EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

توجو تنسحب من أمم إفريقيا وحارس الجزائر يغيب عن العرس

تقديم: ماريان باسيل، الضيف: جمال علي، تاريخ الحلقة: 9 يناير

تقديم: ماريان باسيل، الضيف: جمال علي، تاريخ الحلقة: 9 يناير

مريان باسيل: نرحب بكم متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، معي في الاستوديو ضيفي الكابتن جمال علي، مسا الخير كابتن

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

توجو تنسحب من أمم إفريقيا وحارس الجزائر يغيب عن العرس

مريان باسيل: نرحب بكم متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، معي في الاستوديو ضيفي الكابتن جمال علي، مسا الخير كابتن جمال علي: مسا النور مريان باسيل: أهلا وسهلا فيك، في هذه الحلقة نتابع: - الحكومة التوجولية تستدعي منتخب بلادها من أنجولا وتنسحب من البطولة الإفريقية - حارس المنتخب الجزائري الأساسي يغيب عن كأس إفريقيا - ساعات تفصلنا عن افتتاح العرس الإفريقي في أنجولا وقراءة في دفاتر مباراة الافتتاح - جامبيا تحرج تونس في لقاء ودي بهدفين قبل التوجه إلى أنجولا - نجم تونس السابق خالد بدرة أحد أسباب خروجنا من تصفيات كأس العالم المدرب البرتغالي والبنزرتي أمل التونسيين في أمم إفريقيا - نهائي 2008 في غانا مصر والكاميرون تاريخ للذكرى مريان باسيل: في الوقت الذي تنتظر فيه الجماهير الرياضية انطلاق كأس أمم إفريقيا غداً الأحد يخيم على الأجواء حادثة الاعتداء على حافلة المنتخب التوجولي على الحدود بين الكونغو وأنجولا، يذكر أن الحادث أسفر عن مقتل اثنين هما مساعد المدرب والمسؤول الإعلامي في البعثة وإصابة تسعة من أعضاء البعثة التوجولية بينهم لاعبان هما حارس المرمى وأحد المدافعين، على إثر ذلك استدعت الحكومة التوجولية منتخب بلادها حيث تم القرار بأنه لا يمكن مواصلة المشوار في البطولة في هذه الظروف المأساوية وكان هذا الأمر ضرورياً لحالة الصدمة التي أصابت اللاعبين، وكان قائد منتخب توجو ومهاجم مانشستر سيتي والإنجليزي إيمانويل ديباور أكد سابقاً أنه يرغب بالانسحاب، من جهة أخرى تبنت ولاية كابيندا هذا الاعتداء مشيرة إلى أنها كانت تستهدف الشرطة التي كانت تؤمن الحماية لموكب المنتخب التوجولي، معنا عبر الهاتف من أنجولا الزميل سلام المناصير، مسا الخير سلام سلام المناصير: مساء الخير مريان عليكي وعلى الكابتن جمال علي وتحياتي لكل مشاهدين صدى الملاعب عبر شاشة كل العرب MBC مريان باسيل: شكراً سلام، سلام طبعاً آخر المستجدات لديك من أنجولا، طبعاً أول شي حول انسحاب توجو وأيضاً حول الحماية الأمنية الموجودة قبل 24 ساعة من انطلاق البطولة سلام المناصير: والله مريان آخر الأخبار عندي الآن أنا في السيارة متجه للفندق أتمنى إن شا الله أوصل بالسلامة يعني خصوصاً مع أنباء سوء الأوضاع الأمنية وهناك أكثر من بعثة هددت بالانسحاب الآن بعد التأكد من انسحاب المنتخب التوجولي من كأس الأمم الإفريقية 2010 مريان باسيل: مثل مين سلام سلام المناصير: منتخب ساحل العاج الآن هناك أخبار مؤكدة تقول بأن بعثة ساحل العاج تطالب بتطويرات أمنية أكثر وإلا سوف تنسحب، خصوصاً هناك أكثر من لاعب خاطب إدارة المنتخب أنه ينوي الابتعاد عن أنجولا خصوصاً بعد تحذيرات الأندية الأوروبية للاعبين في أنهم معرضون للخطر في هذه المنطقة وربما يؤثر حتى على مستقبلهم الرياضي مع أنديتهم الأوروبية وكلنا نعلم غالبية اللاعبين الأفارقة مرتبطون بعقود احترافية ومميزة جداً مع الأندية الأوروبية وبالذات طبعاً الأندية الإنجليزية التي بدأت تتحرك على لاعبيها بطريقة مباشرة وغير مباشرة بتوجيه رسائل تحذير لهم من البقاء في أنجولا، الوضع قلق للغاية، تكلمت مع المنتخب الجزائري وحتى مع المدرب رابح سعدان قال نحن قلقون، نحن نعيش الآن أجواء أمنية غير مستقرة، نحن خائفون من القادم مريان باسيل: نعم، خليك معي سلام، كابتن يعني في حال انسحاب توجو، هل من المفترض يعني بالنسبة لقوانين الاتحاد الإفريقي أو اتحاد كرة القدم أن يكون في بديل آخر أم بيلعبوا بتلات فرق في المجموعة جمال علي: أعتقد يكملون بثلاث فرق لأنه ماكو وقت للفريق حتى يجهز نفسه حتى يحضرون مريان باسيل: كان ممكن تكون المغرب طبعاً إذا جمال علي: لو كان الحادث مبكر مثلاً قبل البطولة بفترة