EN
  • تاريخ النشر: 14 يونيو, 2011

حسين عبد الغني في حوار من القلب مع "صدى الملاعب"

ضيف الحلقة	كفاح الكعبي- اللاعب حسين عبد الغني(جدة)

ضيف الحلقة كفاح الكعبي- اللاعب حسين عبد الغني(جدة)

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
ـ الفتى الذهبي الكابتن حسين عبد الغني يحل ضيفا على صدى الملاعب في حديث من القلب وإلى القلب.
ـ إدارة النصر عقدت اجتماعا سريعا مع لاعبيها وسط وعودٍ بأن القادم سيكون أفضل.
ـ هل حسين عبد الغني شخصية مثيرة للجدل؟ ولماذا يحتفظ بموسوعة من الإساءات الإعلامية.
ـ طاقم إسباني لمباراة الهلال والاتحاد، ورادوي سيبقى هلاليا حتى 2013، وسعد الحارثي قد يصبح عيناويا.
ـ ماذا قال النصراويون حول الثلاثي حسين عبد الغني وسعد الحارثي وأحمد الدوخي، وهل يبقون أم يرحلون.
ـ هل يريد الأهلاويون حسين عبد الغني مجددا في ناديهم ، كيف ولماذا؟

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: ـ الفتى الذهبي الكابتن حسين عبد الغني يحل ضيفا على صدى الملاعب في حديث من القلب وإلى القلب. ـ إدارة النصر عقدت اجتماعا سريعا مع لاعبيها وسط وعودٍ بأن القادم سيكون أفضل. ـ هل حسين عبد الغني شخصية مثيرة للجدل؟ ولماذا يحتفظ بموسوعة من الإساءات الإعلامية. ـ طاقم إسباني لمباراة الهلال والاتحاد، ورادوي سيبقى هلاليا حتى 2013، وسعد الحارثي قد يصبح عيناويا. ـ ماذا قال النصراويون حول الثلاثي حسين عبد الغني وسعد الحارثي وأحمد الدوخي، وهل يبقون أم يرحلون. ـ هل يريد الأهلاويون حسين عبد الغني مجددا في ناديهم ، كيف ولماذا؟ مصطفى الأغا: وأينما كنتم، السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية منى أنا مصطفى الأغا، ونلتقيكم كل يوم عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC، وبرنامجكم صدى الملاعب، صار فيكم تتواصلوا معنا عبر رسائل الsms، على الأرقام اللي هلأ طالعة على الشاشة ، ولتحققوا أحلامكم بس فيكم تبعتوا مسج على الأرقام اللي هلأ طالعة على الشاشة وفيكم تبعتوا الحلم اللي بدكم ياه وأحلامكم بتتحقق بدل ال3 هيصيروا 5 وبدل مليونين هيصيروا 3 ملايين ريال كله عبر مجموعة MBC اللي ترى الأمل في كل مكان،أو تواصلوا معنا أيضاً عبر موقعنا على الإنترنت mbc.net/sada. اليوم معنا ضيف عزيز قادم من برة كفاح الكعبي وين كنت؟ كفاح الكعبي: في دلمان. مصطفى الأغا: كيفك كفاح؟ كفاح الكعبي: هلا أبو كرم حبيبي. مصطفى الأغا: ما قلت لي ليش أنت نصراوي؟ كفاح الكعبي: لأنه العالمي..المرتبط دائما بالعمالقة ماجد وانتصارات الكرة السعودية دائما وأول فريق يلعب في بطولة أندية العالم ممثل العرب ونادي من أفضل النوادي والدليل نجاحاته الكبيرة في الكرة السعودية والعربية بشكل عام. مصطفى الأغا: نحنا الرجل موجود في مكتبنا في جدة من أكثر من 30 دقيقة وحتى الآن ما بيعرفوا يحطوا له الخلفية بلاها خلوه يطلع بلا خلفية، قبل ما نرحب بالضيف اللي راح يكون معنا لكن الإخوان ما بيساعدونا. النصر اليوم عقد اجتماع لكن سريع 45 دقيقة وما كان في شيء جديد لكن النصر ها السنة كيف بتشوفه؟ كفاح الكعبي: كان أقل بكثير من المتوقع وأتوقع المشاكل الإدارية والمشاكل لعدم اختيار الأجانب بشكل مناسب والتركيبة ولا بطولة وأعتقد العالمي يستحق أفضل من اللي حققه بكثير في إشكالية بالتالي وكذلك في عدم وجود قلب واحد في الإدارة وأتمنى عودة الأمير فيصل بن تركي تعيد المياه لمجاريها وأتمنى يكون قلب واحد في كثير من الأمور يجب تتصلح سواء في الملعب ولا خارج الملعب ومنذ الآن يجب نبدأ في التصليح هذا لأن نادي النصر يجب ينافس في كل البطولات مش بطولة واحدة. مصطفى الأغا: الحقيقة يبدو في إشكال تقني، لكن مضطرين أنا هقول لكم دائما بتتكرر معنا من مدينة جدة، الحقيقة أطلقوا عليه الفتى الذهبي وقائد الأخضرين وأفضل ظهير أيسر في الكرة السعودية بدأ في الأهلي شبلا وبقي معه طويلا إلى أن احترف في نيو شاتل السويسري ومنه إلى النصر، ضيفنا المقبل من مواليد 1977 وشارك في 3 بطولات لكؤوس العالم ولعب مرتين مع نجوم العالم ونتعرف على ضيف الليلة بهذا البرومو مع بشير كامل. (برومو لنجم السعودية اللاعب حسين عبد الغني) الفتى الذهبي الكابتن حسين عبد الغني يحل ضيفا على صدى الملاعب في حديث من القلب وإلى القلب: مصطفى الأغا: إذن قائد النصر الحالي ولاعب الأهلي السابق وأحد فرسان المنتخب السعودي وقائده السابق حسين عبد الغني هو ضيفنا لهذا اليوم لكن كيف يرى صدى الملاعب هذا اللاعب؟ عمار علي سيجيب. عمار علي: هو الغني بغير غنا وهو الذهبي بغير ذهب ، ظهير وظهر ولك أن تعتمد عليه إلى أخر نفس به داخل المستطيل ، نشأ وترعرع في قلعة الكؤوس منذ صفوفه الأولى بالأشبال والناشئين والأوليمبي وخطه الأول، ومن بعدها إلى عالم النجوم وعند تشكيلة الأخضر السعودي ومنها كسب لقبه الأول والأشهر بحياته وهو الفتى الذهبي بعد أن سجل هدف منتخبه الذهبي أمام المنتخب العراقي الذي أهل المملكة إلى أوليمبيات أطلنطا ومن بعدها وبعد فترة طويلة انتقل رسميا إلى نادي النصر وصار قائدا بكل معنى القيادة أما صفاته فليست كثيرة لكنها بارزة، مبتسم على الدوام، يوقع لك على البياض لطيب أخلاقه، وكثير المشاغبة داخل المستطيل حتى وصفته بذات مرة بالحرب خدعة، الهلال والنصر والهدف لعبد العزيز الدوسري الذي سجل واحتفل على طريقته التي كانت عادية جدا لكن القائد استغلها بإثارة الحكم عليه فما كان من الأخير إلا أن طرد اللاعب وسط استغرابه واستغرابنا في الوقت الذي كانت الضحكات تتعالى وسط قلب عبد الغني وقد قدمتها على محاسنه لأني سأحتاج إلى ثلاث مباريات بشحمها ولحمها لكي أكملها لكم، اشترك بثلاث نهائيات لكؤوس العالم وهو إنجاز بحد ذاته لأي لاعب بالدنيا، كما حصل على لقب أفضل لاعب سعودي فيها بنسختي 98 و2006 وترشح لصفوف منتخب نجوم العالم لمرتين لعام 98 و2000 ويعد من القلائل الذين نزلوا كأساسيين بجميع الكؤوس العالمية التي شارك فيها وحصل على كأس آسيا مع المنتخب السعودي بعام 96 وكأس العرب 98 ومع الأهلي حصل على كأس ولي العهد 3 مرات والبطولة العربية والبطولة الخليجية وكأس الأمير فيصل ل3 مرات أيضا وما زال حسين عبد الغني مشعل عطاء ينبض بالحياة حتى أني لم أذكر تاريخ ميلاد الرجل هذا لأني ما زلت أراه لم يتحدى ال21 ربيعا وهو يقدم مستوى أكبر من أي وقت مضى كما بقي أن أقول لكم بأنه احترف بالدوري السويسري بنادي نيو شاتيل لفترة ومن بعدها عاد إلى موطنه الأم- عمار علي، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: وما زال الإخوان في جدة يحاولون حل المشاكل لكن، كفاح رأيك في حسين؟ كفاح الكعبي: أعتقد شهادتي فيه مجروحة سواء كان منتخب السعودي أو مع الأهلي أو مع النصر كابتن بكل معنى الكلمة نعم البعض يعتبرونه مشاغب وأتمنى كل المشاغبين يكونون بهذا الإعجاز برغم أنه مدافع إلا أنه يلعب دور لمهاجم ويسجل أهداف من أروع الأهداف وأهدافه ما زالت بالذاكرة وفي كثير ناس تعتقد أنه هذه آخر سنة لهذا اللاعب المتميز ولكن أنا أعتقد ما زال عنده الكثير ليعطيه في المستقبل. مصطفى الأغا: ونحن إن شاء الله ما زال عندنا الكثير وبعد الفاصل: إدارة النصر عقدت اجتماعا سريعا مع لاعبيها وسط وعودا بأن القادم سيكون أفضل. وهل حسين عبد الغني شخصية مثيرة للجدل؟ ولماذا يحتفظ بموسوعة من الإساءات الإعلامية. مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، وأخيرا بعد ما عذبونا أخوتنا في جدة وأطلقوا عليه لقب الفتى الذهبي وقائد الأخضرين ومن جديد أقول أنه أفضل ظهير أيسر في تاريخ الكرة السعودية بدأ في الأهلي شبلا وبقي معه طويلا إلى أن احترف في نيو شاتل السويسري ومنه إلى النصر، ضيفنا المقبل من مواليد 1977 وشارك في 3 بطولات لكؤوس العالم ولعب مرتين مع نجوم العالم، نتعرف على ضيف الليلة بهذا البرومو لبشير كامل. (برومو النجم حسين عبد الغني). مصطفى الأغا: إذن باسمكم جميعا نرحب بقائد فريق النصر والمنتخب السعودي والنجم الكبير حسين عبد الغني مسا الخير كابتن حمد الله عالسلامة. حسين عبد الغني: الله يسلمك أستاذ مصطفى أمسي عليك وعلى السادة المشاهدين. مصطفى الأغا: معنا كفاح الكعبي نصراوي مر. حسين عبد الغني: أكيد طبعا والأخ كفاح وأمسي عليك. مصطفى الأغا: حسين إحنا قدمناك بتقرير ما أعرف إذا شفته بس أنت كنت عم تتنقل من أستوديو لأستوديو والآن حسين عبد الغني معنا بعد كل هذه السنوات فا أول شيء بيخطر على بالك تقوله للجمهور. حسين عبد الغني: والله بالنسبة لليوم طبعا أكيد أنت عارف اليوم في الصباح اتجهت للرياض ورجعت تقريبا قبل ساعة وجيت على الأستوديو وبرضه هنا تقريبا في رحلة بس الشباب صبروني كثير يعني. مصطفى الأغا: حسين أنا عرفت من مصادرنا أنه الاجتماع لم يكن طويل وقالوا لكم السنة الجاية أحسن والقادم أفضل وإجازتكم 37 يوم والمعسكر في الطائف لكن هل توقعتم شيء أكثر من هذا؟ حسين عبد الغني: لا بالعكس أستاذ مصطفى اليوم الاجتماع كان فيه من الشفافية الشيء الكثير أتكلمنا في نقاط تهم الفريق وتكلمنا بكل صراحة وشفافية وفي أخطاء ارتكبناها إحنا والإدارة حتى الإدارة اليوم تكلموا معنا بشكل مباشر أنه في أخطاء ارتكبوها وإحنا كلاعبين لا نخلي نفسنا من المسئولية كان في أخطاء ارتكبناها. مصطفى الأغا: كل المشاكل هاي اتناقشت في 45 دقيقة حسين؟ حسين عبد الغني: لا مو مسألة الوقت إحنا حطينا النقاط اللي تكلمنا فيه حطينا نقاط معينة الإدارة هي اللي تعالجها وفي أشياء مننا إحنا كلاعبين الإدارة حطت أشياء المفروض إحنا في مرحلة احتراف المفروض كل شخص يعدل أخطاؤه ويشوف الصح والغلط. مصطفى الأغا: طلعتوا راضيين؟ حسين عبد الغني: طبعا أنت عارف بعد نهاية موسم غير ناجح بشكل كبير ما حققنا فيه أي شيء يذكر وكان أكثر معنوي تحفيز للموسم القادم وهي خطوة جدا إيجابية وتحديد توجه وأهداف الفريق السنة القادمة أتوقع كان شيء إيجابي. مصطفى الأغا: طالما تحدثت حسين عن موسم النصر راح نحكي النصر بدأ بداية معقولة في كأس ولي العهد وفي دوري الأمير فيصل بن فهد وفي دوري أبطال آسيا لكنه مثلما ذكر حسين خرج من كل هذه البطولات وحتى فرصة التأهل لدوري أبطال آسيا وكل هذه الخروجات كانت في الأمتار الأخيرة، قراءة نصراوية مع أحمد الأغا. أحمد الأغا: بعكس ما توقعت الجماهير التي لن ولم تتخلى عن عاشقها النصر الذي كان لا يفارق منصات التتويج وشمسا لا يغيب وهو الذي وصل إلى منصات العالمية فتمنت ومنت النفوس بعودة أيام الزمن الجميل ولا رجعة عنها فأغمضت عينا بعد موسم هو الأنجح منذ سنين خلت بطي صفحة الماضي وفتحت الثانية على خروج من جميع المسابقات المحلية وحتى القارية رغم تدعيم الصفوف بأجانب ومحليين، مكين ورازفان الذين استبدلا بالمطوع وبيتري والهوساوي والشهراني ومدرب إيطالي زينجا عول عليه الكثير فبدل بالكرواتي دراجان الذي قيل فيه ما قيل من تذبذب بالأداء والنتائج وحتى التشكيل فأقيل قبل الخروج من آسيا ثم المعار جوميز. في الدوري صارع العالمي فلعب 26 لقاءا فاز ب11 وتعادل ب10 مباريات وخسر ب5 منها سجل 44 هدفا واهتزت الشباك 34 مرة فحل خامسا ب43 نقطة وبزلزال أعاد الخصام مع البطولة الأسيوية فكانت له تأثيرات كارثية خماسية أنهى بها الدوري مع الاتحاد، ورباعية بعدها بأيام من ذوب آهن الإيراني بدوري الأبطال الأسيوي أقصته من دور ال16 بعد أن تخطى بختاكور الأوزبكي والسد القطري واستقلال الإيراني وهذا كله وقد ودع أيضا كأس ولي العهد السعودي الذي قاتل فيه بقوة أمام القادسية بخماسية والرياض بثنائية لينتهي الحلم في نصف النهائي عند الهلال بثنائية لم يجد لها رد، الخط البياني استمر على حاله بالتذبذب وبالخروج أيضا من دوري كأس الأمير فيصل بن فهد فلم يصمد أمام الشباب والأهلي فجاء ثالثا وخرج خالي الزفاض ليكون الموعد النهائي ومصالحة الجماهير والتعويض عما فات مع آخر البطولات وأغلاها كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال لكن دوام الحال من المحال فودع الجماهير بحسرة وبغصة من القلب منهم من الدور الأول أمام الاتحاد بعدما ضوع على نفسه فرصة الفوز بلقاء الذهاب في الرياض حينما تقدم مرتين قبل أن يعادل العميد النتيجة بثلاثة أهداف، وفي الغياب التعادل بهدف كان كفيلا بتوديعه بخفي حنين ومعه قلبت إدارة النصر الصفحة لتفتح أخرى بوعود بأن القادم سيكون أجمل- أحمد الأغا، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: أسأل مشجع الفريق الأول له كفاح الكعبي برأيك لماذا خرج النصر من كل البطولات شو الأسباب؟ كفاح الكعبي: أعتقد الإدارة واللعيبة لم يؤدوا والليبة الأجانب كان اختيارهم سيء وكذلك في إشكالية في مجلس الإدارة ما كان في تفاهم مساعدة والكل كان يتمنى النصر السنة هذه يقدم عروض أفضل ولكن في الأمتار الأخيرة خذلنا. مصطفى الأغا: أنت كمتابع لا تعرف ما هي الحلقة المفقودة نسأل الكابتن حسين وأنت قائد الفريق شو كانت الحلقة المفقودة في النصر حسين إذا كنت عم تحكي من شوي أنه بشفافية من حق جمهور النصر يعرف. حسين عبد الغني: طبعا مو مسألة الحلقة المفقودة لكن كلنا عارفين أن السنة كان الموسم جدا طويل والإرهاق كان بشكل كبير واللعيبة الأجانب ما توفقنا فيهم وهذه بكل صراحة يعني وهذا أتوقع له دور كبير نتكلم عن 4 لاعبين من بداية الموسم معنا 4 أكيد بيكونوا مؤثرين في أي فريق وتغيير المدربين أكيد كان له دور. مصطفى الأغا: حسين فيجاروا لاعب كويس وبدر المطوع مش كويس؟ حسين عبد الغني: أنا أقصد من بداية الموسم كان معانا رازفان وفيديو وكان معانا فيكتور يعني أنا اللي أقصده بدر ما جاني إلا في نص الدور الثاني ولو جيت تحسب الفترة اللي كان معانا بدر كانت فترة بسيطة يعني وأضف إلى ذلك الإرهاق اليل صاحب الفريق البعض ممكن يقول طيب كل الأندية تشتكي من هذا الشيء لكن إحنا كنا نعول على اللاعبين السعوديين أكثر من الأجانب إنت كنت تشوف الناس المراقبين للفريق يمكن الفريق كانت الأسامي المعروفة تلعب باختلاف لاعب أو اثنين بالذات في غياب العنصر الأجنبي المؤثر في الفريق. مصطفى الأغا: هل كان هناك مشاكل بينكم وبين بعضكم أكيد ما هتقول لأنه الإدارة ما راح تحكي لكن على الأقل بينكم وبين بعضكم. حسين عبد الغني: لا شوف أخوي في كل عمل في مجموعة أكيد بيكون في خلاف واللي يقول غير ها الشيء بيتكلم في مثالية زايدة أي عمل في مجموعة بتشتغل في اختلاف بيكون لكن مو الاختلاف اللي يخلي الفريق يخفق لا طبعا كله في مصلحة الفريق، لا ما كان في وهذا شيء طبيعي أنا لعبت وشفت في السعودية وخارج السعودية موجود الاختلاف الحميد. مصطفى الأغا: هسألك سؤال متعلق فيك جوابه نعم أم لا، هل أنت حسين عبد الغني شخصية مثيرة للجدل، نعم أم لا؟ حسين عبد الغني: والله ممكن. مصطفى الأغا: ما في بس لحظة هنشوف التقرير أرجع لك، هل حسين عبد الغني شخصية مثيرة للجدل ولماذا يحتفظ بموسوعة من الإساءات الإعلامية؟ مبتكر لماذا وهل هو حمادي الجردابو وهذا التقرير. حمادي الجردابو: لماذا يكون حضور حسين عبد الغني لافتا في المباريات الحاسمة ليحقق الإضافة ويقود زملاؤه نحو التقدم بينما ينهار سريعا ويفقد السيطرة إن كان فريقه خاسرا، لماذا يتأثر أداء حسين عبد الغني سلبا بأداء زملائه بينما خبرة القائد وموهبته تفرض أن يؤثر هو في أداء المجموعة إيجابا ليحقق الإضافة، لماذا يلتجئ حسين عبد الغني للمغامرات غير المحسوبة العواقب ألأنه يجيد مغالطة الحكام أم هو عامل السن أحبره على الإلتجاء إلى الحيلة لتغطية تراجع أدائه ، لماذا كل خسارة لحسين عبد الغني صفحة سوداء بينما الكرة ربح وخسارة، لماذا لم نتوصل بعد إلى جواب مع حسين عبد الغني فهل الحماس بلا حدود من سمات النجوم الأساسية وهل الروح القتالية صفة ضرورية للتألق أم أن مصائبها تفوق حسناتها، لماذا لم يجد حسين عبد الغني بعد مفتاح السيطرة ليترجم الحماس إلى تألق ونجاح دون الخروج عن النص أحيانا، لماذا يبحث الإعلام عن أخطاء حسين عبد الغني دون غيره ليكون عنوان مفضلا ألأنه القائد النجم أم لأنه المشاغب كثير المشاكل، لماذا يحافظ حسين عبد الغني بموسوعة من الإساءات الإعلامية، أهي هجمات من مساندي الأندية المنافسة أم هو حسين عبد الغني يصنف ما يكتب عنه في خانة الإساءات، لماذا ظلم حسين عبد الغني نفسه في نهاية موسم قد يكون الأخير في صفوف النصر وفي مسيرة طويلة مليئة بالتألق والنجاحات، لماذا يستمتع حسين عبد الغني بدور القائد منذ بداياته أهي شخصيته القوية جعلته واثقا مؤثرا أم هو الطموح نحو الأفضل جعله يصرح بأنه سيرأس ناديا بعد الاعتزال، ختاما كيف يختم حسين عبد الغني كل عاشق بالكرة بعد الإعجاب به وبموهبته الفذة سواء كان من أنصار الأهلي أو النصر أو من منافسيهما- حمادي الجردابو، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: لماذا كنت أنا أتابع تقاطيع وجه حسين عبد الغني وهو يتابع