EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

شاهد: العداء البرازيلي الذي أبكى 80.000 مشجعا في لندن؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في البطولات الأولمبية والبارالمبية، يتنافس الرياضيون على الفوز بالألقاب وتحطيم الأرقام القياسية ولكن هذه المرة صارع العداء البرازيلي يوهانسون ناسيمينتو إصابته المفاجئة للوصول لخط النهاية في سباق الـ 100 متر في دورة الألعاب البارالمبية في لندن وانهمر في البكاء لعدم تمكنه من الفوز ليبكي معه الآلاف

  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

شاهد: العداء البرازيلي الذي أبكى 80.000 مشجعا في لندن؟

في البطولات الأولمبية والبارالمبية، يتنافس الرياضيون على الفوز بالألقاب وتحطيم الأرقام القياسية ولكن هذه المرة صارع العداء البرازيلي يوهانسون ناسيمينتو إصابته المفاجئة للوصول لخط النهاية في سباق الـ 100 متر في دورة الألعاب البارالمبية في لندن وانهمر في البكاء لعدم تمكنه من الفوز ليبكي معه الآلاف الذين حييوه بتصفيق حار وهتافات حماسية مؤثرة.   

بدأ الموقف عندما انطلق العداء البرازيلي في بداية السباق وجرى بسرعة فائق نافس فيه بقوة وأبصح في المقدمة ولكن تعرض لأصابة قوية في قدمه اليسرى ليرفعها ويجري برجل واحدة محاولا الوصول بأي ثمن لخط النهاية.

لكن قوة الألم والإصابة منعا اللاعب البرازيلي- الذي يعاني من إعاقة في يديه - من إكمال السباق ليسقط على الأرض منهمرا في البكاء وحزنا على عدم تحقيقه الفوز بل ولكنه لم يستسلم وقام بالمشي على قدمه المصابة حتى خط النهاية ليسقط على الأرض منهمرا في البكاء وسط تأثر الجماهير واللاعبين الذي حييوه بحرارة على عزيمته.

وأمام هذه اللحظات المؤثرة ملأت الدموع عيون الجماهير التي بلغ عددها مايقرب من 80.000 وقاموا بالتصفيق بحرارة وتحيته على شجاعته خاصة وأن العداء البرازيلي سقط على الأرض في حالة انهيار كامل وخرج على كرسي متحرك في أكثر لحظات الدورة البارالمبية تأثيرا.