EN
  • تاريخ النشر: 31 أكتوبر, 2009

مطالبا الجماهير بالتشجيع بحماس زاهر: بوسع مصر تكرار سحق الجزائر بخماسية

مصر تتطلع لفوز كبير على الجزائر

مصر تتطلع لفوز كبير على الجزائر

أكد سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري- أن منتخب بلاده قادر على تحقيق فوز كبير على نظيره الجزائري، في الجولة الأخيرة لتصفيات كأس العالم، والتأهل للنهائيات التي ستقام العام المقبل في جنوب إفريقيا.

أكد سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري- أن منتخب بلاده قادر على تحقيق فوز كبير على نظيره الجزائري، في الجولة الأخيرة لتصفيات كأس العالم، والتأهل للنهائيات التي ستقام العام المقبل في جنوب إفريقيا.

وأضاف زاهر لرويترز، يوم الجمعة- "أقول بكل ثقة إن منتخب مصر قادر تماما على سحق المنتخب الجزائري، وتكرار الفوز عليه بخمسة أهداف".

وسبق لمنتخب مصر أن فاز على الجزائر بخمسة أهداف مقابل هدفين، عام 2001، في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2002، تحت قيادة المدرب محمود الجوهري.

وتابع زاهر "منتخب مصر؛ الذي فاز على إيطاليا في كأس القارات قبل ثلاثة أشهر، ونال إعجاب العالم بأدائه الرائع أمام البرازيل في نفس البطولة، قادر على أن يهزم منتخب الجزائر بعدد وافر من الأهداف".

وستقام مباراة مصر مع الجزائر في استاد القاهرة الدولي يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وتتصدر الجزائر المجموعة الإفريقية الثالثة بالتصفيات، برصيد 13 نقطة من خمس مباريات، وتليها مصر ولها عشر نقاط.

ويحتاج منتخب مصر إلى الفوز في الجولة الأخيرة بفارق ثلاثة أهداف، حتى يضمن التأهل لنهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا، بعد غياب 20 عامًا، بينما يكفي المنتخب الجزائري التعادل أو حتى الهزيمة بفارق هدف واحد؛ ليتأهل للنهائيات لأول مرة منذ 1986.

وقد يتم اللجوء لمباراة فاصلة تقام على ملعب محايد، في حال فوز الفراعنة بفارق هدفين.

وقال زاهر "أثق تمامًا في قدرة منتخب بلادي على الانتصار أمام الجزائريين، وأقول -بكل ثقة وإيمان- سنتأهل لكأس العالم من استاد القاهرة، وليس من أي مكان آخر".

وأضاف "منتخب الفراعنة بطل إفريقيا قادر على إسعاد كل المصريين، بما يضمه من نجوم".

وطالب زاهر المشجعين بالزحف نحو استاد القاهرة يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني، وتشجيع المنتخب بكل حماس وقوة.

وقال "أقول، لكل من سيذهب لاستاد القاهرة، لا تتوقف عن الهتاف لمنتخب بلادك.. اهتف لمصر.. ولمنتخب مصر".

وأبدى زاهر سعادته الكبيرة باختيارات الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة حسن شحاتة، وقال "لقد أحسن شحاتة الاختيار، وستكون الكلمة العليا لعناصر الخبرة التي ضمها لصفوف الفريق".

واختار شحاتة 25 لاعبًا استعدادا لمباراة الجزائر، من بينهم عدد كبير من اللاعبين؛ الذين سبق لهم الفوز مع الفريق بكأس أمم إفريقيا عامي 2006 و2008.

وتمثلت مفاجأة شحاتة في استدعاء المدافع عبد الظاهر السقا المحترف في الدوري التركي؛ الذي أحرز الهدف الثالث لمصر أمام الجزائر منذ ثماني سنوات، من تسديدة رائعة للغاية.