EN
  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2009

حكم يتعرض للضرب في الصين صدى الملاعب يرفع شعار "لا للشغب"

مع اقتراب انطلاق الموسم الكروي الجديد، استعرض برنامج صدى الملاعب الجانب المظلم من معشوقة الجماهير في كل مكان، وتحت شعار "لا للشغب" قدم عمار علي تقريرا وافيا عن أحداث الشغب التي تشهدها ملاعب كرة القدم، مُركزا على حوادث مؤسفة شهدتها بعض المباريات حول العالم.

مع اقتراب انطلاق الموسم الكروي الجديد، استعرض برنامج صدى الملاعب الجانب المظلم من معشوقة الجماهير في كل مكان، وتحت شعار "لا للشغب" قدم عمار علي تقريرا وافيا عن أحداث الشغب التي تشهدها ملاعب كرة القدم، مُركزا على حوادث مؤسفة شهدتها بعض المباريات حول العالم.

ومن بكين، شاهدنا حكما في إحدى مباريات الدوري الصيني يتعرض لمطاردة من أحد اللاعبين بعد أن شهر في وجهه البطاقة الحمراء، واستمرت المطاردة حتى خارج أسوار الملعب!

كما استعرض التقرير بعض أشهر حوادث العنف الكروي في العالم، مثل حادثة ملعب لينين في موسكو عام 1980 أثناء مباراة سبارتاك موسكو وهولام الهولندي ضمن كأس أوروبا، وهو الحادث الذي أودى بحياة 240 شخصا، وكذلك شهدت مدينة بروكسيل كارثة أخرى في نهائي أوروبا بين ليفربول واليوفي راح ضحيتها العشرات، ونجم عنها حرمان الأندية الإنجليزية من المشاركة في بطولات أوروبا لعدة سنوات.

واختتم عمار علي التقرير برجاء وجهه للجمهور العربي بأن يحرصوا على أن تختفي مناظر الشغب والعنف من ملاعبنا العربية.

من جانبه، علق الناقد والإعلامي الإماراتي عبدالرحمن محمد ضيف الحلقة بتمنيه أن يختفي الشغب من الملاعب، وأبدى مصطفى الأغا تعجبه من وصول الشغب إلى الملاعب الصينية.