EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2010

الكويت يقصي سوريا من بطولة غرب أسيا.. والبحرين تسترد الأمل

تقديم: مصطفي الأغا، الضيف: الكابتن الدكتور عمار عوض (بالأستوديو)، المراسل محمد قدري حسن (من الأردن)،

تقديم: مصطفي الأغا، الضيف: الكابتن الدكتور عمار عوض (بالأستوديوالمراسل محمد قدري حسن (من الأردن

مصطفى الأغا: أربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين:
- من أول مشاركاته ببطولات غرب آسيا.. المنتخب الكويتي بالرديف، يهزم المنتخب السوري الذي بات أول المودعين.
- وبعد خسارة بثلاثية أمام إيران، البحرين تتجاوز عمان بهدفين.

  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2010

الكويت يقصي سوريا من بطولة غرب أسيا.. والبحرين تسترد الأمل

مصطفى الأغا: أربطوا الأحزمة، صدى الملاعب سينطلق وكالعادة بالعناوين: - من أول مشاركاته ببطولات غرب آسيا.. المنتخب الكويتي بالرديف، يهزم المنتخب السوري الذي بات أول المودعين. - وبعد خسارة بثلاثية أمام إيران، البحرين تتجاوز عمان بهدفين. - الألماني سيدكا يبدأ جدياً في غرب أسيا وعينه على لقب البطولة الأهم.. كأس الأمم. - نجم النصر أحمد عباس يقول: لن ألعب للهلال مجدداً مهما كانت الظروف. - نجم الأهلي حسن الراهب يروى لنا موقفا صعبا جداً في حياته. - رايس مولحي أحد اكتشافات الجزائر كروياً وأحد أبنائها المخلصين. - النجم السوري على الديك يتحدث بحرقة عن منتخب بلاده لكرة القدم. (فيديو لمجموعة من النجوم تدعو المشاهدين لمتابعة صدى الملاعب بعنوان "صداكم وعلى هواكم") مصطفى الأغا: وأينما كنتم السلام عليكم ورحمة الله، هذه تحية منى أنا مصطفى الأغا، ونلتقيكم يومياً عبر الشاشة الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC، وبرنامجكم صدى الملاعب، وكان هذا البرومو بصناعة المبدع"بشير كاملفيكم تتواصلوا معنا عبر رسائل ال sms على الأرقام اللي هلأ شايفينها معي على الشاشة وأيضاً عبر موقعنا على الإنترنت mbc.net/sada، هناك شغلات كتيرة...فيكم تشوفوا الحلقات، فيكم تشوفوا شغلات صغيرة من الحلقات نفسها، في تقارير، في أخبار من العالم، في عندكم كل شيء بتتابعوه على موقعنا عبر الإنترنت mbc.net/sada. بنرحب بضيفينا في الأستوديو: الدكتور عمار عوض...كنت بدى قول عمار بكار(ضاحكاً)... عمار عوض: مساء الخير. مصطفى الأغا: النجم السوري السابق أهلا وسهلا فيك. عمار عوض: مرحبا دكتور كيفك. مصطفى الأغا: ومعنا من الأردن مراسلنا هناك، محمد قدري حسن...مسا الخير أخ قدري. محمد قدري حسن: نعم، تحياتي لك مصطفى وتحياتي لضيوفك الدكتور عمار، ولكل مشاهدي MBC في كل مكان، في عمّان وفى كل مكان. مصطفى الأغا(ضاحكاً): يعنى وين مثلا بكل مكان، اتفقنا على الاختصارات، وين مثلا..هات لنعد لنشوف. محمد قدري حسن: في دبي و... مصطفى الأغا: وعدن...أه، لا والله يا قدري عدلي وين؟ محمد قدري حسن: في كل مكان، وبننتظرك في عمّان أخ مصطفى. مصطفى الأغا: إن شاء الله يا رب، حكانا الأستاذ فادى زريقات وإن شاء الله بنكون موجودين في نصف نهائي غرب آسيا. محمد قدري حسن: خلينا ناخد شرف. مصطفى الأغا: شكراً لك قدري. من أول مشاركاته ببطولات غرب آسيا...المنتخب الكويتي برديف، يهزم المنتخب السوري الذي بات أول المودعين: مصطفى الأغا: خلينا نبدأ من بطولة غرب آسيا السادسة التي تقام في ضيافة الأردن، جرت اليوم مباراتين ضمن المجموعتان الأولى والثانية، ضمن المجموعة الأولى لعبت البحرين الخاسرة من إيران بالثلاثة مع عمان، وفى الثانية لعبت سوريا المتعادلة مع الأردن، لعبت مع الكويت وهذه المباراة تابعها، أحمد الأغا. أحمد الأغا: الجميع قدر بأن مهمة المنتخب السوري في غرب آسيا صعبة جداً، للظروف السيئة التي يعيشها من الاستقرار الفني، بتغيير المدربين وحتى نقص اللاعبين الذي وصل إلى 11 لاعباً مهماً، وحتى قلة الاحتياطيين، الأداء والتعادل أمام أصحاب الأرض الأردن، والذين استعدوا جيداً لهذه البطولة، أوجد فسحة واسعة من الأمل بتخطى الكويت الذي لم يشارك بكل لاعبيه هو أيضاً، وبمشاكل لم تفارقه منذ فترة طويلة، الأداء من كلا الجانبين لم يرتقى إلى مستوى وحتى تطلعات الجماهير التي تنتظر الأفضل، إلا أن عزاء الكويتيون كان بأنهم كانوا الأحسن بمساحات دفاعية سورية مكشوفة، وتنظيم هجومي وضغط، ولو حالفهم الحظ وتريثوا قليلاً ولعبوا بعقل لكانت الأهداف حليفتهم، الرد السوري كان خجولاً جداً، لدرجة أنه لم يتعدى منطقة الجزاء، فالتسديد من بعيد كان الأسهل، رحل الأول بصورة تمنيناها ألا تعود في الثاني الذي فعلاً تغير وبشكل ملحوظ من الكويتي الذي دخل بعزم لم نشهده أبداً عند خصمه السوري الذي سلم من الأولى، ولم يسلم من الثاني عبر محمد الفضلى الذي هز الشباك ومن بعيد، فلم يحرك أحد ساكناً، مجموعة من لقاءين فإما أن تقدم ما عندك وتحصد النقاط وتحجز مقعد الدور المقبل، أو أن تنتظر أفضل ثانٍ، وبما أن البحرين فازت فإن الأمور محسومة ولا مجال إلا للفوز، ويبدو أن المحرك السوري بدأ بالدوران بهدف التأخر، ورغم أنه كان بطيئاً، إلا أنه دار في النهاية، الأخطاء الدفاعية ونقص الخبرة لم تدع شيئاً بهدف ثانٍ للكويت، الذي قدم أداءً جماعياً وتكتيكياً لشبان جدد يعدون بقادم مبشر، الهدف حمل بصمات الموسوى، السوري كان بحالة يرثى لها كأنه تائه ضائع، حتى أنه غاب ولم يتواجد، إلا أن جماهير السورية الوفية لم تفقد الأمل في منتخب بلادها الذي عودهم دائماً أن ينشط في اللحظات الأخيرة، وهى عادة لم يعرف لها دواء، وعله يفعل الصعب رغم كل الأخطاء والأداء الهزيل والخلل الدفاعي والنقص الكبير، وهنا تنفست الجماهير الصعداء بهجمات وتسديدات، أراحت البال على أداء تحسن كثيراً وكلل بتقليص الفارق عبر العمير، دقائق النهاية لم تشفع للسوري رغم بذل الجهد المتأخر، وليخرج لأول مرة من هذا الدور حتى أنه كان أول المغادرين، وفى النهاية الفوز للأفضل، والتمني بأن يكون قادم سوريا بأمم آسيا مختلفاً كلياً-أحمد الأغا، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: مليون تريليون مبروك للكويت، ومثل ما تعودناها هارد لاك تعودناها 300 سنة عم نقول نفس الكلام...