EN
  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2010

الوحدات يحتفظ بكأس الأردن.. واشتعال المنافسة على الدوري الجزائري

تقديم: مريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 28 مايو/أيار

تقديم: مريان باسيل ، الضيف: سامي عبد الإمام، تاريخ الحلقة: 28 مايو/أيار

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، وأرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن
سامي عبد الإمام: مسا النور
مريان باسيل: أهلاً بك، في هذه الحلقة نتابع:

  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2010

الوحدات يحتفظ بكأس الأردن.. واشتعال المنافسة على الدوري الجزائري

مريان باسيل: نرحب بكل متابعي شاشة كل العرب MBC في هذه الحلقة من صدى الملاعب، وأرحب بضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، مسا الخير كابتن سامي عبد الإمام: مسا النور مريان باسيل: أهلاً بك، في هذه الحلقة نتابع: - الوحدات بطل كأس الأردن للمرة الثانية على التوالي - أجواء الفرح الوحداتية تأتيكم من قلب الحدث وبرينس نسيم الملاكم العالمي السابق أول الحاضرين بنهائي الكأس - مولودية الجزائر يخفق بتحقيق الفوز أمام شباب بلوزداد ويؤخر تتويجه بالدوري للمرحلة الأخيرة، والوفاق يحيي الأمل بعد الفوز على مولودية وهران - الموسم الكروي السعودي هل حقق الآمال أم أن الظروف الصعبة التي مرت بها العديد من الأندية بعثرت الأوراق - بأقوى دوري في الوطن العربي كم عدد النجوم التي سطعت هناك - مورينيو والوصايا العشرة التي ستضمن رسم البسمة على وجوه عشاق ريال مدريد - في أغرب قوائم طلبات المنتخبات المشاركة في المونديال مارادونا صاحب القائمة الأطول، ودونجا يطالب بالقهوة والبسكوت، وليبي بالمعكرونة الإيطالية مريان باسيل: إذن مشاهدينا البداية ستكون مع ختام الموسم الكروي الأردني حيث التقى اليوم الوحدات والعربي في نهائي كأس الأردن على ستاد الملك عبد الله، الوحدات التقى الطامح بالحفاظ على اللقب التقى العربي الحصان الأسود في البطولة والذي كان يطمح بإضافة الكأس الأردنية الثانية إلى خزائنه، المزيد في هذا التقرير [مقطع من مباراة الوحدات والعربي] عمار علي: كأس تترقبه كل الأعين وعين واحدة فقط هي من ستستمتع بحمله، الوحدات والعربي وأول وصول سجله العربي وليس الوحدات الذي حمل الكأس سبع مرات خلت وإذا ذكرت الوحدات مراراً وتكراراً فإني لنعرفهم سوى بأنهم ارتدوا الزي الأخضر الشهير عدا ذلك فإنهم لم يعطوا أي شيء يدل على أداء الوحدات الذي يعرفه الجميع خلال الشوط الأول على أقل تقدير إذ اكتفوا بالتواجد داخل منطقة جزاء العربي من دون أن يمسوا حدودها أو يخطروها فعلاً، فيما كان الند يتحين المرتدة الذي كاد ن ينجح به لولا الخبرة التي خانت لاعبيه، والشوط الثاني تنقلب فيه الأمور والكأس تتلألأ بأعين الوحداويين عبر تحرك محموم نحو مرمى العربي الذي شهد الخطورة بعينها لكن الصمود الذي ضربه لاعبوه كان يستحق الإشادة فعلاً ويستحق بأن يكون طرفاً بنهائي الكأس سيما الحارس هشام الهزايمة الذي عمل سداً وليس حارس مرمى لكن الصمود له مدة والصبر هو الآخر له مدة، وكلا المدتين قد أنهاها أحمد كشكش لاعب المارد الأخضر حين وضع برأسه هدف المباراة الوحيد شاعلاً مدرجات الملعب فرحاً بكأس يعوض به الوحدات إخفاقاته السابقة بعدما كان صاحب الخماسية بالموسم الماضي، واليوم يكتفي بهذا اللقب الوحيد وإذا أردنا أن نضيف شيئاً فهو تحية العربي الذي كان يناضل من أجل البقاء بدوري الدرجة الأولى، واليوم يصل إلى نهائي الكأس ويخسره بشرف أمام الوحدات، وبعد اللقاء انطلقت الأفراح والليالي الملاح التي انتظرتها الجماهير الوحداتية كثيراً وهي تملأ مدرجات الملعب تحيةً لفريقها، عمار علي، صدى الملاعب مريان باسيل: ومعنا من عمان مراسل صدى الملاعب محمد قدري حسن، ألف مبروك تتويج الوحدات محمد قدري حسن: نعم تحياتي لك مريان وتحياتي أيضاً لضيفك العزيز زميلنا