EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

صدى يتابع أزمة الكرة العراقية حسين سعيد: يريدون الانتخابات في بغداد لتزويرها

استضاف برنامج صدى الملاعب حسين سعيد -رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم- الذي فتح النار على وزير الشباب والرياضة، متهما إياه بالسعي لعرقلة انتخابات الاتحاد المقرر لها السبت المقبل في أربيل، كما أكد سعيد أنه طلب بنفسه من الاتحاد الدولي إجراء الانتخابات في العاصمة بغداد أكثر من مرة.

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

صدى يتابع أزمة الكرة العراقية حسين سعيد: يريدون الانتخابات في بغداد لتزويرها

استضاف برنامج صدى الملاعب حسين سعيد -رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم- الذي فتح النار على وزير الشباب والرياضة، متهما إياه بالسعي لعرقلة انتخابات الاتحاد المقرر لها السبت المقبل في أربيل، كما أكد سعيد أنه طلب بنفسه من الاتحاد الدولي إجراء الانتخابات في العاصمة بغداد أكثر من مرة.

"مصطفى الأغا: هل أنت بعت لهم رسالة لبلاتر وجماعته وقلت لهم إن بغداد آمنة فربما يوافقوا على رأيك؟

حسين سعيد: كتبنا هذا الجانب وكتبنا صارت انتخابات اللجنة الأوليمبية والبرلمان والأمور وكل هالرسائل اللى أرسلناها نسخة من عندها صارت لوزير الشباب وللجنة الأوليمبية، أما وزير الشباب واللجنة الأوليمبية اللى يصرون على إقامة الانتخابات في بغداد لأغراض بدت معروفة لأنه باجتماع الهيئة العامة اللى اجتمعوا غير شرعي قبل يومين ووقعوا الهيئة العامة وأعطوا فلوس وحاليا حلوا تلات أندية هي موالية لحسين سعيد أو الاتحاد الحالي.

وأضاف سعيد أنه لا يجب أن يكون مكان إجراء الانتخابات مسألة معقدة "لان كل شبر في العراق شرف أن يحتضن أي ممارسة ديمقراطية وخصوصاً رياضية.

"مثلاً احنا إذا نشوف إصرار وزارة الشباب واللجنة الاوليمبية على إقامتها في بغداد، يعني دورة الخليج أقيمت في البصرة، وأنا من الناس اللي سعينا أن تقام في البصرة، لماذا لم يتم الاعتراض وصارت دورة الخليج بالعاصمة، هل حدث دورة الخليج أهم من حدث إجراء الانتخابات لاتحاد كرة القدم؟ بالطبع لا..

يريدون يزورون الانتخابات أو تكون عدم نزاهية أو شفافة أو مثل ما جرى أمس يكون تهديد أو إقصاء لبعض أعضاء الاتحاد، لذلك هذا الجانب يعني احنا رغم إصرارنا لكن هذا الفيفا قرر، لذلك يجب ألا تكون مواجهة بين الحكومة العراقية والاتحاد الدولي لكرة القدم لانه سبق وأن اتدخلت الحكومة العراقية في اتحاد كرة القدم ومرتين اتوقف."

"مصطفى الأغا: هل تشعر أنك أقوى من الحكومة العراقية؟

حسين سعيد: أبداً أنا ابن العراق وابن الحكومة العراقية، وأنا سعيت أنها تكون في بغداد برسائل موثقة ونشرت في الإعلام ونسخ لوزارة الشباب ونسخ للجنة الاوليمبية، أما أن نكابر على بغداد أني من بغداد ومولود في بغداد."

مصطفى الأغا: طيب شو إذا بكرة صار الإنتخابات عندك فى أربيل وإنتخابات فى بغداد وفاز فلاح حسن فى بغداد وأنت فى أربيل،الفيفا راح يجدد إلك كنت سمعت أربع سنوات؟

حسين سعيد: والله ما توصل للحالة، الاتحاد الآسيوي والفيفا حيجون يوم الخميس والسبت الانتخابات، إذا اكتمل النصاب اكتمل، إذا ما اكتمل النصاب هناك حلول ثلاثة، أول شي تجميد نتيجة تدخل الحكومة وعدم السماح لاعضاء الهيئة العامة بالمجيء إلى أربيل، ثانياً إما يتمدد للاتحاد وهذا لا أرغب بيه أنا، إذا اتمدد الاتحاد أنا لا أعمل بالاتحاد، أو تشكيل لجنة مؤقتة، هذا السيناريو معروف والقرارات للفيفا في حالة عدم اكتمال النصاب، أو يسوون الفيفا اجتماع ورا 48 ساعة بالنصاب الموجود اللي حضر الاجتماع."