هارد لاك، لاحظتوا أنه كان رئيس الإتحاد السوري لكرة القدم فاروق السرية موجود على مقاعد البدلاء، وأنه لست مع هذا الموضوع قلباً وقالباً، لأنه مكانه بالأعلى وليس تحت...دكتور عمار؟(مشيراص لعمار عوض) عمار عوض: أول شى مثل ما تفضلت مصطفى بنقول مبروك للكويت بيستاهلوا أدوا مباراة جيدة، وأنا كسوري كتير حزين مش عالخسارة، لأنه كرة القدم هي بالنهاية ربح وخسارة، بس حزين عالأداء اللي أديناه... مصطفى الأغا: بس بحب أذكر في فقط فوق ال23 من المنتخب الكويتي.. عمار عوض: المنتخب الكويتي 3 فقط فوق ال23، وأنا مثل ما قلتلك أستاذ مصطفى أنا ما عم بفكر بالربح والخسارة قد ما عم فكر بالمستوى، يعنى ممكن نقول اللاعبين اتجمعوا متأخرين ممكن نعطى أسباب بس مش... مصطفى الأغا: كان بالإتحاد والكرامة اتأخروا وما إجوا... عمار عوض: مدرب اتغير، ومدرب جديد، بس هاى ما بتعطى يعنى إحنا برأيي عم نمثل دولة، فا أنا بعتقد أن الإتحاد كان لازم يفكر ألف خطوة بهيك قرار قبل ما يشارك ببطولة غرب آسيا، أو حتى لو بيكون عندنا وجود مشاركة بتكون حتى بتكتيك مخطط... مصطفى الأغا: هل هي برأيك ستنعكس سلباً على كأس آسيا؟ إنت مدرب. عمار عوض: أسهل شى أستاذ مصطفى هو التدريب أنا برأيي، بس هي تخطيط العملية التدريبية هي الأصعب، نحن الغرض من بطولة غرب آسيا، هل هي الاستعداد لآسيا؟ نحنا كان ناقصنا 9 لاعيبة محترفين، يعنى بيحقلك أنت تسجل بالليست 23 لاعب، فا نحنا عندنا 9 لاعيبة لازم يكونوا أوت ها الفريق، فا أنا برأيي إذا كنا نحنا مخططين لبعدين، مثل ما عاملة المنتخبات البقية، مثل الكويت مشاركة المنتخب الأوليمبي، العراق نفس الشيء، البحرين، كان ممكن على الأقل نجيب عشر لعيبة من المنتخب الأوليمبي، أو أعمارهم تناسب تحت 23 سنة، من شان نقدم منتخب أوليمبى، لأنه نحنا عندنا تصفياتهم بشهر واحد... مصطفى الأغا: أنا أعتقد أنه التخبط هي السمة الكبرى للكرة السورية من 30،40 سنة... عمار عوض: ما في تخطيط لمدة شهر واحد يعنى... مصطفى الأغا: كثرة المنظرين ما شاء الله عم بيقولولك يعنى، وأنا واحد منهم المنظرين... عمار عوض: أنا بس بدى إذا بتسمح لى بها البرنامج يعنى... مصطفى الأغا: عالسريع. عمار عوض: عالسريع أنه نحنا الإتحاد السوري بحاجة لمستشار وخبير فني يحط بيزنس بلان للمنتخب لمدة 4 سنوات أقل شيء. مصطفى الأغا: بحاجة نحنا لنقعد ونعرف الاحتراف الحقيقي وشكله وتخصيص الأندية شو شكله، وعدم ما ندخل في مسائل تانية بعد ما هنخلص. بنحكى مع قدري حسن أنت كنت موجود في قلب الحدث، بس تعطيني عالسريع لأنك عملت لقاءات بعدين مع الجمهور، بس لاحظنا أنه ما في حداً كان بالملعب، شو القصة؟ محمد قدري حسن: نعم مصطفى الحقيقة غياب الجمهور هذه تكون ظاهرة مؤسفة باستثناء المباريات التي يكون فيها الجمهور الأردني، وكذلك المنتخب العراقي، نتمنى غداً في مباراة فلسطين واليمن أن يكون الحضور الجماهيري أكبر، لكن بشكل عام المنتخب الكويتي اليوم استحق الفوز لأنه جاء بروح جديدة إلى هذه البطولة وبرغبة أكيدة في أن يعلن عن ولادة مواهب جديدة لكرة القدم الكويتية، المنتخب السوري عانى وعانى كثيراً من حالة عدم الاستقرار... مصطفى الأغا: قدري، أنا شفت الإخوان بالأردن الحقيقة كانوا مصدومين من التعادل مع سوريا وكانوا متوقعين أنه سوريا تفوز على الكويت وأنه يواجهوا صعوبة مع الكويت، الآن سوريا أول الخارجين... محمد قدري حسن: طبعاً سوريا أول المودعين ويبدو أن المنتخب السوري سيعود غداً إلى دمشق قبل أن يبدأ المنتخب الفلسطيني مشواره بهذه البطولة، لكن طبعاً أذكر أن 4 من لاعبين منتخب سوريا هم من نادى الإتحاد الحلبي وصلوا قبل ساعات من موعد المباراة قادمين من الكويت، إلى حلب، إلى عمان... قبلهم 8 من لاعبي الكرامة قادمين من بانكوك إلى حمص إلى عمان، هذه حالة صعبة عانى منها أيمن حكيم. مصطفى الأغا: نعم...الحقيقة بنشوف صدى الخروج السوري المبكر من البطولة، وصدى الفوز الكويتي مع مراسلنا في عمّان "محمد قدري حسن". لاعب المنتخب الكويتي: الحمد لله على كل حال، اليوم فدرنا نحقق الفوز أداءً ونتيجة، نقول هارد لاك للمنتخب السوري الشقيق، يمكن الإرهاق أثر عليه، على كلٍ إحنا طبقنا الخطة بحذافيرها والحمد لله قدرنا نحقق ما خططنا. فهد الأنصاري(لاعب الكويت): المباراة لآخر شى ولآخر دقيقة صارت صعبة بعد هدف سوريا، لكن الحمد لله قدرنا نخلص المباراة بفوز الكويت، وأهم شيء هي المباراة الجاية إن شاء الله. عامر المعتوق(لاعب الكويت): والله الحمد لله على كل حال توفيق من رب العالمين، يعنى أدينا اللي علينا وبصراحة المنتخب السوري أدى اللي عليه لآخر دقيقة وقاتل وبس الحمد لله ما يأسنا وكان توفيق من رب العالمين وكسبنا 3 نقاط وإن شاء الله المباراة الجاية نتوفق إن شاء الله، وهذه تكون دافع لنا من البداية بإذن الله. محمد راشد(لاعب الكويت): مباراة اليوم هدتنا دافع كبير للاستمرار في هذه البطولة، الحمد لله الشباب ما قصروا، وأدوا اللي عليهم، وكنا يمكن أفضل