EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2010

تعادل الجزائر وإنجلترا.. وإشادة بأداء الحكم السعودي خليل جلال

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة أصداء العالم سينطلق معكم بالعناوين:
-كيف كانت الأجواء قبل اللقاء المرتقب بين الجزائر وإنجلترا في نهائيات كأس العالم
-الجزائر تقدم أفضل عروضها منذ فترة طويلة وتحرج إنجلترا وتتقاسم معها نقاط المباراة

  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2010

تعادل الجزائر وإنجلترا.. وإشادة بأداء الحكم السعودي خليل جلال

مصطفى الأغا: اربطوا الأحزمة أصداء العالم سينطلق معكم بالعناوين: -كيف كانت الأجواء قبل اللقاء المرتقب بين الجزائر وإنجلترا في نهائيات كأس العالم -الجزائر تقدم أفضل عروضها منذ فترة طويلة وتحرج إنجلترا وتتقاسم معها نقاط المباراة -ألمانيا تسقط بالضربة الصربية القاضية وأمريكا جلدتها الفورة السلوفينية قبل أن تعدل النتيجة -يوم السبت يوم غانا وأستراليا وهولندا واليابان والخاسرين الدنمارك والكاميرون -شكر وثناء على أداء خليل جلال في مباراة فرنسا والمكسيك - في كواليس المونديال النجم العالمي هيو جرانت يتحدث لأصداء العالم عن كأس العالم - في فقرة العالم بيتكلم عربي كيف يتابع العراقيون كأس العالم وما هي همومهم المونديالية - اليوم راح نعرف هوية الفائزين رقم 6 و7 بسيارة شيفروليه كروز مع أصداء العالم أينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله هذه تحية مني أنا مصطفى الأغا ونلتقيكم يوميا عبر الشاشة الأحلى oneوالأجمل twoوالأكمل threeوشو بعد التالتة الأمثل MBC وبرنامجكم أصداء العالم كلياتنا اليوم جزائريين تحية لمنتخب محاربي الصحراء وطبعا اليوم في ها البرنامج اللي هو طبعا بيقدم الجوائز الأضخم في تاريخ البرامج الرياضية بدل السيارة حاقدم تنتين اليوم، امبارح الكمبيوتر عصلج فطلع رقم تبع أول امبارح، اليوم حنقدم سيارتين شيفروليه كروز من جنرال موتورز، السيارتين اليوم معنا مخرج جديد إذا طلعناهم هون حنشوفهم والله شكلها راح حتطلع هذه السيارة وطلعت واحدة وطلعت التانية وراها، هذه السيارة شيفروليه كروز عم يتطلع عليها قندوز مش موجودة هون دي حركات محمود عيسى والجرافيك دول جماعتنا وحبايبنا فادي رضا، شايفين هذه السيارة إلكم إذا بعتوا لنا اسم الفريق اللي بتشجعوه وطبعا شاركوا معنا وفالكم طيب، على موقعنا على الإنترنت www.mbc.net/sada فيكم تتواصلوا مع رفقاتكم مع لعبة جديدة ومثيرة وحلوة فيها أنا صوت وصورة كمان بنلاحقكم حتى على الإنترنت الله يعين اللي ما بيحبوني برعاية كاسترول، هذه اللعبة وفيه أيضا اللعبة التانية فيكم تربحوا فيها أربعين ألف ريال وأيضا فيه كل ما شاركتم أكتر فيه كرة إن شاء الله كرة جديدة هذه الجبولاني موجودة كمان هدية، أهلا وسهلا، بنرحب هلأ بالضيوف اللي معنا اليوم حبايبنا من الجنس الخشن محمد حمادة الناقد الرياضي، والكابتن محمود قندوز قائد الجزائر أيام 86 في المكسيك، أهلا أبو حميد أهلا بالغالي اللي كان معنا وتركنا وراح أوربيت ورجع لنا محمد حمادة: يا هلا أبوكرم شو بدنا نعمل الله كريم مصطفى الأغا: كابتن محمود أهلا وسهلا فيك، اليوم تابعنا تلات مباريات في اليوم السابع لنهائيات كأس العالم، ضمن المجموعة الرابعة سقطت المانيا أمام الصرب وكادت أمريكا أن تسقط أمام سلوفينيا ضمن الرابعة وأخيرا لعبت الجزائر مع إنجلترا، أجواء ما قبل المواجهة نتابعها مع موفدتنا لكأس العالم راضية الصلاح وعبد المجيد زيتون من كيب تاون مقابلة اليوم إن شا الله نربحوها سمعنا بالماتش تاع أمريكا ماهوش في صالحنا وإن شا الله الفريق الوطني تاعنا يدير كل القوة تاعه باش يربح المقابلة هدي -النتيجة تاع الولايات المتحدة وسلوفينيا إن شا الله لازم نفوز بهذي المقابلة مع إنجلترا وربما الفوز هذا راح يفتح أبواب الدور الثاني إن شا الله -إن شا الله عندنا آخر حظ اليوم إن شا الله لازم نربحو وإن شا الله ربي يوفقنا -إن شا الله بربي نربحو اليوم زوج بواحد إن شا الله بربي ويفرحونا ويفرحوا الشعب الجزائري كله -احنا نربحو إن شا الله ونطلعو مصطفى الأغا: إنجليزي عربي حنربحو، اختلط الحابل بالنابل، نحنا كمان كنا التقينا الإيطالي فابيو كابيللو تاني أغنى وأغلى مدرب في العالم 11 مليون يورو اليوم راحوا كلهم ولا شي ع الأرض، اللي التقته قبل المواجهة طبعا زميلتنا رزان إسحاق وسألته عن رأيه بالمنتخب الجزائري فابيو كابيللو: كأس العالم هو كرنفال كبير وكل الفرق المشاركة يحتاجون لأفضل اللاعبين، لقد جهزنا كل شيء ودرسنا كل شيء وكذلك وجدنا في جنوب أفريقيا كل التسهيلات المطلوبة متاحة، إنه لتحدي كبير بالنسبة لي وللجزائر مصطفى الأغا: أنا شايفه ما جهز شي، المباراة المرتقبة تابعها كل العرب بلهفة المشتاق، المشتاق لأداء جيد بيفرح القلوب وهو الشي اللي صار، حمادي القردبو [مقطع من مباراة الجزائر وإنجلترا] حمادي القردبو: تمنيناه يوم جمعة مباركا تاريخيا، دعوات كل العرب للجزائري بأن يحقق المراد ويترك بصمة في المونديال الأفريقي، استبشرنا خيرا بسقوط الكبار المتتالي واستبشرنا بدخول بودبوز في الهجوم الجزائري وتفاءلنا خيرا بعزيمة المحاربين التي لا تقهر، لا للإنكماش ولا لمركبات النقص، صحيح لديهم وين روني ولديهم ستيفن جيرارد وغيرهم من النجوم ولكن