EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2009

فقرة نجم بلا حدود على صدى الملاعب النجم ماجد عبد الله: أتمنى أن يأتي لاعبون أفضل من ماجد

ماجد عبدالله..نجم بلا حدود

ماجد عبدالله..نجم بلا حدود

واصل برنامج صدى الملاعب تقديم فقرة نجم بلا حدود بالتعاون مع LG للإلكترونيات، وكان بطل الحلقة الثانية هو أسطورة الكرة السعودية ونجم نادي النصر والمنتخب السابق ماجد عبد الله الفائز بلقب لاعب القرن في السعودية في استفتاء موقع صدى الملاعب، والاتحاد الدولي لتأريخ وإحصاءات كرة القدم، فماذا قال تقرير

  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2009

فقرة نجم بلا حدود على صدى الملاعب النجم ماجد عبد الله: أتمنى أن يأتي لاعبون أفضل من ماجد

واصل برنامج صدى الملاعب تقديم فقرة نجم بلا حدود بالتعاون مع LG للإلكترونيات، وكان بطل الحلقة الثانية هو أسطورة الكرة السعودية ونجم نادي النصر والمنتخب السابق ماجد عبد الله الفائز بلقب لاعب القرن في السعودية في استفتاء موقع صدى الملاعب، والاتحاد الدولي لتأريخ وإحصاءات كرة القدم، فماذا قال تقرير حمادي القردابو عنه؟.

"اسمه ماجد، واسمه بالأمجاد ارتبط، لقبه عبد الله وهو من أكثر عباد الله شهرة وتألقا، شهرته انطلقت من أيام الأبيض والأسود، وشهرته حافظت على توهجها في آخر إصدارات عالم التلفزيونات ونقاوة الـHD. كثير منا لم يعاصر صولاته وجولاته، وأكثرنا يحفظ إبداعاته جيدا، سواء أكان سعوديا أم من بقية الأقطار العربية".

"هو نجم خارج الحدود في عالم بلا حدود، هو نجم أجمع على نجوميته الكل، فاختاروه الأفضل على مر الأزمان، هو نجم لم يلعب احتياطيا أبدا في قائمة الأخضر، ولم يغب عنه إلا بسبب الإصابة، كان له شرف قيادة المنتخب السعودي في أول بطولة أسيوية في سنغافورة، وكان له شرف أن يكون هداف التصفيات وهداف النهائيات بـ11 هدفا، كان له شرف الحفاظ على اللقب الأسيوي في قطر، وكان له شرف قيادة الأخضر إلى أول أولمبياد في تاريخه.

"ماجد عبد الله: كل ما طلع لاعب يقارنوه بماجد، يقارنوه بماجد، فهذا شي طيب بالنسبة لي أنا، زي اللي يبغى يكون لاعب يتقارن بماجد، وأنا بالعكس أنا أتمنى إنه يجي لعيبة أفضل من ماجد".

"هو دائما الهداف الذي لا يشق له غبار، فهو هداف التصفيات بـ13 هدفا، هو نجم خارج الحدود في عالم بلا حدود، هو من قاد المنتخب السعودي في أول مونديال في تاريخه، وهو من رافق إنجاز الدور الثاني، وهو من حصد مع النصر 11 بطولة محلية وخليجية وقارية، وهو الهداف الأول مع العالمي ومع المنتخب السعودي خلال مسيرته، وهو من يحمل الرقم القياسي في عدد الأهداف محليا ودوليا، وهو من فاق عدد أهدافه الـ550 إلى درجة أنه قيل إنه سجل في كل دقائق المباراة الـ90، هو الحسام الذي تقضي كراته على آمال الخصوم، وهو الجلاد الكروي الذي لا يرحم، هو من لفت الأنظار وألهب الأيادي تصفيقا خلال مسيرة امتدت 22 عاما".

"هو من كان حفل اعتزاله حدثا بقي في الأذهان ومهرجانا أدار الرقاب، هو من غنى له راشد الماجد، وهو من أعاد النادي الملكي إلى دياره خائبا بعد أفراح الثنائية الإسبانية، ماجد عبد الله نجم خارج الحدود في عالم بلا حدود".