من المنتخب السوري في مجريات المباراة. رجا رافع(لاعب سوريا): يعنى صعب عندنا كان أحسن لاعبين، يعنى صعب بلال وعلاء، واللاعبين يعنى للأسف وصلوا اليوم لعيبة الإتحاد، فا اضطروا أنهم يلعبوهم يعنى فا في تعب واضع على اللعيبة يعنى، لأنه في سفر طويل إن كان الكرامة وإن كان لعيبة الإتحاد، للأسف كانوا رافعين الأسماء لحد ما نجى على الأردن لأنه لو عارفين هيك الوضع كانوا جددوا الأسماء وكانوا هيرجعوا يجيبوا لعيبة زيادة للمنتخب، لكن هذا الظرف يمكن يكون طارئ يعنى للمنتخب السوري وإن شاء الله ما هيتكرر، الأيام الجاية القيام والأحسن يعنى، وإن شاء الله يكون القيام للمنتخب. أحمد العمير(لاعب سوريا): مباراة الأردن توفقنا وقدرنا نجيب نقطة التعادل من فريق كبير، اليوم فريق الكويت كمان فريق كبير بالرغم من غياب بعض عناصر تبعه بس بيضل الفريق كبير، نحنا عم نمر بمرحلة عدم توازن، تغيير جهاز فني، وتغيير معظم اللاعبين اللي كانوا بالمعسكر السابق، أنا متوقع أنه الظروف طبيعية بس الحمد لله الشباب قدموا أداء رجولي. عدنان حافظ(لاعب سوريا): اليوم يعنى ما كنا بالأداء اللي لعبنا فيه مع منتخب الأردن، أكيد هذا إله عدة أسباب يمكن الجهاز الفني والإدارة راح يدرس هاى الأسباب ويعالجها إن شاء الله بالوقت القريب، بس أنا من وجهة نظري يمكن أنه نظام البطولة يمكن ما خدما كتير، يعنى لعبنا مباراة نهار الجمعة بمستوى كتير عالي، اليوم رياحة بعد مباراة كتير كبيرة مع المنتخب الكويتي، أنا بقول كمان أنه في عندنا لاعبين إجوا مشاركين ببطولة الإتحاد الأسيوي، ولاعبين الإتحاد اللي وصلوا اليوم صباحاً، ولاعبى الكرامة اللي وصلوا من تايلاند، يعنى في إرهاق وتعب شديد على اللاعبين. أيمن حكيم(مدرب المنتخب السوري المؤقت): ظهرت حالة التعب على الفريق مثل ما انك شايف، واتأثرنا كتير إحنا، يعنى مو معقول نلعب جمعة ونلعب الأحد، وغيرنا 4 أيام، وكان فريقين عم بيشاركوا بكأس الإتحاد الأسيوي، و4 لاعبين وصلوا اليوم 4 الصبح، وأصروا أنه نحنا نشركهم لأنه كان عندنا في 3 لاعبين كمان بحالات إصابة وإرهاق من المباراة السابقة، يعنى الظروف كلها ما خدمتنا. مصطفى الأغا: الحقيقة بنوجه تحية كثير كبيرة للصديق أيمن حكيم اللي تصدى، وهو قال لو أي حدى غيره نادى ما تصديت، ثانياً يعنى لاعبين جم 4 وخلوهم يلعبوا، الحقيقة مثل ما قال الأخ وائل علاء من سوريا عم يقول شبعنا تجارب، شبعنا تبريرات، شبعنا كلام، يعنى شوف الإخوان بالكويت، كمان عندهم 2 عم يلعبوا بكأس الإتحاد الأسيوي بس ما فاتوا بها المعمعة هاى. عمار عوض: مثل ما قلتلك أنه التخطيط، نحنا عارفين أنه رزنام الإتحاد الأسيوي موضوعه من حوالى 6 شهور، وغرب آسيا موضوعها كمان من 6 شهور، الأسماء المرفوعة اللي أترفعت من 3 شهور، فا عندنا سوء تخطيط، ولأنه دائما نحنا بسوريا ممكن نلاقى أعذار، ممكن نلاقى للإتحاد منتخب جديد، ما بنعرف الأسماء اللي طالعة بس نحنا ما عندنا التنظيم لمدة تتجاوز أكثر من يومين أو حتى 3 أيام، يعنى اليابان بآخر شهر عم تلعب بدون مدرب فازت على البروجواى وعلى الجوانتيمالا، ما اتغير السيستم، يعنى الأشخاص بتروح وبتجى بس السيستم بيضل موجود... مصطفى الأغا: راح أعطى مثل المنتخب السعودي بكأس 2000 بأول مباراة خسر مع اليابان، وكان بصحبته ماتشالا، قالوا لماتشالا باى باى، وكمل مع اليابان... عمار عوض: مع كابتن ناصر كان موجود وقتها كمدرب. مصطفى الأغا: طيب....قدري أنت ما زلت معنا من عمان، هل يبدو لي البطولة ناجحة، رغم مشاركة البعض بالأساسي، البعض بالإحتياطى، هل الأردنيون تنفسوا الصعداء بعد خسارة المنتخب السوري اليوم؟ محمد قدري حسن: نعم بالنسبة للمنتخب الأردني الجهاز الفني حرص على أن يكون حاضر في قلب الملعب يتابع مباراة الكويت وسوريا، يرصد نقاط القوة والضعف في صفوف المنتخب الكويتي، وعدنان حمد أكد لنا أنه طوى صفحة مباراة سوريا، وأنه ينظر بتفاؤل بمباراة الكويت، بالمناسبة لا بديل للمنتخب الأردني عن الفوز، التعادل سيعنى أن المنتخب الكويتي هو أول هذه المجموعة، وسيعنى أن المنتخب الأردني سيلحق بالمنتخب السوري مودعاً هذه البطولة، وهذا شيء مؤسف لكنه شيء غير متوقع، لأنه هنا حالة الجمهور وهناك حشد لجمهور كرة القدم يريد أن يكون حاضر يوم الثلاثاء القادم، بالنسبة لسؤالك حول تنظيم هذه البطولة، التنظيم جيد وعلى أعلى مستوى، ولكن ربنا غياب الجمهور باستثناء المباريات التي يكون بها المنتخب العراقي أو المنتخب الأردني طرفاً هي ربما السمة المؤسفة في هذه البطولة، لكن بصفة عامة موعد البطولة قد لا يكون مناسباً بالنسبة للمحترفين في الأندية القطرية أو الخليجية أو الأوروبية حتى، لذلك غاب عشرات من اللاعبين الذين يمثلون قدر كبير من الدول التسع المشاركة في هذه البطولة. مصطفى الأغا: قدري هذا الكلام أنا أتفق معه بشده، أنا كاتب مقال بكرة إن شاء الله يوم الاثنين في صحيفة الشرق الأوسط عن هذا الموضوع، لأنه إذا شاركت السعودية لاحقاً وقطر والبحرين والكويت، معظمهم شارك في كأس أمم آسيا وفى كأس الإتحاد الأسيوي، وفى دوري أبطال آسيا، وبيفوتوا بالمعمعة وعندهم..وعندهم...حتى الشباب في 5 أكتوبر، في كأس آسيا للشباب يعنى توقيت البطولة سيئ جداً...(مشيراً لعمار عوض) عمار عوض: توقيتها فعلاً كان كثير سيئ بس في دول استغلت هذه البطولة لاستحقاقات تانية خصوصاً المنتخبات الأوليمبية عندهم شباب... مصطفى الأغا: عم بيلعبوا يا دكتور عمار يعنى بيلعبوا بكأس آسيا للشباب، عم بيلحقوا يروحوا...