لدينا منتخب يستمد قوته من تكامل عناصره وإرادتهم القوية، صحيح لديهم الإيطالي المحنك فابيو كابيللو ولكن لدينا الشيخ رابح سعدان الذي خطط جيدا ولم يحالفه الحظ في المباراة الأولى، الدقائق تمر وثقتنا تتضاعف، أمتعتمونا وشرفتمونا وذكرتمونا بأيام زمان، هي مباريات تعد على الأصابع التي لعب فيها العرب الند للند في المونديال ولم يبالغ في تشديد دفاعاتهم لتطالب الجماهير العربية بالأداء قبل النتيجة، دفاع بطولي بقيادة بوقرة وحارس ممتاز اسمه المويلحي ووسط وهجوم مجتهد بمشاركة الجميع، الصحافة الإنجليزية هاجمت كابيللو وكابيللو عليه أن يراجع حساباته لا لصد هجوم الصحافة الذي سيتضاعف ولكن ليواجه خطر الخروج المبكر فهو لم يجمع سوى نقطتين فقيرتين، هل سنقول لماذا لم نلعب مباراة سلوفينيا بهذه الروح القتالية وهل سنتحسر أم أننا سننظر إلى الأمام لنقول كل شيء وارد، بإمكاننا التأهل إن نحن آمنا بحظوظنا ضد الأمريكي العنيد، سنتفاءل خيرا فنحن نستمد من الضغط قوة وسنلعبها مباراة كأس فاصلة، قالها الإنجليز مرارا وتكرارا لن تكون مباراة الجزائر سهلة وسنقولها بكل ثقة لا ينقصنا شيء إن نحن آمنا بحظوظنا وقاتلنا كرويا، نرجو تعادلا إنجليزيا ثالثا ونرجو فوزا جزائريا لتكتمل فرحتنا ونلعب الدور الثاني، حمادي القردبو، أصداء العالم مصطفى الأغا: ألف مليون ترليون جزائرليون مبروك ع الأداء على الروح، الروح العربية اللي شفناها الجزائرية، نحنا اليوم بنقول الجزائر لم تمثل نفسها بل مثلت العرب ومثلت أيضا أفريقيا ومعي من كيب تاون الحاج محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم والشيخ رابح سعدان مدرب المنتخب الجزائري، شيخ رابح مسا الخير رابح سعدان: مساء النور مصطفى الأغا: ألف مبروك رابح سعدان: يبارك فيك، مشكورين حبيبي مصطفى الأغا: اليوم بأي عين ترى هذه المباراة، لماذا قدمنا اليوم الروح القتالية العالية، كيف التشكيلة رابح سعدان: والله اللي لاحظتوه الشباب جاوبوا كيما لزم الحال يعني خاصة بأداء ممتاز ولعبنا كورة جزائرية عربية في المستوى العالي أمام الفريق العملاق الإنجليزي يعني أكيد مسكنا أكثر الكورة في هذه المقابلة وأكيد قدرنا حصلنا المقابلة من بداية المشوار هذا ونتمنوا نكملوا في هذا المستوى إن شا الله مصطفى الأغا: شيخ رابح في لحظة من اللحظات حسينا راح نفوز رابح سعدان: لا حقيقة الفوز خاصة في الشوط الأول كان قريب جدا وتحصلنا على فرص كثيرة وحتى في الشوط الثاني يعني كانت ناقصة شوية اللقطة الأخيرة أو اللمسة الأخيرة وحتى الحظ يعني ما كانش عندنا في المقابلة الأولى ولا المقابلة الثانية مصطفى الأغا: طيب شيخ رابح هل سيكون لدينا شوية هيك نهاجم أكثر في المباراة الأخيرة؟ رابح سعدان: طبعا طبعا احنا كنا نحاولو باش نفوزو بالمقابلة الأخيرة لأنه ممكن يكتب الله لنا إنه نمر للدور الثاني أكيد بالمجموعة الباقية في النقط وفي حسابات كل مجموعة والحظوظ تكون موجودة، لدينا أربع فرق، نتمنى إن شا الله اللاعبين يسترجعوا للراحة لمدة 48 ساعة الأخيرة وإن شا الله نديرو خطة تكتيكية ونتمنى المنتخب يكون بالمستوى وتكون عنده فعالية في المباراة الأخيرة مصطفى الأغا: كابتن رابح لديك تحية من صديقك الكابتن محمود قندوز يحب أن يحييك، اتفضل كابتن محمود محمود قندوز: رابح برافو على الأداء والروح القتالية واحنا معاك رابح حتى آخر لحظة رابح سعدان: شكرا بارك الله فيك مشكور مصطفى الأغا: كابتن رابح سؤالي بس اليوم مين عجبك أكتر شي من فريقك، من اللاعبين، مين منهم حسيت إنه أبرز لاعب، طبعا حتقول التشكيلة كلها كانت جيدة لكن رأيك بالحارس مويلحي، رأيك ببودروز رابح سعدان: والله حقيقة الشباب كلهم كانوا ممتازين خاصة عندنا كيما قلت الحارس كان ممتاز اليوم، عندنا لاعب ثاني والدفاع اليوم رغم كان الكل عنده إصابات، عندنا لحسن ويبدا في وسط الميدان، عندنا بودبوز عنده مستقبل كبير إن شا الله أمامه، عندنا زياني وكذلك حتى المهاجم المتقدم مطمور مهما كان معزول ولكن كان خطورة كبيرة للمنتخب الإنجليزي مصطفى الأغا: إن شا الله في الدور الثاني الشيخ رابح رابح سعدان: إن شا الله يا حبيبي مصطفى الأغا: حابين نحكي مع الحاج محمد روراوة لو سمحت، الحاج محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة: السلام عليكم أستاذ مصطفى مصطفى الأغا: السلام عليك حاج محمد، أول شي ألف مبروك على الأداء والروح، العرب صدقني انت بكيب تاون ما بتعرف شو عم بيصير في الشوارع العربية، من الكويت لسوريا للإمارات للسعودية كل مكان الناس قاعدة وقلبها معكم محمد روراوة: الحمد لله اللاعبين الشباب شاعرين بالمسئولية أمام الأمة العربية وعلاوة على أنه في إطار الفرق الأفريقية والحمد لله هذا الفريق الشاب في طريقه التصاعدي للوصول إلى أحسن مستوى وإن شا الله ربنا يكرمنا واحنا إن شا الله حنبذل جهود وكل اللاعبين كذلك يبذلوا كل ما في وسعهم وإن شا الله في المباراة المقبلة لكي إن شاء الله نوصل للهدف مصطفى الأغا: حاسين أستاذ محمد إنه الدور التاني صار قريب، الآن صار عليكم ضغط، الأول كان راح الضغط عليكم بعد مباراة سلوفينيا، الآن عاد الضغط صار مطالب بالفوز على أمريكا محمد روراوة: صح للأسف المباراة الأولى انت شفت كان خطأ من الحارس وعدم تركيز لكن إن شا الله الآن الفريق انطلق وأخد حريته في التصرف للعب في الميدان والتعود لأنه كان عندنا مصابين كتير تعودوا الرجوع إلى الفريق الثابت يعني الفريق اللي عادة يلعب مباريات في الماضي، إن شا الله حنتمكن في المباراة المقبلة نفوز ونوصل للدور الثاني مصطفى الأغا: بس سؤال مش مني لكن من كتير من الناس اللي بيسمعونا، إنه هل اليوم لما أدينا ها الأداء أمام إنجلترا إنه ليش ما أديناه أمام سلوفينيا، في سبب؟ محمد روراوة: والله اللاعبين شعروا بالمسئولية وبعدين احنا قلنالهم العبوا بمستواكم العادي ويمتعونا بالكورة ويشرفوا الكورة حتى ولو نخسر نخسر بأداء ممتاز هذا اللي يهمنا والإنجليز كانوا واقفين يصفقون للفريق الجزائري وهذا يشرفنا وهذا نقول الحمد لله لأنه الفريق أد المستوى لكن نشتغل للمستقبل لأنه كما تعرف يا مصطفى هذا فريق شاب، بودبوز 20 سنة وقدير 28، احنا نلعب في كأس العالم أيضا هذا إن شاء الله يكون الوصول إلى أبعد مرحلة وفي نفس الوقت احنا نحضر الفريق للمستقبل مصطفى الأغا: والله يا حاج محمد بكرة بصحيفة الهداف أنا كاتب قبل المباراة إنه الجزائر فازت بهذا المنتخب بغض النظر عن مباراة إنجلترا، بنقولكم ألف مبروك قلوبنا معكم وإن شا الله مع أمريكا راح نفوز وحتى نفوز بالأداء ومش مهم النتيجة محمد روراوة: الله يسلمك وتحية لكل العرب وشكرا لكم في MBC وفي صدى الملاعب وجزاكم الله خير مصطفى الأغا: نحنا هلا جزائريين حاج محمد ما في داعي للشكر محمد روراوة: واحنا كلنا عرب مصطفى الأغا: شكرا، ها قندوز محمود قندوز: أنا والله أمس اتصل فيا واحد صديقي قالي فزنا على مصر في 18/11 في أم درمان، فزنا على ساحل العاج يوم 18 في مصر، قالي واليوم 18 نفوزو، قلتله كيف نفوزو على إنجلترا، كيف استراتيجية اللعب، قالي لا، 18-18-18 مصطفى الأغا: مع أمريكا ما راح نلعب 18 حنلعب 23، ليش فزنا اليوم محمود قندوز: لأ ما فزنا تعادل مصطفى الأغا: فزنا على نفسنا محمود قندوز: الضغط اللى ساعدهم أقول لك يا مصطفى فى الدور التمهيدى هو الضغط على الجمهور وصحافة وتتكلم يعنى خلتهم مصطفى الأغا: يعنى الفريق بيعطى تحت الضغط كويس محمود قندوز: لأ مش تحت الضغط يعنى رد فعل الإعتبار شوف اليوم مثلا كان الخطة دفاعية المدافعين يعنى فى المستوى الأول كانوا يفكروا بالدور الهجومى اليوم فكروا بالدور الدفاعى كانوا فى المستوى، الإرتكاز نفس الشئ، المشكلة اليوم لو كنا قادرين فوز التحويل ،سلوفينيا فى عشر مباريات جابوا فيهم أربع أهداف فى التصفيات عندهم يركزوا على الدفاع بس التحويل بتاعهم سريع وبسهولة، إحنا اليوم التحويل من الدور الدفاعى للدور الهجومى اللى كان بطئ مصطفى الأغا: هذا اللى أنا سألته للشيخ رابح إن شوى بدنا الهجوم محمود قندوز: اليوم كان المهم بالنسبة ليه ما يخسر وهو نجح وقدم مباراة بصراحة قعدنا حوالى سنة أو سنة ونصف ما شفنا أداء بتاع اليوم مصطفى الأغا: كابتن محمد إنت تابعت كمان المباراة على أعصابك وقاعد شالح الجاكيت عم متحمس كيف شفت الفريقين الإنجليزى والجزائرى؟ محمد حمادة: عموما حقيقى شعور بالمرارة بعد الخسارة أمام سلوفينيا ولكن شعور بمرارة أشد بكثير بعد التعادل مع إنجلترا لماذا؟ لأن الفوز على فريق عادى مصطفى يمنح ثلاث نقاط لكن الفوز على فريق مرشح للقب يمنح الثلاث نقاط وأشياء كثيرة أخرى ايجابية تماما لأنها ترتد إيجابا على اللاعبين، على الجهاز الفنى، على الجمهور، على الرأى العام ككل ، بالفعل كنت أتمنى أن يتم الفوز على منتخب مقطع الأوصال ومجموعة أشلاء وليس مجموعة لاعبين، بالتأكيد هذا ليس رونى الذى نشاهده بالدورى الإنجليزى ولا فى دورى الأبطال ولا لامبارد ولا جيرار ولا كل هذه المجموعة، عموما أركز على المنتخب الجزائرى ما هى نقطة التحول فى المباراة أمام سلوفينيا الذى هاجمت فيها المنتخب الجزائرى ومابين مباراة اليوم التى كانت أكثر من رائعة ولكن كان يفترض أن تكلل بالفوز، هو القدرة على الإحتفاظ بالكرة بعد ما تستخلصها من الخصم، فى المباراة السابقة كلما انتزع المنتخب الجزائرى الكرة كان يبعدها بطريقة أو بأخرى الى ما بعد خط المنتصف من دون أن يبنى هجمة متأنية أقول متأنية يعنى فيها سرعة ولكن ليست متسرعة بدليل فى مباراة اليوم المنتخب الذى إستحوز على الكرة أكثر هو المنتخب الجزائرى بنسبة 48:52 تترجم على أرض الدقائق 75 دقيقة تلعب من أصل 90 ، 40 دقيقة بقيت الكرة فى مصلحة الجزائريين مقابل 35 لمصلحة الإنجليز بالتالى التفوق الميدانى واضح ولكن الحلو ما بيكملش لإن إنت إذا التزمت دفاعيا تمكنت أن تقضى على خطورة رونى ولامبارد و و و باعتبار أن هناك كرة خطرة واحدة طيلة 90 دقيقة إلا من لامبارد فى الدقيقة 33 لكن يبقى العيب فى الشق الهجومى مصطفى الأغا: الشق الهجومى راح نحكى عليه إمتى؟ بعد الفاصل حكى كتير حنروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل راح نتابع حديثه عن الجزائر وأيضا ألمانيا تسقط بالقبضة الصربية وأمريكا جلدتها الثورة السلوفينية قبل أن تعادل النتيجة، يوم السبت يوم غانا واستراليا، وهولندا واليابان، والخاسرين الدنمارك والكاميرون [فاصل إعلانى] مصطفى الأغا:أنتم مع أصداء العالم ومباشرة نذهب الى كيب تاون معنا هناك موفدتنا لتغطية كأس العالم راضية صلاح ومعها عبد المجيد زيتون، أنت على الهواء راضية راضية صلاح: مرحبا مصطفى مساء الخير يللا مبروك عندنا أخت من الأردن نبدأ بالضيوف قبل الجزائرين مرحبا بيك تابعت المباراة شفت أداء المنتخب الجزائرى -والله ما شاء الله ممتاز كتير اليوم كانت مباراة حلوة كانوا عن جد اليوم كتير يرفعوا الراس راضية صلاح: مساء الخير -الحمد لله قدمنا مقابلة فى المساواة وإن شاء الله نكون شرفنا العرب وشرفنا جميع المسلمين -نقول مبروك علينا وعقبال أمريكا ونشكر اللاعبين اللى قاموا بالواجب لتحمل راية العرب اليوم خاطر إنجلترا -تحية لبرنامج أصداء العالم -شكرا جزيلا مصطفى الأغا وإن شاء الله بالتوفيق للمنتخب الجزائرى -اليوم الجزائر أدت مباراة رائعة وأن شاء الله يقدموا مباريات أحسن من هادى مصطفى الأغا: طبعا مشاعر فياضة وتحية أيضا من كتير من زملائنا بالMBC للأخت سميرة الجزائرية ما بعرف ليش بالذات هى بيحيوها، والأخت سارة بوجرة اللى هى قريبته لمجيد بوجرة، اليوم المنتخب الجزائرى أديش تعطيه علامات من عشرة؟ محمود قندوز: والله حسب الأداء اللى شفناه باعطيه على عشرة ثمانية وكان قادر يمكن يكون عشرة مصطفى الأغا: طيب، محمد محمد حمادة: بالدفاع ولكن بالهجوم لا بكل تأكيد مصطفى الأغا: طيب بنرجع لراضية شوي أرجونا راضية شو صاير عندها -تحية للأخ مصطفى ونشكره على المساندة للفريق الوطني ونشكر اللاعبين على الأداء الجيد -شرفنا العرب وشرفنا أفريقيا، إنجلترا قالوا 4-صفر، 5-صفر، رقم 7 تاع الجزائر بودبوز عمره 20 لعب كلاعب عنده 20 سنة خبرة، تحيا الجزائر رفعنا راس العرب مصطفى الأغا: سلميلنا عليهم يا راضية وشكرا إلك يا راضية وشكرا لعبد المجيد وناترين منك تقارير، كتروا الجزائريين يا راضية ما شا الله، شكرا يا راضية، المباراة التانية ضمن المجموعة الثالثة جمعت بين سلوفينيا الفائزة على الجزائر وأمريكا المتعادلة مع إنجلترا، سلام المناصير وحنرجع بعد لمباراة الجزائر وأمريكا، بنتابع [مقطع من مباراة أمريكا وسلوفينيا] سلام المناصير: قلناها بالأمس لا شيء مضمون في هذا المونديال، المفاجآت واردة بأي مباراة، لا صغيرة ولا كبيرة بين المنتخبات الـ32، من شاهد أداء الأمريكان أمام الإنجليز قال أن مواجهة أبناء العم سام أمام سلوفينيا ستكون يسيرة رغم أن الأخيرة تجاوزت الجزائر في الجولة الأولى، ستاد أليس بارك في جوهانسبرج يحتضن المواجهة الرسمية الأولى بين الولايات المتحدة وسلوفينيا، في الدقيقة 13 صاروخ سلوفيني يمزق الشباك الأمريكية بأول الأهداف، هدف أكد أن المنتخب الأوروبي المتواجد للمرة الثانية في كؤوس العالم مصمم على الانتصار الثاني لضمان التأهل المبكر، المنتخب الأمريكي أحس بخطورة الموقف وحاول جاهدا العودة إلى المباراة لكن الحارس سمير هاندوفيتش قال للأمريكان لن تنجحوا في مسعاكم وعلى الأقل في هذا الشوط، سلوفينيا تلعب بهدوء ولم تستعجل بقراراتها كما تفعل أمريكا، لوبيانكش يضخم جراح الدولة العظمى الأولى في العالم بالهدف الثاني، المنتخب الأمريكي يدخل الشوط الثاني باندفاع أكبر لأن الخسارة ستضعه في أصعب المواقف، كالعادة يأتي المنقذ دونافان ليمنح الأمل من جديد لهذه الجماهير، ضغط أمريكي يدك حصون سلوفينيا العنيدة، الحارس يقف ضد الغزوات الأمريكية بكل بسالة ولم تنفع الأسلحة بمختلف أنواعها، فشل الجميع ونجح ابن المدرب مايكل برادلي يأتي بالتعديل بعد صبر طويل، هدف منح الأمريكان ثقة أكبر في نيل أول فوز في المونديال، امريكا تسجل هدفا ثالثا ولكن الحكم يرفض احتسابه بحجة وجود مخالفة، وطبعا نترك الحكم للمختصين، إذن أمريكا تنجو من الخسارة وقليل هم من نجوا حتى الآن في مونديال المفاجآت، فيما تفشل سلوفينيا في الحفاظ على تقدمها وتؤجل التأهل إلى الجولة الأخيرة والتي ستحمل في طياتها الكثير، سلام المناصير، أصداء العالم مصطفى الأغا: مجموعة إذن غريبة ترتيبها الصدارة سلوفينية أربع نقاط، أمريكا نقطتين إلها تلاتة عليها تلاتة، إنجلترا إلها نقطتين إلها هدف وعليها هدف، والجزائر نقطة وناقص هدف، محمد تقدمت سلوفينيا بهدفين ثم تخسر محمد حمادة: هي العلامة الفارقة في الشوط الثاني هو إنه بعد تلات دقايق فقط هذا الدفاع السلوفيني المتميز في التصفيات فقط أربع أهداف دخلوا إنه قلب الدفاع سيزر ارتكب خطأ جسيم ودونوفان ترجم هذا الخطأ إلى هدف وصاروا 2-1، الأهم في هذه المباراة لأنه بدي أقيس على المنتخب الجزائري، من الذي أحرز هدف التعادل؟ ابن برادلي، برادلي لاعب ارتكاز يعني يلعب باستمرار قريب من الدفاع، ولكن حتى يعدل من النتيجة تقدم بين الفترة والأخرى لكي يهاجم وسجل هدف التعادل، أقول هذا لأنه هذا ما كان ينقص يعني من نواقص الهجوم الجزائري في مباراة اليوم الاعتماد فقط على قلب الهجوم أو صانع الألعاب الذي هو مصطفى الأغا: بس شفنا أحيانا كان عنتر يحيى وبوقرة محمد حمادة: الوحيد الذي تقدم بين الفترة والأخرى يعني على طيلة المباراة وأعطيك بأي دقيقة، بالدقيقة 20 زياني إلى يبدا، يبدا داخل منطقة الجزاء للمرة الأولى والأخيرة في المباراة ويسدد ويمسكها الحارس الخصم، ولكن بالنسبة لبوقرة هو الوحيد من بين لاعبي الدفاع تقريبا الذي انتهز الفرصة بعض المرات لكي يتقدم إلى منطقة الجزاء، هذا ليس كافي، المباراة المقبلة يجب أن يفوز فيها المنتخب الجزائري حتى يفوز ولا بديل عن الفوز، يجب أن يضع خطة هجومية مصطفى الأغا: قندوز انت قلت إنه الهدف الأمريكي كان صحيح الثالث الذي لم يحتسب حتى محمد كان عم بيقول هذا الكلام محمود قندوز: كان صحيح الهدف التالت محمد حمادة: لا خطأ ولا أوفسايد محمود قندوز: ولكن المباراة مصطفى يعني كل فريق كان عنده شوط يعني سلوفينيا الشوط الأول كانوا ممكن ينهوا المباراة، الشوط التاني نفس الشي أمريكا كان ممكن يفوزوا بالمباراة مصطفى الأغا: النتيجة كويسة للجزائر؟ محمود قندوز: والله تعرف في كأس العالم اللي شفناه اليوم فريق قوي المباراة الجاية ينقلب، شوف مثلا ألمانيا 4-صفر مصطفى الأغا: بس عم تلعب مع الصرب محمود قندوز: إلا يمكن الأرجنتين، بس كل الفرق عندهم وجه مغاير مصطفى الأغا: حتى الأرجنتين تعذبت مع كوريا الجنوبية شوي في الشوط الأول، طيب عم يحكي جاب سيرة ألمانيا خلينا نشوف ألمانيا اللي وصفها النقاد بصاحبة الأداء الأفضل والأجمل في المرحلة الأولى، لعبت اليوم أمام الصرب ضمن المجموعة الرابعة، الصرب الخسرانة هايدي واحدة من المباريات اللي ستبقى طويلا في ذاكرة الألمان ومن يشجعهم، أحمد الأغا [مقطع من مباراة ألمانيا والصرب] أحمد الأغا: ليلة القبض على الكبار يبدو أنها لم تنته بجنوب أفريقيا وقد يكون القادم أعظم فتوالت بعد أن طاولت إسبانيا بمفاجأة سويسرية والمكسيك التي فجرت فأحرجت فرنسا، البلل طاول ماكينات ألمانيا التي ارهبت أمام أستراليا فتوقع الجميع أن المثل سيكون حاضرا أمام صربيا المنتخب العنيد الذي قد يكون الضحية الثانية فتلقى تهديدات بصواريخ ألمانية الصنع لم تصب هدفها فكانت المناوشات سبيله عله يوازن الكفة، الدعم الخارجي جاءه من حيث لا يعلم من حكم الساحة الإسباني مالينكو بإبعاد أحد أخطر الأوراق الألمانية ميروسلاف كلوزي الذي غابت عنه حكمة الاحتراف فتهور ولم يهدئ من نفسه بعد حصوله على بطاقة صفراء وبعد الخطأ الثاني الذي قدر الحكم أن جزاءه بطاقة صفراء ثانية فكانت القاضية بالحمراء، الضرر قد وقع وإلى هنا لم تشعر الماكينات بعمق الخسارة ولم تتأثر حتى بينت الضربة الأقوى من سابقاتها حجم الضرر بهدف من ميلان إيفانوفيتش وضع به الصرب في المقدمة فكانت فرحة لم تسعه ولم يصدق نفسه فاحتفل على طريقته وهنا شعر الألماني بأن الحفرة التي أوقعه بها الصربي ستكبر ولن يستطيع مغادرتها إن لم يتصرف بسرعة، ردة الفعل الأولى كانت بصاروخ حرك المرمى فالعارضة رفضته وكان آخر الأول، طبعا من البديهي أن يعود الألماني للثاني بعزيمة لن يريحها سوى التعادل أو التقدم، بودولسكي كان الأسوأ حظا بالعناد من الكرة ولم يترك مكانا أو جهة إلا وسدد منها وإليها لكنه لم ينجح فأصابته الخيبة وأن اليوم ليس يومه وهو ما أثرت عليه بركلة الجزاء التي رجحت له العودة من الباب العريض لكنه أهدرها بتصدي الحارس لها وكما هو شائع عندما لا تسجل وتستنفذ الفرص قد يسجل عليك فحان دور الصربي للتحرك وتأكيد الهدف فبادر بكرتين كانتا الأخطر ولولا العارضة والقائم لرأفنا بحال الألماني، أحمد الأغا، أصداء العالم مصطفى الأغا: صدارة المجموعة الرابعة بتبقى مؤقتا في قبضة ألمانيا بتلات نقاط لكن من مباراتين مقابل تلات نقاط لغانا من مباراة وتلاتة للصرب من مباراتين ولا شي لأستراليا المحسوبة على آسيا، قندوز توقعت سقوط الألمان أمام الصرب؟ محمود قندوز: أمس أنا قلت صربيا تفوز مصطفى الأغا: مظبوط إي صحيح هو قال امبارح صربيا محمود قندوز: تعرف صربيا فرديا عنده القاعدة يعني أي استراتيجية تعملها معاهم تمشي يعني عندهم الأهم، حتى المباراة اللي خسروها ما كانوا يخسروها يعني خسروها بأخطاء وبينالتي وأشياء يعني حتى الجو كان، ولكن أقول الفريق الله أعلم مترشح مصطفى الأغا: الحقيقة أنا الفريق الوحيد في العالم اللي لو انطرد منه سبعة بيضل بخاف منه، يعني لو انطرد تسعة وضل اتنين بخاف منه الألماني، اليوم شو اللي عمله بعشر لاعبين محمد حمادة: على كل حال الآلة أو الماكينة الألمانية أو السيارة اشتغلت في مباراة استراليا أربعة أهداف وانتظرنا هذه المباراة وإذ بالسيارة مش عم تمشي بده حدا يدفشها وفعلا ما مشي الحال ما حدا دفشها فخسرت، عموما مصطفى الأغا: لو كانوا ركبوا شيفروليه كروز من تبعوتنا كان مشيت محمد حمادة: هذا إعلان، مدفوع، المهم مصطفى يعني أول نصف ساعة رأينا منتخب ألماني بطيء بكل معنى الكلمة وجاراه الصرب في هذا الموضوع، وأربعة بطاقات صفر في خلال نصف ساعة، ومن ثم جاء الخطأ الثاني مصطفى الأغا: بس الطرد الحقيقة شفته طرد ظالم محمد حمادة: عموما مصطفى أي عرقلة من الخلف وإن كانت خفيفة الحقيقة الحكم ما بيحسب إنه هذا، ولكن الحكم في مثل الحالات لا يحسب الحساب إنه هيدا عنده إنذار أول فلازم أعطيه إنذار تاني، مش هذا الموضوع، على كل حال أخطأ الحكم وعموما هناك تهور، أنا كنت أحسب إنه التهور كان يمكن أن يأتي من غزال مثلا، إنه أخد إنذارين عبيطين إذا ما جاز القول ولكن أنت هداف كأس العالم 2002 وتعلم إنه مثل هذه الحالات يجب أن تتجنبها، الذي حصل حصل ولكن كما تفضلت الألمان مع العشرة أفراد لعبوا بشكل أفضل مما لو كانوا 11 واحد، وبالفعل العارضة ردت كرة ممتازة لخضيرة ولكن في نهاية المطاف المنطق فرض نفسه لأنه زجيتش ويوفانوفيتش كمان سددوا في القائم وفي العارضة والنتيجة عموما عادلة مصطفى الأغا: وهارد لك لكل اللي بيشجعوا ألمانيا وبعد الفاصل: يوم السبت يوم غانا واستراليا ، وهولندا واليابان ، والخاسرين الدنمارك والكاميرون، وشكر وثناء على أداء خليل جلال فى مباراة فرنسا والمكسيك [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع أصداء العالم هذا البرنامج الذي يوزع أكثر جوائز يمكن في العالم، كل يوم في هذا البرنامج عندكم الفرصة لتفوزوا بسيارة شيفروليه كروز من جنرال موتورز، مثل هاي اللي واقفة هون، سيارة من أحلى ما يمكن، هاي السيارة ممكن تكون إلك أخي المشاهد إذا بعت اسم الفريق أو المنتخب اللي بتشجعه في كأس العالم وامبارح نحنا صار عندنا خطأ تقني إنه الكمبيوتر أخد اسم الفائز تاع أولة امبارح فحنعطي اليوم سيارتين، كان عندنا فائز أردني ساكن في اليمن اللي هو لاعب الوحدات هيثم شمرين، وكان عندنا فائز سوري وفائز جزائري وفائز سعودي، الآن عندنا فايزين، خليكم معنا وابعتوا sms، إذن راح نتابع يوم السبت تلات مباريات في كأس العالم، ضمن المجموعة الخامسة راح تلعب هولندا مع اليابان تنيناتهم فازوا على الدنمارك والكاميرون، وراح تلعب غانا واستراليا ضمن المجموعة الرابعة وتعود الكاميرون وتلتقي الدنمارك ضمن المجموعة الخامسة، دانا صملاجي تقرأ بدفاتر هولندا واليابان دانا صملاجي: على ملعب مدينة ديربن وضمن منافسات المجموعة الخامسة ستدخل هولندا في مواجهة صعبة مع محاربي الساموراي فهو بكل تأكيد لقاء تعزيز صدارة المجموعة، المنتخب البرتقالي الفائز في أولى لقاءاته على الدنمارك بهدفين نظيفين يعي تماما بأن اليابان هي هذا المنتخب العنيد الذي سبق وأن فاز عليه وديا أيلول الماضي، كما وصفهم المدرب الهولندي بكتلة متماسكة تلعب بروح قتالية، خبر أنعش عشاق الهولنديين يتعلق بنجمهم روبن الغائب للإصابة والذي خاض اليوم أول تدريب كامل له منذ انضمامه إلى زملائه ما يعني تعزيز آماله في خوض لقاء الغد وإن تهرب فان مارفيك من الإجابة على تأكيد إشراكه إلا أنه لا زال يملك الكثير من الأوراق الرابحة من نجمهم ولاعب وسط إنتر ميلان الإيطالي شنايدر إلى فاندرفارت وفان بيرسي وصاحب هدف لقاء الدنمارك دريك هويت، إذن المنتخب الهولندي سيدخل الامتحان مرشحا للفوز فهو أول منتخب يتأهل للعرس العالمي من دون أن يواجه أي صعوبة خلال التصفيات في حين يأمل الكمبيوتر الياباني ألا يتمكن أبناء مارفيك من فك شيفرة مدربه تاكي شي أوكادا الذي سيحاول جاهدا أن يكون أول منتخب آسيوي يلحق الهزيمة بهولندا، ومن المتوقع أن يعتمد أوكادا على لاعبه ومحرك منتخبه هوندا صاحب الهدف الوحيد في أولى لقاءاتهم كما صرح سابقا أنه سيعتمد تشكيلة مختلفة عن تلك التي خاض بها لقاء الكاميرون، وبما أن الطواحين البرتقالية شكلت عقدة أمام المنتخبات الآسيوية سيسعى الياباني للثأر وتسجيل اسمه في قائمة مفاجآت المونديال الأفريقي، دانا صملاجي، أصداء العالم مصطفى الأغا: غانا هزمت الصرب اللي هزمت ألمانيا اللي هزمت أستراليا بالأربعة، مجموعة غريبة عجيبة، مباراة غانا واستراليا مع مدين رضوان مدين رضوان: هزيمة الألمان أمام صربيا أعادت خلط الأوراق ضمن المجموعة الرابعة وغانا تأمل في الاستفادة من هذه الفرصة للتربع على الصدارة، منتخب النجوم السوداء يسعى للتأهل إلى الدور الثاني للمرة الثانية على التوالي واستغلال قلة الثقة في صفوف المنتخب الأسترالي، غانا هو المنتخب الأفريقي الوحيد من أصل ستة الذي يخرج في الجولة الأولى فائزا ويسعى ليكون رافعا لواء القارة السمراء في الدور الثاني -المباراة صعبة بالنسبة لنا ونحن نرى أن البطولة أظهرت بالفعل دلائل على عدم القدرة بالتنبؤ بالنتائج ويجب على اللاعبين امتلاك نفس تركيز المباراة الأولى مدين رضوان: ومن المؤكد أن المباراة لن تكون سهلة على الإطلاق لأن الاستراليين سيقاتلون بشراسة من أجل استعادة اعتبارهم والمحافظة على آمالهم وعدم خروجهم المبكر من مشاركتهم الثالثة، وأكد هاري كيول الذي بقي على مقاعد الاحتياط في المباراة الأولى والذي من المحتمل أن يبدأ المباراة أمام غانا على أن منتخب بلاده يملك البديل وأن بإمكانه سد فراغ غياب تيم كاهل نجم إيفرتون الإنجليزي، وضمن المجموعة الخامسة يدخل المنتخبات الكاميروني والدنماركي إلى مواجهتهما الأولى على صعيد المسابقات الرسمية وهما يدركان أن الخطأ ممنوع على الطرفين، المدرب الدنماركي قال أنه من المؤكد أن الحظ لعب دوره في الخسارة التي مني بها منتخبه أمام هولندا ولم يلق باللوم على الحظ وحسب وطالب مدافعيه بمستوى أفضل من الذي ظهروا به أمام هولندا للحصول على حظ جيد أمام الكاميرون، فيما المنتخب الكاميروني لم يقدم شيئا يشفع له في مباراته مع اليابان، رغم التفوق الفني للاعبيه وعلى رأسهم صامويل إيتو المتوج بثلاثية مع إنتر ميلان الإيطالي، التعادل لا يخدم الفريقين ويأمل المنتخب الدنماركي أن ينجح في تخطي عقبة خصمه الأفريقي لكي يحافظ على تقليده المونديالي بالتأهل إلى الدور الثاني في جميع مشاركاته، مدين رضوان، أصداء العالم مصطفى الأغا: ونسأل خبراءنا هون، هولندا اليابان كابتن قندوز محمود قندوز: أنا نشوف تعادل، يعني في كأس العالم قلتلك فريق مصطفى الأغا: هو امبارح قال الصرب تفوز على ألمانيا، مشيت معه محمد حمادة: مع أنه كذب المنجمون ولو صدقوا في هذا المونديال تحديدا ولكن أنا معه مصطفى الأغا: هولندا اليابان محمد حمادة: بتصور إنه التعادل ممكن لليابانيين مصطفى الأغا: غير رأيه، هو موقف مع هولندا محمد حمادة: عموما تبقى هولندا من المنتخبات المرشحة، وفان روبن لن يلعب، لو كنت مكان المدرب ما بلعبه لأنه الآتي أعظم