سامي عبد الإمام ونقول مبروك لجماهير نادي الوحدات مريان باسيل: طبعاً الخبرة اليوم قالت كلمتها الأخيرة في النهائي، أول شي خبرنا الأجواء كانت كيف في الملعب محمد قدري حسن: يعني جمهور نادي الوحدات بدأ بالتوافد على ملعب المباراة في ستاد مدينة الملك عبد الله الثاني في المنطقة المجاورة لمخيم الوحدات قبل ساعات من موعد المباراة، اللافت كان أن المباراة احتشد في مدرجاتها قرابة 15 ألف من جماهير نادي الوحدات وعشرات فقط من أنصار ومحبي نادي العربي قدموا مع الفريق من عروس الشمال مدينة إربد، الأجواء احتفالية خاصةً ما بعد المباراة وترتيبات أنيقة وضعها اتحاد كرة القدم وربما أكمل الفرحة أيضاً وجود ملاكم أسطوري عربي يمني وهو نسيم حميد نفذ ركلة البداية في قمة نهائي كأس الأردن هذا اليوم مريان باسيل: يعني ما بعرف بيجوز اليوم الوحدات صالح جماهيره، يعني العام الماضي كان إله خمس كؤوس خمس ألقاب واليوم يعني هذا تاني كأس بعد كأس الكؤوس في بداية الموسم، هل برأيك الوحدات عوض هذا الموسم بهذا اللقب؟ محمد قدري حسن: بدون شك ربما هذا التتويج جاء في الوقت المناسب لفريق نادي الوحدات الذي كان حزيناً للغاية بعد تفريطه بلقب بطولة دوري المحترفين، الوحدات بدأ الموسم بشكل جيد فائزاً ومتوجاً بكأس الكؤوس، أنهاه أيضاً بشكل جيد متوجاً بكأس الأردن، يتساوى ويتقاسم ألقاب الموسم مع غريمه التقليدي وشقيقه فريق النادي الفيصلي الذي توج ببطولتي درع الاتحاد ودوري المحترفين وقمة كأس الكؤوس بداية الموسم القادم مريان باسيل: كيف راح تكون محمد قدري حسن: تموز القادم بين الفيصلي بطلاً للدوري والوحدات بطلاً لكأس الأردن، الوحدات اليوم يمكن أن نقول أنه أكمل مسلسل المصالحة مع جماهيره التي عادت اليوم وبأعداد كبيرة وخرجت من ملعب المباراة إلى الشوارع المحيطة وصولاً إلى قلب مخيم الوحدات تحتفل بإنجاز آخر يضاف إلى سلسلة إنجازات نادي الوحدات مريان باسيل: خلينا نحكي عن الاحتفالات لكن خلينا نرجع للكابتن سامي، أول شي خلينا ناخد رأيك بالمباراة كأداء للعربي لازم نشهد له وصوله للنهائي أكيد الحصان الأسود كان بالبطولة ووصل للنهائي ويعني هدف كانت النتيجة سامي عبد الإمام: صح، هو فوز صعب لكنه فوز منطقي الحقيقة، العربي راهن على براعة الحارس وبعض الهجمات المرتدة لكن الوحدات كان عاقد العزم واحنا قلناها يمكن الأسبوع الماضي، قلنا ما ممكن يفرط بلقب الكأس، كان عاقد العزم على الفوز باللقب لأنه خلاص هاي الفرصة الوحيدة إله ليس لمصالحة تامة ربما مع جماهيره ولكن لإعادة البسمة إلهم لأنه الموسم الماضي أربع ألقاب وخامس في بداية الموسم واليوم هو لقب وحيد، لكن عموماً ما خرج خالي الوفاض خرج بلقب غالي بالتأكيد ولقب الدوري ضاع لفريق قوي آخر هو الفيصلي ولا يمكن أن ننكر قوته مريان باسيل: أكيد بس كابتن يعني العربي اليوم كان حابب إنه يكسر هذا الحاجز وإنه دائماً يا الفيصلي يا الوحدات في الكأس، ممكن نشوف الموسم المقبل يعني بيكون أحسن إذا كان في فريق آخر سامي عبد الإمام: مريان في بعض الأوقات في المواسم الماضية شفنا تنافس ثلاثي مع ظهور شباب الأردن وقلنا حتى شباب الأردن أخذ لقب البطولة هذي مرتين وحتى على المستوى الآسيوي ينافس مريان باسيل: بس العربي رجع سامي عبد الإمام: العربي كان في الصفوف الخلفية الموسم الماضي كان مهدد بالهبوط لكن عاد، جيد جداً إنه نشوف أكثر من فريقين، هذا صحي حتى للمنافسة لظهور لاعبين جدد، ارتفاع المعنويات، مدن أخرى تفرح ليس العاصمة فقط هي التي تفرح، ولكن الخبرة والإمكانيات لعبت دورها وحسمت اللقب لمصلحة الوحدات مريان باسيل: طبعاً راح نروح على قلب الحدث وآراء اللاعبين عن اللقاء مع مراسلنا محمد قدري حسن أجواء الفرح الوحداتية تأتيكم من قلب الحدث وبرينس نسيم الملاكم العالمي السابق أول الحاضرين بنهائي الكأس محمد قدري حسن: اليوم تعرفنا عليك كلاعب بكرة القدم، نجم من نجوم كرة القدم اليوم نسيم حميد نسيم حميد: والله ما شا الله عليهم اليوم والجمهور نشكر الجمهور والشباب محمد قدري حسن: كرة القدم بتحبها؟ نسيم حميد: i love football، أحب كرة القدم أيوه، وأنا قبل كنت ملاكم كنت بلعب كرة قدم، انت شفتني ولا لا محمد قدري حسن: شفتك نسيم حميد: قول ما شا الله محمد قدري حسن: طيب بدنا نحكي كابتن نسيم كأس العالم في جنوب أفريقيا، مع مين كابتن نسيم، مع إنجلترا؟ نسيم حميد: لا لا أبداً محمد قدري حسن: اليمن مش موجودة، مع الجزائر؟ نسيم حميد: i don’t know I think Brazil is going to win, and you who you think is gonna، قولي مين محمد قدري حسن: أنا مع الجزائر نسيم حميد: أنت مع الجزائر؟ وأنا مع الجزائر محمد قدري حسن: هل استطاع الوحدات أن يصلح الجماهير رأفت علي: هي مباراة صعبة تعرف مباراة الكؤوس دايماً مباريات صعبة، فريق العربي قدم مباراة كبيرة، الحمد لله قدرنا نسجل هدف ونحافظ عليه ونحصل ع البطولة، بطولة كبيرة طبعاً ثاني بطولات الموسم، نهديه لجماهيرنا الكبيرة ونقولها يعني هاي هدية بسيطة إن شا الله تمهيداً للموسم المقبل إن شاء الله طارق خوري: يعني أول إشي بنحكي مبروك لجماهير نادي الوحدات الوفية والحمد لله استطعنا نعوضهم جزئياً عن بطولة الدوري وهذا الفوز بالتأكيد لكل ها الجماهير الوفية اللي كانت معنا اليوم موجودة في الملعب وخارج الملعب وفي كل مكان واللاعبين كانوا بقدر المسئولية وإن شاء الله الاستمرار في الفوز بالبطولات كما وعدنا جماهيرنا مسبقاً ونوعدهم مجدداً بالاستمرار بهذه البطولات محمد جمال: الحمد لله رب العالمين قدرنا نحصد بطولة الكأس وطبعاً بطولة غالية بالأردن بطولة الكأس، والحمد لله بنهديها لجمهورنا العزيز ولإدارة نادي الوحدات والشباب ما قصروا والحمد لله إنه قدرنا نحصد ها البطولة الحمد لله عيسى السباح: أول شي الحمد لله رب العالمين هايدا توفيق من رب العالمين، اتوفقنا وجبنا الكأس، ضاع علينا الدوري راح هيك وهذا الفوز إن شاء الله بنهديه لها الجمهور ولعائلتي ولكل من يحب الوحدات جمال محمود، مساعد مدرب: الموسم طويل ومرهق كنا نستحق على الأقل الخروج بها البطولة، ما أود أن أقوله في هذا اللقاء بصراحة إنه أنا كنت حابب أودع الفريق وأودع الجمهور في بطولة لأنه أنا إن شا الله راح يكون آخر موسم إلي أنا والكابتن عثمان برهومة، من الممكن إنه نكون احنا مع فريق آخر في الموسم القادم أبو سعدو، رئيس رابطة مشجعي نادي الوحدات: طبعاً من هنا من العاصمة الأردنية عمان نعلن الاحتفالات والمارد يعود وبدون منشطات ويعلن الأفراح ويقول الوحدات الزعيم مريان باسيل: يعني محمد كيف نقدر ندخل برابطة مشجعي الوحدات، عندهم رئيس وكذا، لسة عم يحتفلوا لهلا؟ محمد قدري حسن: طبعاً أفراح نادي الوحدات مبررة ومشروعة لأنه كما ذكرت لكي جاء هذا الفوز وهذا التتويج في وقت كان يحتاج فيه الوحدات لمثل هذا التتويج بعد سقطة بطولة دوري المحترفين والوداع المبكر والحزين لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي، والحقيقة جمهور الوحدات اليوم كان جمهور منضبط كما في كل المباريات السابقة ونحن نتمنى بالفعل إنه جماهير كرة القدم تملأ المدرجات ولكل الأندية مش إنه فقط ثلاثة أندية في دوري المحترفين تملك روابط مشجعين أو مشجعين بأعداد كبيرة، نتحدث عن الوحدات والفيصلي والرمثا، ونتحدث عن الأعداد القليلة الباقية للأندية وهذا شيء مؤسف حقيقةً وظاهرة ينبغي أن نتابعها في ملاعب كرة القدم الأردنية مريان باسيل: طبعاً سؤالنا كمان عن الملاكم نسيم حميد اللي معروف أكتر ببرنس حميد، ما خفتش تاخدلك بوكسين تلاتة، وكيف اتعرفت عليه لأنه مبين صار في اختلاف محمد قدري حسن: نعم هناك مريان مشاهد خاصة وربما حصرية بكاميرا MBC وصدى الملاعب ربما إذا كنتو تستطيعوا إنه تعرضوها لأنها وصلتكم أكيد في دبي لمهارات فردية ورائعة نفذها مريان باسيل: خليناها لبكرة محمد قدري حسن: خليها لبكرة وربما لقطات ينتظرها الجمهور، على كل حال نسيم حميد كان فاكهة نهائي كأس الأردن وكان