EN
  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2010

عبر تخطي عقبة كوت ديفوار تفاؤل جزائري بالتأهل إلى قبل نهائي كأس إفريقيا

الإصابات تعكر صفو الخضر

الإصابات تعكر صفو الخضر

أبدى المدير الفني للمنتخب الجزائري رابح سعدان واللاعبون تفاؤلهم الكبير بتخطي عقبة كوت ديفوار والتأهل إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها أنجولا حتى 31 يناير/كانون الثاني الجاري.

  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2010

عبر تخطي عقبة كوت ديفوار تفاؤل جزائري بالتأهل إلى قبل نهائي كأس إفريقيا

أبدى المدير الفني للمنتخب الجزائري رابح سعدان واللاعبون تفاؤلهم الكبير بتخطي عقبة كوت ديفوار والتأهل إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها أنجولا حتى 31 يناير/كانون الثاني الجاري.

وقال سعدان في تصريح لبرنامج "صدى الملاعب" الذي يقدمه الإعلامي مصطفى الأغا على mbc مساء السبت 23 يناير/كانون الثاني-: "الاستعدادات لمباراة كوت ديفوار على أعلى مستوى، واللاعبون جاهزون ومعنوياتهم مرتفعة إلى أبعد درجة".

وأوضح مدرب الخضر أن الشيء الوحيد الذي يعكر صفو الخضر الإصابات التي طالب بعض اللاعبين، والتي قد تحرمهم من المشاركة في مباراة كوت ديفوار غدا الأحد.

من جانبه، أعرب عنتر يحيى مدافع الخضر عن أمله في الفوز على كوت ديفوار، والتأهل إلى الدور نصف النهائي، مشيرا إلى أن سفر البعثة إلى مدينة كابيندا كان مريحا، ومعنويات اللاعبين مرتفعة.

فيما شدد رفيق حليش مدافع الخضر على صعوبة مواجهة كوت ديفوار في الدور ربع النهائي، لكنه أشار في الوقت نفسه إلى أن الخضر قدموا إلى كابيندا من أجل التأهل للدور نصف النهائي، وهم عازمون على تحقيق ذلك.

وأبدى حسن يبدا لاعب وسط الخضر عن تفاؤله بفوز الخضر قبل مباراة كوت ديفوار، مشيرا إلى أن معنويات جميع اللاعبين مرتفعة جدا، وأنهم مصممون على التأهل لنصف النهائي.

ويذكر أن الخضر قد يعانون من غيابات مؤثرة في مباراة كوت ديفوار، وعلى رأسهم الحارس شاوشي والمهاجم رفيق صايفي، فضلاً عن عدم التأكد من جاهزية عنتر يحيي.

وقد رافقت حراسة مشددة بعثة المنتخب الجزائري إلى مقر إقامته في إقليم كابيندا، والذي لا يبتعد كثيرًا عن الملعب الذي سيحتضن مباراة يوم الأحد المقبل أمام كوت ديفوار.