مصطفى الأغا: صحيح، غانا استراليا محمد حمادة: غانا أتصور أقرب إلى الفوز مصطفى الأغا: ليش خايف مدرب غانا من استراليا محمود قندوز: والله هو شاف ألمانيا اليوم، فازوا 4-صفر واليوم خسروا، والفوز تاعهم مش مقنع مع صربيا محمد حمادة: المنتخبين بيتميزوا بإمكانيات بدنية عالية ولكن واضح من الناحية التكتيكية والمهارة الفردية الغانيين أفضل مصطفى الأغا: الكاميرون الدنمارك تنيناتهم خسرانين محمود قندوز: أشوف الدنمارك يفوز، الخسارة تاعهم مع هولندا كانت أخطاء دفاعية، أما الخسارة تاع كاميرون كانت منطقية مصطفى الأغا: وكمان أنا مع الكابتن قندوز باعتبار إنه الكاميرون صاحب التسمية الشهيرة الأسود الكاسرة، أعتقد إنهم صاروا أسود مروضة لم يعودوا كاسرين على الإطلاق مصطفى الأغا: الحكم العربي السعودي خليل جلال اللي قاد مباراة فرنسا والمكسيك بامتياز سيقود يوم الاثنين المقبل مباراة تشيلي وسويسرا ضمن المجموعة الثامنة، أداء جلال في مباراة فرنسا والمكسيك أدار الرقاب واستحق الثناء، حمادي القردبو والتقرير التالي حمادي القردبو: مونديال 98 بفرنسا هو أجمل ذكرى للتحكيم العربي عندما وقف مساعد الحكم السعودي عبد الرحمن الزيد إلى جانب المغربي سعيد برقولا ليحكم النهائي الحلم بين أصحاب الضيافة ومنتخب البرازيل وليتوجا تألق الإماراتي علي بوجسيم الذي حكم نصف النهائي بين البرازيل وهولندا، عندها رفع الفرنسيون كأس العالم ليكون التحكيم العربي طالع خير عليهم وهذا الخميس سجل العرب أول ظهور تحكيمي في المونديال الأفريقي واقتربت فرنسا من الخروج من الباب الضيق منذ الدور الأول، ممثلنا الوحيد السعودي خليل جلال كان على الموعد فسار على درب عديد الحكام العرب المتألقين في المونديال، أداء متميز استحق التهنئة والإشادة وأكد أن التحكيم السعودي بخير، الأكيد أن ظهور خليل جلال لن يقتصر على مباراة فرنسا والمكسيك والأكيد أنه سيواصل السير بخطى ثابتة ليؤكد جدارته بالتواجد في المونديال، بالمناسبة تحية لروح الفقيد سعيد برقولا في ذكرى وفاته الثامنة التي مرت عليها ثلاث أيام، حمادي القردبو، أصداء العالم مصطفى الأغا: كدة خليل جلال، كابتن محمد حمادة: والله مصطفى امبارح بجريدة الإكيب قرأت مقال خمس أسطر للخبير التحكيمي في الجريدة وحكم دولي فرنسي سابق، يقول بالحرف الواحد إنه إحصائية حول خليل جلال تقول إنه قاد مباريات في بكين 2008 في الدورة الأوليمبية وكأس الأمم الآسيوية وكأس الأمم الأفريقية، معدل البطاقات التي وزعها في المباراة الواحدة البطاقات الصفراء خمس بطاقات وفي كل مباراتين يطرد لاعب واحد، فجأة نرى بالأمس إنه بالفعل البطاقات الخمسة اللي منحها الصفراء كانت في مكانها والإحصائية أكثر من ممتازة مصطفى الأغا: انت شو كان رأيك كابتن قندوز بخليل جلال محمود قندوز: والله على حساب الأخطاء الفنية تاع الحكام اللي شفناها مصطفى الأغا: أحسنهم هو محمود قندوز: يعني مش أحسنهم لكن عنده نفس المستوى وفي أخطاء كتيرة شفناها من حكام ألمان مصطفى الأغا: طيب خلينا نشوف يا أساتذة كاسترول إنديكس اللي هو موقع كاسترول فوتبول، في بلاوي الموقع يعني اللي حابب يدخل حيشوف شغلات كتيرة، فيكم تشوفوا الفرق واحد واحد، وفي كمان top ten players، أول واحد بالأرقام جابريل هاينزا أخد 9.51% أعلى سكور أخده في التقييم، وراه والدو من تشيلي 9.33، بعدين مانويل نوير الحارس الألماني 9.22، يعني في أرقام كتيرة للاعبين، وبعدين عاملين المنتخب المثالي، التوقعات للمباريات بكرة، غانا وأستراليا، غانا 28%، التعادل 31، استراليا 41، هولندا واليابان، هولندا 64، التعادل 22، واليابان 14، هذي الإحصائية بناء على التاريخ وعلى المنافسات، التالتة مش موجودة، بس حنأرجيكم هذا اللي شايفينه هون كيف التوقعات لمين بيحرز كأس العالم، طبعا المرشح الأبرز هو البرازيل، خلينا نروح لفاصل من الإعلان، بعد الفاصل: فى كواليس المونديال النجم العالمى هيو جرانت يتحدث الى أصداء العالم عن كأس العالم، واليوم راح نعرف فائزين بسيارة شيفروليه كروز مع أصداء العالم [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: إذن بعد بكرة حتكون معنا الكابتن حليمة بولاند النجمة الإعلامية والفنية، اليوم عندنا اللقطة الأحلى والأجمل لليوم أكيد شو راح تكون، أكيد جزائرية للأداء البطولي اللي بيبشر إن شا الله بكل خير، الأحلى والأجمل برعاية كوكاكولا [اللقطة الأحلى والأجمل: احتفال الجماهير الجزائرية] مصطفى الأغا: اللي ما بتعرفوه عن المونديال وكواليسه أمور كتيرة احنا بنحاول دايما بنبحبش بكواليس المونديال هون وهون، ها المرة بحبشنا في الدفاتر ولقينا النجم البريطاني هيو جرانت في أبو ظبي وهو يتحدث لأول مرة في تاريخه عن كرة القدم وتحديدا عن كأس العالم مع رزان إسحاق هيو جرانت: أنا أشجع فريق فولهام لكرة القدم وأنا أعشق كأس العالم ولدي تذكرة لحضور النهائي ولكني سأكون هناك فقط إذا تأهل الإنجليز مصطفى الأغا: مو سهل أبدا إنه مثل هيو جرانت والأسماء الكبيرة اللي أخدين أوسكار إنك تفوت عليهم وتسألهم أسئلة خارج نطاق الفن فنحنا لأنه كان إلنا دلال عليهم، طبعا هو بيقول إذا تأهلت إنجلترا راح يروح على النهائي، شكله ما راح يروح قاعد محمد حمادة: مانه متعصب أبدا لإنجلترا ما شا الله عليه، أكيد عم بمزح، واضح جدا لو كنت محله أنا نفس الشي ما