نجماً من نجوم كأس الأردن واستحق التحية مثلما بالمناسبة استحق أيضاً التحية فريق النادي العربي الذي كان وصيفاً لبطل درع الاتحاد ووصيفاً لبطل كأس الأردن رغم أنه كان عاشر دوري المحترفين، اليوم بنحتفل مع نهاية موسم مثير لكرة القدم الأردنية نتمنى إنه المواسم الأخرى تكون مواسم محترفة كما يطلق على دوري المحترفين هنا في الأردن مريان باسيل: طبعاً أنا كمان بضم صوتي لصوتك وبشكر الجميع اليوم اللي اشتغلوا وبشكرك أيضاً محمد وبنقول ألف ألف مبروك للوحدات التتويج، شكراً لك محمد مريان باسيل: لو سمحتيلي مريان بالنهاية بشكر زميلنا منذر غنيمة أو منقذ غنيمة اللي أنقذنا اليوم وكان معنا في الملعب أثناء المقابلات الميدانية ولقاء نسيم حميد واللقطات الحصرية وأيضاً متواجد معنا الآن في مراكز البث مريان باسيل: تحية لإله كمان محمد قدري حسن: بشكر أيضاً المونتير نور وأيضاً من البث أحمد يحيى وكل الزملاء في مركز MBC، شكراً لكي مريان وتحية لسامي عبد الإمام ولكل مشاهدي صدى الملاعب مريان باسيل: هلا بك، شكراً، تذكرته برينس حميد كابتن؟ سامي عبد الإمام: تذكرته أنا كنت خايف على محمد قدري حسن ليستفزه وياخد له بوكس، عموماً طبعاً هو اللافت إنه خفة ظله يعني لا يزال، كانت خفة حركته سابقاً والآن خفيف الدم خفيف الظل وواضح طبعاً برغم ابتعاده عن الملاكمة بعد الحادث المشهور اللي صار إله وحادث السير لكن بعده إله مكانته مريان باسيل: طيب هلا خلينا نحكي بالجد، الوحدات في كأس الاتحاد الآسيوي، أحرز بطاقة لكأس الاتحاد الآسيوي للموسم المقبل، كيف برأيك راح يكون الموسم الجديد سامي عبد الإمام: والله مريان شوفي الكؤوس عفواً الموسم المقبل يجب أن يبدأ الاستعداد إله مش من بعد شهر، الاستعداد إله يبدأ من شهر 3 المفروض، فالمفروض إنه الوحدات انتهى هذا الموسم رسمياً وهما مجهزين الموسم المقبل، استقرار إداري، استقرار اللاعبين، هو هذا يولد نتيجة، أعتقد إنه الوحدات في بداية الموسم عانى من تغيير المدربين، اتحسن الأداء لكن ما حالفهم الحظ في النهاية، الاستمرار على هذا الكادر التدريبي وعلى تشكيلة اللاعبين أكيد راح يكون إلهم شأن آخر في الموسم المقبل، آسيوياً ومحلياً مريان باسيل: إن شاء الله، إذن سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: مولودية الجزائر يخفق بتحقيق الفوز أمام شباب بلوزداد ويؤخر تتويجه بالدوري للمرحلة الأخيرة والوفاق يحيي الأمل بعد الفوز على مولودية وهران، الموسم الكروي السعودي هل حقق الآمال أم أن الظروف الصعبة التي مرت بها العديد من الأندية بعثرت الأوراق [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، قبل ما ننتقل إلى الدوري الجزائري بس بحب أذكر في مباراة أيرلندا والجزائر والتي انتهت قبل قليل في دبلن والتي خسر بها المنتخب الجزائري بتلات أهداف للا شيء، معلش، ننتقل إلى الدوري الجزائري الذي وصل إلى الدور ما قبل الأخير وباتت النقطة الواحدة تتوج الفريق على حساب الآخر، مباريات الدور ما قبل الأخير كانت تسعة من أهمها لقاء المتصدر مولودية الجزائر الذي تعادل سلبياً مع شباب بلوزداد على أرض الأخير، فيما فاز وفاق سطيف على مولودية وهران بثلاث أهداف لهدفين، مدين رضوان تابع لقاء المتصدر [مقطع من مباراة مولودية الجزائر وشباب بلوزداد] مدين رضوان: مولودية الجزائر يقترب أكثر فأكثر من معانقة لقب الدوري ويريد الفوز وتأكيد أحقيته بعد مشوار طويل، لكن المأمورية لن تكون سهلة في ديربي العاصمة أمام شباب بلوزداد الذي يسعى للابتعاد عن احتمالات البقاء أو النزول، العميد يريد تعبيد الطريق وضمان الاحتفال قبل الجولة الأخيرة أمام شباب باتنة الذي سيلعب دون ضغوط خاصة أنه سقط منذ مدة للقسم الثاني، مباراة مغلقة في شوطها الأول والفرص كانت نادرة مع أفضلية للفريق الأخضر بعد انكماش الشباب في مناطقهم، في الثاني لم يتغير الوضع وبقيت النتيجة السلبية على حالها ولم يرتقي مستوى الفريقين إلى مستوى الديربي المصيري