EN
  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2010

النصر السعودي.. جمهور العالمي مشتاق للبطولات

غابت البطولات عن نادي النصر السعودي منذ 2008 حين فاز بكأس الأمير فيصل بن فهد، ويخوض الفريق غمار الموسم الجديد لبطولة دوري المحترفين السعودي حاملاً آمال جماهير العالمي العريقة في المملكة والخليج باستعادة الانتصارات وفتح دولاب البطولات في النادي من جديد.

  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2010

النصر السعودي.. جمهور العالمي مشتاق للبطولات

غابت البطولات عن نادي النصر السعودي منذ 2008 حين فاز بكأس الأمير فيصل بن فهد، ويخوض الفريق غمار الموسم الجديد لبطولة دوري المحترفين السعودي حاملاً آمال جماهير العالمي العريقة في المملكة والخليج باستعادة الانتصارات وفتح دولاب البطولات في النادي من جديد.

النصر السعودي أحد رموز الكرة في أسيا ومع الأسبوع الرابع للدوري السعودي قدم عروضا متوازنة إلى حد ما كان محصلتها فوزين؛ الأول على نجران بهدف نظيف والثاني على الفتح 4 : 2، وتعادلين حققهما العالمي في الأسبوعين الثالث والرابع من دوري زين؛ الأول مع التعاون الصاعد حديثا للدوري 2 : 2 والثاني مع الشباب دون أهداف ليحتل المركز الخامس حاليا.

جماهير النصر التي تؤازر فريقها وتطالبه بإحراز مزيد من الألقاب تنضم لقائمة بطولاته العريضة ساهمت في تصدر الفريق مبدئياً لتصويت الجولة الثالثة من دوري زين السعودي لجائزة الجماهير لأفضل فريق، فيما جاء فريق نادي الشباب في المركز الثاني وحل ثالثاً فريق نادي الهلال، أما جائزة الجماهير لأفضل لاعب فقد حلّ لاعب فريق نادي النصر سعد الحارثي في المركز الأول، وجاء ثانياً لاعب فريق نادي الهلال ياسر القحطاني، وثالثاً لاعب فريق نادي الشباب ناصر الشمراني، وذلك حسب نتائج التصويت المبدئية؛ حيث لا زالت الجماهير توالي التصويت.

نادي النصر السعودي أحد الأندية الرياضية الشهيرة في أسيا ويعتبر من أكثرها جماهيريةً في المملكة العربية السعودية، تأسس عام 1955 م الموافق 1375هـ، يلقبه عشاقه بالعالمي نظرا لأنه مثَّل أسيا في أول بطولة عالمية رسمية للأندية.

مثل قارة أسيا بعد فوزه بكأس السوبر الأسيوية عام 1998م، وحقق المركز الخامس على مستوى فرق البطولة في الترتيب العام، وأحرز جائزة اللعب النظيف، وقد أنتج نادي النصر العديد من النجوم اللامعين للمملكة العربية السعودية، وعلى رأسهم الأسطورة ماجد عبد الله وسالم مروان وناصر الجوهر ويوسف خميس ومحيسن الجمعان وفهد الهريفي وغيرهم الكثير.

منتصف الستينيات كانت هي بداية البطولات النصراوية حيث احتكر النادي بطولة الدوري العام لثماني مرات متتالية، وفي منتصف السبعينيات حقق النصر أول بطولة دوري تقام على مستوى المملكة، واحتكر النصر جميع بطولات المملكة لثلاث سنوات متتالية من 74 إلى 76 ميلادية، قاد النصر خلال تلك الفترة مجموعة كبيرة من النجوم اللامعين من بينهم محمد سعد العبدلي وتوفيق المقرن وسالم مروان ويوسف خميس، بالإضافة إلى الثلاثي الذهبي المتمثل في ماجد عبد الله وفهد الهريفي ومحيسن الجمعان.

خلال التسعينيات انتقل النصر من البطولات المحلية إلى البطولات القارية؛ حيث فاز ببطولة كأس الخليج مرتين وبطولة كأس الأندية الأسيوية مرة وبطولة كأس السوبر الأسيوية مرة، كما مثل النصر القارة الأسيوية في أول كأس عالم للأندية في عام 2000.

الأمير عبد الرحمن بن سعود بن عبد العزيز، هو أحد رموز النادي العريق حيث قضى الأمير الراحل أكثر من ثلثي عمره في خدمة النادي، عشقه مشجعو نادي النصر بشكل كبير، وتوفي في عام 1425هـ، حيث خلفه عدد من أبنائه وأقاربه قبل أن يتولى إدارة شؤون النادي حالياً الأمير فيصل بن تركي بن ناصر.

الدوري السعودي الممتاز (ثلاث مرات آخرها 1989)

كأس الملك (ست مرات آخرها 1990)

كأس ولي العهد (1973 و 1974)

كأس الأمير فيصل بن فهد (ثلاث مرات آخرها 2008)

الدوري التصنيفي (مرة واحدة 1975)

كأس خادم الحرمين الشريفين (1993 و 1994)

كأس أندية مجلس التعاون الخليجي (1995 و 1996)

كأس الكؤوس الأسيوية (مرة واحدة 1997)

كأس السوبر الأسيوي (مرة واحدة 1998)

العالمي - فارس نجد - برازيل أسيا - المارد الأصفر