EN
  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2011

الكعبي: شبيبة القبائل يعيش مأساة الهزيمة بسباعية

أكد كفاح الكعبي -محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC- أن فريق شبيبة القبائل حقق أسوأ نتائجه في بطولة الدوري الجزائري لكرة القدم هذا الموسم، بعد سقوطه المدوي أمام شباب بلوزداد بسبعة أهداف مقابل هدف واحد، معتبرا أن هذه الهزيمة مأساة لم ير الكثير من عشاق النادي فيها من قبل.

أكد كفاح الكعبي -محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على MBC- أن فريق شبيبة القبائل حقق أسوأ نتائجه في بطولة الدوري الجزائري لكرة القدم هذا الموسم، بعد سقوطه المدوي أمام شباب بلوزداد بسبعة أهداف مقابل هدف واحد، معتبرا أن هذه الهزيمة مأساة لم ير الكثير من عشاق النادي فيها من قبل.

وقال الكعبي إن شبيبة القبائل تعرض للهزيمة الثالثة على التوالي أمام شباب بلوزداد والسابعة هذا الموسم، لافتا إلى أنه رغم ذلك يحقق نتائج جيدة على صعيد بطولة كأس الاتحاد الإفريقي.

وتأهل شبيبة القبائل إلى دور الستة عشر المكرر في مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي، حيث سيلتقي في هذا الدور مع دياراف داكار بطل السنغال.

وأوضح محلل الصدى أن مستوى الشبيبة في هذه المباراة كان عليه علامات استفهام كثيرة، لافتا إلى أن مرماه مني بثلاثة أهداف في 24 دقيقة فقط، وأنه في الشوط الثاني دخلت أربعة أهداف في مرماه.

وأشار الكعبي إلى أن الشبيبة يحتل المركز السابع في مسابقة الدوري الجزائري، وهو مركز لا يليق بمكانته أو تاريخه في كرة القدم سواء محليا أو قاريا.