لماذا هذه، ها شو رأيك باللي سمعته حسين. حسين عبد الغني: كنت لسة بعلق قبل التقرير أشكره على التقرير حلو يكون الإنسان له حضور أنت عارف في ناس في كل شيء في اللي بينتقد للانتقاد وفي اللي بينتقد للإساءة والتجريح وطبعا أي شخص بينتقد للانتقاد مستوى أو أداء هذا بالعكس من الناس اللي أحب أسمع لهم لكن للأسف الإساءات اليل جاءت لحسين في الفترة الأخيرة. مصطفى الأغا: شو السبب حسين أنت قلت أنه مؤرخرا عم بيستهدفوك إعلاميا شو السبب. حسين عبد الغني: مو مؤخرا بس أنا عندي موسوعة أنا يمكن ذكرت هذا الشيء عن الإساءات اللي مريت فيها في حياتي أتكلم إساءات شخصية مو فنية الإساءات الفنية من حق أي مراقب أو ناقد أن ينتقدني فنيا لكن أتكلم عن الإساءات الشخصية جدا والله ما أدريش إيه السبب ما أدري ممكن... مصطفى الأغا: هل ترى أنه أنت مثلا أعطيتهم المادة لكي ... لأنك مؤخرا مضطرين نسألك هذا السؤال مؤخرا كأنه أعصابك فلتت شوي صح؟ حسين عبد الغني: لا شوف أخوي مصطفى الضغط النفسي اللي نمر فيه في الفريق أنا ما أنكر هذا الشيء في مباراة إيران تحصلت على الكارت الأحمر ومن حق أي شخص ينتقدني في هذا الشيء لكن الأمور لما تهول وتكبر لحسين عبد الغني دون عن سواه هذا السؤال الكبير لكن في الأول والأخير هو رأي إذا كان فني أحترمه لكن لما تدخل في الأشياء الشخصية أتوقع مو من حق أي شخص كان يتدخل في حياتي أو في حسين عبد الغني غير اللاعب. مصطفى الأغا: المعروف عنك حسين أن أنت شفاف فعلا رغم أنه فعلا مثل ما قلت مثير للجدل وهي صفة الناس الكاريزماتيك الآن لو لديك شفافية وحابب أن تعتذر من حدا ما من يكون هذا؟ حسين عبد الغني: شوف أنا بقول لك شيء واحد يمكن الناس القريبين مني يعرفوا هذا الشيء صدقني أنا ما أخلي أي موضوع يدوم فترة طويلة أيا كان هذا الشخص إذا أنا أخطأت في حق هذا الشخص صدقني أعتذر له .... مصطفى الأغا: مين أخر شخص اعتذرت له؟ حسين عبد الغني: اعتذار ما في شخص أنا فاهم تبي توصل لإيه بس بقول لك شيء واحد بريحك بالنسبة للي حصل بيني وبين عمر صدقني أنا أتكلم عن نفسي اللي حصل في الملعب بمجرد ما ينتهي طبيعي في التمرين بيكون في احتكاكات وفي شيء لكن للأسف يمكن أنت شفت لا عمر هو ما اتكلم عبر وسائل الإعلام ولا حسين اتكلم عبر وسائل الإعلام ولا صرحنا ولا شيء طبعا في ناس اتدخلت واتكلمت لكن في الأول وفي الأخير أنا أتكلم عن نفسي شخصيا ما حد يمثلني ولا حد له حق يتكلم عني غيري أنا وعمر في نادي واحد واللي يلبس الفلينة اللي ارتديها أكثر من أخ ليا. مصطفى الأغا: عموما فارس وسعود الشيباني وحسن وحسين بيتمنوا استمرار حسين عبد الغني في نادي النصر هنرجع لك حسين بس أنت شو رأيك باللي سمعته؟ كفاح الكعبي: أنا شوف هذا الفتى الذهبي أنا قبل ييجي النصر من عشاقه فا تخيل الآن يأتي النصر وإبداعاته أنت عارف بدأ مهاجم بالناشئين وانتقل يعني قلما لان أنا كنت في يوم مدافع ولكن تسجيل الأهداف ما حد يتوقع الحركة القادمة لحسين عبد الغني. مصطفى الأغا: اليوم ليست حلقة لنحكي محاكمة حسين عبد الغني بالعكس هذه الحلقة هي احتفالية للنجم حسين عبد الغني ولنا أسباب في ذلك، بعد الفاصل: طاقم إسباني لمباراة الهلال والاتحاد، ورادوي سيبقى هلاليا حتى 2013، وسعد الحارثي قد يصبح عيناويا. وماذا قال النصراويون حول الثلاثي حسين عبد الغني وسعد الحارثي وأحمد الدوخي، وهل يبقون أم يرحلون. مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، ونحن اليوم مع ضيف مميز هو الكابتن حسين عبد الغني قائد النصر والمنتخب السعودي سابقا والآن معنا راضية صلاح والأخبار تفضلي. راضية صلاح: مرحبا بكم. طاقم تحكيم إسباني سيدير مباراة الهلال والاتحاد في كأس الملك يوم الأربعاء كما ذكر الاتحاد السعودي في موقعه على الإنترنت ، الحكم كارلوس جوميز سيقود المباراة التي ستكون الساعة السابعة وخمس وعشرون دقيقة على إستاد الأمير فيصل بن فهد وسيساعد جوميز مواطناه فيكتور كاسادو ولويس فرناندو. على عكس من كل الشائعات جددت إدارة نادي الهلال عقد محترفها الروماني رادوي حتى يناير 2013 وحسب المتداول لم ترد ردود من نادي العين الإماراتي الذي كان على بعد خطوات من إنهاء صفقة