ممكن التعويض بالمغرب أو أي فريق آخر، ولكن ما حدث هو طارئ وما في وقت يعني، باكر افتتاح البطولة يعني ماكو وقت لأي فريق إنه يعوض مريان باسيل: في غرامة مثلاً ممكن بتكون على المنتخب التوجولي، في تفهم، مين اللي بينظر بالقضية، يعني اللجنة المنظمة أم الاتحاد جمال علي: أنا أعتقد هاي المسألة بتخص الاتحاد الإفريقي، أنا أعتقد هناك حق مشروع للفريق التوجولي يعني الحالة النفسية وعدم الأمان، الحادثة اللي صارت يعني ليست حادثة بسيطة هي خطيرة الحقيقة، إنه لاعبين يجون حتى يلعبون كرة قدم يتعرضون للموت وماكو أقصى من الموت يعني مريان باسيل: طبعاً جمال علي: لذلك أنا أعتقد إنه حق مشروع للفريق التوجولي بالانسحاب وبالتأكيد اللجنة المنظمة راح تكون متفهمة لوضع الفريق مريان باسيل: نعم، من أهم مستجدات أخبار المنتخب الجزائري في مشاركته بكأس أمم إفريقيا تأكد غياب الحارس لوناس قواوي لأسباب صحية وينتظر أن يلتحق الحارس نسيم أوسرير بالمنتخب بالعاصمة الأنجولية لواندا الليلة، وسيتم هذا الاستبدال الاضطراري لاستكمال قائمة التشكيلة المكونة من 23 لاعب بموجب قوانين كأس أمم إفريقيا، ومن المقرر أن يقدم ملف طبي بخصوص الحالة الصحية للحارس المنسحب للجنة الطبية الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم بقصد الحصول على موافقة الاستبدال، يذكر أن فوزي الشاوشي حارس وفاق سطيف سيلعب أساسياً في مباراة مالاوي التي تقام يوم الاثنين، بينما سيكون محمد أمين زماموش حارس مولودية الجزائر احتياطي، ما زلنا مع أخبار المنتخب الجزائري حيث التقى موفد صدى الملاعب إلى أنجولا الزميل سلام المناصير التقى رئيس الاتحاد الجزائري محمد روراوة بعد تمارين المنتخب الجزائري اليوم في لواندا، نتابع معه ما قاله محمد روراوة: بالنسبة لتحضير الفريق الوطني كما ترى كل أعضاء الفريق موجودين في ظروف جيدة وحسنة، ما حصل أمس عندنا حارس المرمى جواوي كان عنده ألم واكتشفنا إنه لازم له عملية جراحية سريعة سلام المناصير: تأكد غيابه؟ محمد روراوة: تأكد غيابه، وراح يعوض بحارس سلام المناصير: شاوشي؟ محمد روراوة: لا بالنسبة للاعب شاوشي أكيد هو اللي يكون أساسي الحارس الأول، والحارس التاني زماموش وجاي راجع الحارس التالت السابق اللي هو نسيم أوسرير، بالنسبة لجواوي أرسلناه على مستشفى في باريس للعلاج أما باقي الأمور الأخرى عادية الحمد لله ما عدا الصدمة هذي تبع الاعتداء بالسلاح الناري على إخوانا التوجوليين على الفريق الوطني التوجولي سلام المناصير: كيف سيتم معالجة هذا الموضوع خصوصاً على مستوى مخاوف المنتخبات العربية محمد روراوة: هذا طبعاً مش من اختصاصاتنا، من اختصاص الدولة ومصالح الأمن، احنا ككاف وعلى رأس اللجنة التنفيذية الرئيس عيسى حياتو واخدين كل الإجراءات اللازمة مع الجهات المعنية ومع السلطات وفي أعلى مستوى في هذه البلد لضمان التسيير الحسن لهذه البطولة الكبيرة مريان باسيل: الزميل سلام التقى أيضاً مدرب الفريق الجزائري رابح سعدان الذي أكد أن أمم إفريقيا ستكون أسهل على المنتخب الجزائري من تصفيات كأس العالم، وعنتر ليس متواجداً في أنجولا رابح سعدان: أنا أقولك كأس العالم أسهل من كأس إفريقيا سلام المناصير: كيف رابح سعدان: وعلى سبيل المثال شوف عشان تعرف في الكابينة خلاص، انت عايش أكيد في إفريقيا، روح وشوف، يعني نقولك ما كانش مقارنة ما بين، يعني لا نظامياً ولا جوياً ولا كذا، الفيفا خلاص انتهت، في فبراير كله جاهز. الغيابات ما تهمنا، أنا المهم عندي مجموعة، أي لاعب ما يكونش بيلعبوا. لا من الأساسيين عندنا عنتر يحيى غايب، عندنا صيفي راجع للفريق. ما في خوف لما تقارن كل المباريات كل النهائيات، كأس إفريقيا وكأس العالم تستعمل من 14 إلى 16 لاعب فقط، ما تقدر تستعمل أكثر، يعني العدد هذا يكفيني عندي 23 لاعب والحمد لله كله في مستوى عالي ومهما اللاعب اللي، هي الفرق فردي فقط ولكن أكيد اللي عندنا، عندنا لاعبين في الاحتياط ممكن ما عندهمش خبرة ولكن ممكن أفضل من لاعبين أساسيين، يعني تدريجياً راح ندعمو لاعبين شباب إن شا الله سلام المناصير: يعني تكون فرصتهم التألق في هذه البطولة رابح سعدان: طبعاً طبعاً مريان باسيل: نعود للزميل سلام المناصير في لواندا، سلام يعني ما رأيك كان القصد إنه ستكون أمم إفريقيا أسهل من تصفيات