خاصةً أن شباب بلوزداد الذي يعج بالنجوم ويبلي البلاء الحسن في كأس الاتحاد الأفريقي اكتفى بنقطة بعد أن ضيع عدداً كبيراً من النقاط في ميدانه، والهزيمة في الجولة الأخيرة قد تفضي به إلى الهاوية لو سارت الرياح عكس ما يشتهي أبناء بلوزداد، وبدوره لم يفرط وفاق سطيف بحظوظه لخطف البطولة حين تمكن من قلب تأخره أمام مولودية وهران وفاز عليه بثلاثة أهداف لهدفين، فيما يبقى مصير مولودية الجزائر بيده ويبقى هو المرشح الأول لحصد اللقب في بطولة مليئة بالإثارة سواء على الأندية التي تلعب من أجل اللقب أو لتفادي الهبوط، مدين رضوان، صدى الملاعب مريان باسيل: ونرى كيف أصبح ترتيب فرق الصدارة في الدوري الجزائري، مولودية الجزائر في الصدارة 63 نقطة، يليه وفاق سطيف 62، اتحاد العاصمة ثالثاً 52، شبيبة بجاية 51، وشبيبة القبائل 51 نقطة، كابتن اليوم طبعاً مولودية الجزائر ضيع على حاله فرصة لو فاز بالمباراة كان يتوج بالمرحلة الأخيرة سامي عبد الإمام: طبعاً كان حسم اللقب، لا مريان حتى لو فاز يكون 65 نقطة ووفاق سطيف 62، عموماً الفرصة لا تزال في إيده على اعتبار إنه سيلعب مع مولودية باتنة صاحب المركز 17 اللي ودع مريان باسيل: بس احنا دايماً نعرف إنه بآخر أسابيع سامي عبد الإمام: الفريق اللي هابط يحاول يختتم الموسم بأفضل ختام وبأفضل أداء ولكن الفارق الفني يصب لمصلحة مولودية الجزائر بكل تأكيد، هجوماً ودفاعاً ومن جميع الخطوط مريان باسيل: وفاق سطيف سامي عبد الإمام: على العكس وفاق سطيف فاز فوز وعاد للمباراة يعني بعد ما كان متأخر وحقق الثلاث نقاط ولكن لا يزال يدفع ثمن خسارته في الأسبوع الماضي اللي قد تكلفه لقب الدوري مريان باسيل: نعم، ننتقل إلى قراءة سعودية، إذا كان الهلاليون الأكثر سعادة في الموسم السعودي الماضي، الاتحاد تدارك والشباب أنقذ موسمه، أما النصر والأهلي فلا يزالان يبحثان عن استعادة الأمجاد، حمادي القردبو معه قراءة في الموسم السعودي الموسم الكروي السعودي هل حقق الآمال أم أن الظروف الصعبة التي مرت بها العديد من الأندية بعثرت الأوراق حمادي القردبو: الدوري السعودي وبطلان يتداولان على اللقب في السنوات الأربعة الأخيرة، الهلال والاتحاد عاماً بعام وفي ذلك علامة صحية فليس بإمكانك التكهن باسم البطل مسبقاً كما في عديد الدوريات، وليس وحده الدوري عرف بطلاً جديداً فالاحتفالات بكأس خادم الحرمين الشريفين انتقل من مقر نادي الشباب لتحط الرحال أخيراً في مقر العميد الاتحادي، الهلال والشباب حافظا على لقبي كأس ولي العهد وكأس الأمير فيصل والمنافسة في جميع المسابقات محصورة كالعادة بين الخمسة الكبار، الهلال والاتحاد والنصر والشباب والأهلي، خلال الموسم الماضي كان الهلال الأكثر استقراراً ليجني ثمار ما زرعه سابقاً، أهداف واضحة ومجموعة متكاملة زادها جريتس استقراراً فاحتفل الزعيم بلقب نادي القرن وأقنع ليغرد خارج السرب ويكون الوحيد الذي لم يؤرق جماهيره، البقية عصفت بهم الإصابات وأعاقتهم الأزمات فالاتحاد عانى كثيراً من لعنة خسارة دوري أبطال آسيا والشباب لم يلعب مكتمل الصفوف إلا في مناسبات قليلة فالإصابات لم ترحمه وأصابت أبرز نجومه، النصر والأهلي يمران بمرحلة إعادة بناء، العالمي أظهر إصراراً قوياً على استعادة الأمجاد والعالمي يقطع المرحلة الصعبة ويقنع بمجموعة متماسكة تحتاج محترفين أقوى ومدرباً محنكاً أكثر لتشعل المنافسة وتضمن مكاناً على منصات التتويج، وحتى العالمي لم يسلم من لعنة الإصابات التي حرمته عديد الركائز في أوقات حرجة، الأهلي وبقيادة مدربه البرازيلي الجديد لم يتوصل إلى إقناع جماهيره ولم ينجح في الاستفادة من الفرص التي أتيحت له فهو خسر نهائي كأس ولي العهد وهو ودع كأس الأمير فيصل في نصف النهائي، أحياناً يبهر وأحياناً أخرى يحير عشاقه، كل الكبار نافسوا بقوة وتحدوا الظروف الاستثنائية التي تعرضوا لها أما الوحدة والحزم والفتح فكانت لهم كلمتهم كذلك ولم يكونوا صيداً سهلاً، اجتهدوا كثيراً ولم