EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2009

رئيس الهلال غاضب من التحكيم رغم فوزه بثلاثية

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: فهد خميس ، تاريخ الحلقة: 24 ديسمبر/كانون أول

تقديم: مصطفى الأغا، الضيف: فهد خميس ، تاريخ الحلقة: 24 ديسمبر/كانون أول

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-في دوري زين السعودي للمحترفين الهلال يواصل حصد النقاط وضحيته الجديدة هو الوحدة
-رئيس الهلال الأمير عبد الرحمن بن مساعد رغم الفوز يشتكي من التحكيم ويطالب بالأجانب
-بوجود البلوي بجانب المرزوقي الاتحاد ينجو من فخ الرائد

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -في دوري زين السعودي للمحترفين الهلال يواصل حصد النقاط وضحيته الجديدة هو الوحدة -رئيس الهلال الأمير عبد الرحمن بن مساعد رغم الفوز يشتكي من التحكيم ويطالب بالأجانب -بوجود البلوي بجانب المرزوقي الاتحاد ينجو من فخ الرائد -الحزم اصطاد الفتح والقادسية حصل على أغلى ثلاث نقاط من نجران شريكه في الهم -وليد عبد الله يتحدى ريان بلال أن يهز شباكه والوعد برباعية مثيرة بين نجوم النصر والشباب قبيل موقعة الجمعة - بعد استدعائه للمنتخب المصري حسام غالي هل سيعود للنصر أم سيتركه -الأمير نواف بن فيصل في الجزء الثاني من حديثه الحصري لصدى الملاعب -وفي قمة الكرة الكويتية القادسية يقسو على العربي برباعية -نجوم الفيصلي والوحدات يتحدثون لصدى الملاعب قبل موقعة يوم الجمعة أينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، اليوم عم نركض ركض لأنه البرنامج مليان وزحمة وحنفوت بالحيط، اللي حابب يتواصل معنا عبر رسائل الـSMS يبعتلنا على الأرقام اللي شايفينها على الشاشة، وشاركوا معنا وفالكم طيب، وبنرحب بضيفنا لها الليلة الكابتن اللي كان نايم وفيّقناه، فهد خميس، أهلاً، كأني عم بقدم مطرب، فهد خميس، نجم الإمارات فهد خميس: نايم فيّقناه مصطفى الأغا: ما كنت نايم يعني فهد خميس: لا كنت مسترخي بس مصطفى الأغا: مسترخي، آه عفواً، هنياله، مسترخي، نحنا شغالين ليل نهار، راح نبدأ من الدوري السعودي وأربع مباريات في الأسبوع 14، الهلال سعى لمواصلة انتصاراته حين استضاف الوحدة، فيما حل الفتح ضيفاً على الحزم، والقادسية ضيّف نجران، فيما استقبل الاتحاد الجريح الرائد، ماجد التويجري رصد لنا الأجواء قبل مباراة الهلال والوحدة الأمير عبد الرحمن بن مساعد: الوحدة صعب، الوحدة صعب فعلاً ويعني مستواه متطور ويقدم مستويات جيدة، عنده لعيبة عنده عبد الصمد المغربي واللاعب المغربي الآخر ما يحضرني اسمه الآن، لعيبة متميزين، عنده الأطراف ممتازة، عنده مهاجم جديد المهاجم رقم 14 متميز، عندهم مدرب متميز، ويقدمون مستويات جداً متميزة، وما أستغرب لو اليوم فازوا، أنا اليوم كنت أتكلم توي مع الـART أنا عتبان على جمهوري اللي ما حضر، يعني الجمهور اللي ما يحضر يعطي رسالة سيئة للاعبين كأنه مو مهتم، اللعيبة قاعدين يقدمون كل ما عندهم يسعد الجمهور، أنا كنت أتوقع يوم خميس والعصر كان المفروض يكون الملعب مليان عشان نكسب التأثير الإيجابي على أرضي، ويش الفايدة إن احنا نلعب على أرضنا والملعب فاضي، كأني أعتقد المستفيد الوحيد من ها الأمر هو الوحدة ماجد التويجري: سمو الأمير اليوم عندك معطيات كثير ممتازة بالنسبة لك، فريقك هو المتصدر بفارق خمس نقاط عن أقرب ملاحقيه، أداء اللاعبين في ارتفاع، كل هذي ما يمكن تعطيك الأحقية إنك يكون عندك نوع من الثقة شوي إنك تكسب الوحدة؟ الأمير عبد الرحمن بن مساعد: احنا غاية الأمر واثقين في لعيبتنا ولكن الدوري أصبح صعب جداً، كلها مباريات صعبة، الفرق اللي في المنتصف تبغى تصير في الأربعة الأوائل، الفرق اللي في الأربعة الأوائل تبغى تمسك مكانها، في فرق تبغى تنافس على الدوري زي الشباب والاتحاد، الفرق اللي راح تهبط خايفة م الهبوط، فكل المباريات أصبحت أكثر صعوبة وأكثر ضراوة من الدور الأول عبد المعطي الكعكي، رئيس نادي الوحدة السعودي: ولكن نحنا جايين الرياض وإن شا الله عاقدين العزم إننا نؤدي مباراة طيبة زي ما قدمنا في أحد المباريات مع شقيقنا الشباب وقدمنا مباراة كبيرة، إن شا الله نكمل المستويات الطيبة والنتائج الطيبة اليوم إن شاء الله أمام الهلال ماجد التويجري: قلتلي قبل شوي إنه في عتب ونحنا نتقبل دايماً في صدى الملاعب العتب، وهذي سياسة من يقود برنامج صدى الملاعب مصطفى الأغا، أعطيني عتبك عبد المعطي الكعكي: والله العتب من المحبة طبعاً، تعرف كيف، لأنه أنا طبعاً بتابع البرنامج طبعاً على MBC الأخ مصطفى والأخ ماجد طبعاً في صدى الملاعب، فذكرتوا قبل فترة كدة إنه مشكلة الوحدة هي في المشاكل الإدارية، الحمد لله ما في مشاكل إدارية السنة هذي، الأمور كلها طيبة وطبيعية، بس طبعاً يعني الأمور عبال ما تتصلح من سنة لسنة يعني شايف كيف، تحتاج فترة وتحتاج وقت مصطفى الأغا: عتبك على راسنا رئيس نادي الوحدة، الهلال وإن فاز بلقاءه مع الوحدة إلا أن المباراة أثارت قصة التحكيم المحلي وتجدد المطالبة بالصافرة الأجنبية بعد إلغاء هدف صحيح للهلال بشباك الوحدة، المخرج عم يسألني مين كحّ، في مين كحّ، في غيرك يا كابتن، انت اللي كحيت فهد خميس: إي والله