الأبطال، ريال مدريد يدفع ويدفع دون حساب إلا أنه كثيراً ما يخيب آمال عشاقه، السؤال كيف سينقل مورينيو النجاحات التي رافقته مع بورتو وتشيلسي والإنتر إلى مدريد، والجواب معقد وغير بسيط، الجواب يمر عبر ما سمته الصحافة الإسبانية بالوصايا العشر لمورينيو، أهم شيء هو السلطة المطلقة وراتب مساوٍ لراتب أغلى نجم في الفريق حتى لا يفكر أي أحد في التعالي عليه، ثانياً مورينيو لا ينتقل لوحده بل بصحبة فريق عمل متكامل رافقه في السنوات الأخيرة، قد يقال إلى حد الآن لم نأتِ بجديد ولكن ما يميز مورينيو الانضباط، فالغياب عن حصة تدريبية يعني عدم المشاركة في المباراة المقبلة ولا نقاش أو استثناء في ذلك، رابعاً طلب مورينيو بأغنية تحفيزية يرددها اللاعبون قبل المباريات، الاجتهاد لضمان تركيز كامل ومنع لتواجد الصحفيين والمشجعين في معسكرات الفريق المغلقة ومنع كذلك للمشروبات الكحولية، خامساً وسائل الإعلام من اختصاص مورينيو ولا دخل للاعبين في الرد عليها، فهو يتحمل الضغط نيابة عن فريقه، سادساً تمارين مكثفة يستمتع فيها اللاعبون في تخصيص 70% من الوقت للتدريبات بالكرة، سابعاً ثماني ساعات تدريبية يومياً تنقسم على حصتين صباحية ومسائية، ثامناً توفير مادة فيديو لكل لاعب توضح ميزات خصمه المباشر في كل مباراة، تاسعاً حوار شخصي لمورينيو مع كل لاعب بفريقه قبل أي مقابلة لينقل من خلاله تعليماته بشكل مباشر، آخر الطلبات أن يكون البرتغالي هو من يحدد احتياجات النادي؛ بحيث لا يتم التعاقد مع أي لاعب دون الحصول على موافقة مورينيو الشخصية، هي وصايا النجاح السحرية وعلى أي فريق يدربه مورينيو أن يقبل ولا يناقش قبل أن يفرح ويحتفل، حمادي القردبو، صدى الملاعب.