كأس العالم سلام المناصير: يعني مريان الكابتن رابح سعدان لا يريد أن يحمل لاعبيه بالمنتخب الجزائري ضغوطات أكثر، هو يقول وكذلك المسؤولين عن المنتخب الجزائري يقولون نحن نريد الإعداد من كأس إفريقيا لكأس العالم، هو نوعاً ما يعني كلام دبلوماسي من أجل عدم الضغط على اللاعبين، هم لا يطالبون بالكأس لكن هم يعطونهم الحافز، استمتعوا، العبوا، قدموا الأداء الطيب، واعكسوا الصورة الحقيقية لكم كأنكم تستحقون التواجد في نهائيات كأس العالم، فهو يحاول نوعاً ما في هذه التصريحات تخفيف الضغط على لاعبين المنتخب الجزائري ليس إلا، لكن أعتقد المنتخب الجزائري قادم بقوة إلى جانب طبعاً المنتخبين العربيين المصري والتونسي في هذه النهائيات وأعتقد المنتخب الجزائري لن يفرط في الفرصة لأنه يسعى إلى استعادة بريقه السابق خصوصاً في هذه القفزة الكبيرة للكرة الجزائرية خصوصاً في عام 2009 مريان باسيل: طيب سلام يعني انت أخدت اللقاء قبل إعلان توجو عن انسحابها ويعني إذا كان باقي قبل، يعني شفنا إنه مرتاحين يعني ما في تخوف من أي حالة يعني تكون مثلاً وضع محرج أمني أو حالة من التخوف عند المنتخب الجزائري من أي شي سلام المناصير: نعم، الحادثة التي حصلت للمنتخب التوجولي كان هناك حماية لبعثة المنتخب التوجولي، هناك حماية خاصة من قبل الجيش ورجال الأمن، الاعتداء حدث ليس لعدم تواجد الحماية، بالعكس، ولكن لوجود الحماية حدث الاعتداء، يعني كيف مثلاً محمد روراوة يقول نحن حصلنا على تدعيمات، أتصور بما فيهم المدرب رابح سعدان قال نحن نشعر ببعض المخاوف من الجانب الأمني، رئيس الاتحاد المصري سمير زاهر قال نحن نطالب بتحصينات أمنية أكثر مريان باسيل: وحتى تحصينات أمنية أكثر عم يطلقون النار عليها، طيب خليك معنا سلام، كابتن جمال علي: هي الخطورة إن قوات الأمن هي المستهدفة، يعني الاعتداء كان للأسف ليس على الفريق التوجولي ولكن على قوات الأمن مريان باسيل: هو الحرب الأهلية طبعاً جمال علي: بس بالنسبة لتصريح كابتن رابح، أنا أعتقد كابتن رابح يمتلك خلينا نقول ثقة كبيرة بالفريق، وهذا حق مشروع لأنه الفريق باجتيازه وصعوده لكأس العالم منحه ثقة كبيرة، أضف إلى ذلك إنه الفريق الجزائري من سنة 90 لم يفز بالبطولة ولكن الضغط اللي على الفريق الجزائري كونه مترشح يعني هو هدف من فرق المجموعة، يعني فرق المجموعة راح تستهدفه للفوز عليه لتحقيق إنجاز على فريق متأهل لكأس العالم، وهذي مسألة طبيعية مريان باسيل: نعم جمال علي: غياب جواوي الحارس أنا أعتقد مهما كان الحارس الأول يكون مؤثر غيابه، ولكن شاوشي أثبت جدارته في المباراة الفاصلة وكان هو عامل مهم خلينا نقول من عوامل تأهل الفريق، لذلك أنا أعتقد إنه الآن المخاوف كلها تكاد تكون أمنية وليست المخاوف الفنية مريان باسيل: ونسينا النتائج والمجموعات وساحل العاج والكاميرون جمال علي: أتمنى نباشر العودة للبطولة خلينا نقول من خلال التركيز على المباريات مريان باسيل: نعم، سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: ساعات تفصلنا عن افتتاح العرس الإفريقي في أنجولا وقراءة في دفاتر مباراة الافتتاح، جامبيا تحرج تونس في لقاء ودي بهدفين قبل التوجه إلى أنجولا فهل ستكون جاهزة [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، تتجه أنظار عشاق المستديرة غداً الأحد إلى لواندا الأنجولية لمتابعة افتتاح بطولة كأس الأمم الإفريقية 2010، يقص الفريقان الأنجولي والمالي شريط الافتتاح على ملعب سيداد يونيفرس، مدين رضوان معه المزيد مدين رضوان: القارة السمراء تعيش على إيقاع مهرجان كروي مع انطلاق كأس الأمم الإفريقية 27 بأنجولا مستضيفة العرس، منتخب أنجولا ومالي سيرفعان الستار عن البطولة الأغلى إفريقياً وسط أجواء حذرة بعد ما تعرض له منتخب توجو من إطلاق نار حسب المصادر، لا شيء محسوم في مباراة الافتتاح فأنجولا ستحاول الاستفادة من عاملي الأرض والجمهور، البرتغالي مانويل جوزيه يقود دفة أصحاب الأرض منذ ستة شهور، مدرب محنك وخبير بالشؤون الكرة الإفريقية، يشهد له تاريخه فهو الذي تربع على عرش دوري أبطال إفريقيا أربع مرات مع الأهلي المصري، مدرب بارع وضع نصب عيناه الفوز باللقب على الرغم من غياب كابتن الفريق أندريه ماكنجا المصاب، غياب سيكون له أثر كبير على خط الوسط إلا أنه من المتوقع