EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2012

سامي عبد الإمام: تونس حققت أفضل بداية عربية في التصفيات الإفريقية

منتخب تونس

منتخب تونس

سامي عبد الإمام الناقد الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" يوضح أن المنتخب التونسي حقق أفضل انطلاقة عربية في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014م، عندما حول تأخره أمام غينيا الاستوائية إلى فوز 3-1 في أول مبارياته في التصفيات الإفريقية، وتابع عبد الإمام أن المنتخب التونسي حقق نتيجة رائعة بالفوز على أرضه وبين جمهوره، واستطاع قلب نتيجة المباراة، مثمنا دور مدرب نسور قرطاج سامي الطرابلسي الذي استطاع أن يبدأ مهمته بنجاح بفضل قراءته الجيدة للمباراة، وأيضا دعم الاتحاد التونسي له.

  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2012

سامي عبد الإمام: تونس حققت أفضل بداية عربية في التصفيات الإفريقية

أكد سامي عبد الإمام الناقد الرياضي لبرنامج "صدى الملاعب" أن المنتخب التونسي حقق أفضل انطلاقة عربية في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014م، عندما حول تأخره أمام غينيا الاستوائية إلى فوز 3-1 في أول مبارياته في التصفيات الإفريقية.

وتابع عبد الإمام أن المنتخب التونسي حقق نتيجة رائعة بالفوز على أرضه وبين جمهوره، واستطاع قلب نتيجة المباراة، مثمنا دور مدرب نسور قرطاج سامي الطرابلسي الذي استطاع أن يبدأ مهمته بنجاح بفضل قراءته الجيدة للمباراة، وأيضا دعم الاتحاد التونسي له.

وكان المنتخب التونسي قد حقق انطلاقة قوية في المرحلة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014م لكرة القدم بالبرازيل، حيث حول تخلفه بهدف أمام ضيفه منتخب غينيا الاستوائية إلى الفوز 3/1 اليوم السبت، في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية.

وفي الاستاد الأولمبي بمدينة المنستير، الذي امتلأ بالمشجعين وجد المنتخب التونسي؛ الذي شارك في نهائيات كأس العالم أربع مرات سابقة صعوبة في فرض أسلوبه، خلال الشوط الأول، ولم ينجح سوى في صناعة عدد قليل من الفرص التهديفية.

ولكن مع بداية الشوط الثاني اختلف الحال كثيرا، وأعاد المنتخب التونسي تنظيم صفوفه، ونجح في تعديل النتيجة والفوز بالمباراة، وإسعاد الجماهير التونسية التي ساندته حتى النهاية.

من جانبه أكد كفاح الكعبي الناقد الرياضي للبرنامج أن فوز اليوم بالنسبة لتونس يؤكد أن نسور قرطاج سيكونون علامة بارزة ومميزة في هذه التصفيات، خاصة بعد أدائهم القوي والمنظم أمام غينيا الاستوائية؛ حيث نجحوا في تنظيم صفوفهم وتعديل النتيجة، والعودة من جديد للمباراة رغم الهزيمة في البداية.