EN
  • تاريخ النشر: 16 ديسمبر, 2009

الخرطوم تعيش على الإيقاعات "الهلالية" صدى الملاعب يرصد أفراح الهلال بثنائية السودان

فرحة لاعبي الهلال بالثنائية

فرحة لاعبي الهلال بالثنائية

عاشت العاصمة السودانية الخرطوم على إيقاعات هلالية خالصة، وذلك بعد أن جرد الهلال غريمه التقليدي المريخ من لقب الكأس، وفاز عليه بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول.

عاشت العاصمة السودانية الخرطوم على إيقاعات هلالية خالصة، وذلك بعد أن جرد الهلال غريمه التقليدي المريخ من لقب الكأس، وفاز عليه بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول.

وتصدرت صحف الخرطوم "مانشتات" زرقاء تمجد فريق الهلال الذي جمع بين ثنائية الدوري والكأس، وحملت الجماهير نجوم الفريق والمدرب على الأعناق، وخصت المحترف الزيمبابوي إدوارد سادومبا صاحب الهدفين بكل الحب.

وأدلى نجوم الهلال بتصريحات لـ"صدى الملاعب" عبروا فيها عن فرحتهم الكبيرة بالفوز باللقب الغالي، وقال إدوارد سادومبا: "كانت مباراة رائعة وجميلة بكل شيء، فبعد أربع أو خمس سنوات لم يحصل بها الهلال على هذه الكأس، اليوم عادت إلى خزائن هذا النادي، أشكر كل من ساندنا، وخصوصا هذه الجماهير التي شجعتنا وبكل قوة".

وقال كامبوس مدرب الهلال: لعبنا بخطة جديدة، وأرهقنا دفاع المريخ بثلاثة مهاجمين، لم ندع لهم المجال ليتحركوا، سجلوا هدفا من ركلة جزاء، فيما سجلنا هدفين، وأحرزنا بطولة الدوري والكأس.

وكشف صلاح إدريس -رئيس نادي الهلال- عن توقعاته بالجمع بين البطولتين قائلا: "توقعت الجمع بين البطولتين، المستوى بين الفريقين واضح، مستوى فريق الهلال -مع كل الاحترام والتقدير لكل إخوتنا في المريخ وبقية الأندية- كان متميزا، ويتضح من الفارق في لقاءات الدوري الممتاز، ومن هذه المباراة تحديدا التي كانت السيادة فيها للهلال".

يذكر أن المدرب السوداني الشهير فوزي التعايشة أكد أن فوز الهلال بمسابقة الكأس على حساب منافسه التقليدي المريخ، جاء بسبب استغلاله الأخطاء التي ارتكبها الدفاع المريخي في الشوط الأول، والذي شهد إحراز "الزعيم" هدفي الفوز.

وقال التعايشة لصدى الملاعب: "كان هنا سجال بين الفريقين، البداية لصالح المريخ الذي أهدر لاعبوه الكثير من الفرص، لكن الهلال ظل متماسكا حتى سجل الهدفين الأول والثاني، وفي الشوط الثاني عاد المريخ للسيطرة وقلل الفارق، ثم انخفض مستواه مجددا فعجز عن إدراك التعادل ليفقد لقب كأس السودان".