يخيبوا التطلعات، نقطة الاستفهام الأكبر رافقت أداء الاتفاق الذي عانى كثيراً على غير عادته والأسباب الرئيسية مادية، تعثرت صفقة الرعاية فشحت الموارد وظهر الفريق بأداء مخيب للآمال، موسم استثنائي قاس على كثير من الأندية إلا أن الحصيلة دسمة والحضور الجماهيري غفير استمتع بأداء قوي بفضل نجوم تألقت وأبهرت، آسيوياً شاركت أربعة أندية اثنان تأهلا واثنان ودعا وعالمياً تعثر المنتخب، الخلاصة أن الحاضر مقنع والمستقبل واعد بمنافسة أقوى وحضور آسيوي أكثر تألقاً، حمادي القردبو، صدى الملاعب مريان باسيل: ما خلا إشي بس بيضل نحكي عن الموسم المقبل قبل ما يبلش والتحضيرات اللي عم بتصير بكل الأندية السعودية وكيف بنتوقع الموسم المقبل يكون سامي عبد الإمام: مريان طبعاً ما أتوقع ابتعاد المنافسة عن الكبار، يمكن الاتحاد ختم الموسم بلقب ثمين جداً هو كأس خادم الحرمين الشريفين هذا حيكون إله دافع كبير أعتقد بنفس قوة تأثير نهائي دوري أبطال آسيا اللي خسرها سلبياً، هذا اللقب حيكون إله تأثير إيجابي عليه في الموسم المقبل، اليوم سمعنا إنه تعاقد مع المدرب مانويل جوزيه مدرب الأهلي المصري السابق وهو مدرب كبير وبالتالي من الآن ضمن المدرب والجهاز الفني، واللاعبين طبعاً لاعبين من أحلى ما يكونون، الهزازي رجع من الإصابة والبقية موجودين من فترة، الهلال طبعاً لقبين أكيد والاستقرار الفني والإداري موجود والتشكيلة هي هي فنتوقع له أيضاً قوة في الأداء مستمرة، النصر يبقى النصر حسن ترتيبه بشكل كبير ولكن مع هذا الصفقات مع الأجانب ما كانت بالمستوى، أعتقد إنه هذا الموسم عليهم أنه الاستقرار الفني الجهاز الفني يجب أن يكون مستقر، أعتقد صفقة التعاقدات المحلية ربما حنتكلم عليها لاحقاً، وبذلك الكبار مرشحون للاستمرار طبعاً مع الشباب أيضاً بعد ما يكتمل صفوفه، الكبار مرشحين للهيمنة على البطولات مرة جديدة، ما أتوقع مفاجآت على صراع على الألقاب في الموسم المقبل مريان باسيل: بعد الفاصل نتابع: بأقوى دوري في الوطن العربي كم عدد النجوم التي سطعت هناك، عبد الرحمن القحطاني بزي النصر لمدة أربع مواسم قادمة والصفقة بقيمة 17 مليون ريال سعودي [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، الدوري السعودي حفل بكثير من النجوم على صعيد الأندية حتى أصبح من الصعب جداً إنه نفضل هذا اللاعب على حساب ذاك، لكننا نستطيع أن نختار نخبة مميزة من النجوم من كل نادي في هذا التقرير بأقوى دوري في الوطن العربي كم عدد النجوم التي سطعت هناك عمار علي: من الصعب جداً بأن تختار لاعباً أو لاعبين أو عشرة لاعبين حتى ضمن أقوى دوري بالوطن العربي فكل نادي بالأندية السعودية له رونقه وله نجومه الذين يعتمد عليهم وحتى نجران والرائد اللذين ألغيا هبوطهما لدوري الدرجة الأولى لهم نجوم يحكى عنهم بالساعات فكيف إذا أخذت نادي مثل الهلال أو الاتحاد والنصر والشباب ولا ننسى الأهلي أبداً، وعلى هذه الشاكلة تبدو الأمور، نجوم يصعب حصرهم مثلما يصعب تخطيهم على أرض المستطيل ناهيك عن الخطوط الأخرى، فعندما نقول نجوم بالدوري يتبادر إلى الأذهان المهاجمون فقط في وقت آخر استفتاء خرجت به الرياضية السعودية كان أفضل لاعب فيه هو المدافع الهلالي أسامة هوساوي وبجانبه كان المحترف السويدي ويلهامسون ومهاجم النصر محمد السهلاوي والحارس وليد عبد الله، حتى أن هداف الدوري السعودي وهو لاعب وسط وليس مهاجماً حين حصل عليه محمد الشلهوب بـ12 هدفاً فيما جاء أفضل مهاجم بالدوري حسب استفتاء الرياضية بـ11 هدفاً، إذن نقطة اختيار النجوم بالدوري السعودي تبدو أشبه بالمستحيلة وإن استطعنا أن نميز بعض الأسماء التي لها وزنها بقلب الأمور، الهلال بطل الدوري كان فيه القحطاني والسويدي والبرازيلي نيفيز والشلهوب، وعندما نقلب الصفحة إلى الاتحاد فإن أول اسم هناك هو محمد نور، ونايف هزازي والجزائري عبد الملك زيايا وأمين الشرميطي وإلى آخر القائمة، وكذلك الحال النصر الذي نجد فيه الحارثي والسهلاوي ونيفيز