EN
  • تاريخ النشر: 11 أكتوبر, 2012

بعد عام ونصف يؤكد حاجته للوقت ريكارد يعلن التحدي للعراق والصين في تصفيات أمم أسيا

الأخضر السعودي

ريكارد يراهن على الأخضر

كشر الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم حينما أعلن عن تحديه للفرق التي وقعت في مجموعته بتصفيات بطولة الأمم الأسيوية 2015 مؤكدا أنه لا يخشى أحدا من الفرق التي وقعت معه.

  • تاريخ النشر: 11 أكتوبر, 2012

بعد عام ونصف يؤكد حاجته للوقت ريكارد يعلن التحدي للعراق والصين في تصفيات أمم أسيا

كشر الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم حينما أعلن عن تحديه للفرق التي وقعت في مجموعته بتصفيات بطولة الأمم الأسيوية 2015 مؤكدا أنه لا يخشى أحدا من الفرق التي وقعت معه.

قال ريكارد أن " المجموعة بالفعل قوية لكننا لسنا قلقين من ذلك وسنعمل خلال الأيام المقبلة لتجهيز المنتخب السعودي للمنافسات المقبلة وكل الاحتمالات مفتوحة لنا في المستقبل حتى الوصول للبطولة التي تقام في استراليا خلال شهر يناير 2015.

ووقع المنتخب السعودي في مجموعة قوية بتصفيات أسيا ضمت العراق والصين واندونيسيا.

وأضاف ريكارد " لدينا إمكانيات للنجاح سنتفوق بها ولازلنا بحاجة للوقت من أجل الاعداد" وهو ما يحفزنا على السير في طريقنا نحو عودة الأخضر للمنافسة بقوة على كل البطولات.

يذكر أن المنتخب السعودي سيبدأ مشواره في التصفيات التي تمتد لأكثر من 13 شهرا في فبراير 2013 وتنتهي بمارس 2014 خارج ملعبه أمام الصين في بكين يوم السادس من فبراير/ شباط المقبل 2013، قبل ان يستضيف في ثاني لقاءاته اندونيسيا بالرياض على استاد الملك فهد الدولي في 22 من مارس 2013، وفي ثالث لقاءاته يواجه العراق بالرياض في الخامس عشر من أكتوبر 2013 على الملعب ذاته.

ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى جانب أفضل فريق يحتل المركز الثالث للنهائيات، أما منتخبات اليابان وأستراليا وكوريا الجنوبية الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى في النسخة الأخيرة من البطولة عام 2011، فضمنت التأهل مباشرة الى النسخة المقبلة من البطولة إلى جانب كوريا الشمالية بطلة كأس التحدي 2012 وبطل نسخة 2014.