EN
  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2010

تعادل نسور قرطاج مع زامبيا والخضر يتربصون بمالي

تقديم: مصطفى الأغا، الضيوف: بيومي والسليمي، تاريخ الحلقة: 13 يناير

تقديم: مصطفى الأغا، الضيوف: بيومي والسليمي، تاريخ الحلقة: 13 يناير

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
-كيف كانت أجواء نسور قرطاج قبل المواجهة الافتتاحية في نهائيات أمم إفريقيا أمام زامبيا القوية

  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2010

تعادل نسور قرطاج مع زامبيا والخضر يتربصون بمالي

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: -كيف كانت أجواء نسور قرطاج قبل المواجهة الافتتاحية في نهائيات أمم إفريقيا أمام زامبيا القوية -تونس بدأت المشوار بتعادل صعب أمام زامبيا والنقطة أفضل من لا شيء -بطلة إفريقيا أربع مرات ووصيفة النسخة السابقة الكاميرون تسقط تاريخيا أمام الجابون -صدى اللاعب يدخل وسط الأجواء الجزائرية ويرصد سويعات ما قبل لقاء مالي -نطلب الصبر من الجمهور الجزائري ومعسكر الخضر يسير على ما يرام ولم يتأثر بمفاجأة مالاوي والكلام لرابح سعدان -في دوري زين السعودي الهلال يقسو على مستضيفه الفتح والشباب يواصل نزيف النقاط أمام الرائد والأهلي ينجو من موقعة القادسية وأنا أتخلى طائعاً مختاراً للذوادي إذا كل يوم بيجيب جول، أينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم كل يوم الله يعينكم علي خصوصاً اللي ما بيحبوني عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC وبرنامجكم صدى الملاعب، واللي شفتوه قبل شوي هدية من البرنامج وموفدي صدى الملاعب اللي هما بشير كامل وسلام المناصير، اللي حابب يركب سيارة نيسان ألتيما 2010 بس بيبعت message، يعني message بسيطة وبيركب سيارة، الأرقام اللي طالعة على الشاشة، راح يكون عندنا بدل السيارة تنتين، يعني بعد هيك أول ما يخلص الدور الأول بشوي بنركب أول واحد الألتيما، التانية إن شا الله مع نهاية البطولة، طبعاً حسين إذا ما حكيت معه بيزعل، بس ما راح أحكي معه، بنرحب بضيوفنا لها الليلة، نبدأ بالأصغر سناً خالد بيومي نجم الكلمة والتحليل والتعليق، وعادل السليمي عادل السليمي: الأكبر سناً مصطفى الأغا: انت مبسوط، نجم تونس، إزيك يا باشا عادل السليمي: الحمد لله مصطفى الأغا: إزيك يا باشا خالد بيومي: الله يخليك كابتن مصطفى مصطفى الأغا: يا هلا، وطبعاً يبدو لي معنا من لوبانجو ولا لابنجو اللي ما بعرف شو اسمها، هذه المدينة التي يوجد فيها منتخب تونس موفدنا لتغطية هذه البطولة سلام المناصير الذي نراه لأول مرة، مرحبا سلام سلام المناصير: مسا الخير إلك كابتن ومسا الخير لضيوفك الكرام ولكل مشاهدين صدى الملاعب وتحية طبعاً أنجولية إلى MBC مصطفى الأغا: شو اسم ها المدينة لابانجو ولا لابونجو سلام المناصير: لوبانجو مصطفى الأغا: أيوه شكلها عراقية لو سلام المناصير: لازم فيها لو مصطفى الأغا: خليك لا تروح، راح نبدأ بافتتاح منافسات المجموع الرابعة ضمن بطولة كأس أمم أفريقيا 27 لكرة القدم، جرت اليوم مباراتين، أسود الكاميرون المرشحون لنيل اللقب واجهوا الجابون، فيما لعب منتخبنا التونسي أمام زامبيا، أولاً راح نتابع أجواء المعسكر التونسي قبل هذا اللقاء وبرومو هدية من صدى الملاعب من موفدينا للبطولة بشير كامل وسلام المناصير، شفناه قبل شوي سلام المناصير: نسور قرطاج يدخلون فعلياً في منافسات كأس أفريقيا، هناك شكوك، هناك مخاوف من الشارع التونسي على المنتخب التونسي، كيف تزيلون هذه المخاوف والشكوك قبل خوض المباراة الأولى في نهائيات كأس أفريقيا في أنجولا هيثم مرابط، لاعب منتخب تونس: المخاوف والشكوك يصيروا باش النتيجة اللي عملناها في تونس ضد جامبيا، معناها خسرنا، ماهيش حاجة كبيرة برشا بالعكس معناها نتصور تكون النتيجة هذيا تخلينا نيجو بعزيمة أكبر واحنا كلاعبين متفائلين الحمد لله النتيجة هذيا صارت معناها نقبل اللي كان زهير الذوادي، لاعب منتخب تونس: يظهر لي بعض خيبة الأمل اللي أخرجنا من كأس العالم، اللاعبين الكل شاعرين بالمسؤولية وحاسين بالوضع، إن شا الله نكونو في المستوى ونشرفو كرة القدم التونسية خالد القربي، لاعب منتخب تونس: بالعكس خلينا برشا حاجات خايبة في المباراة هاديكا صلحنا الحاجات الخايبة سلام المناصير: تتوقع الكأس أم التركيز فقط على التأهل للدور الثاني أمين الشرميطي: الحقيقة نتصور إنه أي لاعب تونسي ينتمي للمنتخب التونسي يطمح إنه نمشو لبعيد باش نفرحو الناس اللي تستنى فينا في تونس باش ننسيوه سلام المناصير: بعيد إلى أين، للكأس؟ أمين الشرميطي: إن شا الله حلم وممكن حق لكل لاعب إنه يحلم بالكأس هذي، إن شا الله لم لا كل شي وارد، في مفاجآت في الكان مصطفى الأغا: إن شا الله ما في مفاجآت، المباراة نفسها تابعها على أعصابه زميلنا التونسي حمادي القردبو [مقطع من مباراة تونس وزامبيا] حمادي القردبو: قبلة وهدف زامبي مبكر منذ الدقيقة 19 والمنتخب التونسي يحتاج وقتاً طويلاً ليدخل في أجواء البطولة والمباراة، المتفائلون تخوفوا والمتشائمون اعتبروا أنفسهم حكماء وبعيدي النظر في علوم الكرة ليضاعفوا تشاؤمهم ويتوقعون الأسوأ، صحيح أن نسور قرطاج لم يقنعوا لكن لا ننسى أن عمالقة الكاميرون انهزموا قبلها بدقائق، بطولة الأمم الأفريقية لا تعترف بكبير أو صغير ولا تعترف بمحترف أو محلي ولكنها تعترف فقط بالعطاء دون حساب وبالتخطيط الجيد، أفضل سيناريو للمهزوم هو إدراك التعادل قبل نهاية الشوط وهو ما اجتهد في تحقيقه يوسف المساكني ليهدي زهير الذوادي كرة من ذهب، من أقوى الانتقادات الموجهة لكويلهو سابقاً هي عدم الاستعانة بالذوادي أساسياً والذوادي أقنع وأبدع، في الشوط الثاني عاد منتخب تونس إلى الميدان ضاغطاً فأحرج منافسه الزامبي مراراً، شباب تونس استعادوا الروح واكتسبوا الثقة، شباب أكثرهم يلعب أول نهائيات أفريقية في تاريخه وأكثرهم لم يحتج سوى نصف ساعة ليكتسب خبرة تحولت إلى أداء مقنع، التونسيون انقسموا بين مراهن على شباب المنتخب وبين من تناسى أنهم أساس منتخب المستقبل ليطالب بالأداء الباهر والنتيجة المطمئنة على بطاق العبور، الأهم هو ألا ينهزم التونسيون في أول مباراة والمهم أن يخطط التونسيون للفوز في المباراة المقبلة ليتفادوا حسابات ختام دور المجموعات، شوط ثانٍ مثير والمنتخبان اقتربا مراراً من الفوز وأكدا ألا شيء محسوم مسبقاً لكن شباب تونس يستحقون الثناء على تكذيبهم أكثر التوقعات وكل الأمل أن يدخلوا المباراة المقبلة منذ بدايتها وليس بعد نصف ساعة لتكون النتيجة أفضل من التعادل، حمادي القردبو، صدى الملاعب مصطفى الأغا: أتمنى من كل الإعلاميين إنه يكونوا منصفين ورايقين مثل حمادي القردبو، ونذهب إلى موفدنا لتغطية هذه البطولة في لوبانجو سلام المناصير، سلام بدي رد الفعل الأولي على التعادل التونسي سلام المناصير: طبعاً كابتن بخصوص رد الفعل الأولي طبعاً لحد الآن نحن الآن هنا مباشر من مقر إقامة المنتخب التونسي نحن الآن بانتظار بعثة المنتخب التونسي لاستطلاع رد الفعل وقد يصلون في هذه اللحظات، أما ردة فعل الإعلام التونسي فكما قلت يعني نتمنى من جميع الإعلاميين التونسيين أن تكون ردة فعلهم بهدوء كما كانت ردة فعل الزميل حمادي القردبو في تقريره المنصف والحيادي والمهني، البعض من الإعلاميين قالوا نحن لا ننتظر الشيء الكثير من منتخب تونس، البعض الآخر قال مصطفى الأغا: أرجونا الزميل سلام المناصير: اليوم أدى أسوأ مباراة لم يكن مقنع، البعض الآخر يقول، نعم؟ مصطفى الأغا: كمل كمل، كان بدنا نشوف صورتك بس لأنه كان مغيبينك الشباب شوي، من شان الوالدة والحبايب والخطيبة سلام المناصير: هناك انقسام حتى، لا ما في خطيبة الحمد لله، بخصوص الإعلام التونسي كما قلت منقسم، البعض من هو مؤيد حتى المدرب فوزي البنزرتي وهناك من هو معارض لسياسته، البعض يقول البنزرتي يعمل لتشكيل منتخب كما يقال منتخب المستقبل لكأس العالم المقبل بعدما فشل نسور قرطاج في التأهل لكأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا مصطفى الأغا: خلينا ناخد منك معلومات أكتر، هل كان هناك جمهور تونسي، من تم اختيار أفضل لاعب في المباراة سلام المناصير: والله كابتن بخصوص الجمهور التونسي لم يحضر إلا القليل يعني شاهدنا هناك جماهير حضرت من تونس العاصمة وكذلك من سوسة وبقية المدن التونسية، حضروا وشاهدتم أنا بالفعل يوم أمس كانوا متواجدين هنا في مقر إقامة المنتخب التونسي، وبالنسبة لاختيار أفضل لاعب فلم نعرف لحد الآن لأن أنا والزميل بشير كامل مكلفين بالأجهزة التقنية والفنية لإرسال الصورة والصوت لكم طبعاً مصطفى الأغا: طيب خبرني هل هناك الآن حديث بما إنك موجود بنفس المدينة للكاميرون والجابون، هل هناك حديث اليوم عن مواجهات ثقيلة العيار لاحقاً؟ تونس، الكاميرون، الجابون سلام المناصير: كابتن مثل ما ذكر حمادي في تقريره كرة القدم وتحديداً كأس أفريقيا لا تعترف بالصغير ولا الكبير، لا تعترف باللاعب المحلي أو المحترف، يعني توقع أشياء كثيرة، البعض يقول هذه بطولة المفاجآت في أنجولا لأنه بلد المفاجآت وسوف تتحقق فيها المفاجآت، لكن نحن نتمنى بأن تبقى الكأس عربية، إن شاء الله يكون أحد المنتخبات العربية الثلاث هو من سيرفع الكأس في العاصمة لواندا إن شاء الله مصطفى الأغا: سمعنا كتير مبسوط في لابونجو انت وبشير سلام المناصير: كثير مبسوط إن شا الله يعني الله يعينا في الرجعة إن شا الله نرجع بالسلامة، أكثر من 30 كيلومتر يا رب، بشير من هلا يقولي كيف راح نرجع إن شا الله الطريق يكون آمن، إن شا الله يا رب، دعواتكم مصطفى الأغا: شكراً إلك ولبشير، سلام المناصير موفدنا لتغطية البطولة، شكراً سلام، مبسوط من فريقك اليوم عادل؟ عادل السليمي: لا بالعكس مو مبسوط من المنتخب التونسي لكن النتيجة مرضية، على اعتبار المستوى اللي قدمه المنتخب التونسي، على اعتبار صغر سن اللاعبين وقلة الخبرة مصطفى الأغا: شكلك كنت متوقع، سنحتلكم فرص، كان بالإمكان أحسن مما كان عادل السليمي: في الشوط التاني كان أحسن من الشوط الأول مصطفى الأغا: مين كان اللاعب اللي ما عجبك عادل السليمي: اللي ما عجبني الدراجي كان ممكن يقدم أفضل للمنتخب التونسي، ممكن الإصابة أثرت على مردوده ككل لكن طول الشوط الأول كان غائب كلياً مصطفى الأغا: المثلوثي شو عادل السليمي: المثلوثي يتحمل بنسبة مصطفى الأغا: أديش النسبة؟ عادل السليمي: 30% لأن الدفاع هو اللي، سوء تمركز الدفاع مصطفى الأغا: ليش أنا شايفها 70 ولا 80؟ عادل السليمي: والله ممكن مصطفى الأغا: يعني أنا كنت حارس مرمى على أدي يعني بس يعني الكرة إله حتى لو كان الدفاع سيء عادل السليمي: كان انفراد هو سوء تمركز من الدفاع خالد بيومي: لا أنا معاه مصطفى الأغا: انت معاه؟ خالد بيومي: آه ضدك، لا هو حارس المرمى مش مسؤول، مشكلة منتخب تونس كان في نص الملعب وقلبين الدفاع في البداية، وبردو المشكلة التانية عدم الانسجام، الفريق لأول مرة يلعب مصطفى الأغا: قلتلي فاجأهم زامبيا خالد بيومي: فاجأهم بحاجات كتير، فاجأهم الأول إنه لعب براسين حربة وما بيلعبش خالص في التصفيات براسين حربة، اللاعب جيمس سامانجا مع يعقوب مورينجو، ولاعب كمان بلاعب ارتكاز واحد يعني غير الطريقة بتاعته من 4-2-3-1 إلى 4-1-3-2، ودة عمل لخبطة كبيرة جداً في المنتخب التونسي، النقطة التانية الجماعية بتاعة زامبيا كانت كتير مصطفى الأغا: بس انت من امبارح متوقع إنه زامبيا فريق كبير وقلت إنه هي تستحق حتى الوصول لكأس العالم خالد بيومي: طبعاً لأن هي فرقة كرة قدم ممتازة، فرقة عندها إمكانيات عالية جداً، فرقة مهارية عندها مدرب تكتيكي مصطفى الأغا: مين ما عجبك من تونس؟ خالد بيومي: ما عجبنيش أسامة الدراجي، ما عجبنيش كمان قلبين الدفاع إذا كان كريم حاجي أو عمار في رأيي كان عنده مشكلة كبيرة جداً، تاني حاجة الاتنين الارتكاز بتوع المنتخب التونسي النهاردة كانوا قليلين في حتة الدفاع في أول نص ساعة، ودي سابت مساحات كتيرة جداً للمنتخب الزامبي عادل السليمي: هو المنتخب التونسي سهل المهمة للمنتخب الزامبي خالد بيومي: في البداية عادل السليمي: إي، في شوط كامل حتى الدقيقة 44 خالد بيومي: لما عدل من الطريقة بتاعته فوزي البنزرتي مصطفى الأغا: عصب حمادي عم بيقول اللاعبين ما عندهن خبرة يا عادل عادل السليمي: اللاعبين ما عندهم خبرة، احنا ما طلبناش، يعني في الشوط الثاني كان المردود أحسن، هي طريقة الانتشار فوق الميدان وطريقة مصطفى الأغا: طريقة الانتشار يتحملها البنزرتي عادل السليمي: ما أظنش، شفنا في مباراة البنزرتي يطلب من اللاعبين الضغط يولد الأخطاء، والمنطقة الدفاعية اللي اختارها المنتخب التونسي كانت قريبة من الحارس، المفروض مثل الشوط الثاني كانت المبادرة والمنتخب التونسي لازم يبادر بالهجوم مصطفى الأغا: لاحظت استخدام الأرجل عند اللاعبين التوانسة يعني يمين يسار مش كتير عادل السليمي: كان في حلول للمنتخب التونسي، استعمل الذوادي واستعمل المساكني، الأطراف كان ممكن يعطي حلول أكتر للمنتخب التونسي، في الشوط الثاني استعمل الذوادي والمساكني أكتر من الشوط الأول مصطفى الأغا: نتيجة جيدة لتونس، أحسن ما تخسر عادل السليمي: بطبيعة الحال حسب المردود وحسب الفرص الموجودة للمنتخبين التعادل كان عادل للمنتخب التونسي مصطفى الأغا: تتفق؟ خالد بيومي: طبعاً النقطة مهمة جداً بس النقطة جاية مع فريق بيعد الأضعف بالنسبة للمنتخبات الموجودة في المجموعة الرابعة، عشان كدة تتصعب مصطفى الأغا: زامبيا هي الأضعف؟ خالد بيومي: تعتبر مصطفى الأغا: انت قلت لازم توصل كأس العالم يا كابتن خالد بيومي: لأ أنا بتكلم على مجموعة مصر وزامبيا، اللي كان فيها الجزائر ومصر، إنما بتكلم عن الجابون، الجابون احنا قلنا فرقة قوية جداً مصطفى الأغا: جايين للجابون نحنا خالد بيومي: خسارة الكاميرون أمام الجابون النهاردة حتصعب مأمورية المنتخب التونسي، في أمور حتصعب مأمورية المجموعة بالكامل، عشان كدة أعتقد إن فوزي البنزرتي عليه مسؤولية كبيرة جداً في بداية المباراة، ثانياً الفكر العالي والذكاء بتاع اللاعب أو المدرب أعتقد هو أكاديمي مكنش لاعب عشان الناس اللي عمالة تتكلم عن الشورت والفانلة والجزمة، دة راجل أكاديمي طور من فرقة زامبيا عمل منها فرقة كرة قدم جماعية، وأعتقد إنها كسبت احترام كل الوطن العربي النهاردة بكرة قدم محترمة مصطفى الأغا: نعم، الأخت نوال عم بتقول منور يا طويل العمر عادل السليمي: الله يخليها مصطفى الأغا: وصدقني نوال من خالد بيومي: مش حتروح النهاردة مصطفى الأغا: موزمبيق عادل السليمي: لا نروح، من موزمبيق؟ يخليلنا موزمبيق مصطفى الأغا: منيحة موزمبيق، اللي حابب يركب سيارة نيسان ألتيما 2010 والله نحنا يعني عم بنحاول نقربلكم الأمور، مش واحدة تنتين، بس ابعتولنا message إذا حابين، وقريباً إن شاء الله نعلن، واحدة عادل السليمي بيسحبها والتانية خالد بيومي، هو حياخدها ويمشي خالد بيومي: آه بس اربط الحزام، عندنا مشكلة في مصر مصطفى الأغا: راح نروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: بطلة أفريقيا أربع مرات ووصيفة النسخة السابقة الكاميرون تسقط تاريخياً أمام الجابون، وصدى اللاعب يدخل وسط الأجواء الجزائرية ويرصد سويعات ما قبل لقاء مالي [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: للأمانة والتاريخ، أعتقد، أنا ما شفت التليفزيونات العربية، لكن هذا البرنامج كان الوحيد الذي توقع أن تعمل الجابون مفاجأة ويعني فهد يهزم أسد، هذي صعبة شوي لكن صارت، صح ولا لا يا خالد؟ خالد بيومي: صح مصطفى الأغا: صح ولا لا يا عادل؟ عادل السليمي: صح مصطفى الأغا: انت اللي حكيت ولا هو؟ عادل السليمي: الاثنين مصطفى الأغا: مباريات المجموعة الرابعة افتتحت بلقاء مثير جمع بين الكاميرون بطلة أفريقيا أربع مرات ووصيفة النسخة السابقة مع الجابون الفائزة مرة وحيدة في تاريخها بمباراة في نهائيات أمم أفريقيا، أحمد الأغا تابع المباراة [مقطع من مباراة الكاميرون والجابون] أحمد الأغا: الجابون دخلت التاريخ من أوسع الأبواب بعد عشر سنين عن الغياب في كأس الأمم الأفريقية أم المفاجآت بكل ما يدور فيها من أحداث فلطالما كانت مفاجآتها من العيار الثقيل، الجابون العائد بقوة أمام الأسد الكاميروني الجريح منذ 2008 بخسارته للنهائي أمام مصر أصيب بجرح أعمق مع بداية الربع الأول من دانيال كورسي، مفاجأة مدوية وصدمة أربكت الكاميروني الذي حاول لملمة نفسه سريعاً والخروج من عنق الزجاجة الذي وضعه فيه الجابوني فسيطر وهدد وتوعد لكنه لم يستطع وفشل بترجمة سيطرته وفرصه إلى أهداف في الوقت الذي لجأ فيه الجابون إلى الحفاظ على التقدم حتى نهاية الأول فأغلق جميع مناطقه وحاول تأمين الحدود بشكل جيد ونجح بعلامة كبيرة، كل الهم والتفكير كان بالثاني كيف المحافظة على التقدم ولا تفريط فيها وأنه سيتحمل عبء الضغط الكاميروني فهو يعلم أنه يلعب أمام نجوم وأسماء وتاريخ كبير فأعد العدة الدفاعية مع المحاولة للاستفادة من أي هجمة مرتدة عله يعمق الفارق، فيما شن الكاميروني حملة الدفاع عن نفسه أولاً وتحقيق التعادل بعد أن كان يفكر بنقاط اللقاء لكنه لم يستطع أن يكشف شيفرة ديدي أوفونو ولا حتى بأفضل الخبراء لديه ومنهم صامويل إيتو الذي احتار وزملائه بهذا الحارس الذي بخر أي أمل بالعودة إلى اللقاء وكأنها مباراة العمر أو أن عقود الشهرة والمال في انتظاره، فلم يعرف له طريق فقطع الماء والهواء وكل شيء عن الكاميروني الذي لعب بكل ما يملك لكنه لم يستطع أن يجد أي حل ليخرج بخسارة وكأن زمان غانا يتكرر مرة ثانية، فهل ستستمر المفاجآت في أم المفاجآت كأس الأمم الأفريقية، أحمد الأغا، صدى الملاعب مصطفى الأغا: الجابون أكلت الكاميرون والحكي لأبو شو خالد بيومي: أبو ميانج، أبو ميانج لعيب خطير هو اللي شاط الشوطة اللي جابها في إدريسا كاميني بتاع الكاميرون مصطفى الأغا: انت امبارح على أي أساس بنيت توقعاتك؟ أنا أعيد وأزيد هذا البرنامج الوحيد اللي قال إنه الجابون يعني ممكن تعمل شي وكبير خالد بيومي: لأن أنا تابعت الجابون كويس جداً في تصفيات كأس العالم في كل مبارياته، شفتلهم سي ديهات كتيرة جداً وشفت التغيير اللي عمله ألان جريس في عقلية اللاعب الجابوني مصطفى الأغا: امبارح هلكتنا في آلان جريس، وفعلاً اليوم خالد بيومي: فعلاً اليوم ممتاز، هو تكتيكياً عالي جداً وحتى بيحضر الفرقة عشان كأس الأمم الأفريقية في 2012 اللي موجودة في الجابون، أعتقد إنه عمل لعيبة معدل أعمارهم السنية صغير بالإضافة طبعاً لدانيال كوزيه هو النجم الكبير هو راجل المباراة النهاردة أحرز الهدف مصطفى الأغا: راجل المباراة هو ولا الحارس؟ خالد بيومي: أنا في رأيي دانيال كوزيه لأن هو اللي جاب الهدف وكان عامل شغل كويس جداً في نص الملعب، الجابون كسبت النهاردة عشان الانتشار بتاعها، حارس مرمى كفء، الالتزام التكتيكي عالي جداً، الانضباط في نص الملعب ممتاز، الهجمة المرتدة بالإضافة للمجموعة بتاعة الجابون، مش الاعتماد على نجم واحد، لأ الاعتماد على المجموعة في الأداء ودة اللي نجح منتخب الجابون مصطفى الأغا: يعني الحقيقة النتيجة تعتبر مفاجأة كبرى عادل؟ عادل السليمي: باعتبار الأسماء تعتبر مفاجأة لكن لما نشوف مدرب محنك مثل المدرب جريس يعرف كيف يتعامل مع مباراة اليوم، حوار فرنسي فرنسي بين المدربين مصطفى الأغا: زعجك فوز الجابون؟ عادل السليمي: إي بطبيعة الحال صعب الأمور على المنتخب التونسي مصطفى الأغا: بسيطة معلش خالد بيومي: بس النهاردة كل اللي تابع، تابع لاعب اسمه كاساني، لعيب في نص الملعب في منتخب الجابون، اللاعب دة عمل دور كبير جداً، جري أكتر من 12، 13 كيلو في الملعب وهو اللاعب الوحيد اللي كان في نص الملعب بيتحرك بطريقة دفاعية ودة اللي بيعتمد عليه آلان جريس في كل مبارياته منذ أن تولى قيادة المنتخب الجابوني مصطفى الأغا: حاسه فيه شي جابوني، موفدة صدى الملاعب إلى أنجولا راضية الصلاح ومنهل وضاح دخلا في أجواء المعسكر الجزائري اللي يبدو إنه تخطى أزمة مالاوي ويستعد متفائلاً للقاء مالي بكرة طبعاً برغم بعض الغيابات، نتابع راضية الصلاح: بعد الخسارة الكبيرة وغير المتوقعة أمام مالاوي استكمل المنتخب الجزائري تدريباته بقيادة الشيخ رابح سعدان وهدف واحد هو نسيان سيناريو السقوط بثلاثية كان وقعه قاسياً على التشكيلة الجزائرية المتأهلة للمونديال بجدارة والتي انتظرت كل شيء إلا ذلك، مدرب مالاوي درس كل تفاصيل المباراة لتكون الورقة الرابحة، معرفة من طرف واحد وهذا ما اتفق عليه كل اللاعبين كيناه فيري، مدرب مالاوي: يجب أن تكون لديك خطة مدروسة وخطتنا استمرت لمدة ثلاثة أسابيع متتالية عن مباراتنا الأولى أمام الجزائر، ولعبنا أمام مصر وتعادلنا بهدف لمثله، وتعادلنا مع غانا من دون رد أيضاً وفزنا على موزمبيق راضية الصلاح: ثقة كبيرة قابلتها ردود جزائرية مختلفة بين متقبل للوضع وغير مصدق، تفاؤل كبير وجدناه عند اللاعبين الجزائريين الذين أحسوا بفرق كبير بالتدرب في أوقات مناسبة، وإمكانية تصحيح الوضع أمام مالي ليست مستحيلة مجيد بوقرة: الخسارة تحدث بكرة القدم ونحن لسنا البرازيل، المهم أننا سوف نرجع إلى مستوانا وأنت تعرفين أن عامل الجو الذي أثر بنا، ولهذا نحن نتدرب ليلاً وسوف ترونا باللقاء القادم نذير بلحاج: في اللقاء الأول كان عامل الجو أمامنا، أما الآن فلا عذر عندنا وسوف نعمل المستحيل أمام مالي وهو من الفرق القوية لكنه لن يقوى علينا راضية الصلاح: تشكيلة كاملة ستخوض المباراة المقبلة وغياب مؤثر لعنتر يحيى ومغني يتطلب خطة بديلة وملائمة وفعالة عنتر يحيى: ما زال نتدرب مع الفريق وبالاك الشيخ سعدان نلعب