EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2010

صدى الملاعب يتابع أخبار محاربي الصحراء النكهة الجزائرية تغطي أجواء سويسرا استعدادا للمونديال

قبل نحو أسبوعين فقط من انطلاق كأس العالم لكرة القدم في جنوب إفريقيا، تتواصل تحضيرات ممثل العرب الوحيد في العرس الكروي العالمي منتخب الجزائر على الأراضي السويسرية، أما في الجزائر نفسها فأخبار محاربي الصحراء هي الأبرز في كل المحافل الإعلامية والجماهيرية.

  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2010

صدى الملاعب يتابع أخبار محاربي الصحراء النكهة الجزائرية تغطي أجواء سويسرا استعدادا للمونديال

قبل نحو أسبوعين فقط من انطلاق كأس العالم لكرة القدم في جنوب إفريقيا، تتواصل تحضيرات ممثل العرب الوحيد في العرس الكروي العالمي منتخب الجزائر على الأراضي السويسرية، أما في الجزائر نفسها فأخبار محاربي الصحراء هي الأبرز في كل المحافل الإعلامية والجماهيرية.

الجزائرية راضية صلاح رصدت تلك الأجواء لمشاهدي صدى الملاعب.

"جنوب إفريقيا وجهة المونديال المقبلة تنتظر أن تدق ساعة الصفر لتعيش جوًا موندياليًا حقيقيًا بامتزاجه بالألوان الإفريقية، الجزائر إفريقية عربية، والكل يتمنى أن تنجح كتيبة الشيخ سعدان في تعدي عقبات الدور الأول الذي توقفت عنده الأفناك في مشاركاتها السابقة، إنجلترا وأمريكا وسلوفينيا أسماء كبيرة وتحدٍ حقيقي لرفاق زياني.

سويسرا استقبلت محاربي الصحراء وأيرلندا على موعد مع المباراة الودية في 29 من هذا الشهر، الجماهير الجزائرية تمنّي النفس بفوز على أرض دبلن تمحي به كابوس الخسارة على يد أبناء صربيا، جماهير كبيرة جاءت من كل الجهات واجتاح حبها الكبير ميدان التدريب، زغاريد وأغانٍ قلبت الأجواء الأوروبية إلى جزائرية واليوم استغلت الجماهير العطلة الأسبوعية للانتقال إلى ملعب سيون لمشاهدة نجومهم في حصتهم التدريبية.

"أجواء تسبق الحدث لتكون المسئولية كبيرة على اللاعبين وكذا الطاقم الفني لإسعاد محبيهم في كل مكان، ثقة كبيرة وتحضيرات مكثفة ولأصحاب الخبرة كلمتهم كذلك، النجم الإيطالي أريجوساكي لم يخفِ إعجابه بالمنتخب الجزائري وقالها بصراحة المنتخب الجزائري بحاجة إلى استغلال قوته وإمكانياته وسيذهب إلى أبعد نقطة، والنجم الكبير أبو تريكة يتمنى أن يزور الجزائر ويرى أن تشجيعها واجبٌ عربي.

ومدرب أيرلندا كراباتوني يستدعي 24 لاعبًا تحسبًا للقاء منتخبه الودي مع الجزائر. أما هناك في الجزائر ترى التحضيرات تجري على قدم وساق والكل يتمنى أن يكون بجانب الأفناك، البلد بجميع أنحائها تزينت بألوان المنتخب ليبدأ العد التنازلي للعرس الكبير.

الحديث عن رفاق زياني غطى على بقية العناوين الأخرى فخصصت الصحف جزءًا كبيرًا من مساحتها لعرض جميع أخبار أبنائها بالتفاصيل المملة، سبعة لاعبين غابوا عن الحصة التدريبية المسائية التي أجراها المنتخب الوطني السبت وعلى رأسهم مجيد بوقرة ورياض بودبوز بداعي الإصابة، وغاب عن الحصة أيضًا لاعب الوسط الدفاعي حسن يبدا وجبور بسبب الآلام التي شعرا بها، والكل يدعي بالشفاء للاعب مراد مغني الذي اعترف أن إصابته معقدة لكنه يتمسك بأمل المشاركة في المونديال".