شوية مصطفى الأغا: صحة كابتن فهد خميس الله يخليك مصطفى الأغا: صحة حبيبي، القصة الكاملة مع عمار علي، حتى الكح ما في مجال تكح، ما عندنا وقت، تابعوا في دوري زين السعودي للمحترفين الهلال يواصل حصد النقاط وضحيته الجديدة هو الوحدة [مقطع من مباراة الهلال والوحدة] عمار علي: نبدأ بقصة المتصدر من منتصف الخيط وليس من بدايته كما تعودنا، حيث الهجمة التي قادها الهلال باتجاه مرمى الوحدة، والسويدي ويلهامسون يسجل هدف اللقاء الثالث والفرحة ترتسم على محياه لكن حكم الراية قتلها بابتسامة لم يعرف ولم نعرف معناها، سوى أنها كانت بطريق الخطأ ليحرم الهلال من هدف يضاف إلى أهدافه الثلاث، أما الوحدة فقد سجل هدفاً بعد الإلغاء هذا كانت طريقة تسجيله بغاية الإتقان وإن خرج خاسراً، لكن إن لعب لاعبوه بهذه الطريقة منذ أول الدقائق لأحرجوا الهلال، والعائد من رحلة زواجه إلى البرازيل يتقدم للهلال بثالث الأهداف وآخرها دييجو نيفيز بعد ركلة جزاء خففت من وطأة إلغاء الهدف الفائت، بعدما تعرض ويلي للدفع داخل منطقة جزاء الوحدة وهذه الصور تؤكد صحة قرار الحكم والصواب يقال عنه والخطأ هو الآخر، ومحمد الشلهوب هو أحد أهم نقاط الصواب بالهلال حيث يسجل ويصنع والعين باردة عليه وهو يسجل الهدف الثاني قبل حادثة الإلغاء، أما الشوط الأول فقد استرسل به ياسر القحطاني بكرة رأسية جانبت القائم بعد تدخل الحارس، ونداء الأمير عبد الرحمن بن مساعد لجماهير الهلال يصل سريعاً ليمتلئ الملعب بعدما كان شبه خال، والقناص يتوج قدوم الجماهير بهدف أول بعدما تلقى الهدية من البرازيلي نيفيز صاحب الهدف الأخير، وكل الأمور تمشي كما يخطط ويرسم الزعيم، حيث أن النقاط تدخل إلى جرابه كدخول الماء إليها، وإن كانت عينه على لقاء الشباب مع النصر الذي سيقام يوم الجمعة، وأترككم مع اللقطة هذه لأنها أعجبتنا، عمار علي، صدى الملاعب مصطفى الأغا: ماجد التويجري رصد لنا ردود الفعل على النتيجة من قلب الحدث وعلى لسان صانعيه رئيس الهلال الأمير عبد الرحمن بن مساعد رغم الفوز يشتكي من التحكيم ويطالب بالأجانب ماجد التويجري: الفريق فايز، فريقك مكتمل، تفرق سبع نقاط بس شايفك منرفز، ليش الأمير عبد الرحمن بن مساعد: طبعاً منرفز، الوحدة كان ممكن يتعادل لما تضيع عليا هدف مستحق، يا أخي أقول أنا شايفه يا ماجد من المنصة من غير إعادة، يعني ها الحين لو الوحدة تعادلت ويش بينفع إنه يطلع أحد من لجنة الحكام يقول أخطأ الحكم في تقدير الحالة، ما ينفعني بشي، وما أتكلم عن خطأ مثلاً ما احتسب بلانتي، لأنك انت لو تقول ما احتسب بلانتي، البلانتي ممكن يتسجل وممكن ما يتسجل، بس أتكلم عن هدف جا، يعني شيء ممكن يغير نتيجة المباراة، واضحة يا أخي وضوح العيان، أعقبها تسلل للعابد قول هذا ما يأثر، بس ما أدري، الراية انرفعت ما دروش، إحنا حنطالب بحكام أجانب لنهاية الموسم، ليس تقليلاً من شأن الحكام السعوديين ولا تشكيكاً فيهم، يعني أحترمهم وأكن إلهم كل احترام، ولكن المباريات هذي بصراحة أعصابنا ما تستحمل والله نحنا بعد الجهد اللي يبذله اللاعبين والجهاز الإداري والفلوس اللي احنا نصرفها، ييجي حكم بإهمال شديد ما يحسب جول، ما يمكن ماجد التويجري: كابتن الفريق يعود إلى دائرة الخسارة، ليش خسرتوا اليوم فيصل المرقب، حارس نادي الوحدة: نحنا بنلعب ضد الهلال، الهلال فريق كبير ماجد التويجري: معنى هذا إنك تلعب ضد الهلال تسلم قبل المباراة فيصل المرقب: ما أسلم قبل المباراة ولكن نحاول، بس اليوم حاولنا ولكن الهلال ما له حل صراحةً ماجد التويجري: يعني الوحدة ما يقدر يفوز على الهلال؟ فيصل المرقب: ممكن يفوز بس اليوم فقدنا التركيز ممكن في كام كورة سجلوا منها الهلال والحمد لله على كل حال ماجد التويجري: كابتن إذا سمحت، كابتن ألف مبروك الفوز سامي الجابر، مدير الكرة في نادي الهلال: الله يبارك فيك الحمد لله ماجد التويجري: وسعتوا الفارق لسبع نقاط، اللي نحسه من الوضع نقول خلاص سامي الجابر: لا لا كرة القدم دروس وعبر، لا لسة أعتقد حتى الشباب تحت ضغط بسبب اللعب بكرة مع النصر، ونحنا تحت ضغط أكبر لأنه الفارق الكبير يمكن يكون بينا وبين الاتحاد، لكن الشباب لسة الفارق مباراتين ممكن لا سمح الله تعادل خسارة، خسارة خسارة، تعادلين، الفارق لسة، أعتقد كل مباراة لازم نعرف إن المباراة راح تكون صعبة زي اليوم اللي حصل مع الوحدة، أعتقد الوحدة واحد من أفضل الفرق اللي قابلناها لحد الآن ماجد الهزاني، لاعب نادي الوحدة: نحنا معترضين على أنفسنا لكن الحمد لله وإن شاء الله ماجد التويجري: ليش معترضين على أنفسكم ماجد الهزاني: لأن ما قدمنا مباراة قوية الصراحة ما هجمنا إلا في نهاية الشوط الثاني بعد ما ضاع أمل الفوز، ضمنوا المباراة وتراخوا واحنا جت الفرص، لكن إن شاء الله عندنا مباراة جاية مع القادسية في مكة ونعوض إن شاء الله ماجد التويجري: كابتن، ما شا الله كابتن كم هدف سجلت ها الحين محمد الشلهوب: عشر أهداف ماجد التويجري: عادّها محمد الشلهوب: خلاص حفظتها ماجد التويجري: انت الهداف محمد الشلهوب: والله ما يهم الحمد لله يعني زينة للموسم كله لكن أطمح بالمزيد وإن شاء الله ربنا يوفقني مع بقية زملائي اللاعبين ماجد التويجري: طيب كابتن اليوم كان الكل قبل