والحاجة اللي غيرها المدرب تكون حاجة مليحة ونشوفو راضية الصلاح: اليوم حاسين ع المنتخب متفاءل عنتر يحيى: لازم المنتخب يجد روحه في الـambiance هذي وكل فرق نجم يخسر مباراة بس ما هيش حاجة، ننسو المباراة بتاع أمس ونلعبو إن شا الله مباراة مليحة ضد مالي إن شا الله راضية الصلاح: هاجس الخروج من الدور الأول يعكر صفو الجزائريين في كل مكان وتفاؤل كبير لدى الكتيبة الجزائرية بقيادة رابح سعدان هنا في لواندا، راضية الصلاح، صدى الملاعب مصطفى الأغا: هو قال راحت فين راضية، معرفش راحت فين، ومعي عبر الهاتف موفدتنا راضية الصلاح طبعاً إلى أنجولا، راضية مسا الخير راضية الصلاح: مسا الخير مصطفى مصطفى الأغا: رحتي وين من الصورة كنتي ضليتك قاعدة، لكي معجبين خالد بيومي وعادل السليمي، طيب راضية بدي آخر أخبار المنتخب الجزائري وموضوع خالد لموشيه شو بقيان مشي، التشكيلة، عنتر يحيى، حسب الكلام إنه يعني مش fit مية بالمية، فشو عندك آخر أخبار راضية الصلاح: لا خلاص مصطفى لموشيه في تضارب حول هذا الموضوع بين إنه في مشكلة عائلية اضطرت لموشيه المغادرة وهناك أخبار أخرى مصطفى تقول أنه في سوء تفاهم بين لموشيه وبين المدرب رابح سعدان، مما اضطر اللاعب بمغادرة التدريبات والرجوع، حتى مغادرة البلد يعني مصطفى الأغا: يحيى سيلعب أم لا؟ راضية الصلاح: فيما يخص مشاركة عنتر يحيى يا مصطفى، أنا تكلمت مع الشيخ رابح سعدان وقال أنه في استحالة لمشاركة عنتر يحيى لأنه لم يخرج بعد من الإصابة وكمان في غياب مؤثر لمغني كذلك مصطفى الأغا: سمعنا في التقرير، تحدثتي عن هذا الغياب، بدي الصراحة انتي بنت الجزائر وموجودة مع المنتخب الجزائري، فعلاً كيف الأجواء بين اللاعبين، ولا هل مثل ما عم نسمع ونقرأ، في مشاكل ولا فعلاً هما مبسوطين وتخطوا عقبة مالاوي؟ راضية الصلاح: شوف صراحةً مصطفى نقدر نقول أنهم تخطوا مشكلة مالاوي، الخسارة كانت كبيرة والمشكل الآن مصطفى أنه كل الجزائريين مش متوقعين خروج المنتخب الجزائري من الدور الأول، هذا مشكل كبير حتى لو بين المنتخب الجزائري إنه متفائل وبين إنه مرتاح نفسياً إلا إنه في تخوف كبير في المنتخب الجزائري من الخروج من الدور الأول بعد التأهل إلى كأس العالم مصطفى الأغا: في جمهور إجا ولا لسة ما حدا إجا؟ راضية الصلاح: يعني شوية جماهير يعني نفس الشي مصطفى يعني ممكن الخسارة أمام مالاوي كان لها وقع كبير كذلك على الجماهير الجزائرية اللي لم تأتي إلى لواندا مصطفى الأغا: يعني هلا متوقع يجي حدا ولا راضية الصلاح: والله ربما مصطفى أنا أظن أنه إذا حقق المنتخب الجزائري تأهل وحقق نتائج في المستقبل ممكن الدور الربع نهائي ولا النصف نهائي، راح نشوف مجيء الجماهير الجزائرية إلى لواندا مصطفى الأغا: راضية بتعرفي تزغردي شي؟ راضية الصلاح: إن شا الله لما يتأهل المنتخب مصطفى الأغا: لا لا، بتعرفي، جاوبي يلا بسألك، إذا بتقولها صباح الخير راضية بتعملك راضية الصلاح: في ظروف معينة يعني مصطفى الأغا: الظروف المعينة إن فزتوا على مالي بدي أسمع زغرودة منك راضية الصلاح: ما في مشكلة مصطفى الأغا: معك منهل وضاح خليه يزغرد هو التاني كمان لسة ما شفناه راضية الصلاح: خلاص بيزغرد بالسوري مش مشكل مصطفى الأغا: شكراً إلك، عم تتعبي وعم تتعذبي والبنوتة تبعنا اللي راحت على صدى، منيح هيك راضية؟ مبسوطة؟ راضية الصلاح: إي منيح، زيد شوية مصطفى الأغا: طيب يا بطلة، شكراً إلك، راضية الصلاح راضية الصلاح: أوكي سلملي عليهم مصطفى الأغا: الله يسلمك، بس أفهم مين مزعلك انت؟ عادل السليمي: بالعكس مصطفى الأغا: أقولك إيش مزعله، هو كان يجي عندنا من السعودية لما كان مقيم في السعودية، كان يجي لحاله، هلا مرته معه عادل السليمي: لا بالعكس، أنا اشترطت عليك لما كنت في السعودية زوجتي تيجي معايا مصطفى الأغا: نمزح، نمزح، بعرف، الجزائر مالي عادل السليمي: مباراة صعبة، ردة فعل المنتخب الجزائري، رد اعتبار مصطفى الأغا: مالي كمان فريق كبير عادل السليمي: بالظبط هي مسألة النتيجة صعب التكهن فيها لكن أنا أرشح المنتخب الجزائري، ردة فعل المنتخب الجزائري، نحنا بنعرف عقلية اللاعب الجزائري، الشي الثاني رد اعتبار للكرة الجزائرية ومستوى اللاعبين المنتخب الجزائري يملك لاعبين كبار وممكن إنه يمحو صفحة مالاوي ويرجعو بقوة في التصفيات مصطفى الأغا: خالد خالد بيومي: الخروج من الحالة النفسية قبل أي حاجة، قبل مقابلة مالي مصطفى الأغا: الخروج إزاي خالد بيومي: الخروج إنهم يكون عندهم تأكيد وعزيمة مصطفى الأغا: بس الصحافة والإعلام المحليين شوي قسوا عليهم خالد بيومي: أنا كلاعب عندي خبرة وصلت كأس العالم وعندي إمكانيات كويسة جداً، أنا عارف إن إمكانياتي ممكن تحقق نتايج على منتخب مالي، دة لوحده خروج مصطفى الأغا: مالي جاب أربع أجوال في أنجولا خالد بيومي: النقطة الأهم إن ستيفن كيشي مش حيغلط نفس الغلط اللي عمله أدام أنجولا بإبقاءه على محمد سيسوكو وسيدو كاتا على دكة البدلاء دي ممكن تبقى أصعب لأن وسط ملعب منتخب مالي صعب جداً المرور منه مصطفى الأغا: الأسماء اللي عديتها انت خالد بيومي: دول لوحدهم 100 مليون يورو، بس انت مش ملاحظ معايا إن منتخب الكاميرون والجزائر ونيجيريا، الثلاث منتخبات اللي وصلوا إلى كأس العالم نالوا هزائم ومستواهم كان متواضع جداً في البطولة حتى الآن؟ مصطفى الأغا: ع الكاميرون ممكن أحكي، نيجيريا بحكي للصبح خالد بيومي: بردو مش عايزين نسفه من فوز المنتخب المصري، المنتخب المصري كان قوي جداً وعمل مباراة كمجموعة، نفس الموضوع المنتخب الجزائري عادل السليمي: تحضير كأس أفريقيا يقدر يغير، لما تكون مرشح مصطفى الأغا: أنا شخصياً أعتقد، طالما سألتني حجاوب وبمنطقية، أعتقد المسألة فيها بعد نفسي بالموضوع، يعني من لم يتأهل يريد إنه يعوض، واللي تأهل خايف ما يروح على كأس العالم، عم بقول إنه عنده أمور وحسابات تانية، أعتقد هذا الأمر شبه مفهوم يعني الآن ترى في كأس القارات بتلاقي فرق مش اللي من وراه هادول قاتلة مستقتلة، اليوم في كتير ناس عندها دوافع، يعني دافع أعتقد المنتخب المصري والمنتخب الزامبي اللي كان على شفى إنه يوصل، عنده دافع، المنتخبات اللي تأهلت عم تلعب بالراحة أكتر شوي عادل السليمي: في شي ثاني، في لاعبين يخافوا من الإصابات في الفترة هذي قبل كأس العالم مصطفى الأغا: صحيح خالد بيومي: بس الإصابة انت ممكن تجيلك حتى في التمرين عادل السليمي: هذا أقولك عن تجربة لأنه اللحظة الحساسة اللي تسبق كأس العالم دايماً يكون اللاعبين خالد بيومي: الكوت ديفوار أربع منتخبات، تعادل مع بوركينا فاسو، فهي عملية لازم نعملها حساب بكرة ونتكلم أكتر عشان انت اتكلمت النهاردة كتير جداً مصطفى الأغا: ما حكيت ولا كلمة أنا، إكرام الجزائرية عم بتقول أنا مقبلة على شهادة البكالوريا ولازم أطلق التليفزيون لكن صدى الملاعب يجبرني على المتابعة، تابعي بركي يجي بالامتحان، وفطيمة من الجزائر عم بتقول يجب ألا تضربوا في ظهور منتخب الجزائر، نحنا ضربنا في ظهور منتخب الجزائر؟ بعض الإعلام الجزائري ضرب، احنا ما دخلنا بالعكس احنا وقفنا معه وقلنا لا تفعلوا ذلك به، الزميل خليفة بن الشيخ عم بيقول جريدتهم الأخبار وقفت مع المنتخب، وهذا شيء طبيعي يا أخ خليفة، أم كنزة من الجزائر عم بتقول صدى الملاعب مثال للنزاهة، إن شا الله، حلو أنا بحكي وزميلنا هشام زعلان مني، وبوشمال من الجزائر عم بيقول نرجو إعطاء فرصة ثانية للثقة بلاعبين المنتخب الجزائري إن شاء الله، والأخ نايف عم بيقول أجمل تحية للغايبة الحاضرة دائماً بتألقها دانا صملاجي، بتعرفها دانا صملاجي؟ خالد بيومي: لا مصطفى الأغا: دي مراسلة صدى الملاعب واحدة كمان في سوريا خالد بيومي: كويس مصطفى الأغا: مثل دانا جبر خالد بيومي: جمهورك من الحريم مصطفى الأغا: مش جمهور، دي مراسلة يا ابن الحلال، راح نروح لفاصل تاني من الإعلان، بعد الفاصل: سعدان يقول نطلب الصبر من الجمهور الجزائري، وفي دوري زين السعودي الهلال يقسو على مستضيفه الفتح والشباب يواصل نزيف النقاط أمام الرائد والأهلي ينجو من موقعة القادسية [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: طيب هو صوته حلو، إن شا الله بكرة يكون اللعب حلو إن شا الله، يعني مع نهاية هذا النقل إن شاء الله مع نهاية كأس أمم أفريقيا أنا شكلي مش حضل في البرنامج لأنه تنيناتهم عينهم على الكرسي الأحمر، بعدكو، الحظ ما زال موجود لم يغادر خانة المنتخب الجزائري، الخسارة لم ولن تؤثر إن شاء الله على نفسية اللاعبين خاصة ونحن، وهم يعني، يجرون بعض التغييرات التي ستعطي دعماً وقوة للفريق، الكلام ليس لي طبعاً ولكن للحاج رابح سعدان مع موفدة صدى الملاعب راضية الصلاح رابح سعدان: طبعاً رئيس الاتحاد اتدخل، باش ترتفع المعنويات خاصة إن ما زال عندنا حظ كبير باش لازم نفوزوا بالمقابلتين القادمين، أكيد عندنا فرصة ولكن لازم في الميدان، احنا نلعبو المباراتين في الساعة الخامسة يعني من ناحية التوقيت يعني أفضل بكثير، احنا شفنا الشوط الثاني كنا أفضل في الملعب امبارح، أكيد تنقص الحرارة والرطوبة في الشوط في الساعة خامسة، أكيد الفريق راح يكون أفضل، زيادة راح نديروا بعض تغييرات خفيفة من اتنين إلى أربع لاعبين يعني ما تعبوش في المباراة هذي، أكيد راح يعطي قوة كبيرة للمنتخب في المباراة إن شاء الله انتظروها قوية ضد فريق مالي راضية الصلاح: كيف تشوف نفسية اللاعبين بعد الخسارة، تأهل للمونديال وبعدين خسارة في أمم أفريقيا رابح سعدان: أكيد الفريق أدامنا فترة طويلة للفوز أكيد، والخسارة كانت في ظروف صعبة، يعني بكل صراحة عندنا مقاييس تكتيكية في الدفاع والهجوم، امبارح شفنا ضيعنا كثير من الفرص لأن الأحوال الجوية ما تكونش في التدقيق في الناحية التكتيكية، أكيد مع مقاييسنا ومهما كنا الفوز جت خسارة مهما ثقيلة حقيقةً يعني ما لازمش تأثر علينا راضية الصلاح: انت شفت المباراة الأولى بين مالي وأنجولا، كيف شفت المستوى وأكثر فريق شفته أقوى رابح سعدان: يعني الاثنين فرق قوية الصراحة يعني، مالي معروف بالفرديات العالية وهو أحسن فريق مع الكوت ديفوار طبعاً، ولكن هو لعب 75 دقيقة أظن ما دخلش كيما لازم في المباراة من تغييرات هجومية دفاعية ولكن راضية الصلاح: الخبرة أثرت؟ رابح سعدان: طبعاً الخبرة والذكاء والتحكم في الأعصاب لأنه باش ترجع 4-صفر، ترجع في المباراة حقيقة كان عندهم حظ كبير في التسجيل ولكن هذا الذكاء والخبرة بتاع اللاعبين لعبت دور كبير مصطفى الأغا: طبعاً المنتخب الجزائري لعب في ظروف كمان أمام المنتخب المصري وتأهل، يعني عنده كمان خبرة التعامل مع المباريات الصعبة، لعب أمام 80، 90 مليون متفرج، هو تحدث عن النقائص الهجومية، شو البدائل؟ خالد بيومي: أنا شايف رفيق صايفي موجود مصطفى الأغا: صايفي انت ما كنت معاه يعني مع إشراكه ربما في المباراة الأولى خالد بيومي: لأن طبيعة منتخب مالاوي لا بد من الحذر لا بد من الاعتماد أكثر على نص الملعب ويلعب على الهجمة المرتدة، منتخب مالاوي كان أذكى بكتير لأن منتخب الجزائر أطرافه أحسن مصطفى الأغا: طيب شو البدائل خالد بيومي: هو لازم يركز على حتة نص الملعب أكتر مع منتخب مالي، لازم يعمل حتة التزام أكتر بكتير لأن موضوع السيطرة من نص الملعب مالي كايتا وديارا مع فريدريك كانوتي حتأثر كتير على المنتخب الجزائري، عشان كدة التركيز يبقى مهم بتلات لاعبين في نص الملعب بالنسبة للمنتخب الجزائري مصطفى الأغا: لازم يلعب 4-4-2 ولا يغير الخطة عادل السليمي: حسب المنافس، فريق مالي أظن أن المنتخب الجزائري مطالب بصنع اللعب، لإنه بعد هزيمة مالاوي المفروض إنه مصطفى الأغا: 3-5 يعني عادل السليمي: لا، 4-4-2 أقرب للواقع خالد بيومي: حتحصل مشكلة في الأربعة لأن عنتر يحيى لما يكون موجود بيعملها كويس جداً مع حليش، زواوي مع حليش مش كويس في الأربعة، يلعبوا تلاتة عادل السليمي: يخسرو الكرة، لازم واحد من المهاجمين يرجع ويغطي مصطفى الأغا: بس ممكن تحكي معي وتطلع علي لأنه بس تطلع عليه ع الكاميرا، عم بيبين كأنه بتحكي للتليفزيون خالد بيومي: المنتخب الجزائري في كل مبارياته في تصفيات كأس العالم لعب على الضربة الثابتة، في المباراة تحديداً بتاعة مالاوي ولا ضربة ثابتة كانت بصورة مستمرة، ودي بردو من السلبيات اللي لا بد يعالجها رابح سعدان مع منتخب طويل القامة زي المنتخب المالي مصطفى الأغا: طيب، قالي حيي ابني عمر اللي عم بيتفرج علي، قلت كدة ولا ما قلتش، ما قالش، لمحلي، والمدام كمان، سعدان وجه رسالة عبر صدى الملاعب للجماهير الجزائرية طالبهم بالصبر عليهم وعدم التسرع وتحدث عن اللاعبين المصابين، بنتابع راضية الصلاح: بالنسبة للاعبين المصابين، عنتر يحيى والمغني، بدنا نطمن عليهم رابح سعدان: خلاص عندنا جواوي دار عملية والحمد لله الآن تمام، العملية ناجحة في فرنسا، عندنا مغني وعنتر يحيى، أكيد ما يشاركوش في المقابلات الاتنين هادولي القادمين، في العلاج وما زال العلاج طويل ومش عارفين بالظبط ويش من وقت ولا من ناحية الإصابات تطلب وقت للتحضير، والعلاج يطلب وقت مش مظبوط راضية الصلاح: رسالة للجماهير الجزائرية في كل مكان رابح سعدان: طبعاً أكيد يعني ما لازمش يلومونا الجزائريين، أكيد صفقة كبيرة علينا للأسف ما كنا ننتظرها، وأنا تكلمت في البداية وقلت الميدان راح يحكم في ظروف صعبة لأنها ظروف صعبة حقيقة على اللاعبين خاصةً اللاعبين اللي يلعبوا في أوروبا، لما نشوفوا اللاعبين صارت لهم أمل في الجلد حتى من الحرارة، مش معودين على الشي هذا مصطفى الأغا: كنت بدك تقول شغلة على المنتخب الجزائري بس ع السريع خالد بيومي: حتى خالد الموشي إنه مش موجود ودة مأثر على حتة نص الملعب، لأن كان عنده بعض الأمور التكتيكية ممكن يحط حسن يبدا على الشمال ومغني مصاب كمان، فهو رحيل خالد الموشي وعدم وجوده أنا في رأيي مأثر بصورة كبيرة جداً بنسبة 50 في المية من قوة المنتخب مصطفى الأغا: توقعاتك للمباراة خالد بيومي: والله صعب أتوقع بس نتمنى فوز الجزائر مع إنه صعب جداً في ظل النفسية العالية جداً للمنتخب المالي اللي حقق المستحيل في آخر سبع دقايق تعادل مع المنتخب الأنجولي عادل السليمي: ردة الفعل للمنتخب الجزائري أظن تعادل أو فوز الجزائر مصطفى الأغا: يعني تراهن على الجزائر عادل السليمي: بطبيعة الحال مصطفى الأغا: لأنه لازم يكون في رد فعل عادل السليمي: أكيد في ردة فعل مصطفى الأغا: طيب في الأخ أحمد عم بيقول انت وضيوفك كرافتات مخططة، هل تخططون لشيء في الخفاء؟ عادل السليمي: خططنا خلاص خالد بيومي: مركز معانا مصطفى الأغا: حنروح فين يا باشا؟ خالد بيومي: لسة مش حنروح في حتة عادل السليمي: فاصل مصطفى الأغا: لا حنروح، وبعد الفاصل نعمل إيه؟ خالد بيومي: حنروح لدانا تاني؟ مصطفى الأغا: اللي حابب يركب ألتيما 2010 يبعت message، الله يعينا على الألتيما، راح نروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: الهلال يقسو على مستضيفه الفتح والشباب يواصل نزيف النقاط أمام الرائد والأهلي ينجو من موقعة القادسية في دوري زين السعودي [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: طبعاً خالد بيومي من الصبح عايزها، صح؟ قلت ولا ما قلت خالد بيومي: قلنا غير، امبارح أنا اتكلمت النهاردة عادل يتكلم عادل السليمي: ما ليش أنا، الشقرا أحسن مصطفى الأغا: تحب اللي شعرهم أصفر، طيب خلينا نحكي عن الدوري السعودي هلا، راح نتوقف مع دوري زين السعودي في أسبوعه 17 تلات مباريات جرت اليوم المتصدر الهلال حل ضيفاً على الفتح، الوصيف الشباب حل ضيفاً على الرائد، فيما استقبل الأهلي القادسية، مباراة المتصدر مع عمار علي والوصيف مع مدين رضوان [مقطع من مباراة الهلال والفتح] عمار علي: كالقطار الذي يمشي لوحده في سكة صنعت لأجله ولا من قطار آخر يبطئ من سرعته، يمشي الأزرق السعودي بدوري بلاده ومن غير هوادة، وقائمة الخاسرين منه تتسع يوماً بعد يوم لتضم الفتح بها وبنتيجة تعود الهلال على مثلها مع الفرق الأخرى وليس الفتح لوحده، وإذا امتد صبر الفتح حتى الدقيقة 31 فإن دياجو نافيز قد قطع الصبر برأسه معلناً أول أهداف اللقاء والتي لم تسكت بعدها بل امتدت طويلاً، سيما وحكم الراية أشار بأن الهدف الصحيح بعد شك في عدم دخول الكرة، ويبدو أن البرازيلي دياجو قد استحب فكرة