أن يتمكن فلافيو وجلبيرتو من تغطية هذا النقص، وقيادة المنتخب نحو نتائج طيبة بمؤازرة الجمهور طبعاً، فيما ستشكل نقاط الفوز خطوة كبيرة أمام الأنجوليين الذين وعدوا باللقب وأنهم لن يفرطوا به، أما بالنسبة لمنتخب مالي فسيلعب تحت ضغط أقل خاصةً أن أي نتيجة إيجابية يحققها ستكون إنجازاً جيداً بينما الهزيمة لن يكون وقعها كبير سيما أنها أمام أصحاب الأرض، ويضم في صفوفه ثلاثة من أفضل المواهب في العالم، سيدو كيتا ومامادو ديارا وفردريك كانوتيه، بالإضافة إلى أسماء لامعة أخرى ولكن سيكون على هؤلاء النجوم أن يتألقوا في هذه البطولة بعد أن اعتمدوا بشكل واضح في مبارياتهم الأخيرة على تكتيك واحد هو الاعتماد على رأس حربة وحيد هو المبدع كانوتيه صاحب الصراع الخارقة واللياقة العالية والقوى البدنية التي تساعده على هز شباك خصومه، فجعلته من أقوى المهاجمين بالإضافة إلى أن البطولة تعد الفرصة الأخيرة أمام هذا الجيل للتأكيد على تفوقهم وتألقهم مع المنتخب مثلما هو الحال مع أنديتهم، مباراة الافتتاح تحظى بأهمية كبيرة لدى المنتخب الأنجولي نظراً لرغبته في تقديم بداية قوية تكون خطوة جيدة على طريق النجاح له وللبطولة نفسها، كما ستحدد هذه المباراة شكل المنافسة نسبياً في هذه المجموعة وشكل البطولة التي بدأت مع التوتر والقلق، مدين رضوان، صدى الملاعب مريان باسيل: نعود معنا من أنجولا الزميل سلام المناصير، سلام طبعاً إصرار حول افتتاح البطولة غداً، ما رأيك هل ستفي السلطات الأنجولية بإنه تأمن الحماية لكل المنتخبات التي ستشارك في هذه البطولة وكيف ستكون مباراة الافتتاح سلام المناصير: ماريان أنت في دبي حاسس خايفة أكتر مني، صح؟ مريان باسيل: لا مش هيك لأنه بنسمع حكي كتير، خايفين عليك يا سلام سلام المناصير: لا الحمد لله أنا وصلت على الفندق الآن مرتاح وأتكلم معاك بابتسامة والحمد لله، السلطات الأمنية طبعاً في أنجولا تحاول تطمين البعثات المتواجدة من خلال تعزيز قوات الأمن ومن خلال تعزيز الإجراءات الأمنية خصوصاً بالقرب من مقرات إقامة المنتخبات المشاركة في البطولة، لكن تعقيباً على حديث الكابتن جمال علي حينما قال أن المستهدف الجيش الأنجولي، لا لم يكن الجيش الأنجولي فقط، يعني هناك بيان من الجهة المتمردة على الحكومة الأنجولية قالت أنها تستهدف أي وفد مشارك في هذه البطولة لأنها تعتبر هذه المشاركة هي للحكومة الأنجولية الحالية، إذن هي تستهدف مصالح الحكومة وتعتبر أي وفد يشارك هو يمثل مصلحة للحكومة وبالتالي تضرب هذه المصالح، هذا أولاً، الشيء الثاني أعتقد البطولة ستستمر، الاتحاد الإفريقي أكد في اجتماعه الطارئ ليلة أمس أن البطولة مستمرة غداً لن تتوقف مريان باسيل: مستمرة البطولة وبكرة مباراة الافتتاح، انت مع مين بكرة مع أنجولا ولا مع مالي؟ ادهن حالك شوكلاتة بيقولولك وانزل ع الملعب سلام المناصير: لا مباراة صعبة، وصعبة كتير لكن هي مثلما قال مدين في تقريره مباراة ما بين الأرض والجمهور ونجوم مالي مريان باسيل: طيب، وانت مع، لازم تكون مع أنجولا أكتر من مالي سلام المناصير: طبعاً لازم أحافظ على نفسي مريان باسيل: شكراً لك سلام سلام المناصير: لحظة لحظة، تعادل المنتخبين يخدم الجزائر، إن شاء الله التعادل مريان باسيل: طيب، أوكي، باي سلام سلام المناصير: مع ألف سلامة، لا تخافي الوضع كويس مريان باسيل: بيطمني كأني أنا موجودة، حرام راضية اللي رايحة بكرة جمال علي: لا إن شا الله بالسلامة مريان باسيل: إن شا الله بالسلامة، كابتن أنجولا ومالي جمال علي: أنجولا ومالي كأي مباراة افتتاحية يكون هناك حذر شديد اعتيادي بين كل الفرق، نعرف احنا كل الفرق الإفريقية صعبة على أرضها مريان باسيل: نعم جمال علي: لهذا النواحي الفنية قد يتفوق بيها الفريق المالي ولكن ناحية الأرض والجمهور بالتأكيد مع أنجولا، الفريق لم يحرز البطولة من قبل مريان باسيل: نعم بس مالي كان أقرب دائماً جمال علي: مالي مرة واحدة لعبت النهائي في 72 أمام الكونغو وخسرتها مريان باسيل: نعم بس أربع مرات كانت في، متواجدة جمال علي: متواجدة ولكن لم تحرز البطولة، أنا أعتقد إن المباراة حيكون بها حذر شديد بس أعتقد الحادث راح يكون تارك أثره على مراسيم الافتتاح باكر مريان باسيل: بالظبط المباراة ستكون حماسية جمال علي: لهذا قد يكون لها تأثير على المستوى