EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

عبر لصدى عن جاهزيته لحصد البطولات مع النصر القحطاني يعد جمهور العالمي بالتألق ويعترف بفضل الاتفاق

وعد النجم عبد الرحمن القحطاني المنتقل حديثا لنادي النصر السعودي جمهورَ ناديه بالتألق والمساهمة مع زملائه في حصد البطولات، كما عبَّر لصدى الملاعب عن وفائه لنادي الاتفاق الذي ترعرع بين جدرانه وعرفه الجمهور من خلاله.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

عبر لصدى عن جاهزيته لحصد البطولات مع النصر القحطاني يعد جمهور العالمي بالتألق ويعترف بفضل الاتفاق

وعد النجم عبد الرحمن القحطاني المنتقل حديثا لنادي النصر السعودي جمهورَ ناديه بالتألق والمساهمة مع زملائه في حصد البطولات، كما عبَّر لصدى الملاعب عن وفائه لنادي الاتفاق الذي ترعرع بين جدرانه وعرفه الجمهور من خلاله.

"ماجد التويجري: تتوقع لو ما كانت اللائحة لصالحك كلاعب كان الحين انت باقي في الاتفاق؟

القحطاني: والله كل شي جايز، إذا كانت الأمور متوافرة في النادي أكيد إنه اللاعب يرغب البقاء في ناديه السابق اللي نشأ فيه وترعرع فيه بصراحة يعني ما ينكر فضله، أكيد بيكون مرتاح أكثر، لو توفرت كل السبل والجوانب اللي تهيأ اللاعب إنه يجدد صدقني كنت أكيد بكون موجود في نادي الاتفاق، بس الظروف اللي صارت يعني أكيد النادي يعني احنا في عصر الاحتراف..

التويجري: علاقتك مع الفريق النصراوي كيف تتوقع، حتطول؟

عبد الرحمن القحطاني: أربع سنوات معاهم إن شا الله وراح أخدهم بإذن الله من أول بطولات أشارك فيها وراح أبيض وجههم بإذن الله وأكون عند حسن ظنهم.

ماجد التويجري: حيبقى للاتفاق عشق؟

عبد الرحمن القحطاني: أكيد الاتفاق نادي كبير وما راح أنساه.

ماجد التويجري: هذا اللي خلاك تتنازل أو تدفع راتب شهر؟

عبد الرحمن القحطاني: هذا أقل شي أقدمه، بالعكس يعني إخواني وما راح أنساهم، أنا تربيت في هذا البيت وله أفضال كبيرة علي."

"التويجري: من فترة طويلة وكان الحديث عبد الرحمن القحطاني بينتقل للهلال، بينتقل للنصر، بينتقل للاتحاد، يعني خلينا نقول فجأة بدون مقدمات عبد الرحمن القحطاني في النصر؟

القحطاني: والله زي ما انت شايف اللاعب تجيه عروض من أكثر من نادي، سواء من النادي اللي يلعب فيه أو من أي نادي آخر، صارت فيه مفاوضات بس أغلبها ما كانت جدية يعني كان في اجتهادات من بعض إدارات الأندية، بس يمكن عرض النصر هو اللي كان بشكل رسمي وتم الحمد لله.

التويجري: ويش العروض اللي فعلياً كانت موجودة، بغض النظر حتى لو ما كانت مقنعة بالنسبة لوكلاء أعمالك، عروض خارجية أو داخلية؟

القحطاني: زي ما قلتلك العروض الداخلية كانت أكثر شي من الأهلي والنصر ورغبة من الهلال، بس يمكن الأهلي والنصر أكثر شي، في الخليج في قطر والإمارات.

ماجد التويجري: راضي طموحك؟

عبد الرحمن القحطاني: والله هذا كان عرض كويس بالعكس أكيد الواحد يتشرف إنه يحترف خارجياً.

التويجري: قبل شوي كنت تتحدث عن عدم إمكانية الفرصة في الاتحاد مية في المية، وجود كوكبة من النجوم يلعبوا في خط الوسط، نفس الشي قلته إنه ينطبق على الهلال، اليوم تعتقد وأنت في النصر فرصتك سهلة بأنك تكون ضمن التشكيلة الأساسية؟

عبد الرحمن القحطاني: بإذن الله إن شاء الله.

التويجري: ما في منافسين؟

القحطاني: لا بالعكس في منافسين، في لعيبة ما شا الله، يعني كل نادي يملك نجومه، النصر نادي كبير بلعيبته والهلال نفس الشي والاتحاد والأهلي، كل الأندية الصراحة.

التويجري: معلش بتقولي مثلاً من غير تقليل من أحد، قولي محمد نور مثلاً ولا محمد الشلهوب زيه زي أي لاعب آخر؟

القحطاني: كلهم نجوم الصراحة، أنا أتكلم كلاعب لأني أنا عارف اللعيبة هادول، كلهم عندهم إمكانيات، لو تسأل عنهم الجمهور يقولولك محمد نور أفضل من الشلهوب، بس احنا كلعيبة ما نفرق بين أحد."

كفاح الكعبي: حلو شعور الوفاء يعني شوفي اتبرع براتبه لزملائه، نجم كبير داخل وخارج الملعب عشان يقوم بها العملية وأنا أعتقد إنه النادي العالمي نادي النصر السنة هذي يجب أنه يثبت إنه أحد الأندية الكبار في الدوري السعودي وحينافس على أكثر من بطولة

مريان باسيل: نعم، يعني كان بيجوز أول بداية لهذا اللاعب كانت أمام يوفنتوس، بيجوز ما قدم

كفاح الكعبي: الصراحة يوفنتوس كانت النتيجة ثقيلة جداً على النادي العالمي، يعني اليوم كان في عندنا النادي الأهلي الإماراتي رفض إنه يقابل أحد أندية المقدمة في ألمانيا لأنهم قالوا إنه صعب أبدأ بفريق كبير

مريان باسيل: هو بالعادة لازم الفريق يبدأ أول الموسم

كفاح الكعبي: تعرفي لأنه انتي في دورة إعداد

مريان باسيل: بس كان في مباريات قبلها وفازوا بالعشرة

كفاح الكعبي: شوفي فرق الخبازين واللحامين، تري في كثير من الاندية تروح برة في البداية تحاول مع فرق قليلة المستوى وصغيرة الحجم، أما تروحين ليوفنتوس تاكلين خمسة وغيرك أكل سبعة وثمانية، عندنا نادي في الإمارات شارك السنة الماضية جاب 12 هدف على فريق، في الدوري الله يستر عليه، أنا أتمنى إنه بالتدريج ناخد الفرق، يعني نبدأ شوي شوي لغاية ما نوصل لفرق بحجم يوفنتوس السيدة العجوز اللي هو أحد أبطال الدوري الإيطالي.