واللي ممكن ينصاب أو يصير له شئ. عمار عوض: كأس آسيا بعد أسبوع، مظبوط. مصطفى الأغا: بنروح لفاصل من الإعلان بعد الفاصل: وبعد الخسارة بثلاثية أمام إيران، البحرين تتجاوز عمان بهدفين، والألماني سيدكا يبدأ جدياً في غرب آسيا وعينه على لقب البطولة الأهم...كأس الأمم. وبعد الخسارة بثلاثية أمام إيران، البحرين تتجاوز عمان بهدفين: (فيديو للقطات من بطولة اتحاد غرب آسيا بعنوان"صدى البطولات") مصطفى الأغا: أنتم مع صدى الملاعب، البحرين وضعت نفسها يعنى إلى حد ما إلى الدور الثاني بعدما عودت خسارتها من إيران بفوزها على الشقيقة عمان بطلة الخليج بهدفين، "عمار علىوبعده "محمد قدري حسن" وردود الفعل. عمار على: لقاء الأمل بالنسبة للبحرين التي خسرت حضورها الأول بغرب آسيا أمام إيران، وبطاقة الدور التالي تمر عبر الفوز على الشقيقة عمان، ومن يشاهد هنا لا يعرف ما يدور بهذه المباريات وسوف أوضح لكم، أرجع إلى يوم أمس حين لعب اليمن مع العراق شوط أول يشابه ما يجرى هنا، عمان تسيطر هنا وهى من تهدد بكل شبر تصل إليه أبصار لاعبيها، والحال ذاته يوم أمس حين كانت اليمن متقدمة على العراق وهى من تسيطر على اللقاء، وقد تبخر لاعبوا العراق، ومثلهم فعل البحرين أمام بطل الخليج الذي يلعب بتشكيلة شابة ولا يفرق الأمر بالنسبة لأهل المنامة، ضغط وكرات ضائعة بقدر ما تريد، ولا هجمة تستحق أن نقول عنها تشكل خطورة على مرمى عمان، ونقطة التحول عند الشوط الثاني كما حصل بلقاء أمس مع العراق، وإذا قلنا صحوة فهل كان النوم يغلب عليهم طوال 45 دقيقة وقد أفاقوا الآن بهذا النصف؟ أم هي اللياقة البدنية، وهو سبب أستبعده لأننا قلنا قبل قليل تشكيلة شابة، وعلى كل حال البحرين تسجل هدفين والنوم الذي أصاب الأحمر قد انتقل إلى تشكيلة المنتخب العماني، 63، و 67، وبين هاتين الدقيقتين 4 دقائق فقط، سجل بها إسماعيل عبد اللطيف أول قدم لرفاقه بالدور التالي، إذا عرفنا أن دور عمان القادم سيكون مع إيران التي أرتنا أنيابها بأول لقاء لها، أما الأداء فقد تصاعد مردودة من دون مردود يفرح من ينتظرون أبطال الخليج، فكل كرة أسهل من الأخرى، فقط تبحث عن من يسجل هنا-عمار على، صدى الملاعب. (جمهور البحرين سعيد بفوز منتخبه على عمان) أحد المشجعين البحرينيين: والله مباراة كانت جداً ممتعة والفريق البحريني لعب يعنى جداً ممتاز، وبذلوا مجهود زين الحمد لله. مشجع بحريني: الحمد لله اللي وفقنا ولعبنا بشكل ممتاز وتمام التوفيق حق منتخبنا والمنتخب العماني وإن شاء الله كل المنتخبات العربية، وأنا أتمنى التوفيق حق إن شاء الله منتخبنا في كأس الخليج وإن شاء الله نشوف لعب حلو. مشجع بحريني: والله الحمد لله لاعبينا أدوا أداء جيد والحمد لله الله وفقنا وفزنا والتوفيق حق المنتخب العماني إن شاء الله. مشجع عماني: بصراحة المباراة كانت ممتازة بين الفريقين لكن المنتخب العماني ضيع الفرص وما كسب المباراة. مشجع عماني: يعنى مشى الحال لكن كان عندنا نقص في الهجوم ولكن المباراة الجاية تكون أحسن إن شاء الله. مشجع عماني: سيطرنا على الشوط الأول وبداية الشوط الثاني، بس من لما سجل البحرين الهدف الأول خلاص مسكوا المباراة ونحنا فرق رديف وما عندنا هداف فا إلنا فرص كثير بس ما سجلنا. أحمد حسان(لاعب المنتخب البحريني): والله المباراة أنت بتعرف لعبنا نحنا بوجهة واحدة اللي هي الفوز، عشان كده إحنا ضغطنا من البداية، والحمد لله الله وفقنا وفزنا بهدفين، وإن شاء الله ننتظر النتائج الأخرى. حامد رافع(لاعب المنتخب البحريني): الحمد لله أول شيء يمكن طالعة صورة سيئة في المباراة الأولى انهزمنا، لكن إحنا أتعاهدنا كلنا كلاعبين اليوم نقدم مباراة زينة وأهم شيء ناخذ ثلاث نقاط، الحمد لله هذا توفيق من رب العالمين وهذا نهديه حق جمهور البحرين. عبد الله الدخيل(لاعب المنتخب البحريني): والله بسم الله الرحمن الرحيم، المباراة يعنى بغض النظر عن البطولة هي مباراة خليجية يعنى، والمباراة الخليجية ما تعرف الفوز إلا بعد صافرة الحكم، الحمد لله كلنا بهذا الشيء للفوز عشان دخلنا أحسن ثواني بعد هزيمة إيران، الحمد لله حصلنا الفوز، وإن شاء الله هننتظر المباراة الباقية إذا لنا نصيب عشان يدخلنا الدور الثاني إن شاء الله. حسن ربيع( لاعب المنتخب العماني): والله بسم الله الرحمن الرحيم، أول ما لعبنا، لعبنا بالأداء اللي متعودين عليه، لكن الحمد لله رب العالمين المباراة الجاية الشباب بنكون مستعدين إن شاء الله. محمد الموسوى(رئيس الوفد العماني): الجميع شاهد المباراة طبعاً، الشوط الأول كان لصالحنا كله تقريباً، يعنى هناك عدة ركلات ركنية وضغط متواصل وفرص ضائعة، وفى النهاية الأخوة البحرينية ما حصلوا ولا فرصة بالشوط الأول، الشوط الثاني يمكن تغير الأحوال، صار المنتخب البحريني يجارى بعض الأوقات، لكن أيضاً ما هناك مانع أنه في فرص لمنتخبنا لم يكتب لها النجاح للاعبينا، طبعاً اللي يضيع فرص بتيجى عليه في النهاية. مصطفى الأغا: فعلاً نحيى الواقعية العمانية، دائماً ما شاء الله هما واقعيين، في أحكامهم، في تطلعاتهم، في طموحاتهم... عمار عوض: في طموحاتهم، بتصريحاتهم، ما حط عذر إذا انتبهت لا سبب ولا شيء، لأنه خسرنا وأدينا، والفريق البحريني فاز. مصطفى الأغا: أنت شو رأيك بالفريق البحريني، والعماني؟ عمار عوض: أنا بصراحة شوى اتفاجئت بالنتيجة، بس اللي بيحضر المباراة كأنه مباراتين، شوط أول كان لعمان مسيطرين عالمباراة والبحرين طالعين من خسارة تقيلة 3-0، فأنا أتوقعت بالشوط الثاني أنه العمانيين يفوزوا، بس انتفضت البحرين وبأول 20 دقيقة قدروا يسجلوا هدفين ويعنى بطريقة كتير ذكية وكتير حلوة فازوا بالمباراة، وبعتقد مثل ما قلتلك دار بالخليج أنه صعب أحد يتوقع نتيجة المباراة النهائية. مصطفى الأغا: عمان لساتها بالمنافسة لأنه إيران إلها البحرين الأردن وسوريا كل واحد نقطة، لكن سوريا من مباريتين وودعت، العراق إلها فلسطين ولا شيء، واليمن ولاشيء. عمار عوض: الحسبة صعبة كتير... مصطفى الأغا: اللي راح يطلع أول المجموعة، وثاني أفضل ثماني، محمد قدري حسن...