الفني وقد أتفق ويا الأخ سلام إنها مباراة التعادل هو إن شاء الله يكون غالب مريان باسيل: نعم، إذن المشاركين العرب ضمن استعداداتهم لخوض نهائيات كأس الأمم الإفريقية التقى اليوم المنتخب التونسي بنظيره الجامبي ودياً، تفاصيل هذا اللقاء في هذا الملخص [مقطع من مباراة جامبيا وتونس] مريان باسيل: للمزيد معي على الهاتف سهام العيادي مراسلة صدى الملاعب في تونس، مسا الخير سهام سهام العيادي: مسا الخير مريان وأهلا وسهلا بيك، وتحية لضيفك وتحية لكل السادة المشاهدين مريان باسيل: أهلا وسهلا، طبعاً ردود الفعل بعد الخسارة طبعاً في مباراة ودية لكن خسارة المنتخب التونسي اليوم، هل في قلق داخل المنتخب؟ سهام العيادي: صحيح قلق كبير داخل الأوساط الرياضية في تونس، تقريباً هو سيناريو يقترب تماماً من سيناريو التصفيات الخاصة بنهائيات كأس العالم، نتذكر جيداً مباراة العربية السعودية اللي جت في ظرف غير مناسب بالمرة في توقيت غير مناسب لأنها سبقت مباراة موزمبيق اللي هي كانت مباراة مرشحة لنهائيات كأس العالم، هذي مباراة ودية تسبق نهائيات كأس إفريقيا للأمم، يعني التوقيت حسب الملاحظين، حسب الفنيين ماهمش مناسب لأنه أكيد هزيمة في مباراة اختبارية ودية لكن الهزيمة باش يكون لها وقع سلبي على المنتخب الوطني التونسي، إن شا الله يخدموا على هذا المستوى يتجاوز مخلفات هذي الهزيمة على المنتخب الوطني التونسي مريان باسيل: نعم، طيب هل بتتوقعي يكون في تغيير يعني البنزرتي سيقوم بتغييرات في التشكيلة أو سيكون في تغيير في اللاعبين قبل الذهاب إلى أنجولا سهام العيادي: الصراحة القائمة النهائية هي قائمة من 23 لاعب ممكن يكون بعض التغييرات على المستوى التركيبة الأساسية، اليوم حاب يبدأ بتشكيلة أولى يجرب بيها لأنه هي باش تكون موجودة في المباراة الأولى للمنتخب الوطني التونسي لكن معندوش برشا حلول لأنه رصيده البشري هو نفسه اللي باش يتحول بيه إلى أنجولا لكن اليوم في ندوة صحفية للإطار الفني المدرب الوطني فوزي البنزرتي يمكن تصريح قلق الرأي العام الرياضي قال أنه غلط في بعض الأسماء وهذا إقرار صريح من قبل الإطار الفني على أن ثم بعض العناصر اللي ما تستاهلش تكون موجودة في المنتخب الوطني التونسي وأن التغيير مستحيل لأنه القائمة النهائية أرسلت للكاف ويصعب التغيير في تلك اللحظات، يعني ما عندوش برشا خيارات برشا حلول إذ يتصرف في المجموعة الموجودة عنده مريان باسيل: طيب مين برأيك هي الأسماء التي غلط في اختيارها برأيك يعني إلى من يلمح سهام العيادي: والله يمكن بعض اللاعبين اليوم ظهروا بمردود متواضع جداً على مستوى محور الدفاع برشا نقد وجه لدفاع المنتخب الوطني التونسي، قبول جوز أهداف بالطريقة هذي من قبل المنافس اللي هو في الصف الرابع، منافس متواضع على المستوى الإفريقي وهو المنتخب الجامبي، يمكن في محور الدفاع اليوم كانت أخطاء صراحةً يعني بدائية، أخطاء متواضعة على محور دفاع المنتخب الوطني التونسي، على مستوى الخط الأمامي حتى على مستوى الهجوم، اليوم عصام جمعة اللاعب المحترف بفرنسا ما أداش معناها ما قدمش مردود طيب مريان باسيل: نعم ابقي معنا سهام، كابتن يعني لازم يخافوا التونسيين بعد هذه المباراة، صح؟ جمال علي: يعني هناك قلق مشروع الحقيقة يعني خصوصاً بعد التصريحات اللي مستغربها أيضاً تصريحاته اليوم مريان باسيل: غلط في أسماء جمال علي: البنزرتي يعني بالتأكيد اسم كبير في التدريب وأنا كنت أتوقع أنه عارف بأحوال الفريق بشكل كبير مريان باسيل: يعني قبل أربع أيام من البطولة جمال علي: حتى قلة المباريات التجريبية أنا قلت يمكن نتيجة معرفته باللاعبين والتصور الواضح اللي عنده حتى عن التشكيل هذا اللي خلاه ما يخوض مباريات تجريبية بشكل كبير مريان باسيل: بس متأخر الوقت جمال علي: لذلك المباريات الأخيرة، ولكن مع ذلك تونس دائماً هي رقم صعب بالبطولات، يعني تونس أبداً ما كانت مريان باسيل: بس شفناها كيف لعبت اليوم جمال علي: هناك هفوات دفاعية، هناك أفضلية للفريق التونسي، الفرص أفضل، يعني أكثر من الفريق الجامبي، ولكن هناك هفوات دفاعية كبيرة الحقيقة هي مبعث قلق، احنا نتمنى إنه يتداركها الفريق خصوصاً إنه هناك فرق يتوقعها الفريق التونسي إنه يتصعب معاه مباريات البطولة مريان باسيل: طبعاً سمعنا كمان من سهام عم تحكي عن