بروح على النهائي إلا إذا كانت بلدي هي المتأهلة خصوصا إنه منتخبه إنجلترا هو المرشح مصطفى الأغا: يا أخي سبحان الله الكرة الإنجليزية لا بتسرك، أخدوا 11 مليون يورو محمد حمادة: للأمانة مصطفى المستوى لا يمكن أن يطور مصطفى الأغا: أنا لو جبتني أنا حطيت لامبارد وجيرارد وها الشلة ما بدهن تدريب هادول محمد حمادة: بدي أقولك حتى المنتخبات الكبيرة حتى الآن لعبت مباراة نص نص ومباراة جيدة نسبيا، الإنجليز مباراتين مصطفى الأغا: على قولة حمادي جددوا له عقده محمد قندوز: في لاعبين في منتخب إنجلترا مش هما النجوم في بلادهم يعني تشوف النجوم الأجانب محمد حمادة: إي صحيح كابتن ولكن لما تقول إنه روني محمود قندوز: في مثلا أرسنال ما عندهم واحد إنجليزي أو اتنين أو تلاتة مصطفى الأغا: إي حتى تشيلسي، يمكن موجودين في مانشستر يونايتد محمد حمادة: بس عموما العمود الفقري للمنتخب مصطفى الأغا: هو قال بيكنباور إنه الإنجليز عم بيدفعوا ثمن الأجانب الموجودين محمد حمادة: صحيح ولكن كل ما لذ وطاب من أسماء شهيرة في هذا المنتخب كعمود فقري، إذا بدك تحط في الدفاع، جون تيري، بالوسط لامبارد وجيرارد، وبالهجوم روني، ها الأربعة أسماء لحالها بتخوف الأسد البريطاني كله مصطفى الأغا: ما خوفت حدا، بس حأرجيكم شغلة، الكاميرون والدنمارك لقيتها، الكاميرون 28، التعادل 27 والدنمارك 45، راح نروح الآن لفاصل من الإعلان وبعد الفاصل: راح نعرف فائزين مش واحد بسيارة شيفروليه كروز مع أصداء العالم، وبعدين على العراق العالم بيتكلم عربي [فاصل إعلاني] مصطفى الأغا: أنتم مع أصداء العالم وهذا البرنامج بيقدم لكم كل يوم سيارة شيفروليه كروز، امبارح صار عندنا خطأ تقني فصديقنا ربيع الجزائري الجهاز تبعه علق فطلع رقم الفائز السابق، فاليوم حنسحب تنتين، واحدة عن امبارح وواحدة عن اليوم، يلا أرجونا أول فائز عن امبارح، يلا حنشوف من وين، 968، هادي عمان، 968992422، هذا أول فائز، عطونا التاني، بدنا نعطيكم وقت، خلاص حتشوفوا على قنوات الجزيرة الرياضية يوم السبت تلات مباريات من كأس العالم، هولندا مع اليابان، غانا مع استراليا، الكاميرون مع الدنمارك، بنلحق ناخد فائز تاني؟ بنلحق، طبعا نحنا كل يوم بنروح بلد عربي لنعرف كيف بيتابع أهله كأس العالم، ها المرة بنروح للعراق، بس قبل ما نروح ع العراق حنشوف فائز جديد يلا يا محمود، الفائز التاني 966 من السعودية، 9665400195، واحد من عمان وواحد من السعودية، وهلا بنروح على العراق وبنشوف أهله كيف بيتابعوا كأس العالم مع مراسلنا أحمد العلي والعالم بيتكلم عربي مع كوكاكولا أحمد العلي: حمى المونديال كما يسميها البعض انتقلت عدواها للعراق، فأضحت أخباره ترقى إلى مستوى الخبر السياسي العراقي الذي لطالما ما تصدرت أخباره العناوين الرئيسية لأخبار العالم -أنسب طريقة سويناها إنه جبنا شاشات كبار بلازما لنقدر نتابعها من بعد والزبون يشوف اللعبة بشكل أوضح وطبعا هذا يعود علينا بالمنفعة أحمد العلي: لم يكن هذا حال العديد فقط بل هو حال المئات من العراقيين الذين لم تمنعهم الهموم السياسية من متابعة كأس العالم والذي وجدوا فيه ملاذهم الآمن بعيدا عن السياسة فقام معظمهم بشراء شاشات كبيرة للاستمتاع بالمباريات -هاي التليفزيونات تعطي صورة عالية الوضوح فصار عندنا إقبال على الشراء على هذا النوع من الأجهزة أحمد العلي: هموم ومتاعب أخرى كانت بانتظار العراقيين، فغياب الكهرباء جعل بعضهم يترك أموالا إضافية لشراء مولدات كما جعلته يبحث عن وقود لها وأضحت همومهم اليومية هو الكيفية التي يمكن من خلالها الحصول على الوقود -نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وساعات القطع الكثيرة الناس أبدت رغبتها بمتابعة مباريات كأس العالم فصار الإقبال شديد على المولدات الكهربائية بالوقت الحاضر أحمد العلي: لبرنامج أصداء العالم، أحمد العلي، بغداد مصطفى الأغا: ويبدو معي فائز، الأخ العماني كان نايم ما رد لكن السيارة إله، ومعنا من السعودية ألو -ألو مصطفى الأغا: السلام عليك -وعليكم السلام ورحمة الله مصطفى الأغا: أنا مصطفى الأغا من MBC سعادتك مين -هلا والله أنا محمد علي محمد الشماع مصطفى الأغا: محمد من أي مدينة بالسعودية -مكة المكرمة مصطفى الأغا: هنيالك قاعد في أقدس مكان في الكرة الأرضية، محمد كم مرة اشتركت -كثير مصطفى الأغا: أديش كثير -يعني ثلاث مرات مصطفى الأغا: هاي تلات مرات يا ابن الحلال وأنا صار لي أشترك طول عمري من 50 سنة، محمد شو فزت بحياتك، فزت بشي -لا ما فزت بشي مصطفى الأغا: أبدا؟ متزوج؟ -متزوج وعندي ولد مصطفى الأغا: شو سميته للولد -حمد مصطفى الأغا: يلا بدنا حمد وغيره، شو بتشتغل -أنا خياط مصطفى الأغا: وصلنا، ناقصني شي 12 بدلة، وأركب السيارة وأجيك، محمد علي محمد الشماع ربحت سيارة شيفروليه كروز يا محمد، مبروك -الله يبارك فيك مصطفى الأغا: قول -الحمد لله مصطفى الأغا: يا ابن الحلال قول شي، شو قول كلمة لـMBC -أحلى برنامج معاك يا مصطفى مصطفى الأغا: والله جد؟ يعني لو ما فزت بيضل البرنامج حلو ولا بيصير برنامج مو كويس؟ -يضل برنامج حلو مصطفى الأغا: ادعيلنا دعوة هيك حبابة، زيد راتبنا يا رب -وكل الموظفين مصطفى الأغا: دافع شي من جيبتك انت، ما؟ شكرا يا محمد، ومبروك، شكرا يا محمد، شكرا يا محمود، شكرا إلكم ولفريق العمل ونشوفكم بكرة إن شا الله، باي.