EN
  • تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2011

جماهير المولودية تسب لاعبيها لفشلهم في الفوز على الأهلي

تعاملت الصحف ووسائل الإعلام الجزائرية مع نتيجة مباراة مولودية العاصمة والأهلي المصري بفتور واضح، بعدما فقد الفريق الجزائري آماله نهائيًّا في التأهل لقبل نهائي البطولة، بتعادله سلبيًّا، أمس؛ إذ يملك المولودية نقطتين فقط مقابل خمسة للأهلي وستة لكلٍّ من الترجي والوداد في صدارة المجموعة، وتنتظره مواجهتان ناريتان ضد الترجي في تونس والوداد في الجزائر.

تعاملت الصحف ووسائل الإعلام الجزائرية مع نتيجة مباراة مولودية العاصمة والأهلي المصري بفتور واضح، بعدما فقد الفريق الجزائري آماله نهائيًّا في التأهل لقبل نهائي البطولة، بتعادله سلبيًّا، أمس؛ إذ يملك المولودية نقطتين فقط مقابل خمسة للأهلي وستة لكلٍّ من الترجي والوداد في صدارة المجموعة، وتنتظره مواجهتان ناريتان ضد الترجي في تونس والوداد في الجزائر.

ومثل التعادل السلبي صدمة إضافية لجماهير الكرة في الجزائر التي لم تُفِقْ بعدُ من صدمة النتائج المخيبة لفريق شبيبة القبائل المشارك في كأس الاتحاد الإفريقي، والذي مني بأربع هزائم في أربع مباريات، بعدما كانت الجماهير تأمل أن تزيل مشاركتا الشبيبة والمولودية الغبار الذي اعتلى صورة الكرة الجزائرية في الأشهر الماضية.

انفعال جمهور المولودية دفعهم إلى سب لاعبي الفريق العاصمي في نهاية مباراة أمس، كما ذكرت صحيفة "الهداف" الجزائرية؛ إذ قالت إن الجمهور الذي ظل خير مساند لفريقه طول اللقاء، وزين السهرة الرمضانية بالأهازيج والهتافات؛ بعدما تيقن أن الفوز لن يحدث، انقلب على لاعبي فريقه، ليخرجوا تحت وابل من الشتائم.

فيما قالت صحيفة "الشروق" إن "العميد يفشل في تقديم هدية العيدمشيرةً إلى أن مولودية الجزائر أضاع فوزًا محققًا على النادي الأهلي المصري بعد تعادله دون أهداف في مباراة شهدت توافد عدد معتبر من الأنصار على ملعب 5 يوليو، مضيفةً أن مولودية الجزائر لعب أحسن مباراة له في دوري إبطال إفريقيا؛ إذ أتيحت له كثير من الفرص للتهديف، ليضيع كثير من حظوظه في التأهل للدور قبل النهائي من هذه المنافسة؛ حيث يحتل المرتبة الرابعة والأخيرة بنقطتين، فيما يحتل الأهلي المصري المرتبة الثالثة برصيد 5 نقاط.

وأشارت "الشروق" إلى زيارة محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم؛ بعثة الأهلي؛ حيث التقى خالد مرتجي رئيس البعثة، واطمئن منه على ترتيبات إقامتها، وأكد قوة العلاقة بين مصر والجزائر، وأن التنافس في المباراة لن يفسد مثل هذه العلاقات.

عدا ذلك، لم تُشِرْ بقية الصحف اليومية ولا المواقع الإخبارية الجزائرية إلى المباراة، فيما أفردت مساحات واسعة لأخبار بداية وصول لاعبي منتخب الخضر المحترفين إلى العاصمة لدخول المعسكر الإعدادي لمباراة تنزانيا.