EN
  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

عانى من انتظار موعد زفافه شهيل: زواجي حلم سعيد.. وعدم دفني لوالدي آلمني

شهيل فقد والده خلال معسكر للمنتخب

شهيل فقد والده خلال معسكر للمنتخب

كشف عبد الله شهيل -لاعب نادي الشباب السعودي- أن الشهر الذي عاشه قبل زواجه من أطرف المواقف في حياته؛ حيث كان ينتظر بفارغ الصبر قدوم موعد الزفاف، إلا أنه كلما استيقظ من نومه وجد أن العرس ما زال بعيدا، معتبرا أن الموقف المحزن في حياته هو وفاة والده.

  • تاريخ النشر: 09 ديسمبر, 2010

عانى من انتظار موعد زفافه شهيل: زواجي حلم سعيد.. وعدم دفني لوالدي آلمني

كشف عبد الله شهيل -لاعب نادي الشباب السعودي- أن الشهر الذي عاشه قبل زواجه من أطرف المواقف في حياته؛ حيث كان ينتظر بفارغ الصبر قدوم موعد الزفاف، إلا أنه كلما استيقظ من نومه وجد أن العرس ما زال بعيدا، معتبرا أن الموقف المحزن في حياته هو وفاة والده.

وقال شهيل خلال فقرة "مواقف في حياتهم" ببرنامج "صدى الملاعب" على MBC مساء الأربعاء 8 ديسمبر/كانون الأول: "أسعد موقف في حياتي هو الفترة التي قبل زواجي؛ حيث كنت كلما أصحو من النوم أشعر أنه باقٍ عليه شهر تقريبا، بس أنا دائما فرحان والزواج يقرب هذا أسعد موقف، أحس أني مستعجل شوي".

وأضاف "بعد الزواج لم أشعر بالندم.. الحمد لله والشكر له أنا مرتاح ومستقر في حياتي الزوجية".

وعن أطرف موقف على الصعيد الرياضي؛ قال شهيل: "أنا كنت أساسيا وطلعت في بداية الشوط الثاني في أول 5 دقائق، المدرب وقتها كان زوماريو فقال اللي لعب أكثر من 45 دقيقة يريح غدا، فأنا لعبت شوط ولم آتِ غدا، فجاء اليوم التالي يوبخني طبعا لأني لم أتِ، وأنت ما لعبت إلا شوط، قلت له أنت قلت اللي لعب أكثر من 45 دقيقة، وأنا لاعب 48 دقيقة، فقال لي روح اتمرن".

وأشار لاعب الشباب إلى "أن الموقف الأسود في حياته هو وفاة والده، رحمه الله، كانت أياما صعبة علي، كنت في معسكر مع المنتخب في سويسرا، وجاني الخبر هناك فكان الخبر قويا علي، والحمد لله ما قصرت إدارة المنتخب والقيادة الرياضية معي".

وقال شهيل: "بعدما رجعت للسعودية لم ألحق أشوفه وأدفنه مع إخواني، هذا كان الشيء اللي حزنت عليه كثيرا وحتى الآن".