الوضع الآن عندك في كأس غرب آسيا، بكرة فلسطين واليمن، وبعدين الأردن ما شاء الله مرتاح يعنى ليوم الثلاثاء، بينما سوريا لعبت مباريتين في يومين شو القصة؟ محمد قدري حسن: نعم..طبعاً دائماً صاحب الأرض وصاحب الجمهور... مصطفى الأغا(ضاحكاً): شو بيريح شوى يعنى... محمد قدري حسن: وربما هذه النقطة أثارها أيضاً السيد فاروق السرية رئيس الإتحاد السوري لكرة القدم، وقال أنه سجل بعض الملاحظات على النظام وتعليمات البطولة وطالب أنه يكون هناك انضباطية أكثر بالنسبة لبطولة غرب آسيا، بحيث يختصر إما على المنتخبات الوطنية أو الأوليمبية أو المنتخبات الشابة، لا يعقل أن يشارك منتخب أوليمبي مع منتخب وطني، وهنا لابد من إجراء بعض الضوابط بخصوص بعض الأمور التي يمكن أن تنمو أكثر بهذه البطولة التي بانضمام إن شاء الله السعودية والإمارات وقطر وتصبح بطولة كبيرة وقوية جداً. مصطفى الأغا: أنا برأيي قدري أنها بطولة منتخبات، اللي يحب يشارك بالناشئين..بالأشبال هذه قناعته وهو حر، لكن بالنهاية تسجل فلان فاز على فلان، صح ولا لا ها الكلام دكتور عمار؟ عمار عوض: كدولة بنقول أنه سوريا فازت على الكويت بدون منقول فريق رديف والفريق الأوليمبي المشارك بالبطولة. مصطفى الأغا: خلاص...كل واحد حر بالفريق اللي عنده، طيب، قدري حسن مراسلنا في العاصمة الأردنية عمّان، شكراً جزيلاً لك، والحقيقة عم نعذبك معنا لكن نتوقع منك الكثير ببطولة غرب آسيا، أنا برأيي يعنى قد تكون أهم من بطولة الخليج يجب أن ندعمها ونقف بجانبها لأن مشاركين فيها ما شاء الله 6، 7 دول مشاركين في نهائيات كأس أمم آسيا، فيها فرق شاركت في كؤوس العالم فا لازم نوقف مع هاى البطولة ونشد من أذرها كيف ما كان يكون. محمد قدري حسن(ضاحكاً): شكراً لوجودك مصطفى وننتظر وجودك بعمان إن شاء الله. مصطفى الأغا: إن شاء الله، ما حابب تشكر حداً من هون، يلا كم واحد... محمد قدري حسن: كل من في أسرة ال MBC، وعمار وأحمد الأغا تحديداً، نعم. مصطفى الأغا: شكراً لك قدري عم نعذبك معنا. الألماني سيدكا يبدأ جدياً في غرب آسيا وعينه على لقب البطولة الأهم...كأس الأمم: مصطفى الأغا: العراق يشارك بغرب آسيا بالمدرب الألماني الجديد هو سيدكا الخبير بالمنطقة العربية وعينه على كأس أمم القارة مطلع العام المقبل، كي يدافع عن لقبه طبعاً العراق هو البطل، وسيدافع عن لقبه في الدوحة 2011، "سلام المناصير" اللي حالياً عريس، بنقولك ألف مليون تريليون مبروك يا سلام ونظرة أقرب على سيدكا. سلام المناصير: بطل آسيا بكل واقعية ومنطقة بات مهدداً بفقد لقبه في البطولة المقبلة التي ستحتضنها الدوحة مطلع العام المقبل، هذا ليس كلامي أو ما نطق به النقاد والمحللون، لكنه ما نطف به الألماني سيدكا بعدما استلم مهمة تدريب منتخب العراق في صورة رسمية، ابن ال56 الذي سبق وأن درب منتخبات خليجية وألمانية، لم يعد أهل الرافدين بالحفاظ على كأسهم الغالية التي نالوها في 2007، بل ذهب إلى أبعد من ذلك بقوله، مهمة الاحتفاظ بالرقم الأول في القارة الصفراء، أمر صعب للغاية ولا أملك عصاً سحرية لفعل المستحيل، المدرب الذي قبض 500 ألف دولار لعام واحد، يعتبر ثالث مدرب ألماني يشرف على تدريب الكرة العراقية بعد راشيلت، وستانج، وهو يدرك أن مهمته لن تكون سهلة مع فريق لم يتجمع منذ عام، ولم يخض مباريات ودية ولا رسمية، ويعرف جيداً أن الإتحاد الذي وقع معه العقد الرسمي، مهدد في أي لحظة بتجميد نشاطاته أو حل إدارته بسبب أزمة الانتخابات والتي تتواصل للعام الثالث على التوالي، وسيدكا يواجه صعوبة بالغة في انتقال تشكيلته الجديدة، فالمحترفون الذين يعدون العمود الفقري، الكثير منهم أدائهم تراجع ومنهم من لم يجد حتى العقد الاحترافي اللائق باسمه، والمسألة ستكون أصعب، عند البحث عن لاعبي الدوري المحلى، وهو الدوري الذي أرهق الفرق واللاعبين، بعد 11 شهراً من اللعب في جميع فصول السنة. إذن تحديات كثيرة تنتظر سيدكا في المستقبل القريب، ولا أتصور أن المدرب في ظل الأجواء المتوترة والمعروفة للجميع سيجد طريق النجاح، لكنه سيتعامل مع الأمر كمدرب محترف، ممكن أن ينجح أو يخفق وكلاهما وارد، وفى أرض الرافدين لا يقبل إلا بالأفراح والمسرات، لأن كرة القدم، هي المتنفس الوحيد الذي بقى للعراقيين بعد أن أخذت منه السياسة كل شيء جميل-سلام المناصير، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: طبعاً دكتور عمار عوض كان لاعب سوريا الوطني وشارك بكؤوس عالم، وأيضاً تكنيكال ديريكتور من كندا وما شاء الله عليك... عمار عوض: تكرم يا مصطفى. مصطفى الأغا: شو رأيك بسيدكا؟ عمار عوض: طبعاً كمدرب طبعاً عنده بصمات وعنده كتير شغلات، عمل شغل منيح بقطر، بس مثل ما قال سلام بالتقرير، انه المشكلة هلأ في المحترفين العراقيين أنه ما جاهزين 100%، حتى يمكن الأبرز اللي هو نشأت أكرم اللي صار له محترف هلأ تقريبا سنة في هولندا ما عم يشارك أساسى ولا موجود معهم بغرب آسيا، أجت النتائج التحضيرية قبل بطولة غرب آسيا، خسروا مع الأردن 4-1، أمبارح مباراتهم مع اليمن، يمكن أول مباراة رسمية تحت قيادته لسيدكا ما كانت بالمستوى الفني اللي يتقبله الشعب العراقي، عنده مشكله أنه ما قادر هو يتابع اللعيبة، أنا سمعت حتى وما بعرف كلامى صح ولا لأ أنه رفض يدرب هو الفريق ببغداد العاصمة، فا عندهم ظروف بس بعتقد الإتحاد العراقي مر بها الظروف من قبل وقدروا يتجاوزوها وأخدوا بطولة آسيا، فا عندهم لعيبة مميزين وفنيات جيدة جداً. مصطفى الأغا: بما أنه ضيفنا لاعب سابق منتخب سوريا راح نستغله شوي، بس في كم رسالة، أخت بتقول قول لأحمد عباس الهلال ما يبغونك...