EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2011

رؤية صداوية: توجو تتنفس الصعداء بعودة أديبايور

أديبايور أبرز نجوم الكرة التوجولية

أديبايور أبرز نجوم الكرة التوجولية

رصد تقرير لبرنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC تأثير عودة النجم التوجولي إيمانويل أديبايور -مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني- إلى صفوف منتخب بلاده من جديد، وإلغاء اعتزاله اللعب الدولي.

رصد تقرير لبرنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC تأثير عودة النجم التوجولي إيمانويل أديبايور -مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني- إلى صفوف منتخب بلاده من جديد، وإلغاء اعتزاله اللعب الدولي.

وأوضح التقرير أن أديبايور كان قد قرر اعتزال اللعب دوليا في 12 إبريل/نيسان 2010 بعدما تعرضت حافلة المنتخب لهجوم في مدينة كابيندا الأنجولية قبيل نهائيات كأس الأمم الإفريقية التي حصد المنتخب المصري لقبها للمرة الثالثة على التوالي.

وأشار إلى أن سعادة النجم التوجولي بانضمامه إلى صفوف ريال مدريد مؤخرا وتألقه مع النادي الملكي هو الذي دفعه إلى العودة إلى تمثيل منتخب بلاده من جديد، معتبرا أن هذا القرار كان له الأثر الكبير في تنفس التوجوليين الصعداء.

وفيما يلي تقرير الصدى عن أديبايور:

راضية صلاح: "سعيد بانضمامه إلى ريال مدريد، شعور يرتبط بالنجم التوجولي إيمانويل أديبايور الذي كشف أن هواه بالأخير إسباني، كل شيء تغير في مشوار فتى توجو المدلل الذي حلق شعره للانضمام للمرينجي، وعندما سئل عن السبب قال إن مستوى النادي الملكي الاجتماعي دفعه إلى ذلك حتى يثبت أنه انسجم مع الحياة في إسبانيا. سعادة إيمانويل أديبايور كان لها الأثر الكبير في تنفس التوجوليين الصعداء بعد قرار نجمهما العودة إلى صفوف المنتخب الأول وقيادته في مشواره الإفريقي ليكون حاضرا الأحد المقبل ضد منتخب مالاوي في التصفيات الإفريقية، قرار إيمانويل أديبايور اعتزال اللعب دوليا كان من وحي تأثره الكبير بعد تعرض حافلة منتخب بلاده لاعتداء شنيع في مدينة كابيندا الأنجولية في بطولة كأس إفريقيا الماضية، والذي أدى إلى مقتل اثنين من أعضاء الوفد، هي ذكريات لن ينساها النجم الريالي وهو الذي عاشها لحظة بلحظة، لكن الواجب وحب الجماهير التوجولية لفتاهم المدلل كان أكبر من أي قرار لينتظروا الأيام المقبلة بفارغ الصبر للاستمتاع بفنيات نجمهم الكبير الذي يعيش سعادة كبيرة مع ناديه ريال مدريد".