المباراة يقول المباراة صعبة ثقيلة، الوحدة صار يصعد كثير، اللي يشوف المباراة يحسها كأنها كانت سهلة عليكم محمد الشلهوب: لا بالعكس يعني حتى أعتقد قدم كورة وأحرجنا يعني فريق الوحدة، لكن الحمد لله كان يعني مهمة الثلاث نقاط وربنا وفقنا الحمد لله مصطفى الأغا: إذن مباراة مثيرة، كابتن، شو فهد خميس: الهلال واثق الخطوة يمشي بطلاً مصطفى الأغا: حلو، وينك يا عصام سالم تسمع، واثق الخطوة يمشي بطلاً فهد خميس: الصراحة يعني قدم عروض ونتائج، تألق بنجومه ويلهامسون مصطفى الأغا: قصة الهدف الملغى شو، عنده حق الأمير عبد الرحمن بن مساعد فهد خميس: معه حق يعني 2-صفر ممكن تنتهي المباراة، يسجل الوحدة هدف، كان ممكن أي شيء يصير مصطفى الأغا: بس أعطاهم ضربة جزاء فهد خميس: لكن يعني أنا اللي استغربت منه الابتسامة الواثقة من المساعد وكأنه واثق من قراره، الصراحة يعني شر البلية ما يضحك مصطفى الأغا: شو لازم يبكي مثلاً فهد خميس: يا أخي هذا هدف واضح، يضحك ويبتسم، واثق من قراره مصطفى الأغا: طيب شو يسووا، يجيبوا حكام أجانب؟ فهد خميس: والله شوف ما دام في كرة قدم مصطفى الأغا: فيها أخطاء فهد خميس: الأخطاء واردة لكن أخطاء من أخطاء، يعني هذي مسؤولية الحكم الرابع، يجب إنه يكون أكثر منتبه يعني مصطفى الأغا: إذن استحق الهلال الفوز فهد خميس: يستحق الهلال ويستحق الصدارة مصطفى الأغا: طيب، اليوم كان استثنائياً في مسيرة فريق الاتحاد بعدما شاهدنا لأول مرة الرئيس الأسبق منصور البلوي بجانب الرئيس الحالي الدكتور خالد المرزوقي قاعدين جنباً إلى جنب، أحمد الأغا قعد بالنص وروى لنا قصة العميد [مقطع من مباراة الاتحاد والرائد] أحمد الأغا: بالأمس تعاهد لاعبو الاتحاد على عدم نزف أي نقطة مما تبقى من مباريات الدوري السعودي لهذا الموسم، تعهد جاء أمام الرائد الضيف الجريح هو الآخر والذي يبحث له عن نقاط النور التي تخرجه من ظلمته بآخر الترتيب، كلام الأمس بدأ فعله المساء أمام منصور البلوي عضو شرف نادي الاتحاد الذي كان حاضرا إلى جانب رئيس النادي خالد المرزوقي وأمام الرائد الذي أظهر من البداية أنه سيكون نداً قوياً لا يهاب أحد لكن عزيمة الاتحاد على كسب النقاط كانت كبيرة ولم يوقفها أحد، 16 دقيقة فقط أعلن بها التونسي الشرميطي أنه سيكون اليوم هو بطل اللقاء، هدف أول لاحت معه موعد الحصاد لدى الاتحاد وبداية جديدة يبدأ بها ما تبقى وفعلاً ما هي إلا دقائق مرت على هدف الشرميطي ليهدي محمد نور المغربي بوشروان كرة على طبق من ذهب أبدع بها المغربي بوشروان بالهدف الثاني، هدفان ظننا أن الرائد سيكون ضحية استفاقة النمر الاتحادي لكنه كان فارساً بحق وبكل شيء حتى أنه كان الأفضل في الثاني لكنه لم يستغل أخطاء الدفاع وتيسير النتيف الذي أخطأ بالأولى لكنه أصاب الثانية ليمحي خطأه ولكنه أيضاً لم يستطع الوصول إلى رأسية المالي أبوتا، أحوال الاتحاد بدأت تتخذ منحى غريباً بعد إخراج محمد نور وبعد نشوة هدف أبوتا الذي زاد من حظوظ الرائد ولخبط أوراق كالديرون، فرص ضائعة على الرائد لكن تيسير لم يستطع إلا وأن يمنحه ركلة جزاء ليزيد من قيمة التحدي بتعادل من موسى الشمري، تعادل أحرج الاتحاد وهو الذي وعد بالنقاط فرده لم يستغرق سوى دقيقتين من الشرميطي برأسية رائعة، هدف لو لم يأتي لكان وضع الاتحاد سيئاً جداً وخاصةً مع الدقائق الأخيرة التي كادت أن تشهد عودة الرائد بفرص ضائعة لو سُجل القليل منها لكانت أحواله جيدة وخرج على الأقل بنقطة ثمينة وأحرج الاتحاد أو بالأحرى عمّق من جراحه، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن أيضاً مباراة أخرى مثيرة للجدل من جانب الرائد لأنه أنا شفت أكتر من طرف عم بيشكي من التحكيم كمان فهد خميس: والله التحكيم يمكن في بعض القرارات تقديرية يعني، ضربة جزاء للرائد يمكن في تقديري يعني في تصادم ممكن الحكم يحسبها مصطفى الأغا: جماعة الرائد عم بيشتكوا من التحكيم فهد خميس: ليش مصطفى الأغا: الحكم عطاهم ضربة جزاء بس هما عم يشتكوا من التحكيم فهد خميس: لا ما أعتقد إن التحكيم بالعكس الرائد الشوط الثاني كان يلعب مباراة كبيرة يعني وأحرج الاتحاد، يمكن الاتحاد الفوز جا في وقت محتاج للفوز بشكل كبير مصطفى الأغا: بس بشق الأنفس فهد خميس: بشق الأنفس نعم مصطفى الأغا: الحارس شو رأيك فيه، تيسير فهد خميس: والله كان في كور صعبة صدها وفي كور يعني سهلة كان مهزوز فيها، لكن الاتحاد لسة الاتحاد، لسة مستواه الفني بعيد كتير عن الاتحاد اللي نعرفه الصراحة مصطفى الأغا: شو رأيك بعودة منصور البلوي فهد خميس: طبعاً شيء مفرح الصراحة، نتمنى كل أعضاء الشرف إنهم يردون ويمكن هاي بادرة إن الوئام عاد بين أعضاء الشرف ومجلس إدارة الدكتور خالد المرزوقي وبصراحة عودة الاتحاد هو عودة الإثراء للدوري السعودي وأيضاً الإثراء للمنتخب، لأن معظم لعيبة الاتحاد بالمنتخب مصطفى الأغا: طيب، الشرميطي وبوشروان فهد خميس: لعيبة كبار مصطفى الأغا: كبار فهد خميس: نعم مصطفى الأغا: شكراً فهد خميس: عفواً مصطفى الأغا: قلنالك اختصر فهد خميس: اختصرت، قلت كبار مصطفى الأغا: خلاص، طيب، خلينا نروح لفاصل من الإعلان، بعده: الحزم اصطاد الفتح والقادسية حصل على أغلى ثلاث نقاط من نجران شريكه في الهم، وليد