استنوا شوي لسه بعده ما طلع عباس راح يطلع بعد شوي، الأخ السوري عم بيقول المنتخب السوري يلدغ من نفس المكان عشرتاشر مليون مرة، شو رأيك؟(مشيراً لعمار عوض). عمار عوض: بعتقد السبب منا نحنا يعنى انه نحنا اللي بنتحمل الأسباب كلها. مصطفى الأغا: مين انتوا، شو أنت شو دخلك أنت؟ عمار عوض: طبعاً لا لإلنا عن أي شخص رياضي إله دخل باللى عم يصير بها الموضوع. مصطفى الأغا: سوري غيور وصبور...عجبتنى هاى...عم بيقول بدنا تدخل من أعلى مستوى...يا أخر رئيس الوزارة كل يوم بيحكى مع المنتخب واستضافه وقعد مع المدرب أكثر من مرة، شو يعملوا بعد؟(ناظراً لعمار عوض) عمار عوض: أستاذ مصطفى مش هي بالأشخاص، هي بالنظام، بالطريقة اللي عم تدار فيها كرة القدم السورية...بدها تغيير من الأساس يعنى. مصطفى الأغا: بدها تغيير طيب...تركى العصيمى شكراً إلك، سالم أحمد كمان شكراً لمقترحاتك، عبد العزيز من سوريا، وندا من السعودية عم تقول يتابع البرنامج حتى من ليس له علاقة بالرياضة...هذا أملنا أنه يكون برنامج لكل الأسرة، أمل العسيرى بنقولك شكراص إلك، فيصل الشريف كمان شكراً إلك، نايف من حمص عم بيقول أضم صوتى لصوت الدكتور عمار، نونو عم تقول جدتى عم تتابع البرنامج بقوة وتسأل عنك...موجود الحمد لله بخير سلميلى على جدتك..بعدها فايقة لهلأ، غسان بديوي من سوريا عم يقول منور دكتور عمار...يبدو صديقك هو. عمار عوض: غسان؟ مصطفى الأغا: بديوي. عمار عوض: شكراً. مصطفى الأغا: طيب...بنروح لفاصل من الإعلام بعده بنتابع: نجم النصر أحمد عباس يقول: لن ألعب للهلال مجدداً مهما كانت الظروف، ونجم الأهلي حسن الراهب يروى لنا موقفاً غير حياته. (برومو فقرة "موقف في حياتى" مع حسن الراهب) نجم النصر أحمد عباس يقول: لن ألعب للهلال مجدداً مهما كانت الظروف: مصطفى الأغا: نجمنا القادم هو النجم النصر الحالي والهلال السابق، أحمد عباس في حوار شفاف جداً مع مراسلنا في السعودية "ماجد التويجري". ماجد التويجرى: يعنى اليوم أحمد عباس كلاعب كرة قدم أصبح مختلف، مع النصر شق طريق نجومية واضح من يوم بديت الموسم الماضي، إيش سر ها التفوق والتألق خلينا نقول اللي ظهرت فيه؟ أحمد عباس: والله هو مش سر يعنى الكبير ولكن أول شيء توفيق الله يعنى ودعا الوالدين، مواظب عالتمارين الحمد لله لأني بعدت من الإصابة لفترة طويلة يعنى لأني كنت كل ما كنت أرجع، أرجع وأعانى من الإصابة تانى... ماجد التويجري: في فترة سابقة مثلت الهلال والهلال نادى كبير ونادى بطولات، ما بنت في الهلال، وبعدين انتقلت إلى محطة أخرى في الطائي، وأبغي أقول أنه ما ظهرت وما بنت بولا شيء، إذا كان عندك الإمكانيات دى شو اللي حجب ظهور أحمد عباس في الهلال طيب؟ أحمد عباس: مثل ما أنت بتعرف يا ماجد يعنى صعب مثلاً تجى من الحارة زى ما يقولوا يعنى وتوصل الهلال يعنى وتمثل هلال أساسي، مستحيلة يعنى حتى بالمنطق أنه المدرب راح يجازف فيك، وراح يلعبك مباراة كأس آسيا، فا كنت أنزل أوقات بسيطة يعنى كنت أنزل دقيقتين يعنى مستحيل كانت تبين للناس اللاعب هذا إيش يقدر يقدم للفريق، فا المدرب لحظتها يمكن الهلال له جماهيرية كبيرة أنت عارف، فا صعب المدرب يجازف ويشرك اسم جديد بلحظة، فكان يبغى لك فوق مستواك ويبغى لك دابل الشيء اللي أنت تساويه، هذا شيء خارج عن طاقة اللاعب، لكن الحمد لله زى ما قلت لك رحت للطائف وحصلت فرصتي... ماجد التويجرى: تتوقع الهلال كنادي اليوم بكل من فيه وجمهور الهلال وهما يشوفونك بالشكل الحالي وبالثوب الحالي اللي أنت فيه بنادي النصر، من الممكن أن يندموا أنه أحمد عباس كان عندنا وضاع بسهولة؟ أحمد عباس: زى ما أنا أقابل ناس في الشراع يقولوا حرام أنه فرطنا فيك يعنى، هذه حجات الواحد لما يسمعها يشعر بفخر بصراحة أنه قدر يرجع ويلعب من جديد ويروح لنادى ثاني ويرجع لأحد الأندية مثل النصر يعنى هذا فخر لأي حد يلعب صراحة. ماجد التويجرى: طيب مستقبلاً، ناديك خلينا نقول الأصلي، ممكن نشوف أحمد عباس بالشعار الأزرق والأبيض مثلاً؟ أحمد عباس: بالشعار الأزرق والأبيض؟ ماجد التويجرى: أه الهلال يعنى بالعربي؟ أحمد عباس: مستحيل... ماجد التويجري: ليش مستحيل؟ أحمد عباس: صحيح أنه عالم احتراف وهذا لكن...مستحيل أنا أشوفها. ماجد التويجري: ليش مستحيل؟ أحمد عباس: مستحيل لأنه النصر اللي لقيته فيه كل شيء كنت أبحث عنه، وفى أشياء ما كنت أتوقعها وحصلتها في النصر... الإضافة الكبيرة للنصر الأمير فيصل بن تركي هذا رقم واحد، هو الإضافة الكبيرة لنا. ماجد التويجري: وبالنسبة للاعبين؟ أنا أتكلم عن عبد الغنى، الدوخي، عبد الرحمن القحطاني، محمد السهلاوي... أحمد عباس: مستحيل يا ماجد إني أقيم يعنى واحد من زملائي وأترك البقية يعنى الجميع مبدعين، والجميع إلهم أدوار، وجميعهم نجوم وهما اللي يقيموا أحمد عباس، ما أنا اللي أقيمهم. ماجد التويجري: بثوبكم وبشكلكم الحالي كنصراويين ولاعبين، من الممكن أن تكونوا أبطال للقب الدوري؟ أحمد عباس: ليس من الممكن، من الأكيد إن شاء الله أن نكون من أبطال الدوري هذه السنة. ماجد التويجري: حتى بظل وجود الهلال والإتحاد اللي تعودوا أنهم يخذون منهم جزء. أحمد عباس: الهلال والإتحاد والشباب يعنى، النصر كان هو المتفوق وكانوا هما متواجدين، أينعم النصر غاب فترة بس الحين راجع وشيء طبيعي انه النصر ينافس على البطولة. ماجد التويجري: بس لدرجة أنه يأخذ البطولة؟ أحمد عباس: يأخذ البطولة، من الطبيعي أنه نأخذ الدور يعنى... مصطفى الأغا: لدينا لقاءات كثيرة وكثيرة جداً مع نجوم الكرة السعودية، انت أول شيء شو تعليقك؟(مشيراً لعمار عوض). عمار عوض: تعليقي أنه أول شيء هو حكى كلمة، أنه الكابتن إبراهيم طلع من الحارة وإجا عالهلال، فا في صعوبة كتير بأندية كبيرة الهلال والنصر أنه الواحد يعمل ها الديفيلوب وها التطوير، فا بعتقد أنه هادى الطائي هو صاحب الفضل على إبراهيم عباس أنه هو أظهره... مصطفى الأغا: أحمد عباس. عمار عوض: أحمد عباس عفواً، هو اللي أظهره على الساحة وانتقل للنصر، وكلمته أنه مستحيل يرجع للهلال فيها شدة، فالظاهر كان قاسى شوي بالهلال... مصطفى الأغا: أنت تحسه محترف؟ هو قال بغض النظر عن الاحتراف، بس مش هرجع؟ عمار عوض: قال مستحيل فا هو مقرر أنه مستحيل، هاى بتعود لشخصية اللاعب والطريقة اللي استقبلوه فيها بنادي النصر يمكن وجد نفسه في نادى وعم بيأدى بها المستوى، هو خاض تجربة مع الهلال وما كانت ناجحة فا حابب أنه ما يعيد ها التجربة يعنى. نجم الأهلي حسن الراهب يروى لنا موقف صعب جداً في حياته: مصطفى الأغا: طيب، هو موقف مضحك ومبكى كما قال حسن الراهب، موقف طريف ولكنه مخيف، موقف فيه تعصب من محب فقد السيطرة على نفسه، وموقف من لاعب متسامح هو حسن الراهب، جديد صدى الملاعب في رؤيته الجديدة للرياضة العربية هو "مواقف في حياتهم" طبعاً اللقاء جراه زميلنا مراسلنا من السعودية ماجد التويجري، وعلى المونتاج حماد الجردابو، وبشير كامل. حسن الراهب: موقف محزن في حياتي، يمكن أتذكر أنه كان محزن ومضحك في نفس اللحظة، بعد ما حضرنا البطولة الخليجية مع أشقائنا نادى النصر، كان في 4 ذى الحجة في الرياض، رجعنا اتقابلنا تانى بنادي النصر في جدة في الدور الثاني، فأنا سجلت فيهم، فا دائما ما كانوا يلقبوني بالعقدة للنصر، بعد تقريباً بطولة كأس الخليج، صحيت من النوم وكنت متجه للتمرين، لقيت سيارتي مغطاية بالبيض، يعنى لا ترى شيئاً من السيارة، لا الإزاز و...السيارة كانت كلها بالبيض، فا أنا استغربت فكان في رسالة محطوطة على السيارة، فا محتوى الرسالة لم أصدق يعنى محتوى الرسالة، من نصراوى صميم إلى شخص عقدة للنصر وأبكيتنا كثير فحبيت أعملك هذا الشيء حتى تبكي، فا أنا ما صدقت الشيء اللي صار يعنى كان شيء... مرت الأيام، ومرت سنة من الحادثة هذه، في أحد تجولاتى بالسوبر ماركتات وجدني هذا الشخص موجود في نفس السوبر ماركت، بعد سنة تقريباً وشهرين أعتقد يعنى كان في شهر رمضان، فجانى شخص أخذ معايا التحية، وقال لي ابغيلى السماح، وقال لي بالظبط: كابتن لو سمحت أبغاك تسامحني في شيء في هذا الشهر الفضيل، فا أنا هذا الشخص ما عرفته بس قلت له الله يسامحك ويسامحني بس على إيش أسامحك؟ هل في علاقة بينى وبينك؟ قال لي لا والله، أنا أعرفك وأنا اللي عملت معاك الموقف السخيف اللي هو شريت تقريباً صفيحة وكرتون بيض وغرقت سيارتك بالبيض، فا أنا انفجعت وذكرت الموقف طبعاً بحكم ها الشيء، فجلست مذهول العينين يعنى وما أنا قادر أصدق ها الشيء، وأبغي أضحك في الموقف وأبغي أزعل في الموقف، فأنا سكتت صمتاً يمكن خمس دقايق...فا هو قال لي كابتن يعنى أنت سامحتني ولا زعلان؟ أنا من بعد ما عملت المشكلة سيارتي صابها حادث وما أنام ودائماً لما أشاهدك في التليفزيون أحس أنى سويت شيء ما لازم أنا أسويه...فا أنا ما قدرت أتكلم يعنى صدمني ها الشخص هذا، وكان ولد صغير وصدمني، في النهاية قلت له الله يسامحك، وأنا ما زعلت عليك يعنى بس هذه رياضة والرياضة فيها منافسة وفيها فوز وفيها خسارة، ممكن تتعرض للهزيمة وممكن تفوز بدوري...يعنى أنت لا تخلط حياتك العادية مع الرياضة كمشجع وكرياضي، فا أنت ما أتمنى أن تعملها مرة ثانية في أي شخص بحكم أنه فريق النصر أو حتى في اللاعبين...فا هذا الموقف اللي ما كنت نسيته يعنى كان محزن لي جداً جداً، حتى اضطريت أنى غيرت بيتي القديم وشريت بيت جديد عالأساس تهرباً من نفس المنطقة اللي كنت فيها فا صرت في خوف لبعض الأيام...يعنى شيء كان جداً محزن لي وبعد فترة صار مفرح بهذا الشخص وهذا الموقف اللي أنا مو أنساه. مصطفى الأغا: لسه في مواقف تانية في حياة راهب لكن راح نعرضها في أوقات لاحقة، أنت إيه رأيك كابتن؟ عمار عوض: بعتقد كابتن كان كتير حليم بتصرفه بعد سنة قدر يسيطر على أعصابه، تصرف يمكن غير مجرى حياة الشخص وغير كمان حياة الكابتن حسن يعنى غير بيته ونقل لبيت جديد، وعايش بخطر لمدة سنة بتفكير أو بأوهام معينة، وإجا شخص بشهر رمضان الفضيل وقدر الكابتن حسن يؤثر بحياة ها الشخص ويفهمه أن الرياضة ربح وخسارة وأنه لازم يتقبل أي شيء وبالأخير هي مش حرب يعنى. مصطفى الأغا: بالتأكيد هي كذلك، الأخت آمنه عم تقول أنه المنتخب السوري خسران وعم نضحك...طيب لازم يعنى ما هاى رياضة ولسة عم نقول مثل ما قال يعنى الدكتور مش لازم نندب حظنا...يعنى صار لنا من يوم...(ضاحكاً) عمار عوض: من يوم لعبنا وإحنا عم نضحك... مصطفى الأغا: من يوم أنولد الحبيب... عمار عوض: من يوم ما كنا نلعب وإحنا عم نخسركم ونبكيكم... مصطفى الأغا: اتعودنا ما في مشكلة...