EN
  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2011

جماهير الاتحاد تنتقد أداء لاعبيها بنهائي كأس الملك

جماهير الاتحاد غاضبة من ضياع كأس الملك

جماهير الاتحاد غاضبة من ضياع كأس الملك

أبدت جماهير نادي الاتحاد غضبها وحزنها من المستوى الذي ظهر عليه الفريق أمام الأهلي في المباراة النهائية لمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال لكرة القدم "كأس الملكوالتي انتهت بخسارة العميد بركلات الجزاء الترجيحية 4-2.

أبدت جماهير نادي الاتحاد غضبها وحزنها من المستوى الذي ظهر عليه الفريق أمام الأهلي في المباراة النهائية لمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأندية الأبطال لكرة القدم "كأس الملكوالتي انتهت بخسارة العميد بركلات الجزاء الترجيحية 4-2.

وأجمع مشجعو الاتحاد خلال تصريحاتهم لمراسل برنامج "صدى الملاعب" على MBC عقب اللقاء - على أن الفريق لم يكن في حالته الطبيعية، حيث كان بعيدا عن الخدمة ولم يقدم مستواه المعهود، فيما انتقد البعض تعامل البلجيكي ديمتري مع المباراة وتشكيلة الفريق.

وقال أحد المشجعين إن اللاعبين لم يظهروا بمستواهم المعهود، وإن المباراة كانت في متناول أيديهم، معتبرا أن الاتحاد كان الأحق باللقب حيث تخطى الهلال في الدور نصف النهائي، بينما فاز الأهلي على الوحدة.

فيما انتقد مشجع آخر تعامل البلجيكي ديمتري المدير الفني للاتحاد مع المباراة، والتشكيلة التي بدأ بها، لافتا إلى أنه أخطأ عندما بدأ اللقاء بالثنائي الهجومي المكون من الجزائري عبد الملك زياية ومحمد الراشد.

وأوضح أنه كان من الضروري أن يبدأ اللاعب سلطان النمري المباراة بجانب زياية، خاصة أنهما يجيدان اللعب سويا، وقد ظهر ذلك خلال مباريات الدوري وأبطال أسيا، لافتا إلى أن مشاركة زياية والراشد كانت مغامرة غير محسوبة.

ورفض أحد المشجعين أن يكون الأهلي هو عقدة ديمتري مدرب الاتحاد، خاصة أن آخر ثلاث بطولات حصدها الفريق كانت على حساب المدرب البلجيكي للاتحاد حاليا.

وانتقد المشجع اختيار المدافع أسامة المولد للتصدي لركلات الجزاء الترجيحية، مستغربا الطريقة التي سدد بها المدافع الكرة.