EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2012

حصر لحالات الوفاة في ملاعب كرة القدم منذ عام 2000

أنطونيو بويرتا

أنطونيو بويرتا

أكثر من حالة وفاة في ملاعب كرة القدم شهدها العالم منذ عام 2000.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2012

حصر لحالات الوفاة في ملاعب كرة القدم منذ عام 2000

توفي بييرماريو موروسيني -لاعب خط وسط فريق ليفورنو المنافس في دوري الدرجة الثانية الإيطالي لكرة القدم- إثر إصابته بأزمة قلبية على أرض الملعب، ليصبح أحدث الضحايا في ملاعب كرة القدم، وهي الظاهرة التي انتشرت بشدة منذ بداية عام 2000م.

في فبراير/شباط عام 2000م توفي النيجيري جون إيكورومو صاحب الـ17 عامًا، بسبب أزمة قلبية خلال مباراة ودية في الإمارات العربية المتحدة.

في أغسطس/آب عام 2000م توفي ثلاثة لاعبين هواة بعد إصابتهم بهبوط حاد في الدورة الدموية، في غضون أسبوع في ولاية هيسن الألمانية، وتوفي اثنان منهما أثناء اللعب، بينما توفي الآخر أثناء التدريبات وهو في السادسة عشرة من عمره.

وفي أكتوبر/تشرين الالأول عام 2000م تعرض الروماني الدولي كاتالين هالدان صاحب الـ24 عامًا لاعب دينامو بوخارست، لسكتة دماغية وتوفي خلال مباراة ودية.

في إبريل/نيسان عام 2001م، تعرض الحكم الإنجليزي مايك نورث لأزمة قلبية حادة أسفرت عن وفاته مباشرة بعد نهاية الشوط الالأول من مباراة بدوري الدرجة الثالثة.

في يونيو/حزيران عام 2002م توفي مايكل مايكل صاحب الـ32 عامًا خلال مباراة بدوري الدرجة الثانية القبرصي، بعد إصابته بهبوط في الدورة الدموية وأزمة قلبية.

في ديسمبر/كانون الالأول عام 2002م، توفي المقدوني ستيفان توليسكي صاحب الـ23 عامًا، بعد إصابته بهبوط في الدورة الدموية خلال مباراة مع نادي نابريدوك، ثم سكتة قلبية.

في يونيو/حزيران عام 2003م توفي الكاميروني الدولي مارك فيفيان فو صاحب الـ28 عامًا، جراء إصابته بهبوط في الدورة الدموية خلال المباراة أمام كولومبيا التي أقيمت في ليون الفرنسية في كأس القارات، وتوفي إثر سكتة قلبية بعد فترة قصيرة.

في يناير/كانون الثاني عام 2004م، توفي المجري الدولي ميكلوس فيهير صاحب الـ24 عامًا، بعد إصابته بهبوط في الدورة الدموية خلال مباراة بالدوري البرتغالي بين فيتوريا جويماريش وبنفيكا.

في أكتوبر/تشرين الأول  عام 2004م توفي البرازيلي سيرجينيو -30 عامًا- إثر سكتة قلبية وتوقف الجهاز التنفسي خلال المباراة بين ساو كايتانو وساو بالأولو.

في ديسمبر/كانون الأول عام 2005م توفي الفرنسي ديفيد دي توماسو -26 عامًا- إثر سكتة قلبية، بسبب عدم انتظام ضربات القلب عقب مباراة فريقه "أوتريخت".

وفي أغسطس/آب  عام 2007م توفي اللاعب الإسباني أنطونيو بويرتا -22 عامًا- بعد إصابته بهبوط في الدورة الدموية خلال مباراة فريقه أشبيلية مع خيتافي بالدوري الإسباني، ثم أزمة قلبية وتوفي بعدها بثلاثة أيام.

وفي ديسمبر/كانون الأول عام 2007م توفي فيل أودونيل -35 عامًا- لاعب مازريل، بعد إصابته بهبوط حاد في الدورة الدموية خلال مباراة بالدوري الاسكتلندي أمام دندي يونايتد، وتوفي في سيارة الإسعاف.

وفي أغسطس/آب عام 2009م توفي دانيال خاركي -26 عامًا- قائد إسبانيول خلال معسكر تدريبي بسبب أزمة قلبية.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني عام 2011م توفي المكسيكي الدولي أنطونيو دي نيجريس -31 عامًا- لاعب لاريسا اليوناني في منزله عقب مباراة كرة قدم، واشتبه في إصابته بأزمة قلبية.

وفي أغسطس/آب عام 2011م توفي المدافع الياباني السابق ناوكي ماتسودا -34 عامًا- في المستشفى بعد يومين من إصابته بهبوط في الدورة الدموية على أرض الملعب خلال التدريبات مع فريق ماتسوموتو ياماجا.