EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2012

جمال علي يقضي وقت فراغه في ردم حفر ملعب الطلبة

استغرب جمال علي مدرب نادي الطلبة والنجم العراقي المعروف حالة الملاعب العراقية التي يرثى لها في وقت ينفق فيها عشرات الالاف على التعاقدات

  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2012

جمال علي يقضي وقت فراغه في ردم حفر ملعب الطلبة

استغرب جمال علي مدرب نادي الطلبة والنجم العراقي المعروف حالة الملاعب العراقية التي يرثى لها في وقت ينفق فيها عشرات الالاف على استقدام مدربين عالميين والتعاقد مع النجوم المحليين للاندية العراقية.

واضاف علي في لقاء مع احمد العلي مراسل صدى الملاعب في بغداد انه منذ ان عاد لتدريب نادي الطلبة في سبتمبر من العام الماضي فوجئ بحالة الملعب الملئ بالحفر والمساحات الصفراء التي يصل اليها الماء، وفكر ان يعمل على حل المشكلة بالجهود الذاتية حيث يقضي وقتا طويلا مع بقية جهازه التدريبي عقب انتهاء التمرينات في ردم الحفر الكثيرة في الملعب بمساعدة عدد من الفلاحين المتطوعين واعادة زرع المساحات الصفراء.

وقال متعجبا "شيء مثير للاستغراب أنه أنت عندك عقود 70 ألف دولار ومن ها العقود لو تستقطع نسبة مئوية بسيطة أعتقد ممكن يكون عندك أفضل أرضيات ملاعب وأفضل مرافق".

وحول عودته الى العراق بعد غياب طويل قال جمال علي "بغداد حلوة بطيبة أهلها وبغداد أشبه بتمراية جميلة بس أثر بها الزمن بشكل كبير ومقومات العودة لبغداد وألقها أكيد موجودة لكن لاحظنا إحنا هناك بون شاسع بين ما كانت عليه بالوقت الحالي وهذا طبيعي أعتقد بسبب ظروف الحصار والحروب اللي مرت عليها.. ومنذ عودتي اتنقل عادة بين النادي والفندق اللي متواجد به حاليا وأقضي معظم وقتي وصار لي أصدقاء سواء بالفندق من خلال الحفاوة اللي يستقبلوني بيها ماكو حقيقة شيء جديد أكثر من هو لقاء مع الأصدقاء القدامى واللاعبين القدامى وأسرة نادي الطلبة".