رادوي قبل أن يعيد رئيس الهلال الأمور إلى نقطة الصفر، من جهة ثانية قررت إدارة النادي وبناء على رغبة الأرجنتيني كالديرون إغلاق التدريبات استعدادا لمباراة الاتحاد. نبقى مع أخبار الهلال حيث تأكد غياب ياسر القحطاني وأسامة هوساوي عن قمة الاتحاد بسبب الإصابة فيما لن يشارك السويدي ويلهامسون أساسيا بسبب تأخره عن الانضمام للنادي حيث وصل اليوم للرياض قادما من السويد. اقترب نجم هجوم نادي النصر السعودي سعد الحارثي من الانضمام لصفوف العين الإماراتي بعد مفاوضات جادة وبحسب ما قالت صحيفة اليوم الإليكترونية فإن العين بدأ في المفاوضات مع اللاعب الذي دخل من أيام في فترة ال6 أشهر الأخيرة له مع النصر. أكد الشباب السعودي تعاقده مع المدرب البلجيكي ميشيل برودوم رئيس النادي خالد البلطان أكد في تصريحات إعلامية تعاقد ناديه مع برودوم الذي رفض عرضا لخلافة كلود بيريل في ليون الفرنسي مفضلا عرض الشباب المغري وسيعاونه في مهمته الجديدة إميليو فريرا. انتقل اللاعب السعودي الشاب خالد الغامدي لنادي إف سيفيل السويسري بعقد لمدة سنة يأخذ الكثير من الأحاديث هذه الأيام فالبعض يصف الانتقال بأنه مشروع لهذا اللاعب الهاوي الذي ترك القادسية والذي أكد أنه قدم عرضا للاعب ولكن الأخير لم يرد عليه فيما يقول اللاعب أنه طلب مبلغ أكبر رفضته إدارة النادي التي تقدمت بشكوى للجنة الاحتراف ضد اللاعب تؤكد أحقيتها به وابتاعها البنود المشروعة في لائحة الاحتراف الخاصة باللاعبين الهواة، نهاية الأخبار عودة لمصطفى وللضيوف. مصطفى الأغا: أعود من جديد للكابتن حسين عبد الغني وأسألك أسئلة سريعة حسين تتعلق بالأخبار السريعة، خالد الغامد يشو رأيك فيه؟ حسين عبد الغني: مشروع لاعب مميز صغير في السن. مصطفى الأغا: أنت احترفت في سويسرا هل برأيك اللاعب سيحترف حقيقة أم أنه كوبري لموضوع آخر؟ حسين عبد الغني: أتمنى يكون احتراف حقيقي بصراحة وأنا مشكلتي ما متابع لأخبار أنا عرفت من هنا من عندك. مصطفى الأغا: هل تتخيل أن يكون سعد الحارثي عيناويا؟ حسين عبد الغني: ما أتوقع.طبعا سعد يستاهل لكن أتمنى سعد يعود مع النصر لان النصر في حاجة سعد وسعد في حاجة النصر. مصطفى الأغا: هل مرأ من الأخبار خبر يهمك شخصيا؟ التجديد لرادوي لعام 2013، هل من تعليق؟ حسين عبد الغني: لا ما في شيء الشيء اللي كان مهم صراحة احتراف الغامدي لأنه أنا بالفعل أتمنى تكون هذه خطوة كبيرة لاحتراف اللاعب السعودي خارجيا وأتمنى الأندية تساعد. مصطفى الأغا: كفاح طاقم أسباني؟ كفاح الكعبي: والله حكام الإسبان بالتأكيد راح يعطون هذا اللقاء ثبات أكثر وثقتنا بالحكام الأجانب أكثر بكثير. مصطفى الأغا: لا أريد العودة لكن موضوع رادوي وحسين أنت مع حسين؟ كفاح الكعبي: أنا مع حسين نعم.شوف الإشكالية إحنا شفناها وعرفناها يعني ولكن أنا أبغي ألق على سويسرا أشوف سويسرا كوبري سويناها في الإمارات زمان وتتكرر أتمنى احترافنا يكون حقيقي وما يتكرر ويكون كوبري مثل ما يقولون ما أقصد... مصطفى الأغا: ها حسين صح تتفق. حسين عبد الغني: أتفق معاه أتمنى اللاعب يكون احترافه حقيقي بغض النظر قوة الدوري يلعب في أوروبا وهو صغير السن مكسب لناديه ولنا كلنا. مصطفى الأغا: البعض منهم قال أعمارهم كبرت وبعضهم قال كبر العمر خبرة والكلام لجمهور الأصفر العالمي بخصوص حسين عبد الغني وسعد الحارثي وأحمد الدوخي ومراسلنا سعد السبيعي كان على الأسئلة. سعد السبيعي: أنت مع بقاء حسين عبد الغني وسعد الحارثي بالنصر؟ والله سعد الحارثي لا بس حسين عبد الغني كقائد لفترة محدودة قائد أكثر من لاعب. سعد السبيعي: يعني محتاجه النصر الفترة الجاية حسين؟ بداية الفترة الجاية ونقول الجزء الأول من الموسم القادم. ـ الأداء المتوقع من اللاعب بالنسبة لحسين عبد الغني وجوده كثقة وكثقل أساسي بالنسبة لسعد الحارثي بعد الإصابة ما في أي مستوى ولا عودة وعندك أحمد الدوخي ما أتوقع النصر يحتاجه أبدا. ـ النصر تقريبا بعض الأشياء اللي تؤخذ على النصر أنه معدل أعمار اللاعبين كبير شوي في النصر لكن بظل أنه حسين عبد الغني وسعد لحارثي لهم تأثيرهم وخبرتهم وصلاتهم وجولاتهم في الملعب ومستواهم المحلي أو العالمي على مستوى النصر والمنتخب كذلك أنا وجهة نظري بقاؤهم مهم. ـ بالنسبة للكابتن حسين عبد الغني لاعب كبير وحقق إنجازات ولكن فريق النصر يحتاج للاعبين ممتازين جدا يمتلكون روح الشباب ونشاط مميز الحقيقة حسين وسعد وخصوصا حسين أتوقع أعطى كل ما لديه ولا أتوقع عنده المزيد أما بخصوص سعد الحارثي فا يعتبر هذا الفترة الأخيرة هو رمز نادي النصر وأنا أفضل بقاؤه في نادي النصر. مصطفى الأغا: هذه ليست آراؤنا إنما أراء بعض الجماهير النصراوية ونسأل حسين عبد الغني شو رأيك باللي سمعته؟ حسين عبد الغني: هذه آراء الجماهير ونحترمها وهذا الانتقاد اللي بنتكلم عنه الانتقاد للفائدة الفنية مو للتجريح أو شيء إحنا نتكلم مع جماهير عادة تتعامل بالعاطفة لكن ها دول يتكلموا بمنطقية ويتكلموا بالشيء اللي برأيه ما يملى عليه. مصطفى الأغا: حسين زميلنا عبد العزيز الدغيثر اللي هو كان عضو مجلس إدارة نادي النصر نفى على لسانك يوم الجمعة أو السبت أنه أنت لم تقل أنك ستعتزل وبعض الصحافة قالوا سوف تعتزل الكرة الآن حسين عبد الغني باق مع النصر؟ حسين عبد الغني: إن شاء الله بإذن الله باقي للموسم الجاي. مصطفى الأغا: الإدارة فاوضتك ولا عقدك ماشي ولا كيف؟ حسين عبد الغني: لا أنا عقدي باقي له موسم وهستمر مع النادي الموسم القادم. مصطفى الأغا: كفاح؟ كفاح الكعبي: أتمنى استمراره لأنه نتكلم عن الشباب نحتاج للخبرة... مصطفى الأغا: بشو بتنتقده لحسين ما عندك ولا نقد عليه. كفاح الكعبي: أنا نقدي الوحيد لحسين أنه في بعض الأحيان خصوصا مع الضغوط يفقد أعصابه شوي وهذا شيء أساسي إذا ما فقدت أعصابك أنت... مصطفى الأغا: حسين بصراحة متى فقدت أعصابك وندمت؟ حسين عبد الغني: شوف أكيد ما حد يتمنى أنهي غضب ولكن هذه تيجي بتركيبة الشخصية في شخص يقدر يخفي هذا وأنا في حياتي اليومية والملعب والبيت طبيعتي فا أكيد أي لحظة غضب. مصطفى الأغا: عاطيني ياها هيك مع مين مرة عصبت وبعدين قلت يا ريتني ما عصبت؟ حسين عبد الغني: مع عمر ولدي. مصطفى الأغا: بس هل تعتبر عمر مثل ولدك كمان؟ اسمع قالوا أنك بعت له تيكست مسج على الموبايل اعتذرت فيها نعم أم لا؟ حسين عبد الغني: لا ما صار أي شيء من هذا الكلام لكن بقول لك شيء واحد القلوب نضيفة في الأخير أنا بقول لك ها الشيء والقلوب نضيفة وأنا متأكد. مصطفى الأغا: أخر سؤال بها الشأن الحق عليك ولا عليه؟ حسين عبد الغني: بقول لك شيء ولاحد الموضوع كان فيه طرفين باختصار مو اعتداء كان في مناوشات بين طرف وطرف. مصطفى الأغا: أشكرك أصلا أنه حسين طلع بصدى الملاعب ولم يسأل حرف لم يقل شوه تسألوني ولا كان طلع بكل شجاعة وشفافية وجاي من المطار إلى مكتبنا في جدة. بعد الفاصل: وهناك هدية منا لحسين عبد الغني. مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، وهذه هدية من سلام المناصير وأسرة صدى الملاعب للكابتن الكبير حسين عبد الغني. (فيديو للكابتن حسين عبد الغني: الفتى الذهبي حسين عبد الغني"مسيرة لامعة ومشوار حافل بالإنجازات") مصطفى الأغا: نسمع التعليق من صاحب الأغنية. حسين عبد الغني: لا أحب أشكركم صراحة لقطات جدا رائعة. هل يريد الأهلاويون حسين عبد الغني مجددا في ناديهم ، كيف ولماذا؟ مصطفى الأغا: طيب ما حاسس بنفسك أنه ما حاطط لك صور مع الأهلي حاطط مع المنتخب والنصر. حسين عبد الغني: أكيد طبعا أنا مشوار كبير مع الأهلي بيتي الأول ما نسيان هين. مصطفى الأغا: نيابة عنك رحنا إلى مدينة جدة مدينتك وسألنا الناس هل ترغب بعودة حسين عبد الغني للدفاع عن ألوان الفريق أو أن يكون ضمن أسرة نادي الأهلي سؤال حمله مراسلنا حسين الغاوي اللي قاعد مع حسين عبد الغني الآن وعاد إلينا بالإجابات التالية. ـ حسين عبد الغني فنيا أنا أشوف ما عاد يخدم الأهلي ولا يقدم أي إضافة للأهلي لكن إذا بيرجع بمنصب إداري ممكن يفيد خاصة الأهلي عودنا في رسوب دائم في كل موسم. ـ شوف حسين قادر على عطاء لموسم خلينا نحددها ولكن الظروف النفسية لحسين عبد الغني في الفترة الأخيرة والضغوط الإعلامية والمشاكل اللي أشياء جزء منها هو تسبب فيها هي اللي تمنع أنه حسين يكمل موسم كامل أو موسمين. حسين الغاوي: هل ترغب بعودة حسين عبد الغني ليمثل الفريق الأهلاوي؟ ـ طبعا لا. حسين الغاوي: ليش؟ ـ أول حاجة حسين في خامته حاليا يوجد عندنا لاعبين اللي هما منصور الحربي وكامل الموسى بالإضافة إلى المسعد اللي بيلعب بالظهير الأيسر. ـ قدم ما فيه الكفاية انتهى خلاص ما قصر. حسين الغاوي: لا ترغب بعودته يمثل القميص الأهلاوي؟ ـ يمثل الفريق لا خلاص ما عاد يقدر يعطي أكثر مما عطى. ـ والله ما أتمنى عودة حسين أنا أتمناه يرجع إداري كإداري للفريق لا في لعيبة يقدمون للفريق أفضل. ـ أحب حسين ما يحتاج وحسين اسم غالي علينا كثير وياما شجعناه ونشجعه وما زلنا نحبه حتى وهو في النصر لكن حسين رحل في وقت إحنا كنا نحتاجه وحاليا إحنا ما نحتاجه نحتاجه كمنصب إداري إذا هو يشوف أنه خلاص وقف عطاء ووقف كرة الله يحييه إحنا نرحب فيه. ـ إذا يرجع والله هذا شيء بينه وبين الإدارة أنا ما.. حسين الغاوي: كرأي؟ ـ والله يرجع ما عندنا أي مشكلة. ـ لا من ناحية الأداء الفني مستحيل حسين يدي في الملعب لأنه خلاص الأداء الفني مستواه في انحدار وهمه الحين المشاكل بيسوي أي مشاكل مع لاعب لحتى يسوي كارت أحمر ويطلع. حسين الغاوي: ما فقدتوه أنتوا في الأهلي؟ ـ لا ما فقدناه حسين عبد الغني كنا بأمس الحاجة لحسين عبد الغني بس ما أتوقع عودته راح تفيدنا. مصطفى الأغا: حسين شو تقول لجماهير الأهلي وشو رأيك باللي سمعته؟ حسين عبد الغني: والله هي آراء كل واحد نحترم آراؤه ومدرج الأهلي بغض النظر عن قبل وبعد وبكرة وبعد بكرة مدرج الأهلي عزيز عليا وكان له الفضل كبير بعد الله سبحانه وتعالى في بروزي وثباتي... مصطفى الأغا: هل تفكر بالعودة للأهلي؟ لأنه هن بدهم ياك إداري حسين عبد الغني: والله شوف نا الآن أمثل نادي النصر وما في شيء أفكر فيه الآن. مصطفى الأغا: أنا أقصد كإداري؟ حسين عبد الغني: أنا فاهم بس الآن أنا كل تفكيري أقدم موسم ناجح مع نادي النصر وبعدين لكل حادثة حديث لكن ما في أي تخطيط أسوي . مصطفى الأغا: طيب هسألك أسئلة سريعة بس بدي إجابات سريعة ماذا تقول لجمهور النصر؟ حسين عبد الغني: بقول لهم كثر الله خيرهم وأحرجونا كثير بحضورهم وإن شاء الله جاء الوقت اللي المفروض نسعدهم بعد وقفتهم معانا بالذات في السنتين اللي لعبت فيها. مصطفى الأغا: جمهور الأهلي؟ حسين عبد الغني: جمهور الأهلي أنا قلت عزيز عليا وله فضل كبير بعد الله سبحانه وتعالى في الشيء اللي وصل له حسين عبد الغني. مصطفى الأغا: للأمير فيصل بن تركي؟ حسين عبد الغني: والله رجل قدم الكثير لنادي النصر وما زال يقدم وليوم الاجتماع بيضحي وأتمنى له التوفيق ورجل يستحق أنه وصنع فريق قوي وإن شاء الله قادر يحصد معه البطولات. مصطفى الأغا: هوية المدرب القادم منين؟ حسين عبد الغني: والله أتوقع بيكون من أمريكا الجنوبية بحكم اللاعب السعودي لأنه ستايل اللاعب أقرب. مصطفى الأغا: شو بتقول عن سعد الحارثي؟ حسين عبد الغني: نجم كبير وبيضل نجم كبير وهيرجع نجم كبير إن شاء الله. مصطفى الأغا: أحمد الدوخي. حسين عبد الغني: أحمد أتوقع آخر الموسم قدم من أفضل المباريات اللي لعبها أتمنى له التوفيق وفي ناس بيقولوا وجود أحمد الدوخي ما بس أتمنى استمراره مع الفريق. مصطفى الأغا: لعمر هوساوي شو بتقول؟ حسين عبد الغني: أنت مصر على عمر، عمر أخوي ولاعب المستقبل للنصر والكرة السعودية إن شاء الله. مصطفى الأغا: أكيد لرادوي ما راح تقول ولا شيء؟ لجمهور صدى الملاعب عبر صدى الملاعب. حسين عبد الغني: أحب أشكرك والأخ كفاح وأسرة البرنامج على البرنامج المميز يعني ما بقول لك هذا كلام مجاملة مميز لأسباب كثيرة لكن أنا بعطي لك سبب واضح أنه يبعدنا عن التعصب بشكل كبير بس هذه أتوقع ميزة فقدتها برامج كثير جدا أتوقع الكل بيحسدك عليها الله يعطيكم العافية ومن نجاح لنجاح إن شاء الله. مصطفى الأغا: كل الشكر لك للكابتن الكبير حسين عبد الغني.. وأيضا لكفاح الكعبي، لكن حسين بكلمتين متى ذرفت دمعة فرح ودمعة حزن؟ حسين عبد الغني: طبعا وفاة الوالد ولما ربنا رزقني بولدي عمر كان تقريبا بينهم 5 شهور كانت هذه يمكن صدمة وفرحة في نفس الوقت. مصطفى الأغا: إن شاء الله أفراحك عامرة شكرا لك وشكرا كفاح وشكرا أرنيل اللي عطانا 4 دقائق وكل الشكر إلكم أيها المشاهدين ونحاول نعطيكم كل ما يرضيكم وإلى اللقاء.