الهجوم أيضاً عصام جمعة وبتقول اليوم ما أدى إشي، يجوز الشرميطي جاب الهدف الوحيد لتونس اليوم، فيمكن مش بس الدفاع لكن أيضاً في الخط الأمامي في الهجوم، أيضاً هناك مشاكل في المنتخب التونسي يعني ممكن لازم تنحل الأمور أسرع من هيك جمال علي: عصام جمعة اليوم يمكن ما كان موفق، ولكن عصام جمعة لاعب كبير بالتأكيد وهو خصوصاً إنه أجواء البطولة غير عن المباريات الودية، أنا هذا اللي أتوقعه أنه عصام مع الشرميطي مريان باسيل: وأنا معك في هذا الرأي جمال علي: يشكلون ثنائي ممتاز مريان باسيل: سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: قراءة في مجموعة تونس في أمم إفريقيا، وخالد بدرة لصدى الملاعب: أحد أسباب خروجنا من تصفيات كأس العالم المدرب البرتغالي والبنزرتي أمل التونسيين في أمم إفريقيا [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، إلى نسور قرطاج وأسود الكاميرون قد وقعا معاً في المجموعة الرابعة للبطولة القارية إلى جانب زامبيا والجابون، سيبدأ مشوار الفريقين الأربعاء المقبل بلقائي تونس مع زامبيا والكاميرون أمام الجابون، بنعود إلى الزميلة سهام العيادي، سهام يعني التخوف هو في هاي المجموعة مفيش غير الكاميرون المنتخب الوحيد الذي يعني ممكن إنه يكون أحد المنافسين على البطاقة مع تونس سهام العيادي: الحقيقة هي منافسة كبيرة شديدة للمنتخب الوطني التونسي على مستوى هذه المجموعة، لأنه حتى بالنسبة للمنتخب الجابوني والمنتخب الزامبي أيضاً يجوز منافسين متخوفين أكثر منهم من المنتخب الكاميروني لأنه حسب الإطار الفني خاصةً المنتخب الكاميروني يقول أنه ما نكونش معولين برشا على كأس إفريقيا للأمم وإنما التعويل كل التعويل على نهائيات كأس العالم، بالنسبة لينا نحنا كأس إفريقيا للأمم هي محطة تحذيرية لينا نحنا، لازم في دراسة للمنتخب الوطني التونسي لأنه المنتخب التوجولي أيضاً منتخب كبير برشا منتخب عملاق يجب يقلق المنتخب الوطني التونسي إلى جانب المنتخب الزامبي، يعني أكيد مباراة الافتتاح بالنسبة لتونس مباراة باش تخلينا ندخل الكأس بمعنويات طيبة ومرتفعة لأنه المباراة الأولى أكيد الانتصار يساوي مشوار طيب في هذه النهائيات الإفريقية مريان باسيل: طيب امتى المنتخب التونسي سيذهب إلى أنجولا، يعني متى سيصل وأيضاً شو التوقعات في تونس يعني بالنسبة لمباراة زامبيا، هل بتتوقعوا إنه تونس تفوز في أول مباراة لها؟ سهام العيادي: والله صعب برشا لأنه تعرفي صارت برشا تغييرات بالأخير على المنتخب الوطني التونسي سواء على مستوى الرصيد البشري صارت غربلة وتغييرات في الرصيد البشري التونسي وفي التركيبة الاسمية العناصر الوطنية، وأيضاً تغيير على مستوى الإطار الفني بالكامل اتغير مش المدرب الأول، وإنما كامل الإطار الفني، يعني بصراحة يلزم عصا سحرية باش المنتخب الوطني التونسي يرجع المنتخب اللي نعرفوه هذي النقطة الأولى، النقطة الثانية مريان باسيل: لازم يكون في تفاؤل يا سهام، يعني حرام سهام العيادي: بكل صراحة ما يلزمناش تفاؤل كبير يلزمنا نكون معقولين في تفاؤلنا، نكون أد إمكانياتنا ما يجبش نطمح أكثر من اللزوم لأنه حتى اليوم الصورة اللي ظهرها المنتخب الوطني التونسي ماهيش صورة طيبة ما نتحولش بتفاؤل كبير، هذا بالنسبة للمنتخب الوطني التونسي وخايفين برشا بكل صراحة من رحلة المنتخب قد لا تنطلق في اتجاه أنجولا مريان باسيل: طيب في تخوف من الأمن يعني سمعنا طبعاً أكيد الكل سمع عن ماذا حصل لمنتخب توجو، هل في تخوف أيضاً من الناحية الأمنية بالنسبة لمنتخب تونس؟ سهام العيادي: والله لا لأنه بالنسبة للمنتخب التوجولي التحول كان عن طريق البر، لكن المنتخب الوطني التونسي باش يتحول في اتجاه أنجولا على متن طائرة خاصة بالسلطة التونسية يعني وفرت كل مقومات النجاح للمنتخب الوطني التونسي حتى على المستوى الأمني تدخلت من أجل تأمين سلامة الوفد التونسي بأكمله يعني بكل صراحة ما فيناش تخوف من الجانب هذا التخوف هو فقط من الجانب الرياضي لا أكثر ولا أقل مريان باسيل: نعم، طيب احنا بنتمنى التوفيق للمنتخبات العربية كاملةً وأيضاً المنتخب التونسي مع إنك انتي ما كنتيش متفائلة بالمرة سهام العيادي كنتي معنا من تونس، شكراً جزيلاً لك سهام العيادي: شكراً لك، إلى اللقاء مريان باسيل: إلى اللقاء سهام، بس هي هاي المباراة اللي راح تحكم ع تونس كيف راح تكون في كأس الأمم الإفريقية؟ جمال علي: لا طبعاً مهما كانت هي مباراة ودية اللي خاضها اليوم الفريق التونسي، لذلك أجواء البطولة الفريق التونسي يمتلك خبرة كبيرة بالبطولة مريان باسيل: بالنسبة لمجموعته كابتن، عم بتقول إنه في تخوف من الجابون، في تخوف من زامبيا أيضاً جمال علي: أنا أشوف الأرجحية مع الكاميرون والفريق التونسي، أنا هذا اللي أتوقعه، لذلك حتى زامبيا شفناها من خلال التصفيات، نعم فريق عنيد شأنه شأن كل الفرق الإفريقية، ليس هناك فريق سهل خلال البطولة راح يكون، كل الفرق حتكون عنيدة ولكن هناك أفضلية يعني الفريق الزامبي أنا أعتقد هو أقرب منافس إلى الكاميرون والجزائر، ولكن فريق شفناه محتاج لخبرة أكثر مريان باسيل: نعم، تونس عندهم خبرة؟ جمال علي: أنا أعتقد الخبرة موجودة عند الفريق التونسي مريان باسيل: طيب مباراة الافتتاح كيف راح تكون بتتوقعها، مع زامبيا؟ جمال علي: مباراة الافتتاح مع زامبيا أنا أشوف الأفضلية للفريق التونسي راح تكون خلال المباراة مريان باسيل: فوز تونس جمال علي: نعم بفارق خبرة البطولة مريان باسيل: مع اللي صرح فيه البنزرتي اليوم، وكيف يعني نفسية اللاعبين جمال علي: قلتلك أنا أختلف يمكن لأنه اللاعبين محتاجين لدعم كبير أكيد لأنه خلاص هؤلاء اللاعبين هم اللي راح يدخلون البطولة، ليس هناك استبدال، يجب أن يأخذون الدعم الكافي سواء من الجهاز الفني أو من حتى الإعلام لأنه هما دول اللي راح يمثلون الفريق وليس هناك فرصة أو مجال للاستبدال مريان باسيل: يغير وبكرة طالعين على أنجولا، طيب نتمنى لهم التوفيق، طبعاً ما زلنا مع كأس أمم إفريقيا والأخبار ما زالت عن المنتخب التونسي المشارك في المجموعة الرابعة حيث قام الزميل ماجد التويجري بلقاء خاص مع لاعب المنتخب التونسي السابق خالد بدرة والذي أبدى رأيه بصراحة حول خروج منتخب تونس من كأس العالم وما حظوظه في كأس أمم إفريقيا، نتابع ماجد التويجري: كان حلم كبير إنه يكون منتخب بلدك منتخب تونس موجود في كأس العالم في جنوب إفريقيا، لماذا سقطتم خالد بدرة: والله شو أقولك هذيك الكورة وهذيك حكم الكورة، مدرب المنتخب التونسي ما يعرفش الأجواء الإفريقية مئة في المئة، معناها اللي خلاه يتراجع المردود بتاعنا، نحنا في كل المباريات اللي لعبناها كل المردود بتاعنا مش مقنع، المباراة الوحيدة اللي لعبناها وكانت مقنعة هي مباراة نيجيريا ماجد التويجري: هي مسؤولية مدرب بالدرجة الأولى؟ خالد بدرة: هي مسؤولية مدرب ومسؤولية اللي كان في الإطار اللي يساند فيه، المدرب برتغالي ما يعرفش الأجواء الإفريقية المفروض المساعد التونسي اللي هو يكون موجود معاه يعرف الأجواء هذي والأجواء المفروض يعرفوها وتغافلت على الكل، معناتها هذي نكسة، معناتها يجب تقول نكسة كبيرة بالنسبة لنا نحنا كتوانسة، هلا بحول الله في كأس إفريقيا نعكسوا الصورة اللي غبنا بيها في كأس العالم إن شا الله بقدوم المدرب فوزي البنزرتي يعطي طابع خاص للاعبين وإن شا الله تنحل لغة، لاعب يلعب في أوروبا ولاعب يلعب في تونس ما يتماشاش لا، كلنا توانسة ونحملوا شعار دولة شعار بلادنا إن شا الله معناتها الناس كلها تتوافق، كيما اللاعب التونسي اللي لعب في تونس كيما اللاعب اللي يلعب في أوروبا وينشط في أوروبا، إن شا الله معناتها نكونو منسجمين والمدرب فوزي البنزرتي الاختيارات اللي قام بها المرة هذي معناتها اختيارات كانت في متناول الجميع، من أحسن اللاعبين الموجودين عندنا في تونس والموجودين اللي يلعبوا في أوروبا، مش اللاعب يجي يلعب في أوروبا يلعب ربع ساعة وشهرين مريح في بيته ويجي للمنتخب يلعب، هذا المكان يعمل به السيد روجيه لومير، وروجيه لومير معناتها خلى التابع بتاعه وصله للسيد كويلهو، السيد كويلهو يكمل على منوال السيد روجيه لومير، والسيد روجيه لومير الناس كلها تعرف ماجد التويجري: أفهم من كلامك فشل اتحاد الكرة في هذه النقطة تحديداً؟ فشل ولا لا كابتن؟ خالد بدرة: فشل، مفيش مشكلة أنا أقولك فشل ماجد التويجري: فشل اتحاد الكرة خالد بدرة: كل الناس تقول إنه فشل الاتحاد التونسي ماجد التويجري: مين أقرب في رأيك المنتخبات لنيل البطولة خالد بدرة: أنا بتمناها لكل المنتخبات العربية إن شا الله رب يوفقهم بحول الله في بطولة إفريقيا وإن شا الله بحكمي تونسي ونحب بلادي إن شا الله بقدرة الله يتوج المنتخب التونسي ماجد التويجري: تقدروا عليها؟ خالد بدرة: ليش لا، قدرنا عليها 2004 نقدروا عليها إن شاء الله بحول الله 2010 مريان باسيل: راح يقدروا عليها كابتن؟ فرق كبير بين 2004 و2010؟ جمال علي: أكيد يعني أنا أقول ها السنة متأكد يعني يمكن كابتن البنزرتي أو حتى الجماهير التونسية تتمنى لو خالد بدرة موجود والطرابلسي وهذا الجيل من المدافعين اللي كانوا في ذاك الوقت موجودين حالياً أو بهذا المستوى، أنا أعتقد إنه الفريق التونسي قد تكون البطولة صعبة عليه ولكن أنا متوقع قادر على الانتقال للمرحلة الثانية، وبعد المرحلة الثانية يكون نظام البطولة حيختلف، ليس نظام الدوري، يعني يكفي خلال مباراة أو اثنين تلاقي نفسك في المباراة النهائية، لأنه بيكون نظام التسقيط، لهذا عنصر المفاجأة يبدأ بعد المرحلة الأولى، يعني بعد تصفية المجموعات، من دور الثمانية مريان باسيل: يعني ما بنقدر نتوقع النتائج غير بعد الدور الأول جمال علي: يعني المفاجآت تبدأ عادةً في دور الثمانية مريان باسيل: طيب سمعنا طبعاً كمان الكلام عن مدربين وأن البنزرتي هو مثل ما قال أمل التونسيين اليوم، يعني هل أخفق اليوم البنزرتي أم بطل أمل التونسيين جمال علي: البنزرتي مدرب كبير ومعروف، ونتائجه مع الفرق التونسية، وضعه مع الترجي خلال الموسمين الأخيرين أعتقد دليل على هذا الكلام، أنا أعتقد هو عارف بأحوال اللاعبين وأدرى بيهم مريان باسيل: نعم جمال علي: لذلك أنا أعتقد أنه مسألة المدربين السابقين أو اللاحقين خلاص كل مدرب مريان باسيل: المدربين الأجانب ما نفعوا جمال علي: ما نقدر نقول ما نفعوا، يعني لو نال أيضاً في البداية كان حقق نتائج، ولكن هو يمكن ما يكون اتوفق بالتأهل لكأس العالم لكن هذا احنا نقول كل مدرب مش شرط يتوفق مع كل الفرق اللي يخوض بيها مريان باسيل: مظبوط جمال علي: هناك عامل التوفيق قد أحياناً يجانب المدرب في وقت من الأوقات مريان باسيل: ممكن يكون في لاعبين غيابات وإصابات جمال علي: بس يبقى المدرب هو دائماً الحلقة الأضعف، يعني المدرب إذا كان فايز فهو المدرب الأفضل، وإذا خسران فهو الأسوأ مريان باسيل: انت عشان فايز بتقول ها الموضوع عشان هيك جمال علي: الحلقة الأضعف هو المدرب مريان باسيل: بالظبط، خلينا نذهب إلى فاصل بعده نتابع: نهائي 2008 في غانا مصر والكاميرون تاريخ للذكرى [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أقل من 24 ساعة تفصلنا عن العرس الإفريقي لكن قبل أن تفتح الستار على أنجولا 2010 سنعود في الزمن إلى غانا جارتها الإفريقية والنهائي الذي توج مصر على حساب الكاميرون بهدف أبو تريكة، نتابع [مقطع من مباراة مصر والكاميرون] مريان باسيل: طبعاً لقطات جميلة من هذه المباراة ولحظات أكيد كانت أجمل للمنتخب المصري، كيف شايف المنتخب المصري في غياب أبو تريكة، يعني بعده شفناه كيف سجل هذا الهدف، يعني هل سيكون نفس الأداء ونفس الحماس جمال علي: يعني أنا أعتقد أنه مصر ما زالت تمتلك جيل ذهبي من اللاعبين، يعني وقادر على المنافسة، اللحظات اللي شفناها هي واحدة من أجمل المنتخبات اللي شفناها لمصر واحد من أجمل المنتخبات اللي مرت، مصر هي أول بطل للبطولة وآخر بطل، وهي سيدة البطولة الحقيقة، يعني ست بطولات تحمل من 26 بطولة، يعني العرب إلهم عشر بطولات ستة منها أحرزتها مصر مريان باسيل: نعم، لقبين على التوالي وممكن التالت جمال علي: الفريق المصري الضغط اللي عليه هو فقط كونه فقط فرصة التأهل لكأس العالم، ولكن مع ذلك الفريق المصري الآن بالمجموعة اللي تنافسه أنا أعتقد إنه انتقاله للدور الثاني خلينا نقول بنسبة 80% مريان باسيل: حلو عم نسمع تفاؤل جمال علي: إن شاء الله مريان باسيل: تشاهدون يوم الأحد على قنوات الجزيرة الرياضية مباراة في نصف نهائي كأس الأمير فيصل بن فهد بين الفتح والشباب، ومباراة ضمن الأسبوع الثامن من دوري زين السعودي للمحترفين، الاتحاد يلعب مع النصر، وأيضاً تشاهدون مباراة الافتتاح بكأس الأمم الإفريقية 2010 أنجولا أمام مالي، بهذا تنتهي هذي الحلقة من صدى الملاعب، أشكر ضيفي في الاستوديو الكابتن جمال علي، شكراً إلك كابتن جمال علي: شكراً مريان باسيل: مصطفى الأغا راح يكون معكم في الغد، شكر خاص لأحمد الأغا ومدين رضوان، إلى اللقاء.