عبد الله يتحدى ريان بلال أن يهز شباكه والوعد برباعية مثيرة بين نجوم النصر والشباب قبيل موقعة الجمعة [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، الحزم يعرفه الكل، عنيد على أرضه، والفتح بدأ الموسم بداية قوية وكان من فرق المقدمة، لكن الفريقين الآن هلا من ها الوسط، راضية الصلاح تابعت المواجهة اللي جمعت بين الفريقين [مقطع من مباراة الحزم والفتح] راضية الصلاح: الحزم والفتح في الرس، ومهمة جديدة لإثبات الذات وتحقيق الأهم بالصعود إلى المراكز المتقدمة، الفتح الذي قدم مستويات كبيرة في الفترة الأخيرة أنهاها بثنائية في شباك الرائد لا يؤمن بالأداء الضعيف بعدما تذوق طعم الانتصارات التي ابتعدت عن صاحب الأرض الحزماوي، مهمة صعبة لكلا الفريقين وطموح واحد جعل الضغط الكبير عنوان اللقاء الذي كان فيه حكم المباراة كريماً بإخراج البطاقات الصفراء، تفاصيل المباراة بدأت في شوطها الثاني بعد انتهاء الجزء الأول من القصة بالتعادل السلبي، دقائق معدودات كانت كافية للنجم المغربي صلاح عقال لتسجيل أولى الأهداف الحزماوية، السفن الفتحاوية ضلت طريقها في مباراة اليوم والذي عبس فيها الحظ في وجوه الضيوف بعد إضاعة محمد شريفي للأمل الأول بالعودة إلى نقطة البداية، والكتيبة الصفراء تصل إلى الشباك مرة أخرى بهدف يحيى نجشي، الدفاع عن العرين كلف الفريق الحزماوي ضربة جزاء والعدوى تنتقل لإيمانويل الذي وضع الكرة في أحضان الحارس ثم تابعها ليسكنها الشباك أخيراً والمباراة تلفظ أنفاسها بعودة الحزم إلى طريق الانتصارات، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن الفريقين في الوسط، لا طموح للمقدمة كما يبدو فهد خميس: أكيد هما الفريقين قريبين يمكن الثلاث نقاط مصطفى الأغا: بس الفتح بلش أقوى فهد خميس: والله الفتح مقدم موسم قوي يعني السنة هذي مصطفى الأغا: كل مرة عم بيرجع لورا فهد خميس: حتى مركزه يعني من المراكز مصطفى الأغا: قبل القادسية الاتفاق فهد خميس: إي يعني أصبح بالمركز الرابع لكن الحزم على ملعبه يعني صعب، مع الفرق الكبيرة عمل نتايج كبيرة مصطفى الأغا: طيب، هما الاتنين في الهم سوا، الحقيقة لما بتاخد نقطة من فريق إن كان في المقدمة أو كان في القاع معناته عم تاخد النقط ستة، فمن شان هيك كانت النقاط جداً مهمة بين القادسية اللي استضاف نجران وسلام المناصير معه القصة الكاملة [مقطع من مباراة القادسية ونجران] سلام المناصير: منذ البداية حسمت مواجهة الهروب من منطقة الخطر، القادسية لم يمهل ضيفه نجران طويلاً سلطان اليامي يرجح كفة فريقه بهدف التقدم في أول دقيقة من زمن المباراة، هدف أربك حسابات الضيوف فرفاق الحسن اليامي جاءوا إلى مدينة الخبر بحثاً عن فوز بعد أربع هزائم متتالية، لاعبو نجران كانوا يدركون أن المهمة ليست سهلة لأنهم يواجهون فريقاً يرفع الشعار ذاته، لا خيار إلا الفوز والابتعاد عن شبح الهبوط، والذي يهدد كلا الفريقين، فرص ضائعة والحلول غائبة بالنسبة لنجران، في الشوط الثاني أمّن صاحب الضيافة مناطقه الخلفية ولم يترك المجال للاعبي نجران في تعديل الأوضاع، لا تغيير في النتيجة رغم محاولات الطرفين، نجران يفشل في العودة إلى الديار بنتيجة إيجابية ويتلقى الخسارة الخامسة على التوالي، فيما يخطف القادسية فوزه الثاني هذا الموسم رافعاً الرصيد إلى 11 نقطة، انتصار قاد صاحبه إلى المنطقة الدافئة ولو بشكل مؤقت في المركز التاسع، سلام المناصير، صدى الملاعب مصطفى الأغا: إذن الهلال في الصدارة دائماً بـ38 نقطة، يليه الشباب بـ30 لكن من 13 مباراة، ثم الاتحاد 23 من 12 مباراة، الأهلي رابعاً 18 من 12 مباراة، ثم الوحدة خامساً 17 من 12 مباراة، وهو نفس رصيد الفتح لكن من 14 مباراة، النصر سابعاً بـ15 وهو نفس رصيد الحزم، الفارق مباراتين أقل للنصر، شايفين فرق المؤخرة هي نجران والرائد، هل فعلاً القادسية في المنطقة الدافئة كابتن فهد خميس: لسة، لسة هو في خطر الصراحة يعني 11 نقطة، وعندك نجران سبع نقاط يعني اليوم القادسية كان ثمان نقاط، ونجران سبع نقاط، لو خسر أو تعادل كان موقفه يتأزم مصطفى الأغا: يعني فرق القادسية والاتفاق ونجران والرائد هي التي تعاني؟ فهد خميس: هي تعاني لحد الآن يعني مصطفى الأغا: الحزم في الدافئة؟ فهد خميس: الحزم في الدافئة خصوصاً إنه الحزم قادر يكسب نقط في ملعبه، هذي نقطة قوته مصطفى الأغا: طيب الأخ حسني الصحفي عم بيقول أكرهك وأحب ضيفك، حبه يا أخي فهد خميس: والله المفروض يحبنا الاثنين يعني مصطفى الأغا: لا يحبوك، اسمع هاي، الأخ الدكتور اسمه، وين اسمه، اسمه اسمه، ما عندنا وقت، دكتور كمال حريدين عم بيقول يا مصطفى ليش كل بيت الأغا رياضيين إلا ابن عمك رامي، جبناله كارت ART وريسيفر ع المخبر وبدنا نشوف عنده صدى الملاعب وما بيخلينا، خليهم يا رامي، هو فعلاً رامي ابن عمي، بيشتغل تبعون الأسنان فهد خميس: سلملي عليه مصطفى الأغا: نعمل دعايا ع الهوا، طيب الأخت ربيعة من الجزائر عم بتقول انت أبضاي، دة أنا غلبان، هون الأبضاي، مو أبضاي؟ فهد خميس: أبضاي لكن معاك انت ما في أبضاي بعد مصطفى الأغا: انت العقيد، والله ما في أبضاي إلا عصام سالم، بعد الفاصل: وليد عبد الله يتحدى ريان بلال أن يهز شباكه والوعد برباعية مثيرة بين نجوم النصر والشباب قبيل موقعة الجمعة، وبعد استدعائه للمنتخب المصري حسام غالي هل سيعود للنصر أم سيتركه، الأمير نواف بن فيصل في الجزء الثاني من حديثه الحصري لصدى الملاعب [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، أردنا أن نقدم لمباراة النصر والشباب يوم الجمعة لكن بشكل مختلف وعلى طريقة صدى الملاعب، طبعاً مراسلنا في السعودية ماجد التويجري جاب أربعة من نجوم الفريقين في رباعية نادرة، أعتقد إنه لم نراها قبل على أي شاشة تليفزيونية، أحمد الأغا تعامل مع الموضوع بكل احترافية، بنتابع وليد عبد الله يتحدى ريان بلال أن يهز شباكه والوعد برباعية مثيرة بين نجوم النصر والشباب قبيل موقعة الجمعة ماجد التويجري: وليد انت موجود، الله يعينك، عندك السهلاوي، عندك ريان بلال، متوعدينك مرة وليد عبد الله: ما أدري إيش أقولك، هما متوعديني، أتمنى إن شاء الله أكون في يومي، ريان ومحمد لعيبة كبار لعبنا في المنتخب الأوليمبي، عارف خطورتهم ولكن إن شاء الله تكون مباراة حلوة إن شاء الله محمد خوجة اللي زامل وليد كثير واستفاد منه رايح الاتفاق بنظام الإعارة، الأخ ريان ما قصر وأعطاه واحد، تتوقع أدها وليد -والله الكابتن وليد والكابتن ريان لعيبة كبار يعني، إن شاء الله النصر راح يفوز إن شاء الله بالمباراة ماجد التويجري: بس انت ما سجلت، بتسجل في وليد، هو أدامك -والله في عالم الكرة أهم شي الفريق يفوز، أنا سجلت أو ريان يسجل أهم شي مصلحة نادي النصر ماجد التويجري: الاثنين شكلهم مسخنين، وانتم عندكم نواقص كثير، يعني ناصر والكلام إنه ممكن ما يلعب، كاماتشو ما حيلعب، طارق التايب ممكن ما يلعب، وضع صعب -المباراة بتكون صعبة إن كان ناصر موجود أو كاماتشو موجود، نلعب ضد فريق كبير زي النصر مباراة صعبة، الفريق ما يعتمد على لاعب أو لاعبين، بالنسبة لي المباراة صعبة، أنا تهمني المباراة أكثر، المباراة بالنسبة لنا كشبابيين وبالنسبة لمباراة صعبة، مهم الثلاث نقاط، سواء في نقص أو ما في نقص، نحاول نحقق الثلاث نقاط ماجد التويجري: جبت كورة في الاتفاق، بتجيب في الشباب؟ وليد حارس منتخب -إي حارس منتخب وحارس كبير بس إن شاء الله نجيب هدف فيه إن شاء الله ماجد التويجري: متفاءل هو يقول يجيب فيك جول وليد عبد الله: يجيب كيف ماجد التويجري: يجيب وليد عبد الله: ممكن وهو نايم يجيب ماجد التويجري: انت تجيب الجول وانت نايم؟ -أكيد كثير ماجد التويجري: تحلم ها -وأنا صاحي بجيب هدف وليد عبد الله: إن شا الله تكون مباراة حلوة، أنا أتحدى يجيب ريان -وأنا أد التحدي إن شاء الله وبسجل فيه ماجد التويجري: وإذا سجل إيش له؟ هذا الجهاز؟ ماجد التويجري: قرب، وليد يتحداك -والله إن شاء الله تكون مباراة، أهم شي الثلاث نقاط ماجد التويجري: ها الحين الجماعة أتحداهم، انت تتحداهم بعد -أنا قلتلك أهم شي بالنسبة لنا الثلاث نقاط، التحدي في الملعب، كل فريق يقابل الشباب على الثلاث نقاط، بالنسبة إلنا هي التحدي الكبير ماجد التويجري: انت ما مرماك بيصير نظيف حتى في وجود ريان والسهلاوي وحسام غالي؟ وليد عبد الله: بإذن الله إن شاء الله ماجد التويجري: كلنا نقول بإذن الله بس الواقع وليد عبد الله: أنا أقول إن شاء الله بحافظ على مرماي إن شاء الله ماجد التويجري: قلتها قبل مع الدعيع وأخدت اثنين، وانت أعصابك هادية؟ -بالعكس كابتن وليد حالياً ماجد التويجري: متوتر؟ -لا مو متوتر بالعكس مصطفى الأغا: بالـBaby Foot فازوا جماعة النصر على جماعة الشباب، وانت شو رأيك فهد خميس: أرى إنها مباراة صعبة جداً مصطفى الأغا: يعني كل محلل عندي بسأله عن أي مباراة يقولي صعبة فهد خميس: يعني أقول سهلة؟ الشباب لازم يفوز عشان يضيق الفارق مع الهلال، النصر أيضاً عنده مؤجلات وهو ينظر للمركز الرابع لكن خلي الكلام دة، أهم شي إنه رغم التنافس الروح اللي كانت بين اللعيبة الصراحة يعني، نتمنى نشوف هذي المبادرات كثير الصراحة مصطفى الأغا: ما في حساسية بين الفريقين؟ فهد خميس: ما في حساسية يعني ممكن لو مكان ثاني أو فرق ثانية، مستحيل تشوف اللعيبة مع بعض، لا لا، ما نشوفهم إلا بعد المباراة مصطفى الأغا: المخرج عم بيقول عصبت انت شي؟ فهد خميس: عصبت؟ عشان؟ مصطفى الأغا: إني قلتلك سهلة وصعبة فهد خميس: لا لا بس أقولك المباراة يعني مصطفى الأغا: عصبت ولا ما عصبت؟ فهد خميس: ما عصبت مصطفى الأغا: بس أنا شايفك عصبت فهد خميس: ما معصب مصطفى الأغا: ليش عصبت طيب، في أخ من سوريا مش كاتب اسمه عم بيقول مصطفى برنامجك خليجي بس معك حق، أصحاب نعمتك، ولا خايف يفنشونك، أولاً صاحب النعمة هو رب العالمين، تراني فعلاً خايف يفنشوني لأنه إذا رحت بيجوز ما بلاقيش مكان بشي محل، الله أعلم، إذا حبيت تشغلني بشي برنامج، تشغلني عندك؟ فهد خميس: والله مصطفى في بعض الرسائل ما ينرد عليها مصطفى الأغا: بنرد، لأنه كترانة ها الرسايل، طيب، بعد استدعائه لمنتخب مصر والحديث عن مغادرته لستة أسابيع للمشاركة في كأس أمم أفريقيا، سمعنا كلاماً عن تخلي النصر عن نجمه حسام غالي، نحن نأتي بالحقائق على لسان أصحابها وحصرياً عبر صدى الملاعب لقاء مطول مع حسام ومراسلنا في السعودية ماجد التويجري، حنعرض الآن أبرز ما جاء في اللقاء على أن نعرض اللقاء لاحقاً بعد استدعائه للمنتخب المصري حسام غالي هل سيعود للنصر أم سيتركه ماجد التويجري: تقريباً حتغيب عن النصر قرابة شهر أو أكثر، الكلام هذا خلا الناس تقول إنه يعني ممكن يغيب مثلاً حسام خمس ست ماتشات والمفروض النصر يجيب لاعب أجنبي غيره، انت بتعلق ع الكلام دة إزاي حسام غالي: والله أنا عندي عقد مع نادي النصر تلات سنين لسة فاضلة، ومش شايف إن دة حاجة كويسة إن أنا مثلاً أغيب، يعني أروح ألعب مع منتخب بلدي وييجي لعيب محترف مكاني وبعد كدة لما أرجع ماجد التويجري: يروح فين حسام غالي: آه، يعني هما عايزين يستغنى عني نادي النصر ماجد التويجري: تيجي تقعد هنا وتتمرن وخلاص حسام غالي: أتمرن مع نفسي، فلو في النية إن هما يستغنوا عني ويجيبوا محترف تاني يبقى الصورة توضح من دلوأتي لإنه في خلال الشهر دة أدور على نادي تاني أرجعله بعد كأس الأمم الأفريقية إن شاء الله، لكن اللي أنا سمعته واللي أنا فهمته من الناس في الإدارة إنه مفيش نية خالص للكلام دة، دة كلام جرايد، الأمير فيصل بن تركي قال إنه مفيش حاجة، واحنا بالعكس متمسكين بيك ماجد التويجري: سمعت إنه مع الأمير فيصل بن تركي إنه على أساس إنك ترجع تلعب ماتش الهلال حسام غالي: أنا سمعت الكلام دة بردو وأعتقد الكابتن حسن سمح بإني أرجع ألعب ماتش الهلال إن شاء الله، بس أنا إن شاء الله حنزل السبت في معسكر وبعدين أرجع ألعب الماتش مصطفى الأغا: طبعاً ماجد جاب هذا التيشيرت وجابله الكيكة واحتفل فيه لحسام فهد خميس: وأكلها عنه مصطفى الأغا: لكن حسام باقي فهد خميس: وعند حسام الخبر اليقين يعني حكى إنه ما في أي شي وراح يرجع يلعب مباراة الهلال مصطفى الأغا: نعم، امبارح تابعنا الجزء الأول من اللقاء الحصري للأمير نواف بن فيصل نائب الرئيس العام لرعاية الشباب ونائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، كان إله أصداء قوية في الأوساط الرياضية السعودية، اليوم راح نواصل مع بقية اللقاء اللي أجراه كمان مراسلنا ماجد التويجري ماجد التويجري: المنتخب يعني بعد الهدوء وبعد مرور فترة، في رأيك وبعد الدراسات، لماذا أخفق منتخبنا في الوصول إلى كأس العالم للمرة الخامسة على التوالي الأمير نواف بن فيصل: الحقيقة كلمة أخفق والله ما أقولها وأقولها صادق، الإخفاق متى يكون، لما يكون انت ما قدرت تحقق شيء في أي بطولة هنا تسميه إخفاق، لكن المنتخب السعودي في كل مشاركاته في الفترة الأخيرة مثلاً وصل لنهائي كأس آسيا، وطلع من المباراة النهائية، وصل لنهائي كأس الخليج وبالبلانتيات طلع، في تصفيات كأس العالم وصلنا يعني كنا على وشك النهائي قبل الملحق ولكن في الملحق جا هدف فينا في آخر لحظة وبتعادل يعني، فهاي كرة القدم، فالإخفاق كلمة كبيرة، احنا لم نكن جيدين الحقيقة، ما هو بالوضع اللي كنا نتمناه، لكن هذا ما يسمى عدم توفيق وعدم اجتهاد بالشكل المطلوب، لذلك أنا أقول الأمور لازم تدرس بعناية، سواء كتب الله لك وتأهلنا أو مثل الآن لم نتأهل، لا بد إنا نعرف إن هناك أمور لا بد أن تتطور، فكرة فريق العمل الموجودة الآن هو الاستفادة من التجارب المماثلة، زي فرنسا لما تأهلت لكأس العالم وجابو فريق العمل المشابه لهذا وجابو مدير فني وحقق معاهم كأس العالم، أنا لا أقول نحقق كأس العالم ولكن إن شاء الله، ما شي على الله بعيد، ولكن بإذن الله نحقق المطلوب في تطوير الكرة السعودية ودراسة أسباب تطويرها إن شاء الله، أيضاً الاحتكاك، المنتخب السعودي سيظل يحتك فقط في الدول في آسيا، لن يستطيع حتى لو وصل إلى كأس العالم إنه يحتك بالكرة المختلفة في أوروبا وفي البرازيل وغيرها، فلا بد تبدأ من الصغر، من الناشئين والشباب إنه يتعود ع الاحتكاك مع كل القارات يعني، في أفريقيا، في أوروبا، في البرازيل، لا بد أن يتعود على كل الأجواء وكل طرق اللعب، العنف لا بد يتعود عليه ماجد التويجري: بس سمو الأمير ممكن يجيك مشجع عادي جداً يقولك من 2002 في اليابان وكوريا الجنوبية وهناك لجان وهناك يعني فرق عمل وكذا، لكن ما في التطور الملموس اللي يعطيك واقع إنه في تغير من هذيك المرحلة إلى المرحلة هذي، تغير حقيقي على مستوى الكرة السعودية الأمير نواف بن فيصل: الإنسان لا بد يشوف من تلك المرحلة إلى الآن، ما كان الاستثمار الرياضي موجود، ما كان هناك أموال تستطيع فيها إنك تجيب خبراء دوليين مثلاً، ما كانت تستطيع الأندية إنها تطور مستواها وتجيب مدربين عالميين، كان عندنا ظروف في ذلك الوقت، لكن الآن الحمد لله في وجود الاستثمار الرياضي، والاستثمار الرياضي بدأ بقوته من سنة فقط، اختلفت الأمور، أصبحت تقدر تجيب مدربين على مستوى عالمي، أصبحت تقدر تجيب خبرا على مستوى عالمي، أصبحت تقدر تقوم بدراسات ومكاتب استشارية تقوم بالتعاون معك، لأن هذه لها حقوق، وتكلف مبالغ طائلة، فما كان يمكن تسويها سابقاً، فلذلك كما يقولون الجود بالموجود سابقاً ماجد التويجري: في علاقة سمو الأمير بين الجولات الأوروبية والعلاقات اللي قمت فيها أنت شخصياً في أوروبا من خلال أندية أوروبية وبين فريق العمل اللي موجود هذا؟ الأمير نواف بن فيصل: لا شك إن كل أمر هو تواصل للأمر الآخر، يمكن النتائج الفورية لتلك الزيارة كانت هو الآن شكلنا فريق داخلي من بعد تلك الزيارة لدراسة موضوع الأكاديميات، والآن إن شاء الله سيصدر قريباً جداً بإذن الله نظام للأكاديميات في المملكة، لكن أيضاً من ضمن الأمور وقعنا اتفاقيات، من ضمن ها الاتفاقيات اللي استفدنا منها اللي هي الآن جلب الخبيرين، سواء الإنجليزي أو الفرنسي، كان من ضمن هذه الاتفاقيات، أيضاً تحكيم الحكام السعوديين في إيطاليا وفي بعض الدول كان من ضمن ها الاتفاقيات، فالحمد لله فائدة من جميع الجوانب ماجد التويجري: سمو الأمير احنا في صدى الملاعب ومن يقود هذا البرنامج الزميل مصطفى الأغا شاكرين لك تجاوبك معنا ونتمنالك كل التوفيق وعندنا ثقة تماماً بإنك ما شا الله مالي الكرسي اللي جالس عليه وزيادة الأمير نواف بن فيصل: شكراً، الله يطول عمرك، والحقيقة كل ما نقوم به من توجيه الأمير سلطان، وأيضاً الفضل بعد الله سبحانه وتعالى لكل زملائي في رعاية الشباب وأتمنى إن شا الله لك وللأخ مصطفى ولبرنامجكم كل التوفيق مصطفى الأغا: دايماً شفاف وواضح، فهد فهد خميس: أكيد يعني أنا عجبني كلمة سمو الأمير نواف إن الاحتكاك بالفعل يعني لو نحنا بنحتك في محيطنا بس ما راح نتطور مصطفى الأغا: صحيح فهد خميس: لازم تتعدد المدارس، فإن شاء الله في عمل يعني ذكر إن في خبراء حيجيبوهم، أيضاً في أكاديميات راح تتعمل، أعتقد إن الخروج من تصفيات كأس العالم ما مرت مرور الكرام، في عمل، في تطور مصطفى الأغا: هل تعتقد إنها كانت سنة كبيسة على الكرة السعودية؟ فهد خميس: والله يعني سنة كبيسة مصطفى الأغا: أنا ما بدافع على أحد، مثل ما قال، الإخفاق إنك تتبهدل في بطولة ولكن توصل نهائي كأس آسيا وتوصل نهائي كأس الخليج، وتوصل نهائي دوري أبطال آسيا، وتوصل آخر مرحلة فهد خميس: هما دايماً متواجدين بالصورة، الإخفاق لما تكون تبتعد أربع خمس سنوات لكن هما دايماً من ست سنوات وهما بالصورة، فما في إخفاق، يمكن في عدم توفيق يعني خصوصاً في المرحلة الأخيرة، لكن العمل متواصل يعني من خلال كلام سمو الأمير نواف إن العمل متواصل مصطفى الأغا: إن شاء الله، انت مبسوط؟ فهد خميس: بوجودك مصطفى الأغا: ما معصب؟ فهد خميس: لا بوجودك مصطفى الأغا: وإذا رحت أنا؟ فهد خميس: بعصب مصطفى الأغا: خلينا نروح لفاصل من الإعلان وهو الفاصل الأخير، وبعده: في قمة الكرة الكويتية القادسية يقسو على العربي برباعية في الدوري الكويتي، ونجوم الفيصلي والوحدات يتحدثون لصدى الملاعب قبل موقعة الجمعة [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب ومع الجزء الأخير منه، في الأسبوع الرابع من الدوري الكويتي جرت اليوم مباراتين، السالمية تعادل مع النصر فيما تابع القادسية عروضه المذهلة عندما واجه مستضيفه العربي، راضية الصلاح [مقطع من مباراة القادسية والعربي] راضية الصلاح: قمة بين قطبي الكرة الكويتية، القادسية المتصدر وحامل اللقب ومضيفه العربي على ستاد صباح السالم الصباح دخل القادسية منفرداً بالصدارة برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات، الأصفر خاض الامتحان بمعنويات مرتفعة بعد إبعاد مطارده النصر، هي المباراة الرسمية الأولى للسوري فراس الخطيب متصدر ترتيب الهدافين التي خاضها ضد فريقه السابق العربي بعدما دافع عن ألوانه ستة مواسم كاملة، نقاط قوة كثيرة كانت سبباً في ترشيح القادسية للظفر بنقاط المباراة اليوم أمام العربي بعد ظهوره بشكل متوسط مواصلاً مسلسل تعادلاته المتتالية، المباراة عرفت ضغطاً كبيراً من الطرفين ومحاولات كثيرة للوصول إلى الشباك كلف اللاعبين أخطاء كثيرة وشوط أول ينتهي مثلما بدأ، شوط ثان يحل والأمور تتغير كليةً، المدرب محمد إبراهيم يعيد قراءة فريقه من جديد ويفك الشيفرة الخضراء منذ الدقيقة الأولى بهدف خلف سلامة، هدف فتح الباب على مصراعيه للضغط الشديد وارتكاب المزيد من الأخطاء كلفت أصحاب الأرض طرد لاعبهم عبد الله الشملي وضربة جزاء للضيوف زادت من رصيد السوري فراس الخطيب، وانفتحت شهية الأصفر للمزيد ليكون الموعد من جديد مع الأهداف السورية بإمضاء جواد الحسين، ثلاثية في شباك الأخضر الذي اختلطت أوراقه بحالة الطرد ليستمر سوء الحال ببطاقة حمراء ثانية لأحمد الرشيدي، الأخطاء تستمر وضربة جزاء ثانية ينفذها بدر المطوع بنجاح، القادسية يعود برباعية ويحلق بعيداً في الصدارة والعربي يتساءل عن سبب سوء الحال، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: بقي القادسية متصدراً للدوري بالعلامة الكاملة 12 نقطة من أربع مباريات، يليه النصر سبعة، ثم السالمية خمسة من أربع مباريات، ثم كاظمة أربعه نقاط بفارق نقطة عن الكويت وكليهما من مباراتين، أنا شخصياً قدساوي، يعني فراس وجهاد، وانت؟ فهد خميس: عرباوي مصطفى الأغا: عرباوي، هارد لك يا كابتن، أربعة كثير فهد خميس: فعلاً كبير، هو ديربي طبعاً مصطفى الأغا: إي بس أربعة كتير فهد خميس: أربعة كثير لكن أيضاً ظروفهم يعني بعد طرد اثنين لاعبين مصطفى الأغا: لازم تلاقوا أعذار هلا فهد خميس: مش أعذار، طرد لاعبين أثر ولكن القادسية حقيقة أفضل يعني، القادسية يمكن عنده سبع ثمان لعيبة من المنتخب، أيضاً أعتقد عمل إضافة كبيرة باستقطاب فراس الخطيب مع جهاد الحسين مصطفى الأغا: أيوه شيد شيد فهد خميس: لا لا عملوا إضافة كبيرة يعني حتى الكويت ما استغنى عن جهاد الحسين لكن القادسية خطفه الصراحة مصطفى الأغا: برافو شطارة، الحقيقة بس حابب أحيي إخواتنا وحبايبنا وأصدقاءنا وزملاءنا لشيخ سلمان الصباح والأخ وليد العويس وفهد الديحاني وماهر العنزي، كل ما بنروح ع الكويت يعني الحب الحقيقة بيكون باين في معاملتهم وفي تصرفاتهم، ناس طيبين فهد خميس: أهل كرم مصطفى الأغا: الأخت أمولة الدلوعة عم بتقول بصراحة عيونك حلوين، بالإعادة حتشوفها مرتي، هلا قاعدة بالبيت صارلها شي أسبوع، فكل كلمة عم بحكيها، كان بالأول تنام بكير، إنما ما عم بسترجي، من شان اللي بيسأل، عم بتشوف كل شي، يوم الجمعة راح تتوجه عيون كل الأردنيين لأم المباريات في الدوري بين الزعيم الفيصلي المتصدر والمارد الوحداتي صاحب الرباعية وحامل اللقب، المواجهة غير على صدى الملاعب، وكل الشكر لمكتبنا في عمان ولزميلنا العملاق سعد السوداوي والعملاق الآخر أحمد الأغا على المونتاج نجوم الفيصلي والوحدات يتحدثون لصدى الملاعب قبل موقعة يوم الجمعة ثائر جسام، مدرب الوحدات: بالنسبة إلنا مباراة مفتوحة أكيد راح تكون لأنه راح نعمل من أجل الفوز بإذن الله مظهر السعيد، مدرب الفيصلي: أكتر من نادي لا زال بيحرص على الدوري الممتاز، بالنسبة للفيصلي والوحدات وشباب الأردن والجزيرة يعني في خمس فرق حقيقة قريبين بعد عبد اللطيف البغدادي، محترف فلسطيني في الوحدات: هاي المباراة مهمة ولازم نفوز فيها وإن شا الله مشي في هذا الطريق سامر العدوان، مدير فريق الفيصلي: مهمة ليست سهلة، فرق الدوري كلها قريبة من بعض، ما في كبير في بطولة الدوري النهائي العام، لكن الحمد لله الفيصلي هو يعني نحنا نعمل جاهدين على الحصول على بطولة الدوري اللي ابتعدت عن خزائنا خمس سنوات متتالية علي سليم، مدير نشاط الكرة بالوحدات: مباراة مهمة جداً، مباراة بين قطبين، بين فريقين عريقين، بين فريقين أخوين، المباراة إن شا الله بتكون حلوة وجميلة، بنرتقي فيها بالمستوى الفني المطلوب لكل الناس، تنبسط الناس في ها المباراة وإن شا الله المباراة تكون في نتيجتها الكل ينبسط وتطلع النتيجة لصالحنا كوني أنا مدير النشاط في نادي الوحدات لؤي عمايرة، حارس الفيصلي: أكيد يعني خمس سنين كان بعيد يعني بالنسبة لأنصار الفيصلي هذا مش كويس، بس إن شا الله السنة هذي نكون عاقدين العزم إن شاء الله ليكون اللقب إن شاء الله بخزائن الفيصلي طارق خوري، رئيس نادي الوحدات: احنا كمباراة بناخدلها اعتبارات وأهمية كأي مباراة أخرى، لأنه شهدنا الموسم هاي يعني كل الفرق كان إلها شأن بين الـ12 فريق اللي موجودين، واحنا إن شاء الله راح نكون جاهزين لهذي المباراة ونستطيع الفوز عشان نستمر في المنافسة القوية عامر شفيع، حارس الوحدات: إن شا الله احنا عازمين على تحقيق الإنجاز والبطولة، بدايتنا كانت يعني في الفورما بلشنا في الدوري في الأول، نزلنا شوي، في فرق عدلت يعني الدوري في ها السنة يعني كثير مختلف عن كل السنين، تقارب الفرق، بس احنا رجعنا للصدارة م الأول وإن شا الله راح نحافظ عليها وما نفرط فيها أبداً لنهاية الدوري عامر شفيع، حارس الوحدات: حيكون فارق كبير بالنسبة للمباراة الجاية مع الفيصلي لأنها بتهمنا كتير وتفيدنا في الدوري بشكل عام، يعني المباراة حتكون قوية من الطرفين ومستعدين استعداد كويس بوجود الكابتن ثأر وبوجود اللاعبين، وإن شا الله ربنا بيوفقنا ونحقق الفوز إن شاء الله خالد سعد، لاعب الفيصلي: هو ديربي الكرة الأردنية، وطبعاً هاي المباراة يعني هي مصيرية بالنسبة لفريقنا وفريق الوحدات -وبحب أقدم كل الحب للمعلق الكبير وأحلى برنامج صدى الملاعب لكابتنا المحبوب مصطفى الأغا، تحية خاصة من جماهيرنا، من جماهير نادي الوحدات، من الوحدات من قلب الحدث لأحلى أستاذ مصطفى الأغا مصطفى الأغا: إذن وحدات وفيصلي، فيصلي وحدات ع السريع فهد خميس: ديربي آخر طبعاً مصطفى الأغا: لحظة، لحظة، أكيد حيقول مباراة صعبة فهد خميس: لأ ديربي آخر بين مصطفى الأغا: مباراة صعبة ولا سهلة فهد خميس: يا أخي أرد، يعني كيف صعبة يا مصطفى، انت صعبة هاي مصطفى الأغا: كلكم بتقولوا صعبة فهد خميس: مباراة سهلة بين الفيصلي والوحدات، ديربي يعني مصطفى الأغا: والله الوالدة موصية عليك فهد خميس: لا الفريقين يعني بصراحة مباراة تستحق المشاهدة مصطفى الأغا: عم بقولك الوالدة موصية عليك فهد خميس: الله يخليها، هي البركة مصطفى الأغا: مباراة صعبة فهد خميس: لأ مش صعبة، ها المرة مش صعبة، سهلة المباراة مصطفى الأغا: مين يفوز؟ فهد خميس: مين يفوز، حالياً الفيصلي هو بالصدارة، وفريقك الوحدات بالمركز الثالث بفارق أربع نقاط مصطفى الأغا: وحداتي، بتشاهدوا يوم الجمعة على قنوات الجزيرة الرياضية مباراتين من الأسبوع 14 من دوري زين السعودي الشباب مع النصر، والاتفاق مع الأهلي، ومباراتين ضمن الأسبوع العاشر من الدوري الأردني، الوحدات مع الفيصلي، والعربي مع كفرسوم، كل الشكر للنجم الحبيب النجم المتألق فهد خميس فهد خميس: الله يخليك، متشكر يا مصطفى مصطفى الأغا: هلا والله، صعبة المباراة؟ فهد خميس: صعبة المباراة؟ مصطفى الأغا: كل الشكر إلكم على تحملكم لما يصدر عنا، نحنا الحقيقة بنحبكم ونتمنى إنه تضلوا تحبوا القناة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وصدى الملاعب، وباي باي.