EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2012

تخبط الاتحاد الكويتي

جاسم اشكناني

جاسم اشكناني

الوقت هو اكثر ما نحتاج واسوأ ما نستخدمولجنة المسابقات في الاتحاد الكويتي لكرة القدم "غير الشرعي" استثمرت اوقاتنا الكروية اسوأ استثمار في توزيع منافسات البطولات المحلية

  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2012

تخبط الاتحاد الكويتي

(جاسم اشكناني) الوقت هو اكثر ما نحتاج واسوأ ما نستخدمولجنة المسابقات في الاتحاد الكويتي لكرة القدم "غير الشرعي" استثمرت اوقاتنا الكروية اسوأ استثمار في توزيع منافسات البطولات المحلية .. فتارة نشهد ضغطا في جدول البطولات وطورا تتوقف المنافسات لفترات طويلة كما يحدث حاليا افساحا في المجال لاستعداد الازرق لمباراته المصيرية امام كوريا الجنوبية في تصفيات المونديال .

لجنة المسابقات "بصلة مضروبة" وعاجزة تفتقد الى بوصلة ولا تفقه في سياسة توزيع الوقت

تلك السياسة "العشوائية" المقرونة بقرارات ارتجالية واصدارات فورية وبالتقسيط لجداول المسابقات اضرت بالمستوى العام للدوري الممتاز وبالاندية الكويتية التي عانت ولا تزال من تقلبات وعدم ثبات في الاداء .. اذ اندفعت لاقامة معسكرات خارجية مستغلة فترة التوقف الحالية لالتقاط انفاسها قبل مرحلة جديدة من ضغط المسابقات محليا وخارجيا وبانتظار ان "تُفرج" لجنة المسابقات عن جدول القسمين الثاني والثالث من الدوري الممتاز والذي لا زال حبيس ادراجها.

تقلبات وتداخل مسابقات محلية وخارجية ومرحلة تخبط عشوائي عاشتها وتعيشها الكرة الكويتية حاليا على صعيد الاندية والمنتخب الوطني في ما يشبه بسفينة تتقاذفها امواج عاتية ..، وربانها لجنة مسابقات "بصلة مضروبة" وعاجزة تفتقد الى بوصلة ولا تفقه في سياسة توزيع الوقت ولا تدرك ان "الوقت كالماء ان لم تشربه جيدا ابتلعك واغرقك" !

مبادرة طيبة تلك التي قام بها الشيخ احمد بن حمد آل ثاني رئيس النادي الاهلي القطري بعرضه استضافة وتحمل جميع نفقات مباريات الاهلي المصري في دوري ابطال افريقيا في الدوحة .. في حال فرض الفيفا حظرا على اقامة المباريات في مصر الشقيقة.

ومبادرة الشيخ احمد ليست الوحيدة من نوعها .. اذ ان قطر كانت ولا تزال السباقة في احتضان ارتباطات الفرق العربية خارجيا ومنها مباريات المنتخب العراقي في تصفيات المونديال واولمبياد لندن .. ومن فرج كربة اشقائه في الدنيا فرج الله كربته في الآخرة.