وأحمد عباس، والشباب كلهم شباب وكلهم نجوم من أول مهاجم وهداف ناصر الشمراني وحتى أفضل حارس بالمملكة العربية السعودية وليد عبد الله، وعند الأهلي نقف قليلاً فعندهم مالك معاذ وحسن الراهب والقوائم تطول لتشمل جميع الأندية كما ذكرت مسبقاً، عمار علي، صدى الملاعب مريان باسيل: ونبقى مع آخر أخبار النجوم وخبر انتقال نجم الاتفاق والأخضر السعودي عبد الرحمن القحطاني إلى صفوف نادي النصر بعقد قيمته 17 مليون ريال سعودي طبعاً لمدة أربع سنوات، تفاصيل أكثر في هذا التقرير عمار علي: لا ألوم النصر أبداً وهو يوقع مع نجم الاتفاق عبد الرحمن القحطاني ليكمل سلسلة النجوم التي احتضنها العالمي وما زال يبحث عن المزيد، القحطاني وقع العقد بصفقة بلغت 17 مليون ريال سعودي لمدة أربع سنوات قادمة قد تشكل منعطفاً كبيراً بحياة عبد الرحمن الذي وصل إلى 27 ربيعاً ويُذكر أن لنجم النصر الجديد رحلة مع نادي آخر غير الاتفاق بعدما لعب لصفوف الاتحاد لموسم واحد فقط بنظام الإعارة، أما فترة لعبه للاتفاق فكانت طويلة جداً لحبه لناديه الأم إذ بقي معهم منذ عام 2001 وحتى 2007، غادرهم للاتحاد لسنة فقط ومن ثم عاد لهم عام 2008، وآخر محطة بقطار الاتفاق في 2010 والتي ركب بها قطاراً أصفراً عالمي، أما المواصفات التي يتمتع بها القحطاني فحدث ولا حرج، صانعو ألعاب وهداف ولا مشكلة لديه باختراق الصفوف أبداً كما يعد أنجح جناحاً طائر بفريقه، فضلاً عن أفضلية يمتلكها اللاعب هذا قل وجودها بلاعبي العرب، وهي التسديد من المناطق الثابتة أو الركلات الحرة المباشرة ولا زلت أذكر دوره أيام كأس الخليج 18 عندما استعان به المدرب الأسبق البرازيلي باكيتا كورقة أساسية بصفوف الأخضر بهذه البطولة، إذن النصر يضيف اسماً إلى أسماءه لكي يكون قوة يحسب لها ألف حساب بالموسم الكروي الجديد، عمار علي، صدى الملاعب مريان باسيل: كابتن خلينا أول شي نبلش بعبد الرحمن القحطاني، كنا كمان عم نحكي عن السهلاوي كمان أيضاً كان صفقة انتقال كتير كبيرة الموسم الماضي، النصر هل هو بحاجة لكل هؤلاء اللاعبين؟ سامي عبد الإمام: مريان السهلاوي والقحطاني كلفوا النصر 49 مليون ريال، هذا يدل على حرص ورغبة نادي النصر في إحراز ألقاب، كل ها المبالغ على لاعبين محليين هما طبعاً يستحقون ما دُفع فيهم بكل تأكيد، يؤكد ما تريده الإدارة، الإدارة عازمة على العودة إلى الألقاب، النصر فريق كبير عاندته الألقاب لفترة مريان باسيل: بس هذا اللي ناقصه كان لاعبين؟ سامي عبد الإمام: بالتأكيد طبعاً نوعية اللاعبين هي اللي تحسم المواقف، طبعاً إذا كان هناك استقرار إداري وفني وهذا متوفر في النصر، نوعية اللاعبين هي اللي تحسم المباريات، هذي الصفقة أيضاً مهمة للقحطاني لأنه بلغ 27 سنة وبالتالي ضمن إنه هو يلعب مع نادي كبير حتى لو بلغ 31 سنة، صفقة أيضاً مهمة جداً للاتفاق لأنه الاتفاق مثل ما قال حمادي قبل شوي في التقرير يعاني من مشاكل مالية بسبب إلغاء عقد الرعاية وبالتالي ما سيأتي من انتقال هذا اللاعب برغم إنه حيفتقد لاعب مهم حيستفيد منه في أمور ثانية لدعم فريقه، هذا اللاعب مثل ما قال عمار ولكن أضيف عليه إنه لاعب وسط سجل خمس أهداف، هداف الدوري سجل 12 هدف، فلما لاعب وسط يسجل خمس أهداف وهو يلعب مع فريق الاتفاق وليس مع الهلال معناه إنه لاعب مهم من الناحية التهديفية بالإضافة إلى صنع الألعاب، وبالتأكيد أعتقد الجميع مستفيد من هذا الانتقال مريان باسيل: نعم، سنذهب إلى فاصل بعده نتابع: مورينيو والوصايا العشرة التي ستضمن رسم البسمة على وجوه عشاق ريال مدريد، في أغرب قوائم طلبات المنتخبات المشاركة في المونديال مارادونا صاحب القائمة الأطول ودونجا يطالب بالقهوة والبسكوت وليبي بالمعكرونة الإيطالية [فاصل إعلاني] مريان باسيل: أهلاً بكم من جديد، عندما تكون أفضل مدربي العالم وطبعاً لازم يكون اسمك خوسيه مورينيو لك ما تطلب، مورينيو لسة ما وقع عقده مع ريال مدريد لكن قائمة الوصايا العشرة وصلت قبل مورينيو لإدارة