بنروح لفاصل بعد بنتابع: رايس مبولحي أحد اكتشافات الجزائر كروياً وأحد أبنائها المخلصين، والنجم السوري على الديك يتحدث هو الآخر بحرقة عن منتخب بلاده لكرة القدم. (برومو فقرة" لقاء مع الزميل الرئيس" الجديدة في برنامج صدى الملاعب) مصطفى الأغا: لقاء مع الزميل الرئيس، غداً لقاء آخر واعترافات وكلام من أحد رؤساء تحرير الصحف السعودية، راح نخليها مفاجأة، راح نكون طبعاً مع كل رؤساء الصحف العربية اللي بيسمحولنا أنه نلتقيهم في برنامج صدى الملاعب، قد يكون هذا الشخص أو هذا النجم أحد أهم انجازات منتخب الجزائر لموسم 2010 وهو طبعاً ظهور الحارس العملاق رايس المولحي اللي تألق في أول مشاركة رسمية ودولية له مع محاربي الصحراء، المولحى كان هدف طبعاً لأندية عالمية كبيرة، لكنه بقى مع البلد اللي طلع منها شهرته، لكنه بدأ في فرنسا، ابنة الجزائر"راضية صلاح" والمزيد. راضية صلاح: الجزائر تخرج من دوري المجموعات بكأس العالم بأداء مشرف أمام منتخبات كبيرة، تعادل بطعم الفوز مع الإنجليز، وخسارة في الدقائق الأخيرة مع أمريكا بهدف يتيم، وأخرى أمام سلوفانيا بعشرة لاعبين، مشوار كبير لنجوم شباب أعادوا الجزائر إلى عصر المونديال بعد غياب كبير، عمل جماعي، واسم لمع بسرعة كبيرة وبقوة البرق فأصبح مطلباً أساسياً للجماهير الجزائرية رغم حبها الكبير لبقية التشكيلة، إنه بكل بساطة رايس المولحى حارس عرين الخضراء الذي أبدع وأمتع وأسال عرق المنتخبات الأخرى، وكان سبباً كبيراً في فقدان بعض لاعبيها القدرة على التركيز، أول مشاركة رسمية مع المنتخب كللت بنجاح كبير وبدأت الأندية الأوروبية في التفكير في ضم الحارس البارع، وتكلم الجميع عن اهتمام نادي الشياطين الحمر مانشستر يونايتد وأندية أخرى، لكن العروض باءت بالفشل، ليكون لناديه سلافيا صوفيا قسطاً كبيراً في عدم رؤية الصفقات النور، بعد تفضيله بيعه إلى موطنه سيسكا صوفيا، ليبقى مصيره مرتبطاً ببلغاريا لفترة أخرى، نجم عرف النور في ربيع عام 86 في باريس، وتألق في بدايته مع نادى مرسيليا العريق في 2002 لأربع سنوات كاملة، دمه الجزائرى يسرى في عروقه، وهو الذي أجاب عن كل من شكك في جزائريته، وبالرغم من أن والده كونغولي وأمه جزائرية إلا أن انفصالهما، وترعرعه في كنف عائلته الجزائرية جعل دمه أخضرا، وهو الذي لعب في منتخب الفرنسيين الأواسط، لكنه اختار أن يكمل مشواره مع لأثماك لاكتسابه الخبرة الكبيرة، بنية قوية، طول فارع، وفرص تنتظر نجمنا بالجملة وهو الذي يتعدى سنه ال24 ربيعاً، فيا ترى هل سيسجل المولحي اسمه في دفاتر الأندية الأوروبية عن قريب...وإلى ذلك الوقت تبقى الجزائر في حاجة كبيرة لنجمها الخلوق والهادئ- راضية صلاح، صدى الملاعب. مصطفى الأغا: كل التوفيق للكرة الجزائرية، والرأي السريع بالمولحى؟ (مشيراً لعمار عوض) عمار عوض: لا لاعب كل مقومات الحارس الممتاز، الطول والجسم، اترعرع بنادي راسنج بباريس، ثم راح إلى مرسيليا، مثل فرنسا بتحت 16 سنة، وهلأ مع الجزائر بنهائى كأس العالم كان مميز خصوصاً بمباراة انجلترا، في كتير أحاديث أنه عم يتنقل على مانشستر يونايتد، وبعتقد لسه عندهم الفرصة يلعب بأقوى من الدوري البلغاري أكيد. مصطفى الأغا: كل التوفيق طبعاً للكرة الجزائرية، الأخ حسام بيقول مبروك زفاف جهاد لحسين...وإحنا عم نقول له أيضاً مبروك لإلك يا جهاد، وأيضاً مبروك لمحمد قشطة زميلنا في MBC. النجم السوري على الديك يتحدث بحرقة عن منتخب بلاده لكرة القدم: مصطفى الأغا: واليوم المنتخب السوري بما أنه أول من يخرج من كأس آسيا أمام منتخب رديف الكويت، قصة مثل ما قال مئات السوريين اتعودها مئات المرات، ضيفنا النجم الكبير على الديك بيتحدث لدانا صملاجي عن ها النقطة بالذات، بشير كامل على المونتاج. دانا صملاجي: على الديك والرياضة أصحاب؟ على الديك: تلاقى كل شعب وكل شخص بيحب الرياضة، ما في حد ما بيحب الرياضة، وبيحب الرياضة بكل أنواعها، وأنا شخص كثير عندي اهتمام بها الموضوع وبحب الرياضة جداً، وأنا بحب السباحة كتير...وبحب اتفرج على رياضة كرة القدم، وإلى حد ما بحب رياضة البوكس، بحب الصيد جداً... الكرة عندنا، اللي كنا نحنا نتخيله، وأنا كشخص، أنا أتوقع للطابة السورية أنه اليوم توصل لكأس العالم بها الأيام هاى، ما عم ترجع عاد تتمنى توصل لكأس آسيا...فا يعنى إن شاء الله نتمنالهم التوفيق وبتمنى يهتموا ويطمحوا لأنه اللي عم يلعبوا بكأس العالم أبناء آدم وحوا ونحنا أولاد آدم وحوا... دانا صملاجي: أكيد كلنا تابعنا آخر حدث عالمي هو كأس العالم، على الديك مع مين كان؟ على الديك: مع البرازيل...كنت مع البرازيل وبأسف يعنى.. دانا صملاجي: ليه؟ على الديك: شوفى يعنى شفتى ليش...صار في اليوم يعنى فيكى تحكى على هون ولا هناك، يعنى هاى هي الطابة البرازيلية مثلاً! هاى هي الكرة البرازيلية!!... والله أنا بحب رياضة برشلونة، بحب الاتنين وبتابعهم تنيناتهم، وميال إلى حد ما إلى الهلال. بحيي صدى الملاعب وبحيي الحبيب والعزيز، الصديق مصطفى الأغا، وبتمنالكم التوفيق، وبحيي كل شاشة الMBC، "على الديك. مصطفى الأغا: كل التحية للنجم الكبير على الديك اللي كان قبل شوي في كلام نواعم، وبنقول لك شكراً إلك دكتور عمار. عمار عوض: شكراً لك أستاذ مصطفى على الاستضافة الحلوة. مصطفى الأغا: وتحية كمان لمحمد فتاحي. عمار عوض: راح وصل له ياها تسلم... مصطفى الأغا: الأخ مشعل عم بيقول أنت رجل معروف في حفر الباطن فلماذا لا تذكرها في برنامجك؟....حفر الباطن، حفر الباطن، حفر الباطن، حبايبنا وإخواننا، أحمد بلوش من مصر شكراً، وعبد الله الغامدي من الرياض عم بيقول أنت في قناة سعودية وخليجية وبطولة الخليج أهم من بطولة غرب آسيا... أولاً نحن في قناة عربية ورأينا نقوله لأنه هو رأي رياضي في الأول وفى الأخير وبكرة بنتابع هذا الحديث مع صدى الملاعب عبر الشاشة العربية الأحلى والأجمل والأكمل والأمثل MBC، باى باى.