EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

فوز بشق الأنفس على الموردة جماهير مريخ السودان قلقة بشأن مسيرة الفريق في الدوري

جماهير المريخ استهجنت أداء لاعبيها في اللقاء

جماهير المريخ استهجنت أداء لاعبيها في اللقاء

تزايد الشعور بالقلق لدى معظم جماهير المريخ السوداني على مستوى الفريق وعلى مصير الصدارة الذي ظل يحتفظ بها الفريق منذ انطلاقة الدوري الممتاز حتى الآن؛ بعد الفوز الصعب الذي حققه "الأحمر" على فريق الموردة أمس الاثنين بهدفين لهدف ضمن مباريات الأسبوع الثاني والعشرين من البطولة، خاصة وأن عودة الغريم التقليدي الهلال للعب مؤجلاته يعني اهتزاز الصدارة بقوة.

  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

فوز بشق الأنفس على الموردة جماهير مريخ السودان قلقة بشأن مسيرة الفريق في الدوري

تزايد الشعور بالقلق لدى معظم جماهير المريخ السوداني على مستوى الفريق وعلى مصير الصدارة الذي ظل يحتفظ بها الفريق منذ انطلاقة الدوري الممتاز حتى الآن؛ بعد الفوز الصعب الذي حققه "الأحمر" على فريق الموردة أمس الاثنين بهدفين لهدف ضمن مباريات الأسبوع الثاني والعشرين من البطولة، خاصة وأن عودة الغريم التقليدي الهلال للعب مؤجلاته يعني اهتزاز الصدارة بقوة.

وكانت المباراة قد شهدت إطلاق جمهور المريخ صيحات استهجان على أداء اللاعبين في جزء كبير من شوطها الأول، ووصلت حالة الغضب ذروتها بعد أن استطاع مهاجم الموردة الهروب من الرقابة الدفاعية وإحراز هدف السبق لفريقه.

وعقب المباراة أكد المدير الفني للمريخ كروجر للصحفيين أن عددا كبيرا من لاعبيه خرجوا عن المألوف ولم يكونوا في يومهم ومستواهم المعهود، الأمر الذي اضطره لاستنفاد التغييرات، واعترف كروجر بأن فريق الموردة فاجأه بالطريقة التي لعب بها؛ والتي اعتمدت على التكتل الدفاعي وكثافة اللاعبين في المنطقة الخلفية، لكنه استدرك قائلا إنه استطاع أن يفك شفرة الموردة وحقق الأهم وهو نقاط المباراة الثلاثة.

من ناحيته شنَّ المدير الفني للموردة سيد محمد صالح هجوما عنيفا على حكم اللقاء وحمّله مسؤولية الهزيمة، وحسب صحيفة المريخ فإن صالح وصف الحكم بـ"الجسر الذي عبرت به قوافل النصر المريخيةوقال إنه لم يكن موفقا في كثير من القرارات، لكن مدرب الموردة اعترف بالخبرة التي يتمتع بها المريخ، وقال "اللاعبون نفذوا المطلوب، لكن في الزمن القاتل تفوقت علينا خبرة المريخ".

في حين قال الأمين العام لنادي المريخ جعفر قريش إن المباراة كانت صعبة، وإن النقاط الثلاث التي كسبها المريخ تعد غالية، وإن المباراة يجب أن تكون درسا للجميع، وكشف قريش عن لقاء سيتم بينهم والمدرب كروجر قبل سفره اليوم لمناقشة بعض الأمور الخاصة ببرنامج الإعداد للمباريات المقبلة، وبعض الموضوعات التي يرى مجلس المريخ أهمية مناقشتها مع كروجر للمحافظة على استقرار اللاعبين والتعاون بين الجميع.

وكانت المباراة قد بدأت حذرة بين الفريقين، ولعب الموردة على الهجمات المرتدة مع محافظته على التكتل الكامل في المنطقة الدفاعية، حيث نجح القراقير في التقدم بهدف في الربع الأول من الشوط الثاني، لكن بديل المريخ ياسر الديبة تمكن من تعديل النتيجة في الدقيقة 70 من زمن المباراة، وبعدها ظلت جماهير المريخ حابسة أنفاسها إلى أن استطاع المهاجم راجي عبد العاطي إحراز هدف السبق في الدقيقة الأخيرة من زمن المباراة.