EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2015

الهلال يكتفي بنقطة على ملعب فولاذ ويتصدر مجموعته مؤقتا

قدم الهلال السعودي عرضا قويا خارج ملعبه ولكنه أهدر فوزا كان في متناوله واكتفى بالتعادل السلبي مع مضيفه فولاذ خوزستان الإيراني اليوم الثلاثاء في الجولة الثالثة من مباريات

  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2015

الهلال يكتفي بنقطة على ملعب فولاذ ويتصدر مجموعته مؤقتا

 قدم الهلال السعودي عرضا قويا خارج ملعبه ولكنه أهدر فوزا كان في متناوله واكتفى بالتعادل السلبي مع مضيفه فولاذ خوزستان الإيراني اليوم الثلاثاء في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول (دور المجموعات) لدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وكان الهلال هو الأفضل في معظم فترات اللقاء وأهدر العديد من الفرص على مدار الشوطين وإن حالفه الحظ أحيانا فلم تهتز شباكه أيضا ليخرج بنقطة التعادل السلبي التي رفعت رصيده إلى أربع نقاط ليتصدر المجموعة مؤقتا بفارق الأهداف فقط أمام السد القطري الذي يستضيف لوكوموتيف طشقند الأوزبكي في وقت لاحق اليوم.

ورفع فولاذ رصيده إلى ثلاث نقاط من ثلاثة تعادلات متتالية وظل في المركز الثالث بالمجموعة.

وبدأت المباراة بمحاولات هجومية من الهلال ولكنها افتقدت للدقة والفاعلية في مواجهة الدفاع الإيراني المتكتل.

وحاول فولاذ الرد على الضيوف وسنحت له الفرصة من هجمة سريعة خطيرة في الدقيقة الخامسة ولكن الدفاع أخرجها من أمام إسماعيل شريفات المتحفز بوسط منطقة الجزاء.

وأسفرت الضربة الركنية عن بعض الخطورة عندما وصلت الكرة إلى ساسان أنصاري داخل منطقة الجزاء حيث هيأ الكرة لنفسه وسددها قوية ولكن فوق العارضة مباشرة.

وكثف فولاذ من هجماته في الدقائق التالية ولكنه لم يشكل خطورة حقيقية على مرمى الهلال الذي شكلت هجماته المرتدة السريعة خطورة فائقة على مرمى أصحاب الأرض.

بمرور الوقت ، أصبح الهلال هو الأكثر سيطرة على مجريات اللعب ولكن الحظ عانده في أكثر من كرة ليحرمه من هز الشباك.

وكانت الفرصة الأخطر للهلال في الدقيقة 26 اثر هجمة سريعة من الناحية اليسرى وصلت منها الكرة إلى جورجيوس ساماراس على حدود منطقة الجزاء في الناحية اليسرى ليمررها عرضية زاحفة إلى خالد حسين كعبي الذي هيأها لنفسه في مواجهة الحارس وسددها قوية ولكن الحارس تصدى لها قبل أن يبعدها الدفاع.

وتجددت الفرصة للهلال في الدقيقة 28 اثر ضربة ركتنية لعبها تياجو نيفيز ووصلت منها الكرة إلى عبد الله الزوري خلف لاعبي الفريقين حيث حولها برأسه في اتجاه المرمى ولكن الحارس أبعدها إلى ركنية لم تستغل جيدا.

وبعدها بدقيقتين فقط ، سدد نيفيز ضربة حرة من خارج حدود منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت كالسهم خارج المرمى.

وواصل الهلال محاولاته الهجومية في الربع ساعة الأخير من الشوط الأول ولكن دون أن ينجح في هز الشباك لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وتحسن أداء فولاذ في بداية الشوط الثاني وتبادل الهجوم مع الهلال بحثا عن هدف التقدم وإن ظل التفوق للهلال.

وحالف الحظ الهلال في الدقيقة 59 اثر ضربة ركنية لفولاذ حولها محمد غازي برأسه على يسار الحارس ولكن ياسر الشهراني نجم الهلال أبعد الكرة من على خط المرمى إلى ركنية لم تسفر عن شيء واستغلها الهلال لشن هجمة مرتدة سريعة أسفرت عن خطورة كبيرة ولكن دفاع فولاذ تدخل في الوقت المناسب.

وحالف الحظ الهلال مجددا في الدقيقة 60 عندما وصلت الكرة إلى ماتياس كاجو داخل المنطقة حيث هيأها لنفسه وسددها في الزاوية البعيدة على يمين الحارس ولكن الكرة ارتدت من القائم.

ونال سعود كريري نجم الهلال إنذارا في الدقيقة 63 للخشونة.

وعادت السيطرة للهلال على مجريات اللعب في الدقائق التالية وأنقذ حارس فولاذ فريقه في الدقيقة 72 عندما أبعد الكرة من أمام ساماراس المندفع داخل منطقة الجزاء اثر هجمة سريعة لأصحاب الأرض.

وكثف الهلال هجومه في الدقائق الأخيرة من المباراة خاصة بعد التغييرات التي أجراها لتنشيط هجومه ولكن دون جدوى لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.