EN
  • تاريخ النشر: 25 أكتوبر, 2009

رغم تعادله مع الشباب الهلال يحتفظ بالزعامة في كأس الأمير فيصل بن فهد

قمة الهلال والشباب انتهت سلبيا

قمة الهلال والشباب انتهت سلبيا

احتفظ فريق الهلال بصدارة المجموعة الأولي من منافسات مسابقة كأس الأمير فيصل بن فهد السعودي لكرة القدم، رغم تعادله مع مضيفه الشباب سلبياً في المباراة التي جمعت بينهما على استاد الأمير خالد بن سلطان بنادي الشباب في إطار مباريات الجولة الخامسة.

  • تاريخ النشر: 25 أكتوبر, 2009

رغم تعادله مع الشباب الهلال يحتفظ بالزعامة في كأس الأمير فيصل بن فهد

احتفظ فريق الهلال بصدارة المجموعة الأولي من منافسات مسابقة كأس الأمير فيصل بن فهد السعودي لكرة القدم، رغم تعادله مع مضيفه الشباب سلبياً في المباراة التي جمعت بينهما على استاد الأمير خالد بن سلطان بنادي الشباب في إطار مباريات الجولة الخامسة.

ورفع الهلال بهذا التعادل رصيده إلى 13 نقطة وبفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه النصر، فيما رفع الشباب رصيده إلى 7 نقاط واحتفظ بموقعه في المركز الثالث برصيد 7 نقاط بفارق الأهداف مع الوطني الذي يتساوى معه نقاطا.

وفي نفس المجموعة فرّط فريق الوطني في فرصة التقدم للمركز الثاني بعد فقدانه نقطتين ثمينتين بعد تعادله على أرضه ووسط جماهيره مع ضيفه الرياض بهدفٍ واحد لكل منهما، ليرفع رصيده إلى 7 نقاط في المركز الرابع خلف الشباب، فيما حصل الرياض على أول نقطةٍ له في المنافسات بعد أربع هزائم، لكنه ظل في المركز الأخير.

وجاءت المباراة قوية رغم خلوها من الأهداف؛ حيث اعتمد الفريقان على طريقة 4-4-2، الأمر الذي أغلق وسط الملعب وتعددت معه الأخطاء والتمريرات الخاطئة، خاصة في الشوط الأول الذي لم يشهد أي هجمة خطرة من الجانبين باستثناء تسديدة نواف العابد التي أمسك بها حسين شيعان على دفعتين عند الدقيقة 13.

ولم يختلف الحال في الشوط الثاني حيث غابت الجماعية في غالب الفترات من الجانبين وطغت الفردية على اللاعبين.

وفي الربع الساعة الأخيرة فرض الشباب سيطرته وشكل ضغطا على مرمى الهلال وأضاع لاعبوه العديد من الفرص، كان أبرزها تسديدة فيصل السلطان التي نجح شراحيلي في إبعادها إلى ركلة ركنية، وكذلك تسديدة حسن معاذ التي ارتطمت بالعارضة.

وفي بقية مباريات الجولة، تعادل الوحدة مع الأنصار في اللقاء الذي جمعهما على ملعب الأمير عبد المجيد بن عبد العزيز ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

كما تعادل فريق التعاون مع ضيفه الفيصلي سلبا في اللقاء الذي جمعهما في ملعب مدينة الملك عبد الله بن عبد العزيز الرياضية ببريدة ضمن مباريات المجموعة الرابعة.

واحتفظ فريق أبها بصدارة المجموعة الخامسة بعدما رفع رصيده إلى 7 نقاط بعد تعادله مع ضيفه نجران بهدفٍ واحد لكل منهما، فيما رفع الأخير رصيده إلى 4 نقاط وعزز موقعه في المركز الثالث.

وفي نفس المجموعة حقق فريق حطين فوزا صعبا على ضمك بهدفين مقابل هدف، ليرفع رصيده إلى 6 نقاط ويتقدم إلى المركز الثاني، فيما ظل ضمك دون نقاط في المركز الأخير.

وفي المجموعة الثانية، حافظ فريق الفتح على موقعه في الصدارة بعد تعادله مع مضيفه العدالة بهدف واحد لكل منهما، حيث رفع رصيده إلى 11 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن أقرب منافسيه، فيما رفع العدالة رصيده إلى 3 نقاط في المركز السادس والأخير.

وتقدم هجر إلى المركز الثاني في المجموعة نفسها بفوزه الصعب على الخليج على ملعبه ووسط جماهيره بهدف نظيف، ليرفع رصيده إلى 8 نقاط، فيما تجمد رصيد الخليج عند 7 نقاط وتراجع إلى المركز الثالث.