النادي، القائمة الكاملة مع حمادي القردبو سلام المناصير: اللجنة المنظمة لمونديال جنوب أفريقيا تستقبل طلبات المنتخبات المشاركة، طلبات بعضها مقنع ومنطقية ولكن البعض منها أثار الاستغراب والدهشة وبخاصة قائمة المنتخب الأرجنتيني التي تعد الأغرب بين جميع القوائم، المدرب دييجو مارادونا وضع قائمة عريضة طويلة يطالب بتنفيذها بالحرف الواحد، مارادونا طالب بتوفير دورتين مياه ذات مواصفات مميزة تحوي على أجهزة تدفئة وتنشيف ذاتي وتقدر قيمة الدورتين بـ2800 جنيه استرليني، طلاء جميع غرف اللاعبين باللون الأبيض مع توفير ستة أجهزة من البلاي ستيشن ليقضي بها اللاعبون أوقات فراغهم، ونصل إلى مائدة الطعام وفيها يطلب مارادونا تجهيز عشرة أطباق ساخنة يومياً مع احتواء كل وجبة على ثلاثة أنواع من الحلويات، إضافةً إلى توفير الآيس كريم في جميع الأوقات، مع تقديم 14 نوعاً من المقبلات في جميع الوجبات، ولم ينسى مارادونا الصلصة مع المعكرونة في كل وجبة عشاء فضلاً عن تجهيز المائدة الأرجنتينية مرتين أسبوعياً الأكلة الشعبية الأولى في جنوب أفريقيا والمكونة من اللحوم المشوية، كارلوس دونجا كان أكثر قناعة من مارادونا، مدرب البرازيل طالب بضبط درجة حرارة حمام السباحة عند 32 درجة مئوية، كما شدد على ضرورة جلب طهاة من الجنسية البرتغالية يرافقون البعثة البرازيلية في المونديال مع توفير القهوة الساخنة والبسكويت في جميع الأوقات، مع منع وجود الشيكولاتة بأي حال وفي أي وقت، مدرب أبطال العالم ليبي قدم قائمة بنقطتين لا ثالث لهما، نقل القاعة الرياضية بجميع محتوياتها من إيطاليا إلى جنوب أفريقيا، وطالب ليبي أيضاً بضرورة توفير جميع أنواع المعكرونة من العاصمة روما، ومن أبرز طلبات المنتخبات الأخرى المكسيك طالبت بتوفير كنيسة خاصة للاعبين في مقر إقامتهم مع لب قسيسهم الخاص من مكسيكو سيتي، نيوزيلاندا أرادت فقط تقديم دروس خاصة بلعبة الجولف للاعبي المنتخب، فيما طالبت سلوفاكيا الحاضرة للمرة الأولى في المونديال طالبت بتوفير طاولتي تنس خاصة مع لعبة ألكترونية لرشق السهام على الجدران، سلام المناصير، صدى الملاعب مريان باسيل: تتابعون السبت على قنوات الجزيرة الرياضية سبع مباريات دولية ودية، سلوفاكيا مع الكاميرون، بولندا مع فنلندا، صربيا مع نيوزيلندا، السويد مع البوسنة، وإسبانيا مع السعودية، أمريكا تلاقي تركيا، والمجر مع ألمانيا، مارادونا رايح ياكل كابتن مش رايح يلعب سامي عبد الإمام: رايح نزهة هذا الرجل مجنون، عموماً الطلب بأن تأكلين الوجبة الشعبية أو الطباخ موجود من البلد هذا منطقي بس مارادونا رايح يحتفل بلاي ستيشن، إن شا الله بعد كل ها الاحتفالات تجيب نتيجة مريان باسيل: طيب وبالنسبة لمثلاً نيوزيلاندا سامي عبد الإمام: المكسيك طبعاً بحاجة إلى الصلوات حتى تفوز بالتأكيد واخدين قسيس يصليلهم، هذا حق مشروع مريان باسيل: ونيوزيلاندا رايحين يريدون أن يتعلموا جولف، عندهن وقت؟ سامي عبد الإمام: لا نزهة، هي بالنسبة لهم المشاركة شرفية طبعاً، إذا وصلوا للدور الثاني هذا يعتبر إنجاز، بس اللي ما يعرفوه إنه جنوب أفريقيا شتا وبالتالي حيلعبون جولف في الشتا؟ أول مرة أشوف جولف ينلعب في الشتا بهذي الأجواء مريان باسيل: ومين كمان، كان في ليبي طبعاً المعكرونة ما بعرف ليش سامي عبد الإمام: الإيطاليين يحبون المعكرونة، بس نقل الصالة الرياضية من إيطاليا كلها بجميع تفاصيلها، طيب يقول اعملولنا صالة مثلها يعني، تنقلها تشحنها بكل أجهزتها مريان باسيل: بركي في أجهزة معينة سامي عبد الإمام: ما أعرف والله أعلم بس عموماً هذي المطالب مهمة وإن كانت مبالغ بيها بالنسبة لمارادونا أكيد مريان باسيل: أهم شي مارادونا ومطالبه، إذن إلى هنا وصلنا إلى نهاية حلقة اليوم من صدى الملاعب، اشكر ضيفي في الاستوديو الكابتن سامي عبد الإمام، شكراً لك كابتن سامي عبد الإمام: شكراً مريان باسيل: مطالبك بكرة بتبعت لي إياهن، شكراً لكم على المتابعة ونلقاكم غداً إن شاء الله