EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

بعد غيابٍ عن دورتي 2006 و2008 جماهير الخضر تحلم باللقب الإفريقي الثاني بعد 1990

يعود المنتخب الجزائري للظهور مجددا على مسرح الكرة الإفريقية بعد احتجابٍ دام لدورتين متتاليتين، وتحمل الجماهير الخضراء آمالا عريضة على كتيبة الشيخ رابح سعدان في العودة من أنجولا بالكأس الغالية التي لم يحتفلوا بالفوز بها من قبل إلا مرة واحدة عام 1990 عندما استضافت الجزائر بطولة الأمم الإفريقية.

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

بعد غيابٍ عن دورتي 2006 و2008 جماهير الخضر تحلم باللقب الإفريقي الثاني بعد 1990

يعود المنتخب الجزائري للظهور مجددا على مسرح الكرة الإفريقية بعد احتجابٍ دام لدورتين متتاليتين، وتحمل الجماهير الخضراء آمالا عريضة على كتيبة الشيخ رابح سعدان في العودة من أنجولا بالكأس الغالية التي لم يحتفلوا بالفوز بها من قبل إلا مرة واحدة عام 1990 عندما استضافت الجزائر بطولة الأمم الإفريقية.

وبعد أن نجح محاربو الصحراء في تحدي كل الترشيحات، واقتناص تذكرة التأهل للمونديال عن المجموعة الثالثة في التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم الصيف المقبل في جنوب إفريقيا، زادت طموحات الجماهير الكروية في الجزائر، وباتت تطالب فريقها بعرش إفريقيا على رغم الاعتراف بصعوبة المهمة.

وتلقى الخضر صدمة لم تكن على البال؛ بتعرض الحارس الأساسي وناس لقواوي لآلامٍ حادةٍ في بطنه استدعت نقله إلى باريس لإجراء عملية الزائدة الدودية، ما يعني حرمان الجزائر من خدماته، ولكن وجود الحارس شاوشي الذي قدم مردودا رائعا في المباراة الفاصلة أمام مصر -التي حسمت التأهل لجنوب إفريقيا- يمثل عاملا من عوامل الاطمئنان، وربما التفاؤل أيضا.

يعتمد المدرب الجزائري رابح سعدان -الملقب بالشيخ- على توليفةٍ من اللاعبين المحترفين في أوروبا، أمثال: بوقرة وحليش، بلحاج، مطمور، منصوري، زياني، جبور، غزال، صايفي، بزاز، غيلاس وبوعزة، بالإضافة لعددٍ من اللاعبين المحليين وعلى رأسهم شاوشي وزيايه ولموشيه.

- المشاركة مرتين في كأس العالم (1982 و1986) والوصول للمرة الثالثة إلى جنوب إفريقيا 2010

- وصيف كأس العالم العسكرية مرتين (اليونان 1969 وألمانيا 2005)

- بطل كأس الأمم الإفريقية 1990 بالجزائر

- وصيف الأمم الإفريقية 1980 بنيجيريا

- الميدالية الذهبية في دورة ألعاب المتوسط بالجزائر 1978

- بطل كأس أفروآسيا 1991

- الميدالية البرونزية في الألعاب العربية 1985 بالمغرب