EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2011

زاهر للصدى: أنا متفائل.. وسنصل لأمم إفريقيا

زاهر يثق في قدرة الفراعنة على التأهل لنهائيات أمم إفريقيا

زاهر يثق في قدرة الفراعنة على التأهل لنهائيات أمم إفريقيا

أكد رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر أن مجلس إدارة الاتحاد، اتخذ قرار سليما بالإبقاء على حسن شحاتة مديرا فنيا للمنتخب المصري، على رغم الهزيمة أمام جنوب إفريقيا في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2012م، معربا عن تفاؤله بأن الفراعنة يستطيعون التأهل للنهائيات، على الرغم من موقفهم الصعب في مجموعتهم.

أكد رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر أن مجلس إدارة الاتحاد، اتخذ قرارا سليما بالإبقاء على حسن شحاتة مديرا فنيا للمنتخب المصري، على رغم الهزيمة أمام جنوب إفريقيا في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2012م، معربا عن تفاؤله بأن الفراعنة يستطيعون التأهل للنهائيات، على الرغم من موقفهم الصعب في مجموعتهم.

وقال زاهر لبرنامج: "صدى الملاعب"؛ الذي يذاع على قناة MBC1: "على رغم تأزم موقف المنتخب الوطني في الوصول إلى بطولة إفريقيا 2012م، إلا أن مجلسا إدارة اتحاد الكرة برئاسة سمير زاهر جدد الثقة في الجهاز الفني للمنتخب لثقته في حسن شحاتة في تخطي الأزمة".

كان مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري برئاسة سمير زاهر جدد الثقة في الجهاز الفني للمنتخب لثقته في حسن شحاتة في تخطي الأزمة.

وتابع زاهر في حديثه للصدى "قمنا اليوم الحمد لله في اجتماع مجلس الإدارة بتجديد الثقة في الكابتن حسن شحاتة وجهازه، وعندنا ثقة فيهم، وإن شاء الله يستطيعون أن يعبروا هذه الأزمة، ويصلوا للنهائيات، عادة في البطولات يقولون الكير ابتدأ ينزل فإن شاء الله إحنا في المنحنى دلوقتي وهنصعد من أول وجديد إن شاء الله".

وعن موقف الفراعنة الصعب في هذه التصفيات، قال زاهر: "مجلس الإدارة للاتحاد الكرة راعى الظروف الصعبة التي واجهت المنتخب منذ ثورة 25 يناير/كانون الثاني، ولازم كلكم تقروا وتعترفوا أن منتخب مصر لعب في ظروف صعبة جدا، شهرين مفيش دوري".

وأكد زاهر أن "على رغم كل هذه الصعوبات جمع شحاتة المنتخب ولعب 5 أيام، ولعب وأدى أداء متميزا وحظه لم يساعده وخسر في آخر ثانية، وكل هذا الكلام يساعد على أن حسن شحاتة يستطيع أن يوصلنا كما وصلنا كأس أمم إفريقيا 2008 و2010م بنفس الظروف، وكانت أيضا الأمور معاكسة، وأنا متفائل جدا إن شاء الله أننا سنصل للنهائيات".

جدير بالذكر أن منتخب جنوب إفريقيا يعتلي صدارة المجموعة السابعة برصيد سبع نقاط، بينما ظل المنتخب المصري في قاع الترتيب برصيد نقطة واحدة؛ ليصبح مهددا بقوة للغياب عن النسخة المقبلة للبطولة الإفريقية.