EN
  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2012

رونالدينيو يقيم حفلا صاخبا ابتهاجا بفسخ عقده مع فلامنجو

البرازيلي رونالدينيو

رونالدينيو سعيد بالرحيل عن فلامنجو

أقام المهاجم البرازيلي المخضرم رونالدينيو احتفالا ضخما بفسخ عقده مع نادي فلامنجو البرازيلي، حسبما أكدت صحيفة "إكسترا" المرتبطة بشبكة "جلوبو" الإخبارية البرازيلية.وفسخ اللاعب عقده مع فلامنجو يوم الخميس الماضي كما يطالب رونالديو النادي بتعويض يبلغ 20 مليون دولار.

  • تاريخ النشر: 03 يونيو, 2012

رونالدينيو يقيم حفلا صاخبا ابتهاجا بفسخ عقده مع فلامنجو

أقام المهاجم البرازيلي المخضرم رونالدينيو احتفالا ضخما بفسخ عقده مع نادي فلامنجو البرازيلي، حسبما أكدت صحيفة  "إكسترا" المرتبطة بشبكة "جلوبو" الإخبارية البرازيلية.

وفسخ اللاعب عقده مع فلامنجو يوم الخميس الماضي كما يطالب رونالديو النادي بتعويض يبلغ 20 مليون دولار.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب أقام حفلا ضخما بمنزله في ريو دي جانيرو احتفالا بفسخ التعاقد وأن الحفل شهد تقديم أطعمة يابانية إضافة إلى الموسيقى الصاخبة مثلما هو متبع دائما في الحفلات التي يقيمها رونالدينيو والتي تبلغ فيها نسبة حضور السيدات خمس سيدات مقابل كل رجل واحد حسبما أشارت الصحيفة.

ونقلت الصحيفة عن رونالدينيو نجم برشلونة الإسباني سابقا قوله "والآن، سأعيش حياتي. سأقيم حفلا كل يوم".

وتتناقض تصريحات اللاعب مع ما أعلنه بعد فسخ العقد مع فلامنجو؛ حيث أكد قبل يومين أنه سيتفرغ الآن لرعاية والدته التي أجرت جراحة مؤخرا لاستئصال ورم سرطاني.

ولم يكن فسخ اللاعب عقده مع النادي البرازيلي الشهير مفاجأة في البرازيل في ظل الخلافات العديدة التي نشبت بين الطرفين على مدار الشهور الماضية.

وأكد رونالدينيو -أمس الأول الجمعة- أنه كان أكثر سعادة بمستواه في صفوف فلامنجو البرازيلي عما كان خلال احترافه في برشلونة في النصف الأول من العقد الماضي، وهي الفترة التي يرى كثيرون أنها كانت الأبرز في مسيرته.

وحصل رونالدينيو يوم الخميس الماضي على حكم قضائي يسمح له بفسخ تعاقده مع فلامنجو.

وقال رونالدينيو /32 عاما/ في مقابلة نشرها موقع "أول اسبورتي" الرياضي على الإنترنت يوم الجمعة، "يمكنني أن أقول إن مسيرتي مع فلامنجو كانت أفضل منها مع برشلونة.. لم يسبق لي أن مرت عليّ سبعة شهور بدون هزيمة، مثلما حدث خلال تواجدي مع فلامنجو".

وركز رونالدينيو -في هذه المقابلة- على الفترة الأولى له مع فلامنجو؛ حيث تألق في الشهور الأولى مع الفريق، بينما تجنب الحديث عن الفترات التالية التي شهدت خلافات ومشكلات وتراجع في المستوى، ما أسفر عن سوء علاقته بمشجعي الفريق".

وأكد اللاعب أنه لم يلجأ للقضاء إلا بعد فشله في التوصل لاتفاق مع النادي بشأن الحصول على مستحقاته المتأخرة، بما في ذلاك عائدات استغلال صورته في الإعلانات والمكافآت.

وقال رونالدينيو: "حاولت الانتظار بقدر المستطاع.. ولكن أحيانا يقول المرء إن هذا يكفي.. أشعر بالحزن لابتعادي عن الأصدقاء في الفريق وابتعادي عن مشجعي فلامنجو". وأكد الموقع أن اللاعب كاد يبكي لدى تصريحه بذلك.

ورفض رونالدينيو الحديث بشأن مستقبله بعد رحيله عن فلامنجو مكتفيا بقوله إنه سيسافر إلى مسقط رأسه في بورتو أليجري ليطمئن على والدته التي أجرت قبل أيام قليلة جراحة لاستئصال ورم سرطاني.

وأوضح رونالدينيو أنه سينتظر رأي شقيقه روبرتو أسيس -الذي يتولى إدارة أعماله- وذلك للاستقرار على وجهته القادمة.

وأشار النجم البرازيلي الشهير إلى أنه سيستغل هذه الفترة للاطمئنان على والدته ورعايتها؛ لأنه الشيء الأكثر أهمية حاليا قبل أن يفاجئ الجميع بتصريحاته الجديدة عن رغبته في إقامة حفل كل يوم.