التسجيل برأسه وإن عرفنا السامبا ببراعة الأرجل، لكن لكل مجلس مقام ومقام الرأس قد تغنى به نافيز بهذه الليلة، والمتضرر الوحيد هو محمد الشريفي حارس الفتح الذي تلقت شباكه رباعية كاملة لكنه أنقذ 20 هدفاً قبل وبعد هذه الأهداف، والسويدي ويلهامسون يضم نفسه إلى قائمة المسجلين بعد ركلة جزاء تمكن منها، أما الختام فكان من قاذفة الصواريخ الرومانية والتي لم ينتبه لها دفاع الفتح فسجلت من مسافة بعيدة، والروماني رادوي يضع الختام بمسك أزرق ليبقى المتصدر بعيداً عن الجميع، عمار علي، صدى الملاعب [مقطع من مباراة الشباب والرائد] مدين رضوان: الشباب حل ضيفاً على الرائد العنيد على أرضه ساعياً للحفاظ على الفارق الذي يفصله عن المتصدر الهلال، أما صاحب الضيافة فيطمح للابتعاد عن شبح الهبوط فلم يحقق سوى انتصار وحيد من 15 مباراة، فدخل بكل قوة لأنه يعرف خصمه جيداً، فباغته بهدف مبكر من البرازيلي لويس في الدقيقة 13، الليث الساعي لنقاط اللقاء ولتعويض تعثره بتعادلين يعاني نقصاً بغياب مهاجمه الأنجولي فلافيو لمشاركته مع منتخب بلاده والبرازيلي كاماتشو الذي لم يتعافى من الإصابة بعد فعوض عنهم بالأساسيين عبد العزيز السعران النشط كاد أن يدرك التعادل لكن مدافعي الرائد كانوا على الموعد وحافظوا على تقدمهم حتى نهاية الأول، الثاني كان كأوله من الرائد الذي كاد أن يعيد سيناريو الأول بتعميق الفارق لكن الكرة لاقت العارضة، أما الشباب فضغط بكل ثقه محاولاً إعادة الأمور إلى بدايتها، والرائد قاتل بكل ما يملك للحفاظ على النتيجة لكنه لم يستطع أن يصمد تحت الضغط الشبابي الذي أجبره على ارتكاب الأخطاء التي طمأنت الجماهير الشبابية باحساب الحكم ركلة جزاء سجلها بنجاح ناجي مجرشي، استمر الحال بتسديدات بعيدة من كلا الطرفين لكنها لم تفي بالغرض ليتحسر الشباب على إهدار المزيد من النقاط في سباقه لملاحقة الهلال، فيما حصد الرائد نقطة أشبه بالفوز لكنها لا تغنيه كثيراً في حال أراد الابتعاد عن شبح الهبوط الذي يطارده، مدين رضوان، صدى الملاعب مصطفى الأغا: الأهلي تعذب كتير وبعشرة لاعبين بعد طرد التونسي سفيان غزالي يفوز على ضيفه الثقيل القادسية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، القادسية هو من بدأ التسجيل عبر المحترف خوان نيخيس من علامة الجزاء وضعها في الدقيقة السابعة، رد عليه الأهلي بهدفين بتوقيع جزاوي ومالك معاذ، وبعد ثلاث دقائق فقط من طرد سيف غزال عاد خوان وسجل ثاني أهدافه وأهداف القادسية وأيضاً من علامة الجزاء، لكن محمد سعد أبى أن يتقاسم فريقه الأهلي نقاط المباراة مع القادسية وخرج منتصراً بثلاثة أهداف لهدفين، ترتيب كامل فرق الدوري السعودي بعد مباريات اليوم هي الهلال 44 نقطة من 17 مباراة، الشباب 36 من 17، الاتحاد 29 من 15، النصر 24 من 14، الوحدة خامساً 23 من 14، الأهلي سادساً 23 نقطة من 16 مباراة، الفتح 18 من 17، الاتفاق 16 من 15، الحزم 16 من 14، القادسية 11 من 17، الرائد 8 نقاط ونجران سبع نقاط من 16 مباراة، ما ضل معانا وقت كتير لكن يعني مرعبين الحقيقة محترفي الهلال خالد بيومي: ويلهامسون قدم أحسن موسم ليه وحتى نيفيز نفس الموضوع ورادوي، لعيبة التلاتة ممتازين، أعتقد إن هما اللي عاملين طفرة في هذا الموسم مصطفى الأغا: من يقول أن الدوري هلالي الناس عم تزعل منه خالد بيومي: لا النقاط والحقائق والواقعية والأداء للهلال مصطفى الأغا: باقي خمس مباريات بس للهلال خالد بيومي: بالظبط، الأمور صعبة جداً للشباب، حتى الشباب من غير كاماتشو من غير فلافيو واضح إن هما فريق فقير جداً في الحتة الفنية وفي حتة إحراز الأهداف مصطفى الأغا: ست تعادلات للشباب، ما تعود على ها الشي عادل السليمي: صعب نزيف النقاط مع فريق الهلال فريق قوي ومنتظم في الأداء رغم الهزيمة مع النصر يرجع لأجواء الانتصارات، الهلال مش بالمحترفين فقط، الشلهوب، ياسر القحطاني، عيسى المحياني كلهم لاعبين قدموا إضافة ع مدرب بطبيعة الحال عالمي، فريق متكامل الصراحة مصطفى الأغا: الأهلي بس ع السريع عادل السليمي: الأهلي فريق كبير وراجع بطريقة كبيرة بعد مقابلة كبيرة ضد الهلال، مستواه رجع وعشرة لاعبين رجع للانتصارات مصطفى الأغا: الدوري لمين؟ عادل السليمي: بنسبة 80% للهلال مصطفى الأغا: والـ20 لمين عادل السليمي: الشباب مصطفى الأغا: والاتحاد؟ مشجع أهلاوي شفت؟ خالد بيومي: الاتحاد بعد دورة أبطال آسيا تراجع مستواه نفسياً حتى إقالة كالديرون أعتقد إنها بردو سببت مشاكل كبيرة جداً لفريق الاتحاد مصطفى الأغا: تشاهدون على قنوات الجزيرة الرياضية يوم الخميس مباراتين ضمن المجموعة الأولى من كأس أمم أفريقيا مالي مع الجزائر وأنجولا مع مالاوي، وتلات مباريات ضمن الأسبوع 17 من دوري زين السعودي للمحترفين الوحدة مع الاتحاد، النصر مع نجران، والحزم مع الاتفاق، ومباراة بدوري الدرجة الأولى السعودي العدالة مع الفيصلي، اللي حابب يركب سيارة نيسان ألتيما 2010، أنا والله حابب بس الجماعة ما بيعطوني واحدة، انت ناوي تبعت رسايل SMS؟ خالد بيومي: لو هدية ماشي مصطفى الأغا: اشترك يا باشا، يا عادل، اختم البرنامج، معنا 14 ثانية عادل السليمي: إن شا الله يكونو خفاف الظل عليكم والجزائر يعوض الخسارة ويشرفنا بإذن الله وكل العرب وكل الجزائريين مصطفى الأغا: مانك مذيع بالمرة، شكراً لكم، مانه ينفع، أنا معكم إن شاء الله كل يوم حتى نهاية البطولة، باي باي