EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

جدول حول الأفضل!

مصطفى الاغا

مصطفى الاغا

أولا يجب أن نحيي الخطوة الجيدة التي تقوم بها القناة الرياضية السعودية بتكريم نجوم كل موسم في حفل كبير، ويجب أن نوجه التحية للأمير تركي بن سلطان -مساعد وزير الثقافة والإعلام والمشرف على القنوات الرياضية- للتطور الكبير الذي شاهدناه على القنوات من برامج ونقل تلفزيوني حضاري للموسم السعودي بكل مسابقاته

  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2012

جدول حول الأفضل!

(مصطفى الآغا) أولا يجب أن نحيي الخطوة الجيدة التي تقوم بها القناة الرياضية السعودية بتكريم نجوم كل موسم في حفل كبير، ويجب أن نوجه التحية للأمير تركي بن سلطان -مساعد وزير الثقافة والإعلام والمشرف على القنوات الرياضية- للتطور الكبير الذي شاهدناه على القنوات من برامج ونقل تلفزيوني حضاري للموسم السعودي بكل مسابقاته، وأستغرب من الذين انتقدوا هذا النقل لأنه في كثير من المباريات كان مثاليا، خاصة إذا كانت الملاعب تساعد على النقل، وهو ما يقودنا إلى قضية الملاعب السعودية التي تحتاج في رأيي المتواضع لإعادة نظر، وربما إعادة إنشاء لأن بعضها لا يواكب العصر ولا يواكب سمعة ولا جماهيرية هذا الدوري.

عودة لحفل هذا العام الذي بدأ الجدل حوله حتى قبل معرفة نتائجه والسبب أن الموسم لم ينته بعد، إذ بقيت مباراة الفتح والنصر في نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، وأيضا المباراة النهائية، وهو ما حرم نجما قد يتميز في هاتين المباراتين ويصنع الفارق إضافة لما قدمه خلال الموسم الطويل.

وكالعادة وكما يحدث في معظم أرجاء العالم يسيطر نجوم الفرق المتوجة على الألقاب الفردية وهو ما تابعناه في جوائز القناة الرياضية السعودية ولكن البعض جادل في تتويج ناصر الشمراني بلقب أفضل لاعب (وهو استحق لقب الهداف مناصفة مع سيموس الذي لم نره يتوج) ولكن الكثير من المراقبين وحتى الجماهير توقعوا أن يتم تتويج تيسير الجاسم كأفضل لاعب سعودي هذا الموسم للجهد الخارق الذي بذله مع الأهلي محليا وأسيويا، إضافة لتسجيله تسعة أهداف في الدوري (وهو ليس رأس حربة) وهو ما أثار الجدل حول آليات الاختيار رغم وجود لجنة وتصويت وأعتقد أن أي تصويت في الدنيا سيثير الجدل وهو ما نسمعه حتى على جوائز الفيفا والاتحاد الأسيوي وهنا ندخل في مسألتين.. هل الجائزة للاعبين المحليين أم كل من لعب في الموسم؟ ولو كانت للجميع فأنا لا أتذكر أن لاعبا محترفا غير سعودي توج بجائزة في السنوات الثلاث السابقة لا كمدافع ولا كلاعب وسط ولا كرأس حربة، علما بأن سيموس نافس الشمراني هذا الموسم وهل يجب جائزة خاصة بأفضل محترف في الدوري أم يتنافس مع البقية كما يحدث الآن؟

أعتقد أننا وبعيدا عن الجدل يجب أن نبني على ما تأسس في هذه الجوائز التي يجب أن ندعمها وندعم فكرتها لأنها تتويج لجهود نجوم الموسم من خلال وضع معايير واضحة لها وجوائز مالية أكبر وأن تكون طبعا مع نهاية آخر مباراة في الموسم بحضور محلي وحتى عالمي من نجوم كبار إما لعبوا في الدوري السعودي وإما لعبوا على الملاعب السعودية أو حتى لم يلعبوا بالمرة ولكن وجودهم يضفي على الجائزة بعدا عالميا زيادة على أهميتها المحلية.

الموسم لم ينته بعد وننتظر نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين لنعرف لمن تكون الكلمة الأخيرة في هذا الموسم الطويل.