EN
  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2012

شارك .. أبو تريكة.. هل يصيب قمة الأهلي والزمالك بالملل ؟

محمد أبو تريكة

محمد أبو تريكة

يسود الشارع الكروي المصري حالة شديدة من الفتور تجاه مباراة الأهلي والزمالك التي تقام يوم الأحد المقبل في ختام مباريات دور الثمانية المجموعات في ظل الأحداث المتلاحقة الأخيرة سواء على الساحة الرياضية أو السياسية في مصر.

يسود الشارع الكروي المصري حالة شديدة من الفتور تجاه مباراة الأهلي والزمالك التي تقام يوم الأحد المقبل في ختام مباريات دور الثمانية المجموعات في ظل الأحداث المتلاحقة الأخيرة سواء على الساحة الرياضية أو السياسية في مصر.

وبعد الأحداث الأخيرة التي صاحبت لقاء السوبر بين الأهلي وأنبي ورفض أبو تريكة خوض اللقاء تضاتمنا مع أهالي الضحايا الذين سقطوا في ملعب بورسعيد انقلب عدد كبير من الجماهير الحمراء على ناديها.

ولا يزال هناك قطاع كبير من الجماهير الأهلاوية يشعرون بما قدمه محمد ابو تريكة بتضحيات بعد رفضه المشاركة في مباراة السوبر في الوقت الذي تحمل فيه ضيقا كبيرا للكثير من زملائه الذين شاركوا في اللقاء.

وبعد تعرض أبو تريكة لعقوبة الاستبعاد لمدة شهرين وخضم 500 ألف جنيه من مستحقاته المالية، وحرمانه من حمل شارة القيادة، لكن الجماهير لم تتعود على غياب أبو تريكة عن مثل تلك المباريات، وهو ما جعل هناك حالة من الملل نتيجة غيابه عن اللقاء.

المباراة لا تعتبر ذات أهمية من الاساس خاصة وأن الأهلي تأهل رسميا، ويلعب فقط على انتزاع الصدارة في حين يسعى الزمالك إلى تحقيق صحوة جديدة، للبطولة المحلية بعد فقدان الأمل في البطولة الإفريقية.

ربما كانت الأحداث السياسية أيضا الجارية في مصر سببا مباشرا في عدم الاهتمام بالمباراة في ظل الهجوم المتكرر من المتظاهرين على السفارة الأمريكية تنديدا باالفيلم المسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

 شارك معنا هل سيترك غياب أبو تريكة عن الأهلي شعورا بالملل ؟