EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2011

أعتز ببلادي ولا أحمل إلا جواز سفر عراقي حمد: الأردن من الأرقام الصعبة بالكرة الأسيوية.. وطموحنا المونديال

العراقي عدنان حمد

حمد متفائل بمسيرة النشامى

أكد العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردني- أن النشامى أصبحوا في الفترة الأخيرة من العلامات البارزة في الكرة الأسيوية بسبب المنظومة التي تعمل بشكل جيد والبرنامج الواعد للتطوير، مشيرا إلى أن المنتخب يسير بشكل جيد بتصفيات أسيا المؤهلة إلى كأس العالم في البرازيل عام 2014.

أكد العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردني- أن النشامى أصبحوا في الفترة الأخيرة من العلامات البارزة في الكرة الأسيوية بسبب المنظومة التي تعمل بشكل جيد والبرنامج الواعد للتطوير، مشيرا إلى أن المنتخب يسير بشكل جيد بتصفيات أسيا المؤهلة إلى كأس العالم في البرازيل عام 2014.

وقال حمد -في مقابلة مع برنامج "صدى الملاعب" الذي يقدمه الإعلامي مصطفى الأغا يوميا على MBC-: "الكرة الأردنية أصبحت الآن علامة بارزة في أسيا، وهذا لعدة أسباب أهمها أن هناك منظومة تعمل بشكل صحيح تحت رئاسة الأمير علي الذي وضع برنامجا واعدا ومتطورا لقيادة الكرة الأردنية لكي تصبح من البلدان الذي لديها طموح وقدرة على التنافس خصوصا في قارة أسيا".

وأضاف "لقد شاهدنا مستوى متميز لمنتخب الأردن خلال نهائيات بطولة أسيا 2011، والآن نشاهد المستوى يتطور في تصفيات كأس العالم 2014، وذلك بفضل العمل المؤسسي الحقيقي وعملية التطوير التي تدار بأفكار متطورة وكفاءات جيدة في الاتحاد الأردني، على الرغم من شح الإمكانيات وعدم توازنها مع إمكانيات دول أخرى".

وأوضح حمد أن هناك عملا كبيرا يدار في كرة القدم الأردنية، وأن نتائج المنتخب هي أكبر دليل على ذلك، مشيرا إلى أجواء المنتخب الأردني تتوفر فيها عقلية وطموح ورغبة في العمل ورغبة في إظهار الذات وقدرة على التنافس بقوة، فضلا عن وجود مواهب على مستوى اللاعبين، وهذه المواهب تحتاج لفكر يقودهم لتحقيق النتائج الإيجابية.

وشدد مدرب الأردن على أن طموح اللاعبين ينصب على التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، مشيرا إلى أن نتائج المنتخب الجيدة في الفترة الأخيرة ساعدت على زيادة طموح اللاعبين وكذلك الجمهور.

وأوضح حمد أن "المنتخب الأردني بات يؤدي بشكل جيد وأصبح له شخصية مهمة في كرة القدم الأسيوية وأحد الأرقام الصعبة، ولكن علينا أن نركز طويلا وأن نعمل بجد ولا يزال الطريق طويل ونعمل لهدف كبير، ومن حقنا أن نطمح وأن نحلم بالوصول بعيدا في التصفيات، حيث لا نزال في بداية المشوار وهو طويل".

ونفى العراقي حمد ما يتردد عن أنه يحمل جواز سفر أردني، حيث قال: "لا مع اعتزازي بالأردن أنا بتربيتي وطبيعتي إنسان قومي عروبي أعتز بكل الوطن العربي وبكل البلدان ولكن أعتز بعراقيتي، ونحن العراقيون لما نتحدث عن العراق هناك قوميات أخرى وإخوانا الأكراد والتركمان، ونحن عروبيون الانتماء والأصل، وعراقيون ونعتز بعراقيتنا، لا أملك إلا الجنسية والجواز العراقي".