EN
  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2010

بعد تأهل الفريقين لدور الـ16 للكونفيدرالية توقعات بمواجهة قوية بين بتروجيت والصفاقسي

مواجهة مرتقبة بين فريقين قويين

مواجهة مرتقبة بين فريقين قويين

توقع سامي عبد الإمام محلل "صدى الملاعب" على قناة mbc مواجهة قوية بين بتروجيت المصري والصفاقسي التونسي في الدور المقبل لكأس الاتحاد الإفريقي بعد تأهل الفريقين لدور الـ32 للبطولة.

  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2010

بعد تأهل الفريقين لدور الـ16 للكونفيدرالية توقعات بمواجهة قوية بين بتروجيت والصفاقسي

توقع سامي عبد الإمام محلل "صدى الملاعب" على قناة mbc مواجهة قوية بين بتروجيت المصري والصفاقسي التونسي في الدور المقبل لكأس الاتحاد الإفريقي بعد تأهل الفريقين لدور الـ32 للبطولة.

وقال عبد الإمام: "أعتقد أن بتروجيت في ملعبه قوي جداً، لو الصفاقسي قدر يعود من مصر بتكون الأفضلية لما يلعب على أرضه، لكن لو ما قدر يفلح فيها راح تكون من يسجل أكثر أهداف، إحنا ما نريد نقول بتروجيت ونزعل التوانسة ولا نقول الصفاقسي، أنا أقولك من يستفيد من اللعب على أرضه هو اللي يتأهل، اليوم الصفاقسي استفاد من اللعب على أرضه سجل المطلوب ولو كان سجل ضعيف يعني هدف واحد لكن حقق المطلوب منه".

وتأهل الصفاقسي لدور الـ16 بعد فوزه على أرضه بهدف نظيف على الأهلي الليبي بعد انتهاء مباراة الذهاب بالتعادل السلبي.

وعن هذه النتيجة قال عبد الإمام: "نتيجة التعادل صفر-صفر في ليبيا أنا أعتبر إنه الفريق اللي يتعادل على أرضه صفر-صفر إمكانية تأهله برة تكون أفضل لأنه لو اتعادل 1-1 هو يتأهل، واليوم أهلي طربلس كان عنده إمكانية إنه أكثر من فرصة صارت، لو سجل واحدة منها هو اللي يتأهل وليس الصفاقسي، ولكن تسابق اللاعبين في إضاعة الفرص، بالمقابل أيضاً الصفاقسي كان يدرك إنه نتيجة 1-صفر كمن يخرج من عنق الزجاجة لأنه النتيجة خطرة ممكن بأي لحظة تنقلب النتيجة 1-1 وتقصيه، حاول بكل جهده وما أفلح، عموماً الصفافسي أيضاً في الدوري التونسي بعيد، هو في المركز الخامس، ربما عنده إمكانية إنه يعمل شيء في كأس الاتحاد الإفريقي".