EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2011

شحاتة يعاني النيران الصديقة بعد استقالته

شحاتة استقال من تدريب المنتخب المصري

شحاتة استقال من تدريب المنتخب المصري

لأول مرة منذ عام 1978 يفشل المنتخب المصري في الوصول لنهائيات أمم إفريقيا التي يحمل لقبها في آخر 3 بطولات وعنده 7 ألقاب، ولم تحصل هذه الحالة إلا عام 96، عندما خرجت نيجيريا حاملة اللقب من تصفيات جنوب إفريقيا، مصر أحرزت اللقب 3 مرات مع حسن شحاتة بطل الأمس الذي تحول لسبب الخروج اليوم حين ثارت ثائرة البعض ممن طبلوا له سابقا وبدأت الاتهامات حاليا.

لأول مرة منذ عام 1978 يفشل المنتخب المصري في الوصول لنهائيات أمم إفريقيا التي يحمل لقبها في آخر 3 بطولات وعنده 7 ألقاب، ولم تحصل هذه الحالة إلا عام 96، عندما خرجت نيجيريا حاملة اللقب من تصفيات جنوب إفريقيا، مصر أحرزت اللقب 3 مرات مع حسن شحاتة بطل الأمس الذي تحول لسبب الخروج اليوم حين ثارت ثائرة البعض ممن طبلوا له سابقا وبدأت الاتهامات حاليا.

كيف للتاريخ أن ينسى من خط حروفه بذهب مجيد، شحاتة الذي نال اللقب الإفريقي 3 مرات تم الاستغناء عنه كمدرب للمنتخب المصري؛ لأنه لم يوفق بالتصفيات الأخيرة، وكأنه عكاز مللنا منه وحان موعد رميه إلى مكان سحيق، خسر الفراعنة وذهبت حظوظهم ودوام الحال من المحال كما يعرف كلنا، ولكن بعضنا يصر على المكابرة ففتح ناره بمبرر وبغير مبرر، وهنا نقول له على رسلك فما زالوا أبناءكم وما زالوا إخوتكم ولا يوجد فريق في الدنيا لا يخفق بظروف كالتي مررتم بها.

سوف أسأل أي مدرب في الدنيا مهما كان اسمه ومهما كبر حجمه، هل ستحقق نصف الذي حققه ما كان قبلك أو ربعه حتى؟ بكل تأكيد لم يفعلها ولن يفعلها، فلا ننسى أنفسنا ونشتم من أفرحنا بـ3 كؤوس متتاليات ومن قبلها فعلها أبناء النيل بـ4 مرات.

الاتحاد المصري توصل إلى صيغة استقال بها الكادر الفني الذي يقوده حسن شحاتة عن تدريب المنتخب المصري، فما زال الجدل على من سيخلف المدرب، أما الكلام الذي انتظرناه لكي يضمد الجراح فقد جاءنا من غريب عنا وليس من أبناء جلدتنا، ومن البرتغالي مانويل جوزيه مدرب الأهلي المصري، الذي تحدث قائلا: لا يوجد فريق في الدنيا يعرف الفوز ولا يعرف الخسارة، كما يجب احترام هذا الجيل من اللاعبين والمدربين؛ لأنهم حققوا لمصر ما لم يحققه غيرهم.

عمار علي، صدى الملاعب.

قال عصام عبده محلل برنامج صدى الملاعب: "مشوار حسن شحاتة عظيم، وفعلا الناس اللي كانت تطبل في السابق هما الآن يجلدوه، وهذا الرجل حقق أرقام قياسية وهو 50 سنة، إذا طال العمر للموجودين صعب جدا يعملوا اللي قام به حسن شحاتة وحط مصر على خريطة العالم وكسب بطل العالم وعمل أرقام قياسية له كأحد عباقرة التدريب في القرن الماضي، وجعل منتخب مصر في قمة تصنيف عالمي، لم يحصل عليه من قبل مع مدربين أصحاب أسماء وأرقام، هي المشكلة عندنا أنه لازم يكون فيه ثقافة أنك تتقبل أنه لا يوجد فريق يستمر على مستواه حتى أندية العالم".