EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

لقب "الزعيم" من حقنا وليس الفيصلي رئيس الوحدات للصدى: نسعى للفوز بكأس الاتحاد الأسيوي

وعد طارق خوري -رئيس نادي الوحدات الأردني- جماهير ناديه بالمنافسة على لقب كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم، رغم خسارته لمباراتين متتاليتين أمام الريان القطري والرفاع البحريني.

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

لقب "الزعيم" من حقنا وليس الفيصلي رئيس الوحدات للصدى: نسعى للفوز بكأس الاتحاد الأسيوي

وعد طارق خوري -رئيس نادي الوحدات الأردني- جماهير ناديه بالمنافسة على لقب كأس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم، رغم خسارته لمباراتين متتاليتين أمام الريان القطري والرفاع البحريني.

وقال خوري في تصريح لبرنامج "صدى الملاعب" على mbc1 مساء الجمعة 19 مارس/آذار- إن المارد الأخضر قادر على خطف الألقاب هذا الموسم، والإدارة تعمل على تقديم كأس الاتحاد الأسيوي هدية لجماهير الوحدات".

وأضاف "بداية الوحدات في المسابقة كانت غير جيدة، لكن مع قدوم المدرب ثائر جسام تغير الأمر تماما، وظهر الفريق بمستوى عالٍ ومغاير تماما لما كان قبل ذلك".

أوضح رئيس الوحدات أن الفريق قدم مستويات متميزة في الدوري، خاصة بعد فوزه المستحق على النادي الفيصلي، مضيفا "أن موسم 2009-2010 سيكون وحداتي إن شاء الله، خاصة أن الخطة موضوعة واللاعبين على قدر المسؤولية والجمهور خلفنا".

وشدد على أن الوحدات نادي بطولات، وسوف يستمر في العمل الجماعي لتحقيق بطولة الدوري العام الحالي من أجل إسعاد الجماهير، فضلا عن تحقيق لقب كأس الاتحاد الأسيوي.

وأشار خوري إلى أن الوحدات وصل إلى الدور ربع النهائي في بطولتين عربيتين، وهو إنجاز كبير، واعدا جماهير الوحدات بأن الفريق لديه إصرارٌ كبيرٌ هذا العام على الفوز باللقب الأسيوي.

ورأى أن عام 2010 سيكون عام الوحدات، وشدد على أن الوحدات هو الزعيم وليس الفيصلي؛ لأنه يعبّر عن معنى كلمة الزعيم، مشيرا إلى أنه يجوز إطلاق لقب العميد على الفيصلي لأنه من أقدم الأندية الأردنية، إنما لقب الزعيم يكون لمن يتزعم بطولات كرة القدم الأردنية وهو نادي الوحدات.